Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- بُشرى سارةٌ .. حتى ولو تقاعدتمْ... القضاءُ سيُحاسِبكمْ - هل يمكن لـ"الوطني الحر" ترميم العلاقات في ساحته؟ كنعان يتحدث لـ"النهار" عن بكركي والقوات والتيار داخلياً - القاضية عون تعمّق الشرخ بين "المستقبل" و"الوطني ‏الحر‎"‎ ‎"‎التفتيش القضائي" يضع يده على الملف هذا الأسبوع - هل تأثرت محطة بوشهر النووية بالزلزال الإيراني - مسؤول إيراني: أوكرانيا حاولت تسييس سقوط طائرتها فوق طهران للضغط على روسيا - كتل هوائية حارة غدا والحرارة فوق معدلاتها بعشر درجات - جعجع يطلق المرحلة الثانية من عمل Ground_0: ترميم 100 وحدة سكنية إضافية في بيروت - كنعان: #بلشو_من_هون - سليم عون: كلنا غادة عون في ثورتها على المافيات - أسود: شعب بيحكي عن الحقوق وبدافع عن السارق - تفاصيل الرسالة المفجعة التي تركتها ملكة بريطانيا على تابوت الأمير فيليب - دفن الأمير فيليب بالقبو الملكي.. وينتظر إليزابيث في مكان آخر - شريم: القضاء يعاني وأي شخص يحاول الاقتراب من ملف مالي تقوم القيامة - الراعي: ما لم تتألف حكومة اختصاصيين عبثا تتحدثون عن إصلاح وتدقيق جنائي - دياب: مجزرة قانا وصمة عار في تاريخ الإنسانية - المستقبل: المشهد الهزلي في القضاء محاولة لاستكمال الانقلاب على الدستور - باسيل: الى من يلجأ الناس ليستعيدوا مدّخراتهم؟ سنتكلّم قريباً ... - جوزف إسحق: مسلسل الأزمات المفتعلة لا تنتهي .. آخرها أزمة تعديل المرسوم 6433 - موقف موحد حاد اللهجة من وزراء الخارجية الأوروبيين تجاه المعنيين بتأليف الحكومة - ارتفاع الوفيات في إيطاليا رغم حملات التلقيح

أحدث الأخبار

- منها التوت البري... أطعمة ينصح بها من يأخذون لقاح كورونا - مدير عام الزراعة جال على المشاريع الزراعية في زغرتا - اتفاقية تعاون بين السفارة الهندية ومحمية أرز الشوف - طيور الببغاء في حدائق جديدة مرجعيون والبلدية ناشدت تجنب اصطيادها - دراسة تكشف تأثيرا "غير متوقع" للضوضاء على الأشجار - بسبب الجلطات.. التحفظات على اللقاحات تتصاعد ومخاوف من الأسوأ - اجتماع في وزارة الزراعة بين رئيس العام للرهبانية الباسيلية الشويرية ومدير عام الزراعة - مرتضى: واقع القطاع الزراعي لا بأس به وسنبدأ بدورات للزراعات العلفية المائية - لحود تابع اعمال التحريج في عنجر واعلن عن يوم المونة والمطبخ اللبناني - فيديو يوثق أسماكا "بشعر وأرجل".. والخبراء يفسرون - "نسر كوني" يحدق فينا بعيون غاضبة قنصه تليسكوب "هابل"... فيديو - إعلان الفائز بمسابقة محمية اهدن الفوتوغرافية - أصيب بحروق من الدرجة الثالثة... والسبب نبتة - السيسي ينبه إلى أزمة المناخ ويعرضُ استضافة مؤتمر دولي - وحدة مكافحة الصيد الجائر APU تنقذ بالتعاون مع الجيش والمخابرات والصيادين المستدامين سرب اللقلق من جريمة محتملة - الحوار الإقليمي للتغير المناخي يتعهد بإنجاح اتفاق باريس - تقرير يتحدث عن "الساحر الأحمر"... طارد طبيعي للسموم ويسهل الهضم - "شرط سوداني" قبل الملء الثاني لخزان سد النهضة - "الدهون تسد الشرايين"... دراسة: تناول لحم الخنزير أو البرغر مرة واحدة في الأسبوع يقتلك - ناسا تكشف عن حدث "غامض" على كوكب المريخ

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
تفاصيل الرسالة المفجعة التي تركتها ملكة بريطانيا على تابوت الأمير فيليب
المزيد
كنعان: #بلشو_من_هون
المزيد
سليم عون: كلنا غادة عون في ثورتها على المافيات
المزيد
أسود: شعب بيحكي عن الحقوق وبدافع عن السارق
المزيد
مسؤول إيراني: أوكرانيا حاولت تسييس سقوط طائرتها فوق طهران للضغط على روسيا
المزيد
متفرقات

تفجير المرفأ: المحقق العدلي يهرطق

2021 شباط 17 متفرقات الأخبار

تابعنا عبر

الثأئر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



كتبت صحيفة "الأخبار" تقول: سيُسجّل للمحقق العدلي في جريمة تفجير المرفأ، القاضي فادي صوان ، جرأته على ملاحقة مسؤولين من السلطة السياسية، نواباً ووزراء ورئيس حكومة، لكن سيُسجّل عليه في المقابل أنه أفرغ هذه الخطوة من مضمونها، بأداء "غير مفهوم"، يراوح بين تنفيذ أجندة سياسية ما، والعمل وفقاً لتعليمات إعلامية.


