Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- مشروع هيكلة المصارف يكشف زيف إدّعاءات المصرفيين - بـ"قانون 2015".. النيجر تفتح أبواب الجحيم على أوروبا - مجلس "فيفا" يوافق على تجربة جديدة لتحسين سلوك اللاعبين وزيادة احترام الحكام - البيت الأبيض: حماس لا تستخدم الرهائن الأميركيين للضغط - يزبك: فرنسا تعرف جيدًا أنّه لا يمكن مكافأة "حزب الله" على ما يفعله في الجنوب - وزارة الصحة تتمسّك بوضع حد لكل أشكال المتاجرة بالدواء - ستريدا جعجع: قائد الجيش برهن أنّه يتحمل المسؤولية بشكل كبير ولبنان لا يمكنه تحمّل الحرب - حراكٌ في الوقتِ الضائعِ! - تمديد هدنة غزة يومين.. ومصير الأميركيين غامض - لودريان: مهمّة صعبة لاستحقاق أصعب - جولةٌ سياحيةٌ جديدةٌ...! - سفينة الشحن CMA CGM Symi تتعرض لهجوم من طائرة إيرانية مسلحة في المحيط الهادئ - غانم لإنترفيو: النينو ظاهرة طبيعة تتهدّد الحياة على كوكبنا - أبي رميا: لودريان قد لا يحمل اقتراحات جديدة إنما الرهان على مقاربة داخلية مختلفة - أبو فاعور: جهات دولية أبلغت لبنان أن الامور ليست ايجابية.. نتنياهو يريد توسيع دائرة الحرب - البستاني: الموازنة إن أُقرت فستؤدي إلى ثورة وعصيان - بلدٌ فقدَ ماضيهِ وحاضرهُ ومستقبلهُ! - فضيحة برسم "المعنيين": انتخاب نقيب للأطباء البيطرييّن من الجنسيّة السوريّة - احتفلت مدرسة الحكمة - برازيليا بذكرى عيد الاستقلال شارك فيه الآباء، وأفراد الهيئتين التعليميّة والإداريّة، وأعضاء فوج الكشّافة والدليلات، والطلّاب. - الراعي يرسم خطاً أحمر أمام تعيين قائد جديد للجيش اللبناني في ظل الشغور الرئاسي

أحدث الأخبار

- رئيس COP28: الاتفاق بشأن 1.5 درجة مئوية في متناول اليد - أزعجوا المواطنين عبر إطلاق النّار في الليل من أسلحة صيد، وعبر استعمال آلات لجذب الطيور، ومخفر مزرعة الضهر يُلقي القبض عليهم - مع انطلاقة مؤتمر "COP28".. مصطلحات تشرح قصة التغير المناخي - خبراء يفندون تقريرا أشعل جدلا كبيرا حول عنكبوت وضع بيوضه في إصبع رجل! - "ناسا" تحذر من تعرض الأرض لعاصفة شمسية جديدة - غانم لإنترفيو: النينو ظاهرة طبيعة تتهدّد الحياة على كوكبنا - محمية إهدن أحيت ذكرى الاستقلال بغرس الأرز بمشاركة مؤسسات اهلية وتربوية - وزارة البيئة بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي تطلق تجربة إعادة تأهيل غابة محترقة في عكار - وزير البيئة يرعى "المنتدى السنوي لمناطق الحمى" المنظم من جمعية حماية الطبيعية في لبنان في إطار مشروع BioConnect الممول من الاتحاد الأوروبي - كيف عززت القمة الصينية الأميركية فرص نجاح COP28 - الخبراء يكشفون عن الفيروس الذي قد يسبب وباء عالميا جديدا! - كرم ناشد ياسين التّدخّل لوقف استعمال شركات الترابة في شكا مادة الفحم الحجري والبترولي لتوليد الكهرباء لأفرانها - بسبب التكيف مع الحر.. علماء يحذرون من تفشي فطريات قاتلة - حمى كفرمتى في مدريد - لهذا السبب.. أسعار الأرز تقفز لأعلى مستوياتها في 13 عاما - التغير المناخي مسؤول عن "الجفاف الحاد" في سوريا والعراق وإيران - تأثير مدهش تقدمه فاكهة لذيذة لأدمغتنا مع تقدمنا في العمر! - الأرض تتعرض لعاصفة مغناطيسية قوية! - غابة أرز جامعة الروح القدس في أعالي صنين ... لبناء مستقبل أكثر إشراقًا وخضارًا للبنان - شيخ العقل رعى افتتاح معرض بيروت للمنتجات الريفية في الاونيسكو وحيا الشعب الفلسطيني والجنوب المقاوم

