Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- "الوضع الأمني مضبوط".. مولوي: الشغور في الرئاسة الاولى لا في الحكم والتحقيق بانفجار المرفأ "معتقل" - هذا ما بلغه سعر الصّرف مساءً! - حجار: توجه دولي لإبقاء النازحين رهينة بانتظار أن يحين وقت استخدامهم - شيخ العقل: للقيام بخطوات إنقاذية مسؤولة وتذليل العقبات الحائلة دون انتخاب رئيس - كرامي من دار الفتوى: لسنا مع رئيس تحد - وجهة ميسي القادمة.. تقارير تتحدث عن "خطوة مذهلة" - عثمان زار عويدات موضحا ما ورد في مذكرته واللغط حولها لاسباب مجهولة: لا خلاف مع النيابة العامة وربما هناك من يريد ضرب الأمن في لبنان - ابراهيم: سأقيم دعوى قضائية ضد ناشري أكاذيب في حقي في قضية انفجار المرفأ - أين أصبحت هبة الباصات ومن هي المؤسسات المعنية بهذا الملف؟ وزير الأشغال يوضح! - قلق أميركي من تقدم الصين في الفضاء.. وتصفه بـ"المذهل" - عون عن الحديث التلفزيوني لميقاتي: تضمن سلسلة مغالطات وتحريفاً للوقائع بعضها يتكرّر عن قصد - قبلان: لن يمر قانون في مجلس النواب لا يحفظ أموال المودعين ولا يعيدها من المصارف - وفد من الكونغرس وصل إلى بيروت.. مؤشر إلى بدء تبلور توجه أميركي حيال الأزمة السياسية - جدول جديد لأسعار المحروقات...! - البنتاغون يدرس اقتراحا لتزويد أوكرانيا بأسلحة يصل مداها لأكثر من 150 كيلومترا - هذا ما سجله سعر صرف الدولار صباحا! - مونديال قطر: 4 مباريات الاثنين - سعيد: التعطيل والمعطّل وصاحب القرار إيران وكلام البطريرك الراعي في مكانه - مدرّب ألمانيا: التعادل مع اسبانيا هو الشرارة التي يحتاجها للتأهل لمراحل خروج المغلوب وتغيير دفّة الأمور في البطولة - الدولار الجمركي: الأسعار سترتفع بين 20 و 50٪ بعد أيام

أحدث الأخبار

- بأسنان قاطعة.. دراسة تكشف مواصفات "مرعبة" لمخلوق غريب - يزبك بعد جلسة البيئة: المطمر المستحدث في طرابلس سيتحول الى كارثة جديدة اذا لم يعالج بطريقة علمية - "تجربة ثورية" على وقود الطائرات قد تقلب الموازين - إطلاق حملة تشجير في محمية اليمونة برعاية الوزيرين الحاج حسن وياسين - بالفيديو- قتلى ومفقودون بانهيار أرضي مدمّر في إيطاليا - علماء مصريون يعثرون على مومياوات بـ"ألسنة ذهبية".. ما السبب؟ - بلدية فنيدق: غياب الأجهزة المعنية بحماية الغابات هو إهمال وإجرام - فوز شركة لبنانية بجائزة أفضل مشروع للطاقة النظيفة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا - اكتشاف فيروس "يشبه كورونا" في خفافيش بالصين - القنب من مخدر إلى منقذ للبشرية من كارثة مناخية! - روسيا لديها أكبر قاعدة بيانات جينية للعنب في العالم - أخطاء في طهو البيض "تقتل" فوائده الغذائية.. لا ترتكبها - علماء يبشرون بـ"لقاح ثوري" يتصدى لكل أنواع الإنفلونزا - عمرها 550 مليون عاما.. علماء يكتشفون "أقدم وجبة في العالم" - اختبار ثوري يكشف مرض قلبي قاتل.. الموعد العام المقبل - الوفيات بالآلاف.. هواء "القارة العجوز" بات الخطر الأكبر - وزير الزراعة وقع اتفاقية مع "الفاو" بتمويل دانماركي: سنبقى الجهة الأساسية المدافعة عن كل فقير ومستضعف ومحروم - "ليستيريا".. أميركا تربط المرض بـ"منتج ملوث" بالأسواق - أرزة باسم المطران بو نجم في غابة الأرز الخالد - في نيجيريا.. أزياء من القمامة حماية للمناخ

الصحافة الخضراء

فيروس كورونا... آخر التطورات لحظة بلحظة

الكوليرا والكورونا: حرب بين مملكتَي البكتيريا والفيروسات

2022 تشرين الثاني 09 فيروس كورونا... آخر التطورات لحظة بلحظة الأخبار

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



منذ بدء انتشار مرض الكوليرا مطلع الشهر الفائت، أثيرت المقارنات بينه وبين وباء كورونا ، بدءاً من طريقة انتقاله، مروراً بطرق الوقاية منه، وصولاً إلى مرحلتَي العلاج والتلقيح. إلا أن الأمر الأساسي الذي ينبغي معرفته أنهما يختلفان من حيث التكوين، فالكوليرا بكتيريا، والكورونا فيروس

