Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- عملية نوعية تُسفر عن توقيف اثنين من أخطر المطلوبين - لبنان أمام أكبر كارثة هجرة غير شرعيّة! - برّي مصمم على نجاح جلسة الغد هل يتكرّر سيناريو الجلسة السابقة؟ - بن فرحان يدعو لإصلاحات سياسية واقتصادية في لبنان - المهرِّب "الخدّاع" يوهم اليائسين الحالمين برحلة آمنة.. إلى المجهول! - إقفال المصارف ينعكس على القطاعات والاقتصاد.. الرصاصة الأخيرة للقطاع المصرفي؟ - الموازنة أولاً فالحكومة والرئاسة ومفتاحهما الترسيم.. أسبوع الاستحقاقات اللبنانية الحاسمة - غانتس: إذا تسبب نصرالله في التصعيد سيعود الضرر "الجسيم" على لبنان - الخيارات الرئاسيّة ترتسم تباعاً - كفى ذُلاً !!!!! - كيف أقفل سعر صرف الدولار مساء؟ - القرم: سنؤمّن طاقة بنسبة 95 في المئة "والمواطن رح يحس بالفرق" - أبو الحسن: لحسم مسألة الدفاع المدني لجهة التثبيت وتعزيز القدرات - الحزب التقدمي الأشتراكي!! إلى أين؟؟؟ - الحرمان يطال المنتشرين.. باسيل: لن نتخلّى عن قضيتهم - عدد ضحايا قارب الموت الى 91 والنّاجون يعودون قريباً - ضو: لإلغاء جلسة مناقشة الموازنة الإثنين وتحويلها إلى استجواب للحكومة عن سياساتها لوقف قوارب الموت - واشنطن تحذر لبنان من أي تحرك لحزب الله ضد إسرائيل - الاستحقاق الرئاسي لن يستحق في موعده! "عاصفة حزم" خليجية رئاسية: لرئيس سيادي إصلاحي - القبض على 9 موقوفين فروا مساء من سرايا جونية

أحدث الأخبار

- كابوس "كورونا" لم ينته: آثار "مدمرة" طويلة المدى - مع اقتراب الشتاء.. ما هي خيارات أوروبا لمواجهة أزمة الطاقة؟ - نصار افتتح المؤتمر السياحي الاول في AUST بحمدون ووقع اتفاقية لافتتاح مكاتب سياحية: لإجراء الاستحقاقات الدستورية في وقتها - ارتفاع الكوليسترول.. 5 علامات لا تهملها - شرب الماء ومحاربة الشيخوخة.. علاقة سحرية! - عالم سموم يحذّر من مخاطر استخدام ورق الألمنيوم في طهي الطعام - حطب أوروبا يُسرق أمام أبواب الشتاء.. والاختيار بين التضور جوعا أو التقلب بردا! - تجنّبوا عصر الليمون على الطّعام الساخن.. لهذا السبب - السجائر الإلكترونية وكورونا.. "علاقة كارثية"! - "البيئة" تطلق الفرز من المصدر في مكاتبها - فنجان القهوة صباحا يطيل العمر - غوتيريش يتوقع لقاء بايدن لمناقشة قضايا الغذاء والطاقة والمناخ - تحذير من إعصار قوي يجتاح جنوب اليابان غداً - لمواجهة السكري.. إليك قائمة بأفضل الأطعمة - رواد فضاء مهمة "شنتشو-14" الصينية ينفذون أنشطة خارج المركبة - ثلث سكان العالم محرومون من الإنترنت - هيئة شؤون المرأة تطلق حملة توعية على البيئة - بعد فضيحة السالمونيلا.. كيندر يحصل على إذن "نهائي" بالعودة - لم تشرب المياه منذ 17 عاماً.. هذا ما كشفته فنانة مصرية! - بلدية بعقلين أعلنت "حمى حرج بعقلين" ووضعه في حماية وزارة البيئة

الصحافة الخضراء

إقتصاد

أزمة الطاقة.. حكومات وشركات أوروبية تستعد لارتفاع الأسعار

2022 أيلول 04 إقتصاد الحرة

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


تصاعدت المخاوف من أزمة وشيكة بقطاع الطاقة في أوروبا، بعد أن أوقفت روسيا ضخ الغاز عبر خط أنابيب نورد ستريم 1 قبل أيام، وفقا لصحيفة "الغارديان".