الصحافة الخضراء

عربي ودولي

"سرقة القرن": كيف نُهب 2.5 مليار دولار من جيوب العراقيين؟

2022 تشرين الثاني 22 عربي ودولي

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


كشف مدققون في العراق مخططا هائلا اختلست شبكة من الشركات والمسؤولين من خلاله نحو 2.5 مليار دولار من مصلحة الضرائب في البلاد، بالرغم من وجود العديد من الضمانات.
الفضيحة تمثل اختبارا مبكرا لحكومة العراق الجديدة التي تشكلت أواخر الشهر الماضي بعد أزمة سياسية طويلة الأمد.

العراق جاء في المرتبة 157 بين 180 دولة على مؤشر منظمة الشفافية الدولية -وهي هيئة رقابية عالمية- للحكم النظيف لعام 2021.

تقرير المدققين- الذي حصلت أسوشيتدبرس على نسخة منه، وكانت صحيفة ”غارديان” أول من نشره- يشير إلى أن السرقة كانت مدبرة من شبكة واسعة من المسؤولين وموظفي الخدمة المدنية ورجال الأعمال.

غالبا ما يكون هؤلاء الأفراد على صلات بفصائل سياسية قوية، في نظام المحسوبية الراسخ في العراق.

وقال جمال الأسدي، الخبير القانوني العراقي والقاضي المتقاعد المطلع على قضايا الفساد " كانت عملية سرقة منظمة للغاية ومتفق عليها”.

وأكد ثلاثة مسؤولين تفاصيل الخطة لأسوشيتدبرس، وتحدثوا جميعا شريطة عدم الكشف عن هوياتهم مخافة ردود الفعل الانتقامية.
كيف تمت السرقة؟

تم الكشف عن المخطط الشهر الماضي عندما كشف تدقيق داخلي أجرته وزارة المالية العراقية أن الهيئة العامة للضرائب- دائرة الإيرادات الداخلية العراقية - دفعت بشكل احتيالي حوالي 3.7 تريليونات دينار عراقي، أو ما يعادل نحو 2.5 مليار دولار، لخمس شركات.
تلك المدفوعات سددت بواسطة 247 شيكا تم صرفها خلال الفترة من 9 سبتمبر 2021 و11 أغسطس من العام الجاري، من فرع في مصرف الرافدين الذي تديره الدولة والموجود داخل الهيئة العامة للضرائب.
ضم الحساب مليارات الدولارات من ودائع الشركات التي كان من المفترض إعادتها إليها بمجرد خصم الضرائب، وكانت الشركات قد قدمت بيانات مالية محدثة. يزعم أن الشركات سحبت أموالا دون القيام بأي إيداعات.
أجرى القائم بأعمال وزير المالية آنذاك، إحسان عبد الجبار الذي شغل أيضا منصب وزير النفط، التدقيق. واكتشف السرقة بعد تلقي شكاوى من شركة نفط لم تتمكن من استعادة ودائعها الضريبية، وفقا لمسؤول بارز مطلع على التحقيق.
عندما استفسر الوزير عن الرصيد المتبقي في الحساب، قالت هيئة الضرائب إن به 2.5 مليار دولار، لكن مزيدا من التدقيق كشف أن الرصيد الفعلي تراجع إلى 100 مليون دولار فقط، وفقا للمسؤول.
كان ذلك أول مؤشر على السرقة الهائلة. وقدم تدقيق لاحق للجنة المالية في مجلس النواب، حصلت الأسوشيتدبرس على نسخة منه هذا الأسبوع.
قبل التدقيق، كان قسم مكافحة غسيل الأموال في بنك الرافدين قد أعرب عن قلقه لوزارة المالية من المعدل الكبير للسحوبات النقدية. وكان الوزير السابق قبل عبد الجبار، علي علاوي، قد طلب أن يوافق مكتبه على أي سحوبات كبيرة، لكن كبار مديري هيئة الضرائب تجاهلوا الطلب، حسبما ذكر المسؤول.
استقال الوزير الأسبق علاوي في أغسطس احتجاجا على الفساد والتدخل الأجنبي في الشؤون العراقية.
قبل أسابيع من صرف الشيكات الأولى، أزالت السلطات جزءا رئيسيا من الرقابة، بدعوى أن الشركات اشتكت من فترات الانتظار الطويلة. جاء قرار عزل ديوان الرقابة المالية الاتحادي من العملية بناء على طلب النائب هيثم الجبوري، الذي كان يرأس حينها اللجنة المالية البرلمانية.
وجد التدقيق أن الشركات، التي تم تأسيس ثلاث منها قبل أسابيع فقط من سداد المدفوعات، قدمت مستندات مزورة لتتمكن من المطالبة بالدفعات. لم يتمكن المدققون من متابعة الأموال لأنه تم سحبها نقدا.
خلاصة التقرير: المبالغ مسروقة!

