Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- الصفدي: علينا أن نستذكر التاريخ من أجل بناء الوطن وليس محطات لنكش الجراح - الصراف: التعاون الوثيق أساس النهوض - القوات: البيئة لم تحرك ساكنا تجاه التسرب النفطي على اوتوستراد الزوق - اسحق بحث مع وزير الزراعة مشكلة تصريف التفاح: لتأمين أسواق خارجية - "الصيت للمربعانية والفعل لشباط": الثلوج ليلاً على 900 متر.. وهذه مفاجآت الطقس! - السيّد يثير ضجة بصورة نادرة مع الحريري: "الشيخ رفيق" "مشنكل" جميل السيد" - "محمد".. ضحية جديدة لحوادث الصدم في لبنان! - أمير لـ"داعش" في قبضة استخبارات الجيش - عطالله: أنا موظّف لدى الناس وأبواب الوزارة مفتوحة دائماً - حنكش: حجبنا الثقة عن الحكومة لانها اعطت وعودا فارغة - توقيف شخصين بتهمة ترويج المخدرات في الضبية - السفير الايراني: نؤكد دعمنا للمقاومة والوحدة بين اللبنانيين - جعجع: لا نعيش في وطن بكل ما للكلمة من معنى بل نعيش على أرض فيها مشروع وطن - "السترات الصفراء".. تصعيد جديد في ذكرى "الشهر الثالث" - يوسف سلامه: لماذا لا نفكر بنظام فدرالي محترم على الطريقة الالمانية؟ - بالصورة - الشيخ رفيق "مشنكل" جميل السيد! - ثقة الناس... يا حكومة! - "حزب الله" وثقافة الإعتذار! - سر كاميرات "ديلفري اللحوم"... شرطة إسطنبول تحصل على تفاصيل جديدة بشأن مقتل خاشقجي - "سامسونغ" تكشف موعد طرح أيقونتها المنتظرة "غالاكسي إس 10"

أحدث الأخبار

- قمرالدين وضع اللمسات الأخيرة لاطلاق مشروع الشارع النموذجي الفرز من المصدر في طرابلس - بالفيديو: للمرة الأولى.. غواص يصور "وحشا" بحريا ضخما! - أمطار جهنمية تقتل نصف مليون بقرة في أيام - المبادرة المدنية عين داره: نشجع آل فتوش على التخلي عن المزيد من العقارات في جبلنا - فادي جريصاتي عرض لمشاريع شراكة بيئية مع LAU - اللقاء المتني: نرفض معالجة أزمة النفايات خارج إطار استراتيجية طويلة الأمد - تحذير أممي: خطر قادم بعد 3 أشهر يهدد السعودية ومصر - أضخم جبل على الأرض.. تحت الأرض - اكتشاف سفن في قلب صحراء سيناء... ماذا قصتها المثيرة - تلويث الليطاني: «حصة وازنة» للمسالخ والمزارع - وزير البيئة أعلن اقفال موسم الصيد البري في 15 شباط: أصدرنا 11941 رخصة والمدخول للخزينة مليار و194 مليون ليرة - أحدث كوارث التغير المناخي.. العقارب تغزو مدنا وتلدغ الآلاف - ينابيع المياه في الضنية تتفجر قبل أوانها - اكتشاف أقدم كائن متحرك جاب الأرض! - ؟بالصورة كيف وصل وزير البيئة الى المجلس النيابي! - ليس أمامك إلا 30 عاما... رصد "الخطر الأعظم" على الجنس البشري - كيف تحمي نفسك من إشعاعات الهاتف المحمول - الكشف عن تجارب "غير أخلاقية" على أعضاء سجناء تعرضوا للإعدام سرا - غانم هنأ وزير البيئة وبحث التحضيرات لاستقبال وفد أردني رفيع - بلدية الجية نفت حرقها للنفايات: مجهول حرق بقايا أشجار على شاطىء الجية كانت اقتلعتها العاصفة وعملنا فورا على إخمادها

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
بالفيديو-ريّا الحسن تُعلن موقفها من الزواج المدني
المزيد
"اختراق كبير" وغير مسبوق في علاج السرطان
المزيد
"كوكاكولا دايت" أخطر مما نتصور.. والحل في المياه
المزيد
بالفيديو: اختفاء قرية روسية تحت الثلوج بشكل كامل
المزيد
خطر الإنزلاق في وحول الماضي
المزيد
لبنان

الموسوي: لتعديل بعض احكام هيئة التأديب لوضع يديها على الفساد

2018 كانون الأول 06 لبنان

لعدم ارتهان قضاياها من التفتيش المركزي

#الثائر


أعلن عضو كتلة "الوفاء للمقاومة" النائب نواف الموسوي، خلال مقابلة مع "قناة المنار"، ان اقتراح القانون الذي قدمه والنائب هاني قبيسي الرامي إلى تعديل بعض أحكام الهيئة العليا للتأديب، "لكي يحل مشكلة الهيئة التي، وعلى مدى سنوات طويلة وكما يقول رئيسها القاضي مروان عبود، يتقاضى اعضاؤها رواتب وهم لا يعملون أي شيء، لأن الهيئة تنتظر ما يصدر عن التفتيش المركزي ويحول إليها لتقوم بعملها".

وأشار الموسوي إلى "أن رئيس الهيئة عبود قال في تقرير له، تليت بعض فقراته في المجلس النيابي، "نحن أسمنا الهيئة العليا للتأديب، ولكن عمليا لسنا هيئة عليا، لأن كل القضايا التي نلاحقها هي مجموعة صغيرة من موظفين صغار، أما ما يتعلق بالموظفين الكبار فلا نصل إلى الهيئة". وعليه، فإننا وجدنا أنه من اللازم تمكين الهيئة العليا للتأديب من أن تضع يديها على الفساد من دون أن تكون مرهونة بالضرورة للقضايا التي تأتيها من التفتيش المركزي".