وقالت الصحيفة في تقرير لها، السبت، "وصلت المخاوف من أن تغرق أوروبا بأزمة طاقة شتوية إلى مستويات جديدة أمس (الجمعة)، بعد أن مددت شركة غازبروم الروسية الموردة للطاقة إغلاق تدفقات الغاز عبر خط أنابيبها الرئيسي نورد ستريم 1 إلى ألمانيا".

وتبرز خطورة الموقف من خلال حقيقة أن روسيا أبقت إمدادات الغاز إلى أوروبا تتدفق حتى في ذروة الحرب الباردة. على النقيض من ذلك، تم إغلاق خط الأنابيب الآن مرتين منذ الغزو الروسي لأوكرانيا، لمدة 10 أيام في يوليو، بالإضافة إلى الإغلاق الحالي لأجل غير مسمى.

وقالت غازبروم إن الإمدادات ستتوقف إلى أجل غير مسمى بعد الكشف عن تسرب في خط الأنابيب ولن تستأنف إلا بعد تنفيذ الإصلاحات بالكامل.

وجاءت هذه الخطوة بعد ساعات من موافقة دول مجموعة السبع على فرض حد أقصى لسعر النفط الروسي من أجل تحديد تمويل نظام فلاديمير بوتين وغزوه لأوكرانيا.

وكان من المقرر استئناف التدفقات عبر خط الأنابيب، الذي يمتد من الساحل الروسي بالقرب من سان بطرسبرغ إلى شمال شرق ألمانيا ويمكن أن ينقل نحو 170 مليون متر مكعب من الغاز يوميا، بعد توقف دام ثلاثة أيام.

ويأتي ذلك بعد أن كشفت ألمانيا، التي تعتمد بشدة على الغاز الروسي، أن مخزونها الشتوي يتوسع بشكل أسرع من المتوقع، وقالت هيئة تنظيم الشبكة الألمانية إن إمدادات الغاز في البلاد مضمونة في الوقت الحالي، لكنها حذرت من أن الوضع متوتر وأنه لا يمكن استبعاد حدوث مزيد من التدهور.


وحذر رئيس سابق في قطاع الطاقة، الجمعة، من أن تكتيكات فلاديمير بوتين تركت المملكة المتحدة وأوروبا في حالة من الذعر.

وقالت أنجيلا نايت، الرئيسة التنفيذية السابقة لاتحاد التجارة "إنرجي يو كيه"، إن هناك اعتمادا كبيرا في المملكة المتحدة وأوروبا على توفير الطاقة من دول "ليست كلها صديقة".

وقالت لراديو تايمز، الجمعة: "لقد أخطأنا في سياستنا في مجال الطاقة لفترة طويلة".

ومع ذلك، أصرت نايت على أن المملكة المتحدة يمكنها تجاوز هذا الشتاء. وقالت: "سيكون الأمر صعبا ، وسيكون باهظ الثمن وسيتعين تقديم بعض المساعدة لمجموعات مختلفة من الأشخاص وبعض المساعدة في قطاع الصناعة".

ارتفاع الأسعار

وتستعد الشركات والحكومات لارتفاع أسعار الطاقة في أوروبا، وهناك استعداد لإجراءات الطوارئ، بعد أن قالت روسيا إنها أوقفت إلى أجل غير مسمى إمدادات الغاز الطبيعي إلى أوروبا، وفقا لصحيفة "وول ستريت جورنال".

وتعهد مسؤولون حكوميون سويديون وفنلنديون، السبت، بتوفير السيولة لدعم قطاع الطاقة في حال الحاجة إلى ذلك، لكن أسعار الغاز والطاقة، المرتبطة بأجزاء كبيرة من القارة، ارتفعت بشكل كبير.

ويستعد الاتحاد الأوروبي لخطط لإعادة هيكلة السوق لتخفيف "بعض الآلام". ومن المقرر عقد اجتماع طارئ لوزراء الطاقة في الاتحاد الأوروبي الأسبوع المقبل.

واتهم زعماء أوروبيون موسكو باستخدام الغاز كسلاح في معركة اقتصادية مع الغرب اندلعت بسبب الحرب في أوكرانيا.

ويترافق ارتفاع أسعار الغاز مع عدد من القضايا الأخرى، بما في ذلك الصيف الحار والجاف الذي أثر على الطاقة الكهرومائية والطاقة النووية في جميع أنحاء القارة.

