Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- ميقاتي: شحنات الوقود الإيرانية انتهاك لسيادة لبنان - ترزيان: يا حسرتي عليك يا آدمي - واشنطن تفرض عقوبات على شبكات داعمة لـ"حزب الله" - ضاهر: ‏اصبح واضحا من البيان الوزاري أن تحرير الأسعار صار شاملا - لبنانُ الرسالةِ... ممنوعُ اللبن! - ماذا جاء في بيان المجلس المذهبي التوضيحي حول عقار مبنى دار الطائفة الدرزية في فردان؟ - الخازن: مطلوب من وزير الاقتصاد التحرّك بمؤازرة كل أجهزة الدولة لضبط الاسعار - ميقاتي: أنا حزين على انتهاك سيادة لبنان لكن لا أخاف من عقوبات وصندوق النقد أبدى اسعداده للدعم - وزارة الطاقة أعلنت عن تفريغ أول شحنة غاز اويل: 15 الف طن في دير عمار و16 الفا في الزهراني و 60 الفا من الفيول والغاز أويل شهريا ولعام لكهرباء لبنان - وزير الزراعة طلب من القاضي رمضان الإيعاز الى القوى الأمنية توقيف المتورطين في قطع الاشجار المعمرة - غيبريسوس التقى وزير الصحة العامة وزار مستشفى الحريري: ملتزمون بالوقوف إلى جانب لبنان - البنك الدولي يكشف مؤامرة تلاعب وتزوير البيانات لصالح إحدى القوى العظمى - الصحة العالمية تعلن تطورات تفشي فيروس "ماربورغ" القاتل في غينيا - الإمارات تستثمر 10 مليارات جنيه إسترليني في بريطانيا - صندوق النقد دعا المجتمع الدولي الى التحرك لمنع وقوع أزمة انسانية في أفغانستان - اللواء السيد :"ليش؟!" - امطار وسيول اجتاحت العديد من المناطق الجبلية في عكار - مقتل 16 جنديا نيجيريا في كمين نسب إلى جهاديي تنظيم الدولة الإسلامية ولاية غرب إفريقيا - سويف استقبل ريما فرنجية: الانتصارعلى الأزمة الحالية يبدأ بالتكاتف والتعاضد - مكتب دياب نفى الخبر عن طلب عائلته من فوج الاطفاء تزويدها بالمياه

أحدث الأخبار

- حيتان تخفي يدا بـ5 أصابع من مخلوق مشى على الأرض... صور وفيديو - المكتب الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لغرب آسيا استضاف في البحرين مؤتمر التحول الرقمي للاستدامة البيئية - وزير الزراعة طلب من القاضي رمضان الإيعاز الى القوى الأمنية توقيف المتورطين في قطع الاشجار المعمرة - مجزرة بيئية في حق أشجار صنوبر في عيون السمك والاهالي طالبوا بكشف الفاعلين - جمعية دبين ترد على الأونروا:(عمان لا تحتمل قطع شجرة واحدة اخرى) - اكتشاف "مفاجأة مرعبة" في أحشاء تمساح عملاق.. هل فعلها؟ - أهمية المشاركة في المؤتمر الدولي لحماية الطبيعة والإنضمام إلى الإتحاد الدولي لصون الطبيعة IUCN - وزير البيئة: هدف الحكومة النجاح في إطفاء الحرائق المشتعلة في ملفات الدعم والانفتاح على المجتمع الدولي - غانم رئيسًا للّجنة الوطنية اللبنانية للإتحاد الدولي لصون الطبيعة - إدارة محمية إهدن أنجزت تصميم وتوزيع وتركيب اللافتات في المحمية - الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة، بمنح شهادة إعتراف لبرنامج "هدد" السعودي - الأمين العام لهيئة البيئة – أبوظبي تفوز للمرة الثانية على التوالي بمنصب المستشار الإقليمي لغرب آسيا في انتخابات الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة - الاتحاد الدولي لصون الطبيعة يمنح سرحال العضوية الفخرية - رزان المبارك أول رئيسة من غرب آسيا تقود أقدم وأكبر شبكة بيئية عالمية في تاريخها الممتد على مدى 72 عامًا - لقاء بعنوان: التعاون لحلول التكيف القائمة على الطبيعة لأحواض البحيرات، الأنهار والمياه الجوفية - بالفيديو صاعقة برق تحبس الأنفاس.. 12 ضربة في ثوان معدودة! - الامم المتحدة تحذر من التلوث البلاستيكي وتهديده للانواع المهاجرة في آسيا والمحيط الهادئ - باستخدام مسحة لقياس البكتيريا... تحديد الأمهات المعرضات لخطر الولادة المبكرة بعد 10 أسابيع فقط من الحمل بات ممكناً! - غانم زار الاْردن والتقى الوزير مصاروة وبحثا التعاون البيئي - نفوق عدد كبير من الاسماك عند مجرى النهر البارد وتحذير من الاقتراب او الاستخدام

