Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- قطرات "أنسولين" فموية بديلا للحقن - الحلبي: الامتحانات الرسمية ستجرى في مواعيدها المحددة - ترتيب أغلى 10 مدن في العالم - الراعي: الملحدون بلبنان المؤمنون بمشاريع دينيّة وقوميّة وانفصاليّة شرعوا بتدميره منذ لحظة تأسيسه - بقرادونيان رحب بدعوة بكركي الى الحوار: سنكون أول الحاضرين - "المقاومة الاسلامية": استهداف تموضع لجنود العدو في موقع حدب يارون بصاروخ - الرئيس سليمان هنأ الاضحى - الموافقة على تقديم طلب فتح دعوى تطويب يوسف بك كرم - واشنطن قلقة: إسرائيل قد تبدأ الحرب ضد "الحزب"! - سينودس الكنيسة المارونية: لا أولوية تعلو على انتخاب الرئيس - البابا فرنسيس يحذر: الذكاء الاصطناعي سلاح فتاك - "إدارةُ السرقاتِ"! - فلاح مكفي – سلطان مخفي... الجود بالموجود - "مواجهة شاملة ومدمّرة"... رسالة قطرية للبنان: طبول الحرب بدأت تقرع! - رسائل من "الحزب" إلى إسرائيل: لا تدخلوا في الحرب - تكريم الممثل اللبناني الراحل فيليب عقيقي في غوسطا - من أين ستبدأ "حرب لبنان"؟ تقريرٌ إسرائيلي يكشف المكان - عجلة قبول التشاور إلى اتساع. و"القوات" لم تبدّل موقفها الرافض - التصعيد للحرب أو لتحسين شروط الحل الديبلوماسي؟ - توقيف مطلوب بقضايا سلب يروّج مواد ممنوعة

أحدث الأخبار

- عبدالله: مرج بسري سيكون محمية طبيعية إذا أعيد إحياء قرض البنك الدولي - "هيئة حماية البيئة في شكا": دخول بكركي في عمليّة انشاء شركة الترابة كان لخدمة اهالي الكورة والجبة والزاوية - فلاح مكفي – سلطان مخفي... الجود بالموجود - "إسرائيل بعملية إبادة بيئية في لبنان"... وزير البيئة يرفع الصوت! - مشروع سد بسري مثار جدل مجدداً... "الفضيحة لن تمر" - المواد الكيميائية في معمل الذوق: غير متفجّرة ولكن... - التغيّر المناخي لن يرحمنا: تحضرّوا للعواصف والجفاف والاختناق - حرقة في المعدة أم نوبة قلبية؟ - فوائد صحية مذهلة لا تعرفها عن الفاصوليا الخضراء - توقيف شخصين بجرم مخالفة قانون الصيد البري - بالصور - الجفاف يقضي على آلاف الأسماك في المكسيك - اكتشاف جليد مائي لأول مرة على قمم البراكين القريبة من خط استواء المريخ - المياه تجرف سمكة عملاقة ونادرة في ولاية أمريكية (صور) - قتل العشرات من الفقمات في منطقة مورمانسك بشمال غرب روسيا - الحرارة وصلت إلى 52 درجة مئوية.. "انطبخوا" داخل الطائرة - ما هي الأضرار الناتجة عن حرق الإطارات؟ - "درب عكار": نلنا المرتبة المرتبة الأولى في مسابقة EYESONEARTH - مؤتمر لـ"التقدمي": "الطريق إلى مدينة خضراء: نقاش حول تلوث الهواء الناتج عن المولدات" - "من عيار 7 ريختر".. راصد الزلازل الهولندي يحذر من زلزال قوي خلال أيام - بالفوسفور.. اسرائيل تحرق الاحراج المتاخمة للخط الأزرق