وأغلقت فرنسا أجزاء من محطاتها النووية بسبب قضايا الصيانة. في وقت سابق من العام، أعاق انخفاض مستويات الرياح طاقة الرياح في بعض الأماكن.

وأدى كل ذلك إلى ارتفاع أسعار الغاز والكهرباء بشكل حاد. وسط التهديد بقطع الغاز لفترات طويلة من روسيا، دعت الحكومات الأوروبية السكان والصناعات إلى تقليص استخدام الغاز مرة أخرى، لكنها حذرت من التقنين المحتمل للطاقة في حالة النقص.

الصناعات كثيفة الاستهلاك للطاقة، بما في ذلك مصانع الأسمدة والصلب والزجاج، خفضت طاقتها. وقالت شركة الأدوية السويسرية Novartis AG، التي تعمل في جميع أنحاء أوروبا، إن لديها خطط طوارئ لكل دولة تعمل فيها في حالة "قطع إمدادات الغاز". وقالت إنها تعمل على شراء مصادر طاقة بديلة إذا لزم الأمر. وأضافت أن لديها حاليا إمدادات كافية من الغاز لضمان الإنتاج لعدة أشهر.

وطلبت الحانات في المملكة المتحدة وأحد أكبر شركات الدجاج في البلاد تدخلا حكوميا وسط ارتفاع الأسعار. في وقت سابق من هذا الأسبوع ، قالت مجموعة 2 Sisters Food Group، إنها تواجه زيادات ضخمة في الأسعار.

يوم الجمعة، وقبل ساعات من تحركات غازبروم ، قالت شركة ArcelorMittal SA، إحدى أكبر شركات تصنيع الصلب في العالم، إنها تخطط لإغلاق اثنين من مصانعها في ألمانيا وسط ارتفاع تكاليف الكهرباء والغاز.

وفي الشهر الماضي، قالت شركة Norsk Hydro ASA النرويجية إنها ستوقف الإنتاج الأولي للألمنيوم في مصهر في سلوفاكيا بسبب ارتفاع تكاليف الكهرباء. وقالت BASF SE، إحدى أكبر شركات الكيماويات في العالم، إنها ستخفض إنتاج مادة الأمونيا المستخدمة في الأسمدة لأنها تسعى للحد من استخدام الغاز الطبيعي.

المصدر: الحرة
اخترنا لكم
لبنان أمام أكبر كارثة هجرة غير شرعيّة!
المزيد
الحزب التقدمي الأشتراكي!! إلى أين؟؟؟
المزيد
كفى ذُلاً !!!!!
المزيد
الحرمان يطال المنتشرين.. باسيل: لن نتخلّى عن قضيتهم
المزيد
اخر الاخبار
عملية نوعية تُسفر عن توقيف اثنين من أخطر المطلوبين
المزيد
برّي مصمم على نجاح جلسة الغد هل يتكرّر سيناريو الجلسة السابقة؟
المزيد
لبنان أمام أكبر كارثة هجرة غير شرعيّة!
المزيد
بن فرحان يدعو لإصلاحات سياسية واقتصادية في لبنان
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
رسالة إلى بيار الضاهر!
المزيد
صفي الدين: لبنان مقبل على كارثة أميركا تضغط ومن رفض العرض الإيراني مسؤول عن النتائج
المزيد
عناوين الصحف ليوم الجمعة 11 شباط 2022
المزيد
المفتي قبلان في نداء الى الحكومة والسياسيين وكل قادر: وضع البلد في خطر كارثي وترك أجيالنا بلا تعليم انتحار ونحر للبلد
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
كابوس "كورونا" لم ينته: آثار "مدمرة" طويلة المدى
نصار افتتح المؤتمر السياحي الاول في AUST بحمدون ووقع اتفاقية لافتتاح مكاتب سياحية: لإجراء الاستحقاقات الدستورية في وقتها
شرب الماء ومحاربة الشيخوخة.. علاقة سحرية!
مع اقتراب الشتاء.. ما هي خيارات أوروبا لمواجهة أزمة الطاقة؟
ارتفاع الكوليسترول.. 5 علامات لا تهملها
عالم سموم يحذّر من مخاطر استخدام ورق الألمنيوم في طهي الطعام