تشير النتائج إلى أن شبكة واسعة من مسؤولي الضرائب ورجال الأعمال يجب أن يكونوا ضالعين في المؤامرة.
تتطلب عملية المطالبة أوراقا مطولة وموافقة ثلاث إدارات على الأقل داخل هيئة الضرائب، بالإضافة إلى مدير ونائب مدير الإدارة المالية.
لكن الأموال تلاشت على أية حال، وليس من الواضح من سيتحمل المسؤولية في نهاية المطاف.
ألقي القبض على نور زهير جاسم، وهو رجل أعمال له صلات بمسؤولين نافذين، نهاية أكتوبر في مطار بغداد.وكانت قد تمت تسميته رئيسا تنفيذيا لاثنتين من الشركات، وحصل على أكثر من مليار دولار من الحساب، وفق التدقيق. ولم يرد محاميه على طلب للتعليق.
كما اعتقل اثنان من مسؤولي هيئة الضرائب، ويقول القضاء إن ممتلكات وأصولا بملايين الدولارات صودرت.
لكن المسؤولين يقولون إنه من غير المرجح أن تنفذ خطة اختلاس بهذا الحجم دون علم كبار المسؤولين.
لطالما تنافست الفصائل السياسية في العراق على السيطرة على الوزارات والهيئات الحكومية، والتي تستخدمها بعد ذلك لتوفير وظائف ومزايا أخرى لمؤيديها.

ويرتبط عدد من الفصائل بهيئات حكومية مختلفة متورطة في مخطط الضرائب.

لم تجتمع الحكومة الحالية إلا في أواخر أكتوبر، بعد أكثر من عام من الانتخابات المبكرة، وتحولت المشاحنات بين الفصائل القوية إلى قتال شوارع مميت في وقت سابق من هذا العام.

وقد تؤدي أي محاولة لمحاسبة القادة السياسيين على هذا الاحتيال إلى مزيد من الاضطرابات

Skynews
اخترنا لكم
مشروع هيكلة المصارف يكشف زيف إدّعاءات المصرفيين
المزيد
ستريدا جعجع: قائد الجيش برهن أنّه يتحمل المسؤولية بشكل كبير ولبنان لا يمكنه تحمّل الحرب
المزيد
وزارة الصحة تتمسّك بوضع حد لكل أشكال المتاجرة بالدواء
المزيد
حراكٌ في الوقتِ الضائعِ!
المزيد
اخر الاخبار
مشروع هيكلة المصارف يكشف زيف إدّعاءات المصرفيين
المزيد
مجلس "فيفا" يوافق على تجربة جديدة لتحسين سلوك اللاعبين وزيادة احترام الحكام
المزيد
بـ"قانون 2015".. النيجر تفتح أبواب الجحيم على أوروبا
المزيد
البيت الأبيض: حماس لا تستخدم الرهائن الأميركيين للضغط
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
انخفاض طفيف في أسعار المحروقات
المزيد
غانم ناعياً عامر المعادات: كان قمةً في التواضع والأخلاق!
المزيد
أبو الحسن: الناس تسحق بين حجري الرحى في ظل سلطة هشة فاشلة
المزيد
البيت الروسي: مسيرة سيارة ومظاهرة سلمية دعماً لروسيا في لبنان
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
رئيس COP28: الاتفاق بشأن 1.5 درجة مئوية في متناول اليد
مع انطلاقة مؤتمر "COP28".. مصطلحات تشرح قصة التغير المناخي
"ناسا" تحذر من تعرض الأرض لعاصفة شمسية جديدة
أزعجوا المواطنين عبر إطلاق النّار في الليل من أسلحة صيد، وعبر استعمال آلات لجذب الطيور، ومخفر مزرعة الضهر يُلقي القبض عليهم
خبراء يفندون تقريرا أشعل جدلا كبيرا حول عنكبوت وضع بيوضه في إصبع رجل!
غانم لإنترفيو: النينو ظاهرة طبيعة تتهدّد الحياة على كوكبنا