Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- عبدالله: اي بيان وزاري يجب ان يبدأ بالكهرباء والاتصالات وليكن وفق الدستور - كرم: ننتظر حكومة مستقلين اختصاصيين لا مسرحية تحاصصية - ترامب: تعيين باريت يوم تاريخي.. والقاضية: سأمارس مهامي بمعزل عن توجهاتي - عشرات الوفيات بعد تلقي لقاح الإنفلونزا في حملة حكومية - السعودية تستنكر "الرسوم المسيئة" وترفض ربط الإسلام بالإرهاب - كورونا يضرب الأمم المتحدة.. ويلغي كل اجتماعاتها في نيويورك - كنعان: نتمنّى أن نكون دفنّا الشيطان قبل التأليف - هذا سعر دولار السوق السوداء صباح الثلاثاء - الحريري يضع الخطوط العريضة للحكومة... وينطلق ‏بجولة جديدة من المشاورات - التاريخُ يعيدُ نفسَهُ... - طبيب فرنسي يدق ناقوس الخطر: فقدنا السيطرة على كورونا - دراسة تكشف فائدة "كبيرة" للمواظبة على شرب القهوة - أستراليا تطالب قطر بإجابات بعد واقعة "التعري والفحص القسري" - رفيق صدام حسين يرحل .. وفاة عزت الدوري - مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 26-10-2020 - تقرير مستشفى رفيق الحريري: 87 اصابة و30 حالة حرجة ووفاة واحدة - وزير الصحة ترأس اللجنة العلمية ودعا لاغلاق أحياء بعض المدن الكبرى: لن نستورد أي لقاح قبل اعتماده من منظمة الصحة العالمية - 14 حالة وفاة بكورونا خلال الساعات الـ24 الماضية... كم بلغ عدد الاصابات؟ - جعجع: لحكومة اختصاصيين مستقلين وحليف القوات الأساسي هي الطروحات التي وضعت بعد 17 تشرين - بانو: لرفع السرية المصرفية عن المسؤولين الاداريين والامنيين بالمرفأ

أحدث الأخبار

- إجلاء 60 ألف شخص بسبب حريق غابات قرب لوس أنجلوس - الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة يرحب بإنضمام دولة الإمارات العربية المتحدة لعضوية الاتحاد - ماء على سطح القمر.. ناسا تعلن اكتشافها المثير - شابة هولندية على درب الجبل من عندقت الى مرجعيون لترميم منازل دمرت في انفجار المرفأ - بعد تداول صور تظهر اصطياد طيور مهاجرة... قوى الأمن توقف الفاعلين - سفير كوريا الجنوبية في محمية إهدن - رحلة على بساط الريح، فوق عروسة المصايف "عين زحلتا" - جمعية حماية الطبيعة في لبنان تدعو السلطات اللبنانية الى انفاذ قانون الصيد البري - قيمتها مليون دولار... إنقاذ صقور مهددة بالانقراض من بيعها للخليج - ندوة عن الاثر البيئي لإنشاء معمل فرز للنفايات في داربعشتار - تسجيل أعلى درجة حرارة في القطب الشمالي منذ 3 آلاف سنة - نصف سكان لبنان لن يصلوا إلى المواد الغذائية الأساسية بحلول نهاية 2020 - حزب الله يطلق المرحلة الثالثة من مشروع الحاكورة الزراعية الشتوية في صيدا وبلدات الجوار - مأساة على سواحل ناميبيا.. الأمواج تلفظ ألوفا من صغار الفقمة النافقة (صورة + فيديو) - لجنة كفرحزير البيئية: يحاولون التسلل الى اراضي البلدة بحجة التأهيل والاستصلاح - 5 أطعمة "خارقة" تقوي الجسم في مواجهة الأمراض - مرتضى وقع اتفاقية لتقديم المساعدة الفنية لمصايد الأسماك المستدامة: نسعى إلى تحسين الوضع الاقتصادي والاجتماعي لمجتمعات الصيادين - بأدلة علمية.. 10 فوائد صحية "مثالية" للزنجبيل - ميشال معوض حول الاشكالية في محمية حرج اهدن: للتمسك بمفهوم الدولة والقوانين وحماية بيئتنا وثرواتنا الطبيعية - عصير الجزر.. 8 فوائد "مذهلة" قد لا يعرفها كثيرون

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
رئيس بلدية غلبون شكر جبران على انشاء محطة ضخ للمياه في البلدة
المزيد
رفيق صدام حسين يرحل .. وفاة عزت الدوري
المزيد
أستراليا تطالب قطر بإجابات بعد واقعة "التعري والفحص القسري"
المزيد
دراسة تكشف فائدة "كبيرة" للمواظبة على شرب القهوة
المزيد
طبيب فرنسي يدق ناقوس الخطر: فقدنا السيطرة على كورونا
المزيد
لبنان

فريد البستاني ردا على الاخبار: الشيطنة والتخوين آفتان خطيرتان تشكلان تعبيرا عن مشاريع فتن لا محاولات نقاش