الجديد في الأمر استدعاء صوان وزير الأشغال السابق يوسف فنيانوس، إلى التحقيق، بصفة مدّعى عليه. الأخير أعلن أنه لن يمثل أمام القاضي اليوم، لأن طريقة استدعائه مخالفة للقانون. فقد أبلغ بموعد الجلسة قبل أقل من 24 ساعة من موعدها، هاتفياً، ومن دون ذكر المواد التي ادّعي عليه بها، ومن دون إبلاغ نقابة المحامين التي ينتسب إليها فنيانوس. وأكّد وزير الأشغال السابق أن إعلانه عدم المثول أمام صوان اليوم لا يعني امتناعه عن الاستجابة إلى طلبات القاضي مستقبلاً، بل إن "مشكلتي، حالياً، هي أن الاستدعاء تم بصورة غير قانونية". وفاقم من سوء الأمر أمس تسريب محطة "أم تي في" خبراً يفيد بأن صوان أصدر مذكرة توقيف بحق فنيانوس، بعد الادعاء عليه بجرم الإخلال بواجباته الوظيفية، قبل أن تنفي مصادر قضائية هذا الخبر.


مسألة الادعاء على فنيانوس، ومعه النائبان علي حسن خليل وغازي زعيتر، ورئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب، تبقى خطوة منقوصة قانوناً، طالماً أنها اقتصرت عليهم. فهي لم تشمل وزراء آخرين في حكومة دياب، كما لم تشمل رؤساء حكومات سبقوا رئيس الوزراء الحالي، حكموا في السراي عندما أفرِغت شحنة نيترات الأمونيوم التي انفجرت في المرفأ يوم 4 آب 2020، أو كانوا في الحكم فيما قنبلة الميناء موجودة فيه في انتظار يوم تفجيرها. وبطبيعة الحال، لا يفسّر صوان، ولا السلطة القضائية التي ترعاه (تحديداً، رئيس مجلس القضاء الاعلى، القاضي سهيل عبود)، إجراءاته وقراراته. فهو لم يشرح للرأي العام بعد السبب الذي يدفعه إلى توقيف ضباط من الأمن العام، لأكثر من خمسة أشهر، رغم أن صلاحياتهم القانونية لا تتيح لهم القيام بأي إجراء في مرفأ بيروت، باستثناء متابعة حركة الأفراد الذين يغادرون لبنان بحراً أو يدخلون الأراضي اللبنانية عبر ميناء العاصمة. وللمقارفة أن هؤلاء الموقوفين سبق أن كتبوا تقارير وأرسلوها إلى قيادتهم، بشأن شحنة نيترات الأمونيوم، ما يعني أنهم قاموا بواجبهم كاملاً، ولم يخلّوا بواجباتهم.


يُضاف إلى ما تقدّم، استمرار صوّان في ممارسة الهرطقة القانونية، من خلال طلبه من النيابة العامة الادعاء على المدير السابق لإقليم بيروت بالإنابة في الجمارك، موسى هزيمة، واستدعائه للمثول أمامه اليوم. ومكمن الهرطقة أن صوان قرر الادعاء على هزيمة من دون أن يستمع إليه، كما لم تستمع إليه النيابة العامة ولا الأجهزة الأمنية التي تولت التحقيق في جريمة انفجار المرفأ. وهذه الأجهزة الأمنية والقضائية أهملت التحقيق مع هزيمة عمداً، لسبب بسيط، وهو أنه كان مديراً لإقليم بيروت بالإنابة، حتى 23 حزيران 2014. ومنذ لك الحين، لم يعد له أي دور وظيفي في المرفأ. وتاريخ كف يد هزيمة عن العمل كمدير بالإنابة لإقليم بيروت (وتعيين هاني الحاج شحادة مديراً أصيلاً) ثم انتقاله إلى العمل في جمارك المطار إلى حين إحالته على التقاعد، شديد الاهمية. فهو يسبق بأيام القرار القضائي الذي سمح بتعويم السفينة روسوس، التي كانت تحمل شحنة نيترات الأمونيوم، وتخزين الشحنة في العنبر الرقم 12. ولم يكن لهزيمة أي دور في قرار إفراغ الشحنة (صدر بأمر من القضاء)، ولا بإدارة عملية تخزينها لاحقاً. الورقة الوحيدة التي تحمل توقيعه هي تلك التي وردته بالتسلسل الإداري من العقيد الراحل جوزف سكاف، في شباط 2014، محذّراً من خطورة بقاء نيترات الأمونيوم في السفينة، فأحالها هزيمة على الجهات المعنية "للعلم وإجراء المقتضى"، قبل أن تصبح الشحنة محل "نزاع قضائي" انتهى بتفريغها وبقائها حيث انفجرت بعد 6 سنوات. كذلك، لا بد من الإشارة إلى أن سلطة الجمارك تشمل البضائع التي يجري إنزالها إلى المرفأ، لا تلك الموجودة في السفن. رغم ذلك، قرر صوان الادعاء على شخص لم تكن له أي سلطة على النيترات قبل تفريغها في المرفأ، ولم يكن له أي عمل في المرفأ منذ ما قبل نقلها من السفينة إلى العنبر الرقم 12.


