Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- "الوضع الأمني مضبوط".. مولوي: الشغور في الرئاسة الاولى لا في الحكم والتحقيق بانفجار المرفأ "معتقل" - هذا ما بلغه سعر الصّرف مساءً! - حجار: توجه دولي لإبقاء النازحين رهينة بانتظار أن يحين وقت استخدامهم - شيخ العقل: للقيام بخطوات إنقاذية مسؤولة وتذليل العقبات الحائلة دون انتخاب رئيس - كرامي من دار الفتوى: لسنا مع رئيس تحد - وجهة ميسي القادمة.. تقارير تتحدث عن "خطوة مذهلة" - عثمان زار عويدات موضحا ما ورد في مذكرته واللغط حولها لاسباب مجهولة: لا خلاف مع النيابة العامة وربما هناك من يريد ضرب الأمن في لبنان - ابراهيم: سأقيم دعوى قضائية ضد ناشري أكاذيب في حقي في قضية انفجار المرفأ - أين أصبحت هبة الباصات ومن هي المؤسسات المعنية بهذا الملف؟ وزير الأشغال يوضح! - قلق أميركي من تقدم الصين في الفضاء.. وتصفه بـ"المذهل" - عون عن الحديث التلفزيوني لميقاتي: تضمن سلسلة مغالطات وتحريفاً للوقائع بعضها يتكرّر عن قصد - قبلان: لن يمر قانون في مجلس النواب لا يحفظ أموال المودعين ولا يعيدها من المصارف - وفد من الكونغرس وصل إلى بيروت.. مؤشر إلى بدء تبلور توجه أميركي حيال الأزمة السياسية - جدول جديد لأسعار المحروقات...! - البنتاغون يدرس اقتراحا لتزويد أوكرانيا بأسلحة يصل مداها لأكثر من 150 كيلومترا - هذا ما سجله سعر صرف الدولار صباحا! - مونديال قطر: 4 مباريات الاثنين - سعيد: التعطيل والمعطّل وصاحب القرار إيران وكلام البطريرك الراعي في مكانه - مدرّب ألمانيا: التعادل مع اسبانيا هو الشرارة التي يحتاجها للتأهل لمراحل خروج المغلوب وتغيير دفّة الأمور في البطولة - الدولار الجمركي: الأسعار سترتفع بين 20 و 50٪ بعد أيام

أحدث الأخبار

- بأسنان قاطعة.. دراسة تكشف مواصفات "مرعبة" لمخلوق غريب - يزبك بعد جلسة البيئة: المطمر المستحدث في طرابلس سيتحول الى كارثة جديدة اذا لم يعالج بطريقة علمية - "تجربة ثورية" على وقود الطائرات قد تقلب الموازين - إطلاق حملة تشجير في محمية اليمونة برعاية الوزيرين الحاج حسن وياسين - بالفيديو- قتلى ومفقودون بانهيار أرضي مدمّر في إيطاليا - علماء مصريون يعثرون على مومياوات بـ"ألسنة ذهبية".. ما السبب؟ - بلدية فنيدق: غياب الأجهزة المعنية بحماية الغابات هو إهمال وإجرام - فوز شركة لبنانية بجائزة أفضل مشروع للطاقة النظيفة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا - اكتشاف فيروس "يشبه كورونا" في خفافيش بالصين - القنب من مخدر إلى منقذ للبشرية من كارثة مناخية! - روسيا لديها أكبر قاعدة بيانات جينية للعنب في العالم - أخطاء في طهو البيض "تقتل" فوائده الغذائية.. لا ترتكبها - علماء يبشرون بـ"لقاح ثوري" يتصدى لكل أنواع الإنفلونزا - عمرها 550 مليون عاما.. علماء يكتشفون "أقدم وجبة في العالم" - اختبار ثوري يكشف مرض قلبي قاتل.. الموعد العام المقبل - الوفيات بالآلاف.. هواء "القارة العجوز" بات الخطر الأكبر - وزير الزراعة وقع اتفاقية مع "الفاو" بتمويل دانماركي: سنبقى الجهة الأساسية المدافعة عن كل فقير ومستضعف ومحروم - "ليستيريا".. أميركا تربط المرض بـ"منتج ملوث" بالأسواق - أرزة باسم المطران بو نجم في غابة الأرز الخالد - في نيجيريا.. أزياء من القمامة حماية للمناخ