2020 آب 22 لبنان

تابعنا عبر

#الثائر


رد النائب الدكتور فريد البستاني على ما مقالة نشرت في صحيفة الاخبار، تعليقا على دعوة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي الى حياد لبنان، وقال: "طالعتنا صحيفة الأخيار الموقرة، التي نعتبرها من المنابر الحصيفة والحريصة على حماية الوحدة الوطنية بين اللبنانيين، والتي تلتزم كما نعتقد مشروعا مدنيا للدولة والمجتمع، بما رأيته كمؤمن بمشروع دولة مدنية تنقذنا من العصبيات الطائفية والفساد وتوزع الولاءات الداخلية نحو خارج ليستعملنا ويتلاعب بنا، أنه أخطر تعبئة للمشاعر الطائفية وتصعيد للتوترات الطائفية، وتحفيز لعصبياتها، تحت عنوان نقد يفترض أنه سياسي عقلاني لخطاب البطريرك الماروني الكاردينال بشارة الراعي، بما جعلني كمؤمن مسيحي وداعية للدولة المدنية في وقت واحد، يؤمن بتكامل الصفتين لا بتعارضهما المزعوم، أشعر بأنني مسؤول عن الرد وعن مطالبة الصحيفة التي أحترم، بالانتباه إلى خطورة ما نشرته ومراجعة قواعدها المعتمدة في التعامل مع الكتاب والمقالات، التي تقع على خطوط إثارة النعرات وتحفيز العصبيات ولو لبست لبوسا مدنيا، وادعت الترفع عن الطائفية، بينما هي في الواقع أشد خطورة من الطائفيات الظاهرة في استنفار مثيلاتها".

وتابع: "ما كتبه الكاتب أسعد أبو خليل في الأخبار تحت عنوان البطريرك الماروني يجاهر: مشروع الحياد الإسرائيلي، ولم يتورع خلاله من اتهام الكنيسة المارونية عبر سنوات طوال بالعمالة والتآمر على لبنان وتخديم سياسات استعمارية وإسرائيلية، من بوابة مزاعم مناقشة دعوة البطريرك الراعي للحياد، ليست له إلا وظيفة واحدة هي شيطنة المسيحيين اللبنانيين، وليس البطريرك وحده، واستنهاض عصبيتهم كطائفة تدافع عن رموزها، بوجه هجمات طائفية أخرى تذكرهم بخطاب اليسار والمنظمات الفلسطينية في السبعينيات عشية الحرب الأهلية وخلالها، وما أخفته من رهان على غلبة طائفية بقوة السلاح الفلسطيني، تحت عنوان شيطنة المسيحيين وليس فقط بعض قياداتهم وأحزابهم، والكاتب لم يستطع تجنب كشف عميق الصلة بين كلامه وانتمائه ليوميات تلك المرحلة".

وقال: "كان من الممكن والمقبول مناقشة دعوات الحياد التي تقودها بكركي من موقع المقارنة مع مواقف كنسية أخرى مثل البطريرك بولس المعوشي الذي كشف كاتب آخر في صحيفة الأخبار هو الإعلامي نقولا ناصيف عن مواقفه الموثقة خلال أزمات حلف بغداد والتدخل الأميركي في عهد الرئيس الراحل كميل شمعون، والتي قدم لها أبو خليل رواية مزورة، بينما كانت مواقف البطريرك المعوشي وفق ما وثقه نقولا ناصيف، قد وصلت حد إعلان بكركي يومها التبرؤ من دعوات التدخل الغربي التي أطلقها الرئيس شمعون، وانتقد شكوى الرئيس شمعون للجامعة العربية لما أسماه تدخلات الرئيس جمال عبد الناصر، محذرا الدول الغربية من التدخل، معتبرا أن هناك أزمة داخلية بين الرئيس والشعب، فكيف تكون بكركي التي قدم أبو خليل نفسه في مقالته كخبير في شؤونها، امتدادا لمشاريع الغرب، وكيف تكون بكركي طرفا في ما وصفه الخبيرأبو خليل في معاهدة سرية مع إسرائيل، يفترض أن مفاعيلها في الخمسينيات كانت أقوى بكثير من اليوم؟".

