Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- جوني قرم خارج "الاتصالات"… وهذا اسم خلفه - الوزير السابق محمد المشنوق يحاضر في جمعيّة متخرّجي المقاصد عن "المسؤولية عند شغور رئاسة الجمهورية" - كنعان: نعم لحماية الودائع ولا لـ "سلخ" الناس بسعر الصرف من دون خطّة ونريد رئيساً اصلاحياً وسيادياً قبل ٣١ تشرين - مخزومي يبحث مع مسؤولين اميركيين في خطة انقاذية للبنان - الأمم المتحدة: ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير كابول إلى 43 قتيلا - سعيد عن "الترسيم": اتفاق لبناني اسرائيلي ايراني بموافقة حزب الله وضمانة الامم المتحدّة - "حزب الله" يقرّ "التطبيع النفطي": الضرورات تبيح المحظورات! - شهيب: لكميل زيادة الديموقراطي الهوى الرحمة - الراعي يخشى "شمّاعة" التوافق الرئاسي ويحذّر النواب من "التسليم بالشغور" - ضو: هل هناك من يعتقد ان منظومة الفساد مؤهّلة لإدارة ملف الغاز والنفط؟ - جلسة انتخاب ثانية بعد 10 أيام.. والحزب يسعى لإقناع باسيل بدعم ترشيح فرنجية وإلا "إلى الخطة باء" - حكومة وجلسة ثقة، والمجلس النيابي يحسم الجدل، ومؤتمر لدعم لبنان في الصيف القادم! - سيناريوهاتٌ ولا حسابَ للمواطنِ...! - ثروة فاوتشي وزوجته ارتفعت بـ5 ملايين دولار خلال جائحة كورونا - لبنان ينتظر العرض الخطّي من هوكشتاين.. ساعة الحسم تقترب؟ - أسماء كثيرة متداولة لا تتمّ جوجلتها بالسجال الاعلامي! - القضاة متمسّكون باعتكافهم: زيادة الأجور غير مقبولة! - باريس على الخط رئاسياً: لبنان في رأس قائمة اهتمام ماكرون - جدل في لبنان حول مهمة البرلمان بعد اشتراط بري «التوافق» على الرئيس الجديد - فرنجية... والتغطية بالورقة البيضاء

أحدث الأخبار

- شرب الماء قبل الأكل.. 6 عادات تسرع حرق الدهون - ياسين خلال إطلاق محمية جبل حرمون الطبيعية: لضرورة حمايتها من التدهور البيئي ومن التعديات - كلمات مرور معرضة للاختراق في ثانية… احذروها! - عدد قتلى الإعصار إيان في أميركا ارتفع إلى 85 - حصيلة ضحايا الإعصار إيان في فلوريدا ارتفعت إلى 23 قتيلا - استكشاف الإنسان للمريخ ترك أكثر من 15 ألف رطل من القمامة على سطحه - بالصور - مكبّ جديد للنفايات... في قصر العدل - البيئة حذرت من خطر الحرائق: لاتّخاذ كل تدابير الوقاية والحد من استعمال أي مصدر للنار - كندا: الإعصار "فيونا" غير مسبوق - كابوس "كورونا" لم ينته: آثار "مدمرة" طويلة المدى - مع اقتراب الشتاء.. ما هي خيارات أوروبا لمواجهة أزمة الطاقة؟ - نصار افتتح المؤتمر السياحي الاول في AUST بحمدون ووقع اتفاقية لافتتاح مكاتب سياحية: لإجراء الاستحقاقات الدستورية في وقتها - ارتفاع الكوليسترول.. 5 علامات لا تهملها - شرب الماء ومحاربة الشيخوخة.. علاقة سحرية! - عالم سموم يحذّر من مخاطر استخدام ورق الألمنيوم في طهي الطعام - حطب أوروبا يُسرق أمام أبواب الشتاء.. والاختيار بين التضور جوعا أو التقلب بردا! - تجنّبوا عصر الليمون على الطّعام الساخن.. لهذا السبب - السجائر الإلكترونية وكورونا.. "علاقة كارثية"! - "البيئة" تطلق الفرز من المصدر في مكاتبها - فنجان القهوة صباحا يطيل العمر

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
سعيد عن "الترسيم": اتفاق لبناني اسرائيلي ايراني بموافقة حزب الله وضمانة الامم المتحدّة
المزيد
جلسة انتخاب ثانية بعد 10 أيام.. والحزب يسعى لإقناع باسيل بدعم ترشيح فرنجية وإلا "إلى الخطة باء"
المزيد
حكومة وجلسة ثقة، والمجلس النيابي يحسم الجدل، ومؤتمر لدعم لبنان في الصيف القادم!
المزيد
ضو: هل هناك من يعتقد ان منظومة الفساد مؤهّلة لإدارة ملف الغاز والنفط؟
المزيد
شهيب: لكميل زيادة الديموقراطي الهوى الرحمة
المزيد
مقالات وأراء

السياح والمغتربون يهربون من لبنان إلى تركيا وهذه هي الأسباب!