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
فن وثقافة

حلو الكلام الجزء التاسع

2023 أيار 16 فن وثقافة

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر




صموئيل نبيل أديب
المستشار الاعلامى



1- مسجون بين اعمدة المحبةِ

أرقدَ علي الفراشِ لأسابيعَ ... التهابٌ مضاعفٌ في عصبِ الرجلِ الأيمنِ نتيجةَ عرقِ النسا ... لأولِ مرةِ اعرفْ معنى اسمهِ .. كنتَ أظنُ أنها عرقُ النسا منْ النساءِ ... ولكني عرفتْ أنها عرقُ النسا منْ كلمةِ النسيانِ لأنهُ يُنسى الإنسانُ جميعَ الآلامِ التي مرَ بها سابقا منْ قوتهِ وشدةِ ألامهْ . .
شعرتْ بمعنى كلمةِ سعيد صالح في مسرحيةِ العيالِ كبرتْ.. " شوفتْ بعيني محدشْ قالي !! "

كانتْ نصيحةُ الأطباء " النومُ على السريرِ لمدةٍ طويلةٍ ".. خلالها عرفتْ أنَ سقفَ غرفتيْ يحتاج إلى بياضٍ جديدٍ ..وانْ أدويةَ الأعصابِ بها كميةُ منومٍ تكفيكَ لتنامٍ ليومِ القيامةِ ...

يتصلَ الأصدقاءُ بينَ عتابٍ على الاختفاءِ وسؤالٍ عنْ الصحةِ ... اعتذرَ للجميعِ عنْ عدمِ حضورِ الندواتِ واللقاءاتِ فبالكادِ بعدُ شهرينِ أستطيعْ أنْ أتحركَ بالعكازِ . . إلا أنَ عتابَ الأحبةِ كانَ أقوى . .
يتصلَ بي كاتب صحفي بالأمسِ القريبِ مصرًّا على حضورِ ندوةِ الجريدةِ . . اعتذرَ مرةً فتتصلُ بي الأستاذةُ المدير التنفيذي تحرجني بكرمٍ ( أهلِ البحيرة ) فاذهبْ متأخرا بسيارةِ مخصوصِ اتعكزْ علي عكازي بينما اجلسْ في آخرٍ صفِ . .

لأتفاجأْ بأنْ يتركَ الجميعُ المنصةَ ويأتوا إلى آخرٍ صفٍ لكيْ يجلسوا معي في صورةٍ تذكاريةٍ هيَ الأقربَ إلى قلبي طوالَ حياتي .