في المقابل، قرر صوان عدم الادعاء على العماد المتقاعد جان قهوجي، قائد الجيش السابق، رغم أنه امتنع عن القيام بأي إجراء لإتلاف كمية النيترات، التي كانت تحت الحراسة القضائية، ورغم أن السلطة الأمنية في المرفأ معقودة للجيش، كما هي الحال بالنسبة إلى ضبط الأسلحة والذخائر والمواد التي تدخل في صناعتها، على كامل الأراضي اللبنانية. وإضافة إلى ذلك، ارتأى صوّان عدم المس بأيّ من القضاة الذين لا تقل مسؤوليات بعضهم عن مسؤولية أي ضابط أو إداري أو حتى وزير أو رئيس حكومة، عن تفريغ شحنة النيترات وإبقائها "سالمة آمنة" حتى موعد تفجيرها.


هرطقة المحقق العدلي لا تقف عند ما سبق. فهو استدعى إلى التحقيق قبل ثلاثة أيام المدير العام بالتكليف لإدارة واستثمار مرفأ بيروت، باسم القيسي، باعتباره ممثلاً للإدارة التي سجّل صوان سابقة بادعائه عليها بوصفها شخصاً معنوياً. وهذه السابقة تشكّل خطراً على مرفأ بيروت، تتجاوز خطورة الانفجار نفسه على المنشأة العامة الأكبر في بيروت. فالادعاء هو عملياً على المرفأ. وبصرف النظر عن قانونية القرار أو مخالفته للتشريعات، إلا أنها تفتح الباب أمام تحميل المرفأ مسؤولية الانفجار، مع ما يعنيه ذلك من خطر الحجز عليه لاحقاً من قبل جميع المتضررين، طلباً للتعويضات، بدل تحميل المتورطين في الجريمة كلفة الأضرار.


ما يجري في التحقيق في تفجير المرفأ لا ينبئ بأن حقيقة ستُكتشَف وبأن مسؤوليات ستُحمّل لمرتكبين. فحتى اليوم، لم يُظهر المحقق العدلي أداءً يوازي خطورة الجريمة التي ارتُكِبت.

اخترنا لكم
بُشرى سارةٌ .. حتى ولو تقاعدتمْ... القضاءُ سيُحاسِبكمْ
المزيد
الراعي: ما لم تتألف حكومة اختصاصيين عبثا تتحدثون عن إصلاح وتدقيق جنائي
المزيد
القاضية عون تعمّق الشرخ بين "المستقبل" و"الوطني ‏الحر‎"‎ ‎"‎التفتيش القضائي" يضع يده على الملف هذا الأسبوع
المزيد
كُراتُ نارٍ من بيروتَ الى واشنطن...
المزيد
اخر الاخبار
بُشرى سارةٌ .. حتى ولو تقاعدتمْ... القضاءُ سيُحاسِبكمْ
المزيد
القاضية عون تعمّق الشرخ بين "المستقبل" و"الوطني ‏الحر‎"‎ ‎"‎التفتيش القضائي" يضع يده على الملف هذا الأسبوع
المزيد
هل يمكن لـ"الوطني الحر" ترميم العلاقات في ساحته؟ كنعان يتحدث لـ"النهار" عن بكركي والقوات والتيار داخلياً
المزيد
هل تأثرت محطة بوشهر النووية بالزلزال الإيراني
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
أسود: شعب بيحكي عن الحقوق وبدافع عن السارق
المزيد
انا مواليد رمضان الشتاء
المزيد
هل تأثرت محطة بوشهر النووية بالزلزال الإيراني
المزيد
كنعان: #بلشو_من_هون
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
منها التوت البري... أطعمة ينصح بها من يأخذون لقاح كورونا
اتفاقية تعاون بين السفارة الهندية ومحمية أرز الشوف
دراسة تكشف تأثيرا "غير متوقع" للضوضاء على الأشجار
مدير عام الزراعة جال على المشاريع الزراعية في زغرتا
طيور الببغاء في حدائق جديدة مرجعيون والبلدية ناشدت تجنب اصطيادها
بسبب الجلطات.. التحفظات على اللقاحات تتصاعد ومخاوف من الأسوأ