الصحافة الخضراء

إقتصاد

قطر خارج الصفقة: الكلمة لـ"توتال"

2022 تشرين الثاني 17 إقتصاد صحف

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


قبل عشرة أيام من نهاية عهد ميشال عون ، تنازلت الدولة اللبنانية عن الحصة التي آلت إليها في اتفاقية التنقيب بالبلوكين 4 و9 البحريَّين لشركة تابعة لـ "توتال إنرجيز" الفرنسية، بلا إعلان أو شرح أو تبرير. فهل من صفقة وراء القرار؟

تأكّد الخبر يوم الثلاثاء الماضي ببيان صحافي أصدرته "توتال" أعلنت فيه التوصّل مع شريكتها الإيطالية "إيني" إلى اتفاق إطاريّ مع إسرائيل لتطبيق اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل، الموقّعة في 27 تشرين الأول. في هذا البيان كانت المفاجأة إعلان "توتال" من طرف واحد أنّها باتت تملك 60% من المصالح في رقعة التنقيب اللبنانية، أي البلوك رقم 9 ومن ضمنه حقل قانا، مقابل 40% لشركة "إيني" الإيطالية، وهو ما يعني أنّ حصة الـ20% التي تنازلت عنها "نوفاتك" الروسية آلت إلى الشركة الفرنسية. المفاجئ في الأمر أنّ الشركة الروسية تنازلت عن حصّتها للدولة اللبنانية، وليس لشركة "توتال". وقد أصدر وزير الطاقة في حكومة تصريف الأعمال وليد فياض قراراً بتنفيذ هذا التنازل بتاريخ 19 أيلول الماضي.

في الأسابيع التالية، كان واضحاً أنّ قطر مهتمّة بالحصول على شيء من الامتياز بدلاً من "نوفاتك". وتأكّد الأمر في رسالة وجّهها وزير الدولة القطري لشؤون الطاقة سعد الكعبي إلى لبنان يطلب فيها الاستحواذ على حصّة، مع "شرط مبدئي" هو زيادتها إلى 30%، من خلال شراء 5% من كلّ من "توتال" و"إيني".

ما حصل بعد ذلك أنّ "توتال" اعترضت على تنازل الدولة اللبنانية عن الحصة مباشرة للقطريّين، وطلبت أن يتمّ التنازل لها، ثمّ تتولّى بنفسها التفاوض معهم أو مع سواهم. واستخدمت "توتال" أكثر من ورقة ضغط، إحداها دورها في اتفاقية ترسيم الحدود البحرية. لكن كانت الورقة الأهمّ أنّ "توتال" لم تكن قد وقّعت تجديد اتفاقية التنقيب، على الرغم من أنّ الحكومة اللبنانية أقرّته في أيار الماضي. وكانت الاتفاقية السابقة على وشك الانتهاء في 22 تشرين الأول.

لبنان بين الشركات وإسرائيل

قبل يوم واحد من انتهاء الاتفاقية، وافقت حكومة تصريف الأعمال على نقل حصّة "توتال" وحصّة "نوفاتك" إلى شركتين شكليّتين اسمهما "دجا 215" و"دجا 216"، من دون الإعلان أنّ الشركتين مملوكتان بالكامل لـ "توتال". وصدر بعد أيام قليلة خبر في وكالة "رويترز"، منسوب إلى مصادر لبنانية، يؤكّد تبعيّة الشركتين لـ"توتال"، وأنّ نقل حصّة "نوفاتك" يندرج ضمن تفاهم تقوم بموجبه الشركة الفرنسية بالتفاوض مع القطريين! وهنا يُطرح السؤال عن مسوّغ تنازل الدولة اللبنانية عن الحصّة وعن حقّها في التفاوض مع القطريين.