صورةٌ أقفُ فيها مسجونا ...
مسجونا بينَ اعمدة الحبِ

==========================================


2- أيامُ الحزن
لا بد أنَ الحزنَ قويٌ جدا .. فموقفٌ واحد يعصرنا بينَ أحضانِ الحزنِ أياما .. بينما لا توجدُ سعادةٌ قادرةٌ على الاستمرارِ لساعاتٍ !!!
أيها الحزنُ الغريبُ .. منْ أينَ امتلكتْ تلكَ القدرةِ الرهيبةِ على الاستمراريةِ في نفوسنا ؟!
كما لوْ أننا قدْ عقدنا اتفاقاً معَ الحزنِ ، ووقعنا عقدَ مليكة لهُ بأنْ نبكيَ فورُ أنْ نأتيَ للعالمِ منْ بطون ِ أمهاتنا …
لماذا لا نأتي للحياةِ مثلٍ الحيواناتِ ؟ هلْ رأيتمْ حيوانا يبكي عندما يصلُ إلى العالمِ ؟ ! رأيتُ الحصانُ الرضيعُ يجري فرحا . . والقردُ يحتضنُ أمهُ … بينما يبكي ابنُ الإنسانِ كما لوْ كانَ يعلنُ اتفاقا بالتبعيةِ للحزنِ مكتوبا بدماءِ المشيمةِ !!
عَلِمَتْ اَلْآنِ لِمَاذَا كَانَتْ جَدَّتِي تَدَعُو : اِرْفَعْ عَنَّا اَلْحُزْنُ وَالْهَمُّ وَالْكَآبَةُ وَوَجَعُ اَلْقَلْبِ
أيها الحزنُ العنيدُ ...
ليتكَ تفارقنا
فقدُ تعبنا منكَ
==============
3- المُخرج
اسوء ما في الأيام الصعبة.. انها تُضعف الإيمان... تزداد البوستات التي تتحدث عن ( لا تخف فمن ستر السنة الماضية سيسترها عليك أيضا هذه السنة... الخ).. و انت تنظر حولك.. ترى أن الأمر يزداد سوءً كل يوم .. و الحال يسير إلى الأصعب.
تقع بين براثن المطرقة و السندان... إما أن تعترف أن الأمور أسوء وأانت لا تري مَخرج ( بفتح الميم) و تسقط في الاكتئاب.. .. أو تنكر كليا وجود مُخرج ( بضم الميم) و تقع في الكُفر ...
و كليهما أمر ٌصعب ...
تعترف بينك وبين نفسك .. إن الأمور ليست فقط في صعوبة الحياة وإنما شعورك بالضغط الذي يحطم خلاياك و عظامك ...و أنك تخشى أن تفقد الأمل في المُخرج..
لا تعلم ماذا تصنع سوى أن تركع مصليا إلى المُخرج ( بضم الميم) لعله يترائف.. تخبره عن وجعك.. و تخبره أن الأمر فوق احتمالك..
و تصرخ مع الأعمى
" اللهم أعن ضعف إيماني"..
===============================
4 -نضحـك ليس لأننا فَـرحىَ
و لكـن
لأننا لازلنا صامدين أقوياء حتى الآن
...
نتذكر قول بولس الرسول متحدثا عن نفسه " "كَحَزَانَى وَنَحْنُ دَائِمًا فَرِحُونَ، كَفُقَرَاءَ وَنَحْنُ نُغْنِي كَثِيرِينَ، كَأَنْ لاَ شَيْءَ لَنَا وَنَحْنُ نَمْلِكُ كُلَّ شَيْءٍ."
نتمسك بكل شىء حتى لو كان خشب السفينة المكسوره فى البحر ..نحارب لاننا لن نرضى أن ننكسر..و نصمد..لاننا أبناء الله العلى ..
اخترنا لكم
سينودس الكنيسة المارونية: لا أولوية تعلو على انتخاب الرئيس
المزيد
"إدارةُ السرقاتِ"!
المزيد
البابا فرنسيس يحذر: الذكاء الاصطناعي سلاح فتاك
المزيد
تهرّب من تصحيح الأجور وإنجاز في “التّعاونية”
المزيد
اخر الاخبار
قطرات "أنسولين" فموية بديلا للحقن
المزيد
ترتيب أغلى 10 مدن في العالم
المزيد
الحلبي: الامتحانات الرسمية ستجرى في مواعيدها المحددة
المزيد
الراعي: الملحدون بلبنان المؤمنون بمشاريع دينيّة وقوميّة وانفصاليّة شرعوا بتدميره منذ لحظة تأسيسه
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
ترتيب أغلى 10 مدن في العالم
المزيد
كيف افتتح سعر الدّولار صباح اليوم؟
المزيد
"المقاومة الاسلامية": استهداف تموضع لجنود العدو في موقع حدب يارون بصاروخ
المزيد
روسيا: تمكنا من حماية المشاريع الإنسانية في سوريا من عقوبات "قانون قيصر"
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
عبدالله: مرج بسري سيكون محمية طبيعية إذا أعيد إحياء قرض البنك الدولي
فلاح مكفي – سلطان مخفي... الجود بالموجود
مشروع سد بسري مثار جدل مجدداً... "الفضيحة لن تمر"
"هيئة حماية البيئة في شكا": دخول بكركي في عمليّة انشاء شركة الترابة كان لخدمة اهالي الكورة والجبة والزاوية
"إسرائيل بعملية إبادة بيئية في لبنان"... وزير البيئة يرفع الصوت!
المواد الكيميائية في معمل الذوق: غير متفجّرة ولكن...