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
واشنطن تفرض عقوبات على شبكات داعمة لـ"حزب الله"
المزيد
ماذا جاء في بيان المجلس المذهبي التوضيحي حول عقار مبنى دار الطائفة الدرزية في فردان؟
المزيد
ميقاتي: أنا حزين على انتهاك سيادة لبنان لكن لا أخاف من عقوبات وصندوق النقد أبدى اسعداده للدعم
المزيد
الخازن: مطلوب من وزير الاقتصاد التحرّك بمؤازرة كل أجهزة الدولة لضبط الاسعار
المزيد
وزارة الطاقة أعلنت عن تفريغ أول شحنة غاز اويل: 15 الف طن في دير عمار و16 الفا في الزهراني و 60 الفا من الفيول والغاز أويل شهريا ولعام لكهرباء لبنان
المزيد
متفرقات

حسن أمام وفد من أكروم: اللامركزية الإنمائية والصحية ضرورة ويجب ألا يكون الدواء موضوع تجاذب والحملة في هذا الملف غير بريئة

2021 تموز 25 متفرقات

تابعنا عبر

الثأئر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



استقبل وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور حمد حسن في دارته في بعلبك، وفدا من فاعليات منطقة أكروم، شكر له إقرار إنشاء مستشفى طوارىء حكومي في بلدة السهلة. وضم الوفد رئيس اتحاد بلديات جبل أكروم مشهور كنعان ونائبه طلال الفحل، رئيس بلدية السهلة حسن الخطيب، رئيس بلدية قنيه أحمد خضر، رئيس بلدية كفرتون أحمد علي، رئيس بلدية أكروم جمال سعدالدين، رئيس بلدية كفرتون أحمد الزين ومختاري قرى المنطقة.

وشكر الخطيب لحسن "جهود إقرار إقامة مستشفى حكومي في السهلة بمنطقة جبل أكروم التي هي بأمس الحاجة إلى هذا الرفق الصحي، ويسكن فيها حوالى 45 ألفا من ضمنهم حوالى 15 ألف نازح سوري، والشكر موصول إلى دولة الكويت على تمويلها المشروع".

حسن
بدوره قال حسن: "نرحب بكم في بعلبك وفي منزلكم، ونتمنى أن يحل عيد الاضحى المبارك عليكم وعلى كل اللبنانيين العام المقبل في ظروف أفضل، نأمل أن يكون فيها الفرج للناس الذين لم يعد وضعهم يحتمل، ولو لم يكن لدينا كلبنانيين هذه القدرة على مقاومة شتى الظروف والتحديات، لكانت ظروفنا وحياتنا أصعب بكثير مما هي عليه الآن".