وقال: "إننا وجدنا أنه من الضروري تمكين الهيئة العليا للتأديب من أن تضع يديها على الفساد من دون أن تكون مرهونة بالضرورة للقضايا التي تأتيها من التفتيش المركزي. ومن يطلع على نص اقتراح القانون، يدرك أنه بإمكان كل مسؤول إدارة في الدولة يرى قضية فساد أو مخالفة للقانون تحدث في إدارته، يستطيع أن يحولها إلى الهيئة العليا للتأديب".

وردا على سؤال عن ضرورة وجود تحقيق قبل المحكمة كون الهيئة العليا هي محكمة، قال النائب الموسوي: "سأكون عمليا في هذا الموضوع، إن إحدى صلاحيات الهيئة هي أن تجري تحقيقات، كما أن من صلاحياتها أن تطلب إلى التفتيش المركزي أن يجري تحقيقات، وبالتالي فإننا وبهذه الطريقة، لم نعد بحاجة إلى أن ننتظر التفتيش المركزي كي يرسل القضايا، بل أصبح باستطاعة الهيئة العليا للتأديب المباشرة. وإذا أرادت إجراء تحقيقات، فإنها تخاطب التفتيش المركزي لإجرائها، ونكون بذلك قد أخرجنا الهيئة العليا للتأديب من الثلاجة وجعلناها تعمل"، مؤكدا "أن ما نقوم به يأتي في إطار مكافحة الفساد، لأن أحد مفاتيح مكافحة الفساد هو تفعيل الهيئات الرقابية وتمكينها من القيام بأعمالها".

وأعلن ان "المطلوب ليس توسيع صلاحيات رئيس الهيئة العليا، بل تمكينه من ممارسة هذه الصلاحيات"، وقال: "صحيح أن لديه صلاحيات، ولكن كلها معلقة على الإحالة من التفتيش المركزي، وبالتالي فإن المطلوب هو تفعيل الصلاحيات"، موضحا "أن الهيئة العليا للتأديب، وفق هذا الاقتراح، لم تعد تنتظر أن تأتيها الملفات من التفتيش المركزي، فكل قضية يعلم بها، يضع يده عليها ويباشر عمله".

وعن المدى الذي سيصل إليه تطبيق هذا القانون، أشار إلى "وجود مشروع، وهو في الأصل برنامج سياسي ونيابي لنا، ألا وهو مكافحة الفساد"، وقال: "من الواضح أن هناك عقبات، ولكننا تقدمنا بهذا الاقتراح، وسنكون شفافين مع الرأي العام، فعندما نواجه إعاقة لهذا الاقتراح في عملية إقراره في المجلس النواب، سنقف ونعلن أن الجهة الفلانية تقوم بتعطيله وبتمييع المناقشات حول هذا القانون، وليتحمل الجميع مسؤولياتهم أمام الرأي العام، ولكن المطلوب أن نبدأ من مكان ما.

وعن المسار التشريعي لهذه الاقتراحات، قال: "عندما تقدمنا باقتراح القانون المتعلق بالصفقات العمومية، كان بصيغة المعجل المكرر، ولكن تم تأجيله من ضمن 24 بندا في الجلسة التشريعية الأخيرة، ولكي لا ننتظر تشكيل الحكومة وانعقاد جلسات المجلس النيابي، أعدنا تحويل اقتراحات القوانين من معجل مكرر إلى اقتراحات عادية تجري إحالتها إلى لجان مختصة".

وفي سياق آخر، أيد النائب نواف الموسوي الفكرة التي تدعو إلى أن يقدم كل من يتولى خدمة عامة تصريحا إلى الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد عن ذمته المالية له ولفروعه من الدرجة الأولى، على أن يتجدد هذا التصريح سنويا، وتقوم الهيئة بالتدقيق في هذه التصريحات، وتتحرك عند الاشتباه بحصول فساد.

اخترنا لكم
ثقة الناس... يا حكومة!
المزيد
طالبو الكلام أكثر من طالبي العمل!
المزيد
"حزب الله" وثقافة الإعتذار!
المزيد
خطر الإنزلاق في وحول الماضي
المزيد
اخر الاخبار
الصفدي: علينا أن نستذكر التاريخ من أجل بناء الوطن وليس محطات لنكش الجراح
المزيد
القوات: البيئة لم تحرك ساكنا تجاه التسرب النفطي على اوتوستراد الزوق
المزيد
الصراف: التعاون الوثيق أساس النهوض
المزيد
اسحق بحث مع وزير الزراعة مشكلة تصريف التفاح: لتأمين أسواق خارجية
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
الشهيد جورج زريق والدولة المتداعية!
المزيد
مقاومة الاحتلال... والفساد!
المزيد
الرئيس عون تلقى اعتذار من الرئيس الفلسطيني لعدم حضورهم القمة
المزيد
آنجي شيّا تطلق "كيف" مع شركة"Universal Music Mena"
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
قمرالدين وضع اللمسات الأخيرة لاطلاق مشروع الشارع النموذجي الفرز من المصدر في طرابلس
أمطار جهنمية تقتل نصف مليون بقرة في أيام
فادي جريصاتي عرض لمشاريع شراكة بيئية مع LAU
بالفيديو: للمرة الأولى.. غواص يصور "وحشا" بحريا ضخما!
المبادرة المدنية عين داره: نشجع آل فتوش على التخلي عن المزيد من العقارات في جبلنا
اللقاء المتني: نرفض معالجة أزمة النفايات خارج إطار استراتيجية طويلة الأمد