2022 آب 10 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر




- " اكرم كمال سريوي "


لطالما شكّل السياح والمغتربون رافعة أساسية لاقتصاد لبنان، ورفدوا مصارفه بعشرات مليارات الدولارات، وما زالوا يُدخلون إلى البلد حوالي 8 مليار دولار سنوياً.
وأشارت التوقعات إلى أن هذا الموسم الصيفي، سيُدخل إلى لبنان أكثر من ثلاث مليارات دولار، وأطلقت وزارة السياحة برنامجاً دعائياً ترويجياً تحت عنوان "أهلا بهالطلة".

عبر عشرات السنين عملت الحكومات اللبنانية على دفع الشباب إلى الهجرة، ولم تعالج يوماً مشكلة البطالة، ولم تفتح أسواقاً للعمل، واقتصرت فرص الاستثمار على القطاع السياحي والتجاري والخدمات، وتم حرمان الزراعة والصناعة من أي دعم يُذكر.

هكذا أهملت الدولة والحكومات المتعاقبة فتح وتطوير سوق العمل، ووجدت في المغتربين ثروة لا تُقدّر بثمن، فهؤلاء يعملون في الخارج، ولا تتكبد الدولة عليهم أي مصاريف، لا في الضمان الصحي، ولا الرواتب والتعويضات، ولا التقاعد، ولا التعليم، إنهم بمثابة "الدجاجة التي تبيض ذهباً" بالنسبة للدولة، فهم يرسلون معظم ما يجنون من أموال إلى لبنان، وهكذا تحمّلوا عبء حوالي 40% من موازنة الدولة سنوياً.

174 مليار دولار بلغ حجم الودائع في البنوك اللبنانية عام 2019 غالبيتها من جنى أعمار اللبنانيين في الخارج، ومنذ ثورة تشرين وحتى اليوم، تحتجز المصارف هذه الودائع، وتُنفّذ على السحوبات منها، (وفق تعاميم حاكم مصرف لبنان) اقتطاعاً يتجاوزا 75% وتهدد الدولة والمصارف بشطب هذه الودائع، في محاولة سرقة موصوفة، لم يسجل تاريخ أي دولة مثيلاً لها.

يشكوا غالبية المغتربين الذين جاؤوا إلى لبنان هذا الصيف، من سوء الأوضاع التي يواجهونها، فبعض اللبنانيين من تجار وأصحاب فنادق ومصالح ومطاعم، لا يقلّون فساداً عن بعض المسؤولين الفاسدين، الذين سرقو المال العام والخاص.

ينظر اصحاب المصالح في لبنان إلى المغترب كمحفظة نقود مليئة بالدولارات، ويسعون لسرقة ما أمكن من هذه المحفظة، بأي وسيلة كان.
فحتى ثمن القهوة والمنقوشة يسعرونه ويطلبون ثمنه بالفرش دولار، أما فاتورة المطاعم غالباً مضاعفة، فبعض هؤلاء مخادع بما يكفي ليضع لك على الطاولة، صنوفاً عديدة، يحتسب سعرها عليك دون أن تأكل منها سوى القليل.


يقول عماد: لقد هاجرت منذ ثلاثين عاماً، عملت جاهداً وجمعت ثروة بتعبي وعرق جبيني، وضعت أموالي في بنك في لبنان، والآن جنى عمري الذي يفوق نصف مليون دولار محجوز عليه، ولا أستطيع التصرف به، ولا أتقاضى عليه أي فائدة منذ ثلاث سنوات.