أضاف: "بالنسبة إلى موضوع المستشفى في منطقة أكروم وعكار، مغ قمنا به هو واجب الحكومة وواجب مؤسساتي بامتياز. نحن نؤمن بأن اعتماد اللامركزية الإنمائية والصحية ضرورة ملحة لتثبيت المواطن في أرضه وتخفيف النزوح والتشبث بأرضنا فننتج ونصنع فيها، إذ من الواضح أن كل السياسة الريعية فشلت على مدى الزمن في حماية هذا البلد".

وتابع: "اليوم عندما ننشىء مستشفى في منطقة نائية، فيها من الحرمان ما يندى له الجبين، نكون نقوم بواجبنا المؤسساتي والإنساني، وقد اخترنا المكان الأنسب للمستشفى في السهلة، بعد معاينة ميدانية للموقع، وهو مكان وسطي، يجمع بين جبل أكروم ووادي خالد ومنطقة عندقيت والبيرة والمشتى وغيرها. نحن كحكومة وكوزارة صحة بالتنسيق مع الجهة المانحة، صندوق التنمية الكويتي، رأينا من الإنصاف أن يكون هذا المستشفى في المكان المحدد، وحصلنا على الموافقة النهائية على إقامة مستشفى السهلة، ومستشفى رسم الحدث في البقاع الشمالي، واستكمال مستشفى دير القمر، وبذلك نكون من خلال هذه الهبة الكويتية البالغة 10 مليون دولار، أنشأنا 3 مستشفيات حكومية تساهم في مواجهة التحديات الصحية التي يعانيها المواطن، وبخاصة في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة، إذ هناك توجه أكثر وثقة أكبر بالمؤسسات الاستشفائية والصحية الحكومية، وإن شاء الله هذا المستشفى سيقدم مستوى خدمات متقدم ومتطور لأهل منطقة عكار".

وقال: "جائحة كورونا كانت صعبة جدا على كل اللبنانيين، ولكن بالإرادة والعزيمة والصبر والحكمة في التعاطي، ودخول البلديات واتحادات البلديات والمخاتير والفاعليات الطبية المدنية، استطعنا تقديم رعاية صحية متقدمة للمواطنين في منازلهم، مما خفف الضغط كثيرا عن النظام الاستشفائي والمؤسسات الاستشفائية ونجحنا، إلا أن معركة مواجهة الوباء ما زالت مستمرة، ولكن الذي مر في أصعب وأحلك الظروف في جائحة كورونا بإمكانات متواضعة، يستطيع أن يقطع أزمة الدواء المفتعلة".

أضاف: "وزارة الصحة ليست طرفا، فهي تنسق بين المعنيين لتوفير الدواء للمواطن، واللوائح التي أنجزت بين لائحة مدعومة وأخرى غير مدعومة، هي بناء على طلب مصرف لبنان وإصراره. والكثير من أدوية الحالات الطارئة أو أدوية الأمراض المزمنة متوفرة للبنانيين وغير اللبنانيين في مراكز الرعاية الصحية الأولية، وعددها 250 مركزا".

واعتبر أن "دعم المصرف المركزي للأدوية والتزامه تجاه المواطن هو حق للمواطنين، مع التأكيد أن التعاون الشفاف والتعاطي الإيجابي المشترك بين كل الأطراف هو السبيل الوحيد لتخفيف الألم والتحدي الصعب في الموضوع الدوائي عن المواطن".

وردا على سؤال قال: "في موضوع الدواء، يجب أن تكون الصورة واضحة وشفافة للمواطن، وينبغي ألا يكون الدواء موضوع تجاذب. هذه الحملة التي تشن غير بريئة، فصحة المواطن ليست وجهة نظر، إنما هي واجب تقدمه الدولة بمؤسساتها المالية".