أوضحت مصادر رسمية لبنانية لـ"أساس" أنّ تحويل حصّة "نوفاتك" إلى "توتال" هو إجراء مؤقّت لثلاثة أشهر فقط، وأنّ "توتال" ملتزمة بتحويلها حكماً بعد تلك المدّة إلى قطر مع نسبة 5% إضافية من حصّة "توتال" و5% من حصّة شركة "إيني"، "وفي حال أخلّت "توتال" بتعهّدها للدولة وامتنعت عن تحويل الأسهم المتّفق عليها إلى القطريين تتحوّل الأسهم حكماً إلى الدولة اللبنانية التي يحقّ لها منحها إلى شركة أخرى، بسبب صعوبة أن يقوم لبنان بهذا الاستثمار مباشرة، وعجزه عن تغطية كلفة مثل هذا العمل التي تزيد على عشرات ملايين الدولارات".

إلى ذلك أكّدت مصادر أخرى أنّ "توتال" لم تتعهّد بتحويل الحصة إلى القطريين، بل وعدت بالتفاوض خلال ثلاثة أشهر مع مشغّل دولي، قد يكون "قطر إنرجي" أو سواها. لكن ما يستحقّ التوقّف عنده أنّها لم تأتِ على ذكر هذا الأمر في بيانها الأخير، بل أشارت إلى ملكية الستّين في المئة كما لو أنّها وضع دائم، لا على سبيل الأمانة أو الإجراء المؤقّت. وسواء كان تنازل الدولة اللبنانية لـ"توتال" إجراء مؤقّتاً أم دائماً، فإنّه ينطوي على قرار سياسي بإعطاء ورقة للفرنسيين على حساب القطريين. فمن له مصلحة في ذلك؟

من المعروف أنّ رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل كان الأشدّ حماسةً لدخول القطريين مكان الروس، خصوصاً أنّ علاقته بالدوحة توطّدت كثيراً في السنوات الأخيرة، وخرجت إلى العلن من خلال تمويل بعض المشاريع في أماكن نفوذه. ويُعطَف على ذلك سوء علاقته بالفرنسيين، وبالرئيس إيمانويل ماكرون تحديداً، لدرجة أنّ باسيل أقرّ في مقابلة تلفزيونية بأنّ ماكرون نعته بالفاسد.

يمكن فهم أن يمرّر رئيس حكومة تصريف الأعمال قرار نقل الحصة للشركة الفرنسية، بحكم علاقته الوثيقة مع باريس، لكن كيف مرّت في بعبدا؟ وبأيّ مقابل؟ تتساءل مصادر سياسية: هل كان باسيل يحاول مدّ حبائل الودّ لباريس ربطاً بالملف الرئاسي، أم في التيار العوني صالون آخر أكمل ما بدأه في اتفاق الترسيم؟

وضعت المصادر نفسها تحويل حصة "نوفاتك" إلى "توتال" في سياق مختلف، إذ أشارت إلى أنّ قرار التحويل اتُّخذ عندما أصبح اتفاق ترسيم الحدود البحرية الجنوبية ناجزاً، وقبل أسبوع من التوقيع عليه رسمياً. وقد كان تحويل الحصة جزءاً من الترتيبات التي انخرطت فيها "توتال" مع "إسرائيل"، إذ كان لا بدّ أن تخرج الدولة اللبنانية من ملكية الامتياز لئلا تصبح طرفاً في التعامل المباشر مع إسرائيل. وأضافت المصادر: "ربّما تكون للقطريين مصلحة مشابهة في تأخير دخول الملكية إلى ما بعد توقيع اتفاق الإطار بين الكونسورتيوم وإسرائيل".

ولفتت المصادر إلى عبارة مفتاحية وردت في بيان "توتال إنرجيز" بإعلانها أنّها "ستستجيب لطلب (لبنان وإسرائيل) تقويم حجم الموارد الهيدروكوبونية وإمكانية الإنتاج" في البلوك رقم 9، وإعلانها رسميّاً بدء العمل في البلوك الذي يقع ضمنه حقل قانا المتداخل مع إسرائيل، "والشروع بتجهيز الفِرَق وشراء المعدّات المطلوبة والاستحصال على سفينة الحفر".

