Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- بالصورة...هذا ما سيحدث الاثنين! - السعودية: خطوة أستراليا ضد حزب الله تعزز الأمن والسلم - سلامة: شروط ستعيد قيمة الليرة الى "توازن منطقي" - جنبلاط: لا نستطيع الخروج من تحالف طبيعي وموضوعي وتاريخي مع المستقبل - سفيرة ايطاليا تطلق "بيت الزعتر والخزامى" في محمية أزر الشوف - "العمل جار على عقد جلسة في أسرع وقت"... بوشكيان: سيتم إقفال كل معمل غير مرخص - 3 قتلى و120 معتقلا.. "احتجاجات المياه" تتفاقم بإيران - جعجع للفائزين في الانتخابات الطالبية في "اللويزة": "كلكن يعني كلكن طلعتو قدون كلن" - المجموعات السيادية لإيران: لن تغيّروا هوية لبنان - تعيين لبنانيين في منصبين رفيعين - انخفاض بسعر صرف الدولار.. كم بلغ؟ - التيار الوطني الحر: الاتهيار المالي الحاصل هو نتيجة طبيعية للسياسات المالية التي نفذها حاكم مصرف لبنان - الابيض عن المتحور الجديد: لا رحلات مباشرة بين لبنان وجنوب إفريقيا - قاسم: يرفضون المقاومة تماهيًا مع المطبِّعين ولكن... - جنبلاط: تسليم البلد للمحور السوري الايراني غلطة فادحة - الحقيقة الصادمة: المازوت من القصير ولا وجود لمازوت إيراني في لبنان..! - النائب جنبلاط: لإجراءات استثنائية توقف الأزمات وتلجم انهيار العملة - علوش: المركب اللبناني أصبح غارقاً بنسبة 90 في المئة - أرسلان: من ذهب بعيداً عن سوريا سيعود إليها والموقف الإيراني من لبنان موقف إيجابي - سعيد: مش هينة تكون ضدّ حزب الله في هذه الايام!

أحدث الأخبار

- سفيرة ايطاليا تطلق "بيت الزعتر والخزامى" في محمية أزر الشوف - "جريمة" بحقّ "طائر برّي"! - اكتشاف أول بؤرة لإنفلونزا الطيور في فرنسا - فيديو لا يصدق.. أسماك قرش تهاجم قرشا وحيدا وتلتهم نصفه - درب عكار: نجاح إكثار أكثر من ألف شجرة غبيراء SORBUS TORMINALIS - سفيرة بريطانيا لقمة العمل المناخي بعد زيارة للبنان: البلد يحتاج الى اصلاحات عاجلة ولتكن إعادة البناء الأكثر خضرة في صميم أي خطة مستدامة - وزير البيئة يعاين وضع مطمر الناعمة ويغرّد عن تنفيس آبار الغازات - إجتماع تنسيقي ضم وزير الزراعة إلى وزير البيئة - المرتضى عرض لموضوع قلعة كيفون مع رئيس بلديتها ومدير جمعية حماية الطبيعة - ناقوس خطر للعالم.. تحديد موعد "الذوبان الكبير" - كيف كان مناخ الشرق الأوسط خلال "العصر الجليدي"؟ - ياسين: العمل مستمر لايجاد حلول مستدامة للنفايات الصلبة - قطة تركية بأربع آذان تحقق نجومية عبر الإنترنت (صور) - تضمّ أكثر من 350 ألف عازف... فنزويلا تدخل موسوعة غينيس لأكبر أوركسترا في العالم! - يبلغ طولها 80 متراً...تدشين أول سفينة شحن كهربائية ذاتية التوجيه في العالم - في حملة لمكافحة التلوث... الهند تغلق موقتا 5 محطات طاقة تعمل بالفحم - "عمال نظافة"... مدينة تركية توظف الحمير لتنظيف شوارعها الضيّقة - العثور على أسنان قرش "الميغالودون" المنقرض في صحراء تشيلي... صور - وزير المالية الفرنسي يعلن عن مشروعات لـ"الطاقة المتجددة" مع الإمارات - قطع أشجار أرز دهرية في محمية كرم شباط - القبيات

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
الحقيقة الصادمة: المازوت من القصير ولا وجود لمازوت إيراني في لبنان..!
المزيد
مصرف لبنان يحمّل «غوغل» و«فيسبوك» مسؤولية تطبيقات الدولار مستويات قياسية جديدة لانهيار الليرة
المزيد
لبنانُ يتراجعُ في كلِّ شيءٍ... الانهيارُ العلميُّ على الطريقِ!
المزيد
انخفاض بسعر صرف الدولار.. كم بلغ؟
المزيد
سلامة: شروط ستعيد قيمة الليرة الى "توازن منطقي"
المزيد
مقالات وأراء

بوتين يعد بتقديم صور الأقمار الصناعية لانفجار مرفأ بيروت اذا كانت متوفرة لديهم

2021 تشرين الأول 21 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


كتب سرغي . ج . مندوب الثائر في موسكو .
ترجمة : " اكرم كمال سريوي "

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، أمس الخميس ، في اجتماع لنادي «فالداي» الدولي الذي أقيم كحوار مفتوح في مدينة سوتشي، رداً على سؤال عن التحقيق في انفجار مرفأ بيروت : إذا استطعنا فعل أي شيء للمساعدة ، أعدك سنفعل ، وسأقوم بالتحقيق إذا كانت لدينا صور أقمار صناعية.
وروسيا على اتصال بكل القوى السياسية في لبنان، وتؤيد تسوية الوضع دون إراقة دماء.