أضاف: "تاريخ بكركي هو جزء حيوي من تاريخ لبنان، وهو جزء أشد حيوية من تاريخ المسيحيين، وليس فوق النقد ولا من محرمات النقاش، لكن الشيطنة والتخوين، آفتان خطيرتان، تشكلان تعبيرا عن مشاريع فتن لا محاولات نقاش، ومن موقع ما تمثل الأخبار في نظر المسيحيين كلسان حال للمقاومة التي يحمل لواءها فريق لبناني له هوية طائفية تشكل موضوعا سجاليا بين المسيحيين، جاء إستعمالها لنشر ما يراد منه شيطنة هذه الفئة من اللبنانيين الذين تمثلهم المقاومة بعيون المسيحيين، وإستفزازهم للعداء معها، والرد دفاعا عن كنيستهم وبطريركهم، خصوصا عندما يصل التهجم حد الاتهام بالعمالة، ويمتد على مساحة من الزمن تريد طبع الكنيسة وتاريخها بهذا العنوان، وفي ذلك مجافاة للحقيقة والتاريخ. لبنان الكبير ليس صنيعة استعمارية ولو ولد على أيدي الفرنسيين الذين كانوا مستعمرين، وكان لحكمة بطاركة بكركي في رفضهم مشاريع الوحدة أثرها الإيجابي، من منطلق إدراكهم الاستباقي لحقيقة أن ما تحتاجه مجتمعاتنا هو النضوج لمشروع الوحدة الوطنية قبل أن تبحث بمشاريع الوحدات الأوسع مدى قوميا، وهذا يشبه ما نحن في صدده في وجه دعوات مغرية نظريا لإلغاء الطائفية لكن بهدف هو تمهيد الطريق أمام غلبة طائفية، حيث يوجبنا ذلك بالتروي في مقاربة الملف الوجودي المسيحي في زمن الصحوات الطائفية ومشاريع التطرف في بعض البيئات الإسلامية بالتوازي مع مقاربة مشروع الذهاب نحو الدولة المدنية".

وسأل: ألم يؤد فشل الوحدة بين مصر وسوريا إلى تعزيز نزعات الانطواء والانعزال، كردة فعل على تجربة الوحدة التي أصابت العلاقات بين الشعبين بمشاعر تشبه تلك التي نجمت عن الدور السوري في لبنان وتأثيره على العلاقات بين الشعبين، وألم يكن التمسك بضم لبنان إلى سوريا بدلا من مشروع لبنان الكبير مدخلا لدفع المسيحيين نحو دولة مسيحية، تحاكي مشروع وطن قومي يهودي، كان هو المشروع الاستعماري الحقيقي، وكانت محفزاته الضمنية في الإستفزاز الذي مثلته يومها دعوات الوحدة، وتمكنت حكمة بطاركة الكنيسة من إجهاضها برعايتها لولادة لبنان الكبير، بمثل ما تحفز المقالة اللاطائفية العصبيات الطائفية وتؤدي المطلوب لشيطنة طائفة بوطنيتها هي المسيحيين، وشيطنة طائفة أخرى بعيون المسيحيين بتحميلها مسؤولية الاتهامات الظالمة لرموزها؟".

وختم البستاني: "يمكن بسهولة تشويه التاريخ بعرض وقائع مجتزأة بطريقة حماسية تنطلق من خلفية حاقدة، وبلغة تحاكي عصبيات طائفية وتستثير عصبيات مقابلة، لكن ذلك لن يصمد أمام أول محاكمة بالعقل والوقائع الصحيحة والمدققة، فتعالوا لنقاش هادئ وعقلاني لدعوة البطريرك الراعي، واتفقوا واختلفوا وحاوروا، وهو أول من دعا للحوار العاقل والهادئ لمشروعه، مشددا على أن الحياد يجب ألا يطال قضايانا المحقة في الصراع مع إسرائيل، وعندما يكون النقاش نزيها لتنتصر الفكرة الأشد نزاهة ووطنية وعقلانية، وشرط النزاهة هو الترفع عن تغليف الطائفيات والعصبيات بلبوس مدني لا طائفي، وتغليف الحقد الأعمى بخطاب العقل المتبصر".

اخترنا لكم
كنعان: نتمنّى أن نكون دفنّا الشيطان قبل التأليف
المزيد
عبد الصمد: لن نرضى أن تمر جريمة المرفأ مرور الكرام
المزيد
التاريخُ يعيدُ نفسَهُ...
المزيد
مشروع رائد لمصلحة مياه بيروت وجبل لبنان بالاشتراك مع بلدية غلبون
المزيد
اخر الاخبار
عبدالله: اي بيان وزاري يجب ان يبدأ بالكهرباء والاتصالات وليكن وفق الدستور
المزيد
ترامب: تعيين باريت يوم تاريخي.. والقاضية: سأمارس مهامي بمعزل عن توجهاتي
المزيد
كرم: ننتظر حكومة مستقلين اختصاصيين لا مسرحية تحاصصية
المزيد
عشرات الوفيات بعد تلقي لقاح الإنفلونزا في حملة حكومية
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
وزير التربية: لاخطة. فقط قرارات مرتجلة!
المزيد
كورونا لبنان: حالتا وفاة .. وهذه هي عدد الاصابات الجديدة!
المزيد
اليكم سعر صرف الدولار مقابل الليرة لليوم الجمعة
المزيد
بارقة أمل على طريق حل لغز الطائرة الماليزية المفقودة
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
إجلاء 60 ألف شخص بسبب حريق غابات قرب لوس أنجلوس
ماء على سطح القمر.. ناسا تعلن اكتشافها المثير
بعد تداول صور تظهر اصطياد طيور مهاجرة... قوى الأمن توقف الفاعلين
الاتحاد الدولي لحماية الطبيعة يرحب بإنضمام دولة الإمارات العربية المتحدة لعضوية الاتحاد
شابة هولندية على درب الجبل من عندقت الى مرجعيون لترميم منازل دمرت في انفجار المرفأ
سفير كوريا الجنوبية في محمية إهدن