هذا ورأت المصادر أنّ صيغة إعلان "توتال" تحمل إشارة صريحة إلى أنّ عملها يقع تحت سقف الموافقة الإسرائيلية، وأكّدت وجود اتفاق على تقاسم موارد حقل قانا، خلافاً لإعلان المسؤولين اللبنانيين أنّ لبنان حصل على الحقل بالكامل. ومثل هذا التصريح يمكن لـ"توتال" أن تأخذه على عاتقها، لكن لا يكمن للدولة أن تتحمّل تبعاته لو أنّها تمتلك حصة في الكونسورتيوم.

اعتبرت مصادر أخرى كان لها دور في ملفّ الترسيم أنّ "موقف لبنان الرسمي هو رفض الدخول في تحالف شركات سيمنح إسرائيل جزءاً من أرباحه". وتابعت: "بناء على الاتفاق الموقَّع يحصل التحالف بين ثلاث شركات، أي إيني وتوتال وقطر إنرجي، ولا دخل للبنان بالعملية. صحيح أنّه صاحب الحقل، لكنّ ائتلاف الشركات هو الذي سيستثمر وسيمنح نسبة من أرباحه إلى الإسرائيليين، فيما سيتقاضى لبنان حصّته من توتال".

وكشفت المصادر أنّ "العمل بدأ لوجستيّاً بقوّة دفع عالية، وقريباً تصل الباخرة التابعة لـ"توتال" لبدء الحفر، وستكون مشابهة لتلك التي أتت بها سابقاً إلى مرفأ بيروت".

اخترنا لكم
"الوضع الأمني مضبوط".. مولوي: الشغور في الرئاسة الاولى لا في الحكم والتحقيق بانفجار المرفأ "معتقل"
المزيد
عون عن الحديث التلفزيوني لميقاتي: تضمن سلسلة مغالطات وتحريفاً للوقائع بعضها يتكرّر عن قصد
المزيد
ابراهيم: سأقيم دعوى قضائية ضد ناشري أكاذيب في حقي في قضية انفجار المرفأ
المزيد
الدولار الجمركي: الأسعار سترتفع بين 20 و 50٪ بعد أيام
المزيد
اخر الاخبار
"الوضع الأمني مضبوط".. مولوي: الشغور في الرئاسة الاولى لا في الحكم والتحقيق بانفجار المرفأ "معتقل"
المزيد
حجار: توجه دولي لإبقاء النازحين رهينة بانتظار أن يحين وقت استخدامهم
المزيد
هذا ما بلغه سعر الصّرف مساءً!
المزيد
شيخ العقل: للقيام بخطوات إنقاذية مسؤولة وتذليل العقبات الحائلة دون انتخاب رئيس
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
"سرقة القرن": كيف نُهب 2.5 مليار دولار من جيوب العراقيين؟
المزيد
كم بلغ الدولار بعد الظهر؟
المزيد
لويس لحود التقى الاباتي ابو جوده وعرضا تعزيز التعاون بين وزارة الزراعة واديار الرهبانية الانطونية
المزيد
باسيل: التياريون أبطال وتعرضوا لحرب كونية لا يقف بوجهها إلا الأبطال
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
بأسنان قاطعة.. دراسة تكشف مواصفات "مرعبة" لمخلوق غريب
"تجربة ثورية" على وقود الطائرات قد تقلب الموازين
بالفيديو- قتلى ومفقودون بانهيار أرضي مدمّر في إيطاليا
يزبك بعد جلسة البيئة: المطمر المستحدث في طرابلس سيتحول الى كارثة جديدة اذا لم يعالج بطريقة علمية
إطلاق حملة تشجير في محمية اليمونة برعاية الوزيرين الحاج حسن وياسين
علماء مصريون يعثرون على مومياوات بـ"ألسنة ذهبية".. ما السبب؟