وأضاف بوتين: إن العالم الحديث يمر بأزمة مقاربات ستحدد مستقبل وجود البشرية ذاته ، لكن أي أزمة لا تجلب معها مخاطر فحسب ، بل فرصًا أيضًا.
أن مقاربة "قميص المرء أقرب إلى جسده" (بمعنى المثل العربي : ما حك جسمك غير ظفرك) أصبح أخيرًا هو القاعدة ، ومعظم الشعارات الجميلة حول حل مشاكل العالم "لن تتحقق أبدًا". في الوقت نفسه ، أنا متأكد من أنه من الممكن الآن لأول مرة بناء نظام عالمي مستقر دون حرب كبيرة ، ووصف الرئيس بوتين التوجهات الروسية بأنها "توجهات المتفائلين".

وهذه أهم النقاط التي ركّز عليها خطاب الرئيس بوتين:

١- الأخطار والفرص

"في العقود الأخيرة ، تذكر الكثيرون المثل الصيني " لا سمح الله أن نعيش في عصر الانقلاب ". لكننا نعيش فيه بالفعل ، سواء أحببنا ذلك أم لا ، وهذه التغييرات أكثر عمقاً وأساسية .
شيء آخر من الحكمة الصينية: تتكون كلمة "أزمة" من حرفين هيروغليفيين "الخطر والفرصة".
"بالطبع ، يجب أن نكون مدركين للخطر وأن نكون مستعدين لمواجهته والعمل لاستدراكه ، وليس خطراً واحدًا ، ولكن العديد منها. ولكن من المهم أيضًا تذكّر المكون الثاني للأزمة - الفرص التي يجب عدم تفويتها ".

٢- حول أزمة النهج والقيم الحقيقية

"الأزمة التي نتعامل معها هي أزمة مفاهيمية ، بل وحتى حضارية. في الواقع ، إنها أزمة مناهج ومبادئ تحدد وجود الإنسان ذاته على الأرض ، وسيظل علينا إعادة التفكير فيها بجدية. في الوقت نفسه ، أنا مقتنع بأنه يجب علينا المحاربة للحفاظ على القيم الحقيقية والدفاع عنها بكل قوتنا ".
هذه القيم معروفة: "كلنا بشر ، كلنا نريد أن نعيش. قيمة الحياة مطلقة. في رأيي نفس قيمة الأسرة ، لأن هذا أساسًا هو استمرار الأسرة. "

٢-إيجاد الدعم للعالم

بدأ البحث عن دعم جديد للنظام العالمي منذ أكثر من ثلاثة عقود ، "لكن يجب الاعتراف بأنه لم يتم العثور عليه بعد". "وأولئك الذين شعروا ، بعد «انتهاء الماء البارد» أنهم ينتصرون ، سرعان ما شعروا ، (بغض النظر عن حقيقة أنه بدا لهم أنهم تسلقوا أوليمبوس نفسه) ، أنه في أوليمبوس هذا لديهم الآن الطحين يخرج من تحت الأقدام ، ولا أحد قادر على إيقاف فوري للصورة، مهما بدت جميلة ".
في الوقت نفسه ، هناك الآن فرصة لخلق "سابقة مواتية للغاية" عندما يتم إنشاء نظام عالمي مستقر "بدون حرب كبيرة وليس على أساس نتائجها".

٣- عن الرأسمالية الحديثة

"لقد تفاقمت المشاكل الاجتماعية والاقتصادية للبشرية إلى حد أنه كانت هناك في الماضي صدمات على نطاق عالمي . الجميع يقول إن النموذج الحالي للرأسمالية ، والذي هو اليوم أساس البنية الاجتماعية في غالبية الدول ، قد استنفدت نفسها ". ومن الأمثلة على ذلك أزمة أسواق الطاقة . وهذا "مظهر من مظاهر الرأسمالية نفسها التي باتت لا تعمل".
هناك كل الأسباب للاعتقاد بأن أزمة الغذاء "في عدد من الولايات وحتى في مناطق بأكملها" سوف تتفاقم وقد "تصل إلى أشكال متطرفة" ، ولكن هناك أيضًا نقصًا في المياه والكهرباء والفقر وارتفاع معدلات البطالة ونقص في الرعاية الطبية ، "كل هذا نلمسه بشكل حاد في الدول المتخلفة التي تفقد الثقة في احتمالية اللحاق بالزعماء".