أضاف: "نحن لسنا بصدد فتح جبهة مع الشركات العالمية التي تؤمن الدواء، والتي كانت موضع ثقة بنيت بين لبنان وتلك الشركات على مر عقود من الزمن، لكن اليوم هناك أدوية مفقودة، ومقابل الدواء المفقود هناك إذن بالاستيراد الطارىء المتوازي، وكل دواء تؤمنه الشركات العالمية، نكون بغنى أن نشرع او نسهل تسجيل الدواء الرديف، ولكن عندما هذه الشركات او المستوردين أو بعض التجار يريدون المتاجرة بصحة المواطن ويضعون الشروط والضوابط التعجيزية لتحصيل هذا الدواء، فنحن لن نقف مكتوفي الأيدي. وأنا أقول لهم اليوم باستطاعتك على قدر ما تريد أن تناكف بالسياسة، ولكن في صحة المواطن هذا ارتكاب يجب أن يحاسب عليه القانون".

وبالنسبة إلى اعتراض الشركات على تسعيرة 12000 ليرة للدولار، قال حسن: "هذه التسعيرة التي اعتمدناها كانت لفترة بين ثلاثة إلى أربعة أشهر، إذ كان معدل صرف سعر الدولار بالسوق أو على منصة صيرفة 12000 ليرة، وعندما يتغير سعر منصة صيرفة أو عندما يعطي حاكم مصرف لبنان الشركات الأولوية لشراء الدولار ويسمح لهم أو يعطيهم الأولوية والأفضلية في شراء الدولار على سعر صيرفة، يتغير السعر، وبالتالي السؤال هل الحل باعتماد سعر صرف السوق؟ دواء augmentin مثلا سعره الآن 80000 ليرة بعد أن كان ثمنه 15 الفا، بينما على سعر صرف 20000 يصبح سعره 140 ألف ليرة، فهل يستطيع المواطن آنذاك شراء الدواء؟ أنا أقول الدواء سيبقى على الرفوف لأن لا قدرة للمواطنين على شرائه".

اخترنا لكم
واشنطن تفرض عقوبات على شبكات داعمة لـ"حزب الله"
المزيد
ميقاتي: أنا حزين على انتهاك سيادة لبنان لكن لا أخاف من عقوبات وصندوق النقد أبدى اسعداده للدعم
المزيد
لبنانُ الرسالةِ... ممنوعُ اللبن!
المزيد
الصحة العالمية تعلن تطورات تفشي فيروس "ماربورغ" القاتل في غينيا
المزيد
اخر الاخبار
ميقاتي: شحنات الوقود الإيرانية انتهاك لسيادة لبنان
المزيد
واشنطن تفرض عقوبات على شبكات داعمة لـ"حزب الله"
المزيد
ترزيان: يا حسرتي عليك يا آدمي
المزيد
ضاهر: ‏اصبح واضحا من البيان الوزاري أن تحرير الأسعار صار شاملا
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
إميل لحود: الأهم في المساعدة العراقية أنها غير مشروطة
المزيد
الممثلة آنا فالشي تفي بوعدها وتنشر صورة "جريئة" لها بعد فوز لاتسيو على روما
المزيد
الاصابات الجديدة اليوم بكورونا... كيف توزعت بحسب المناطق؟
المزيد
جنبلاط: لماذا لا تجري الاستشارات النيابيّة وفق الأصول؟
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
حيتان تخفي يدا بـ5 أصابع من مخلوق مشى على الأرض... صور وفيديو
وزير الزراعة طلب من القاضي رمضان الإيعاز الى القوى الأمنية توقيف المتورطين في قطع الاشجار المعمرة
جمعية دبين ترد على الأونروا:(عمان لا تحتمل قطع شجرة واحدة اخرى)
المكتب الإقليمي لبرنامج الأمم المتحدة للبيئة لغرب آسيا استضاف في البحرين مؤتمر التحول الرقمي للاستدامة البيئية
مجزرة بيئية في حق أشجار صنوبر في عيون السمك والاهالي طالبوا بكشف الفاعلين
اكتشاف "مفاجأة مرعبة" في أحشاء تمساح عملاق.. هل فعلها؟