تشكل البكتيريا مملكة بحد ذاتها بين الكائنات الحيّة، وهي أصغرها وأبسطها، وأقدمها على الكرة الأرضية. يسبق وجودها الإنسان بمليارات السّنين، ومن يدري قد تبقى بعده. يتكوّن جسم الإنسان من مليارات الخلايا التي يعمل بعضُها مع بعض، بينما البكتيريا هي أحادية الخلية، كلّ خلية تعيش وحدها. غير مرئية للعين المجردة، ولم يعرفها البشر قبل عام 1676، عندما كان أنطوان فان لوانهوك يلهو بعدسته المكبرة، عاين نقطة مياه، فرأى أجساماً صغيرة تتحرّك سمّاها "الحيوانات الصغيرة".

تتصرّف البكتيريا كأيّ كائن حيّ. تتكاثر، تأكل، وترمي فضلاتها، وتقوم بالعمليات الكيميائية الأساسية لتبقى على قيد الحياة، تستخدم الأوكسيجين للأكسدة والحصول على الطاقة. وهي أساسية لبقائنا على قيد الحياة، على عكس ما يعتقد الكثيرون بأنّها ضارة دائماً، ذلك أنّ أقل من 1% منها يشكل ضرراً لنا. البكتيريا الموجودة في جهازنا الهضمي، من فمنا وصولاً إلى آخر المصران الغليظ، أساسية في عملية الهضم، وحتى لحمايتنا من شقيقاتها الضارّة مثل الكوليرا، وهي تستفيد من الطعام الذي نأكله لتبقى على قيد الحياة، فنعيش معاً في توازن وتناغم دقيقين.

الكائن غير الحي
أما الفيروسات، فقد أعطاها العلم توصيفاً فلسفياً، "كائنات على حافة الحياة". الفيروس وحده، لا يستطيع أن يقوم بأيّ عملية، من تكاثر، وتنفّس، وأكل، ولا يمكنه التحرّك من تلقاء نفسه، وهو أصغر بكثير من البكتيريا أقلّه بـ20 مرة. يبقى الفيروس ساكناً إلى حين دخوله خلية حيّة، حينها تصبح لديه مهمة واحدة: التكاثر، فيقوم بالسيطرة على هذه الخلية "المسكينة" بواسطة المادة الوراثية التي يحملها، ويجبرها على القيام بأمر واحد: استنساخ الفيروس. والفيروسات أكثر تخصّصاً من البكتيريا، إذ لا يمكنها أن تدخل خلايا لا تمتلك مفاتيحها التي تكون موجودة على غلافها الخارجي، وتُعرف باسم "البروتينات الشوكية". على سبيل المثال فيروس "تبرقش التبغ"، يصيب نبتة التبغ حصراً، من دون أن يتسبب بأيّ خطر على الإنسان. وهناك أمراض فيروسية تصيب الحيوانات ولا تنتقل إلى البشر، كما هناك الفيروسات المشتركة التي تسبّب أمراضاً للبشر والحيوانات مثل فيروس كورونا المسبّب للجائحة الأخيرة.

إذاً تختلف البكتيريا عن الفيروسات بشكل جذري، وتدور بينهما حرب عنيفة بشكل يومي لا ندري بها، على سبيل المثال، تقتل المعارك في المحيطات أكثر من ثلث عدد البكتيريا يومياً، ولكن تتكاثر هذه الأخيرة بسرعة وتعوّض هذا النقص، لتعود الحرب وتتكرّر يومياً.

الأدوية للبكتيريا
تعرّف البشر أخيراً إلى هذه الأجسام المجهرية، ولم تُعرف العلوم الخاصة بها قبل روبرت كوخ (1843-1910)، أبي العلوم الجرثومية، وأوّل من تمكن من زراعة البكتيريا مخبرياً، كما تمكن من عزل بكتيريا الكوليرا ووصف شكلها كـ"الفاصلة"، ولم يستكمل الدراسات عليها.
ظلّت محاولات التغلّب على البكتيريا والفيروسات همّاً لا يفارق البشرية، إلى أن أتى الخرق الكبير على يد ألكسندر فليمينغ (1881-1955)، الطبيب الأسكتلندي، الذي يصف اكتشافه لـ"البنسيلين" (أول مضاد حيوي) بـ"الصدفة، لأنّ الطبيعة هي من قامت بتصنيعه". ولا نبالغ لو قلنا إنّ معدّل أعمار الناس ارتفع بعد هذا الاكتشاف. قبله، كانت الالتهابات الناتجة عن أي جرح يمكن أن تسبّب الوفاة.