٥- حول المناخ والجغرافيا السياسية

"إن التشوهات المناخية والتدهور البيئي واضحان لدرجة أنه حتى أكثر الناس العاديين إهمالاً لا يستطيعون التخلص منها . أي تنافس جيوسياسي أو علمي أو تقني أو أيديولوجي فقط في مثل هذه الظروف ، يبدو أحيانًا أنه يفقد معناه، إذ كان الفائزون ليس لديهم ما يتنفسونه أو يروي العطش ".

٦- عن التعاون والأنانية

"نحن ندرك جيدًا أنه من المستحيل حل العديد من المشاكل الحادة دون تعاون دولي وثيق. ولكن يجب أن نكون واقعيين. معظم الشعارات الجميلة حول حل عالمي للمشاكل العالمية التي سمعناها منذ نهاية القرن العشرين لم تكون أبدًا تتحقق."
"بالكلمات ، تعلن جميع الدول تمسكها بمُثُل التعاون ، واستعدادها للعمل معًا لحل المشكلات المشتركة ، ولكن هذا فقط ، للأسف ، بالكلمات ، وفي الواقع كان يحدث العكس. لقد أصبح مبدأ "القميص أقرب إلى الجسد" هو القاعدة في الأساسية.

٧-حول قضايا العرق والجنس

"إن مواجهة مظاهر العنصرية أمر ضروري ونبيل ، ولكن في ثقافة الإلغاء الجديدة تتحول إلى تمييز معكوس ، أي أن العنصرية هي عكس ذلك" و "التركيز المفرط على الموضوع العنصري يزيد من انقسام الناس".
إن الأشكال الحديثة للنضال من أجل المساواة وضد التمييز في الغرب تذكرنا بالعصر السوفيتي ، عندما حاول البلاشفة تغيير "فكرة ماهية الأخلاق الإنسانية" ، والنقاش حول حقوق الرجال والنساء في تحول عدد من الدول الأوروبية "إلى وهم كامل."

٨- المسار العقلاني السلمي

"عندما يمر العالم بانهيار هيكلي ، تزداد أهمية المقاربة العقلانية كأساس للمسار السياسي عدة مرات .
ينبع النهج المحافظ في روسيا من تجربتها التاريخية: "تسمح لنا الأمثلة من تاريخنا أن نؤكد أن الثورة ليست السبيل للخروج من الأزمة ، بل هي السبيل إلى تفاقم هذه الأزمة. ولم تكن ثورة واحدة تستحق العناء. لأن الضرر الذي تسببت فيه للإمكانات البشرية كبير. "... ويمكن أن يسمى هذا ميزة عند البحث عن إجابات لتحديات العصر، لقد طور المجتمع ، كما يقولون الآن ، مناعة جماعية ضد التطرف ، مما يؤدي إلى مواجهة الصدمات والانهيارات الاجتماعية والسياسية.
"مقاربتنا هي نزعة المتفائلين ، ونعتقد أن التنمية المستقرة والناجحة ممكنة."
اخترنا لكم
جعجع للفائزين في الانتخابات الطالبية في "اللويزة": "كلكن يعني كلكن طلعتو قدون كلن"
المزيد
إنتبهوا من الخطر القادم!
المزيد
الحقيقة الصادمة: المازوت من القصير ولا وجود لمازوت إيراني في لبنان..!
المزيد
لبنانُ يتراجعُ في كلِّ شيءٍ... الانهيارُ العلميُّ على الطريقِ!
المزيد
اخر الاخبار
بالصورة...هذا ما سيحدث الاثنين!
المزيد
سلامة: شروط ستعيد قيمة الليرة الى "توازن منطقي"
المزيد
السعودية: خطوة أستراليا ضد حزب الله تعزز الأمن والسلم
المزيد
جنبلاط: لا نستطيع الخروج من تحالف طبيعي وموضوعي وتاريخي مع المستقبل
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
سعر صرف الدولار الأميركي اليوم الإثنين
المزيد
روكز: لا ثقة بحكومة تغرق بيانها بعناوين فضفاضة في كل منها أفخاخ سياسية تؤسس لخلافات لا تنتهي
المزيد
ثمة ما يتغير
المزيد
شريم: على الدنيا السلام!
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
سفيرة ايطاليا تطلق "بيت الزعتر والخزامى" في محمية أزر الشوف
اكتشاف أول بؤرة لإنفلونزا الطيور في فرنسا
درب عكار: نجاح إكثار أكثر من ألف شجرة غبيراء SORBUS TORMINALIS
"جريمة" بحقّ "طائر برّي"!
فيديو لا يصدق.. أسماك قرش تهاجم قرشا وحيدا وتلتهم نصفه
سفيرة بريطانيا لقمة العمل المناخي بعد زيارة للبنان: البلد يحتاج الى اصلاحات عاجلة ولتكن إعادة البناء الأكثر خضرة في صميم أي خطة مستدامة