ويتابع عماد القول: اتيت إلى لبنان لرؤية أهلي وأقاربي وأصدقائي، فوطني هو كل شيء بالنسبة لي، لكن هنا لا نشعر بالأمان، فالكل يحاول سرقتك، حتى أنك تخشى في بعض الأماكن أن تركن سيارتك بجانب الطريق، ولو لوقت قصير فقد تتم سرقتها.
نعم أنا وغيري من المغتربين نذهب إلى تركيا، فهناك يمكننا ان نمضي بعض الوقت، ونحن نشعر براحة حقيقية، فكل شيء أرخص من لبنان، حتى الخضار والفواكه والخدمات والمطاعم والفنادق ما زالت أرخص من لبنان، والخدمة أفضل بكثير.

ليس عماد وحده يفعل ذلك، بل غالبية المغتربين، والسبب هو فساد عام، طال كل شيء في لبنان، حتى أصغر تاجر أو صاحب دكان أو موظف، والدولة غائبة ومشلولة والقضاء معطّل، دون أي رقابة، أو إجراء للحد من جشع التجار والغش والاحتكار والتهريب. لا بل أكثر من ذلك فإن الدولة تشجع على الفساد والرشوة، عبر بعض القوانين والأنظمة كمشروع استحداث رسوم الخدمة السريعة في الإدارات العامة، التي تذهب عائداتها بنسبة عالية إلى الموظف، بدل أن تذهب إلى خزينة الدولة، فيستفيد موظفوا الإدارات التي تجري معاملات للمواطنين دون غيرهم.

سلبية أُخرى تضاعف معاناة الفقراء في لبنان، فالمغترب يستفيد من ارتفاع سعر صرف الدولار في السوق السوداء، وقسم كبير من هؤلا يبذرون الأموال على الحفلات والأعراس والتباهي على باقي المواطنين، وهذا يُسهم في رفع أسعار الخدمات والسلع من قبل تجار لا يهمهم سوى المزيد من الربح.
غالبية المغتربين يُنفقون للتنعم والتباهي، بدل أن يلتفتوا إلى الفقراء، ويقدمون بعض المساعدة لمن هم بأمس الحاجة إلى مبلغ صغير .

هل يمكن أن نسأل بعد كل هذا، كيف ولماذا انهار لبنان!!!؟؟؟
اخترنا لكم
كنعان: نعم لحماية الودائع ولا لـ "سلخ" الناس بسعر الصرف من دون خطّة ونريد رئيساً اصلاحياً وسيادياً قبل ٣١ تشرين
المزيد
الراعي يخشى "شمّاعة" التوافق الرئاسي ويحذّر النواب من "التسليم بالشغور"
المزيد
سعيد عن "الترسيم": اتفاق لبناني اسرائيلي ايراني بموافقة حزب الله وضمانة الامم المتحدّة
المزيد
حكومة وجلسة ثقة، والمجلس النيابي يحسم الجدل، ومؤتمر لدعم لبنان في الصيف القادم!
المزيد
اخر الاخبار
جوني قرم خارج "الاتصالات"… وهذا اسم خلفه
المزيد
كنعان: نعم لحماية الودائع ولا لـ "سلخ" الناس بسعر الصرف من دون خطّة ونريد رئيساً اصلاحياً وسيادياً قبل ٣١ تشرين
المزيد
الوزير السابق محمد المشنوق يحاضر في جمعيّة متخرّجي المقاصد عن "المسؤولية عند شغور رئاسة الجمهورية"
المزيد
مخزومي يبحث مع مسؤولين اميركيين في خطة انقاذية للبنان
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
عبدالله: إنجاز جديد للسلطة يتحقق...
المزيد
فرعية اللجان المشتركة بدأت درس مشروع البطاقة التمويلية جابر: النقاش تمحور حول التمويل وجلسة بعد الظهر عن طرق التطبيق والمعايير
المزيد
واشنطن تفرض عقوبات على ناقلات النفط التي أرسلتها إيران إلى فنزويلا
المزيد
نقابات واتحادات وروابط أساتذة تدعو الى المشاركة الكثيفة في تحركات الاتحاد العمالي غدا
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
شرب الماء قبل الأكل.. 6 عادات تسرع حرق الدهون
كلمات مرور معرضة للاختراق في ثانية… احذروها!
حصيلة ضحايا الإعصار إيان في فلوريدا ارتفعت إلى 23 قتيلا
ياسين خلال إطلاق محمية جبل حرمون الطبيعية: لضرورة حمايتها من التدهور البيئي ومن التعديات
عدد قتلى الإعصار إيان في أميركا ارتفع إلى 85
استكشاف الإنسان للمريخ ترك أكثر من 15 ألف رطل من القمامة على سطحه