مخاطر استخدامها
أتت بعد "البنسيلين" اختراقات عديدة على مستوى إنتاج مضادات حيوية جديدة قادرة على التصدّي لأغلب أنواع البكتيريا، إلا أنّ هذه الاكتشافات لم تكن دون ثمن، فالبكتيريا لن تستكين وتتراجع، وهي تحمل في جيناتها أحد أسباب بقائها لمليارات السنين، ألا وهو التكيّف مع التهديدات. من اللحظة الأولى لإنتاج "البنسيلين" لاحظ فليمينغ أنّ أجيال البكتيريا اللاحقة تنتج مضادات لهذا الدواء، وقام بالتحذير من الأمر خلال تسلّمه لجائزة نوبل عن اكتشافه عام 1945، قائلاً: "تقاوم البكتيريا البنسيلين في المختبر عند وضعها مع كميّة غير قاتلة منه". من هنا تأتي التحذيرات من "سوء استخدام" المضادات الحيوية، واستعمال هذه الأدوية بإفراط، أو عدم احترام الوصفة الطبية، فكلّ بكتيريا قادرة على التكيّف مع المضادات الحيوية، ما أدّى إلى ظهور "السوبر بكتيريا" في المستشفيات وغرف العمليات تحديداً، حيث تلتقي بجميع أنواع الأدوية على أدوات الأطباء، والأرضيات، وأماكن العمل. هذا النوع من البكتيريا يسميه العلماء "قنبلة يوم القيامة"، ويخشون كثيراً من انفلاتها بسبب مقاومتها لأشدّ المضادات الحيوية الموجودة في ترسانتنا كبشرية.

علاج الفيروسات
نصل إلى الفيروسات التي يحذّر العاملون في الحقل الصحي من استخدام المضادات الحيوية لقتلها، لأنّها أولاً غير فعاّلة أبداً، وثانياً، يُعدّ هذا استخداماً خاطئاً يمكن أن يؤدي إلى مقاومة بكتيرية لاحقاً في أجسامنا. للفيروسات أدويتها الخاصة المعروفة بـ"المضادات الفيروسية"، وفي أغلب لقاءاتنا معها، يُترك أمر مواجهتها لنظامنا المناعي الفعّال والقوي تجاهها، إلا ما ندر منها. أما الوسيلة الدفاعية الثانية ضد الفيروسات الآتية تحت خانة "ما ندر" فهي اللقاحات، التي استطاعت إنقاذنا من عدد كبير من الأمراض كانت الإصابة بها سابقاً تُعتبر قدراً مميتاً، فيروس شلل الأطفال أحدها، وكذلك الجدري.


فؤاد بزي - الاخبار
اخترنا لكم
"الوضع الأمني مضبوط".. مولوي: الشغور في الرئاسة الاولى لا في الحكم والتحقيق بانفجار المرفأ "معتقل"
المزيد
عون عن الحديث التلفزيوني لميقاتي: تضمن سلسلة مغالطات وتحريفاً للوقائع بعضها يتكرّر عن قصد
المزيد
ابراهيم: سأقيم دعوى قضائية ضد ناشري أكاذيب في حقي في قضية انفجار المرفأ
المزيد
الدولار الجمركي: الأسعار سترتفع بين 20 و 50٪ بعد أيام
المزيد
اخر الاخبار
"الوضع الأمني مضبوط".. مولوي: الشغور في الرئاسة الاولى لا في الحكم والتحقيق بانفجار المرفأ "معتقل"
المزيد
حجار: توجه دولي لإبقاء النازحين رهينة بانتظار أن يحين وقت استخدامهم
المزيد
هذا ما بلغه سعر الصّرف مساءً!
المزيد
شيخ العقل: للقيام بخطوات إنقاذية مسؤولة وتذليل العقبات الحائلة دون انتخاب رئيس
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
ملف النازحين يتحرك مجددا
المزيد
بينها لبنان.. السعودية تمنع مواطنيها من السفر إلى 16 دولة
المزيد
هذا ما بلغه سعر الصّرف مساءً!
المزيد
ستريدا جعجع: صغارٌ مسيّرون من قبل قوى معلومة يشعرون بفائض القوة
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
بأسنان قاطعة.. دراسة تكشف مواصفات "مرعبة" لمخلوق غريب
"تجربة ثورية" على وقود الطائرات قد تقلب الموازين
بالفيديو- قتلى ومفقودون بانهيار أرضي مدمّر في إيطاليا
يزبك بعد جلسة البيئة: المطمر المستحدث في طرابلس سيتحول الى كارثة جديدة اذا لم يعالج بطريقة علمية
إطلاق حملة تشجير في محمية اليمونة برعاية الوزيرين الحاج حسن وياسين
علماء مصريون يعثرون على مومياوات بـ"ألسنة ذهبية".. ما السبب؟