Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- الوزير السابق محمد المشنوق يحاضر في جمعيّة متخرّجي المقاصد عن "المسؤولية عند شغور رئاسة الجمهورية" - كنعان: نعم لحماية الودائع ولا لـ "سلخ" الناس بسعر الصرف من دون خطّة ونريد رئيساً اصلاحياً وسيادياً قبل ٣١ تشرين - مخزومي يبحث مع مسؤولين اميركيين في خطة انقاذية للبنان - الأمم المتحدة: ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير كابول إلى 43 قتيلا - سعيد عن "الترسيم": اتفاق لبناني اسرائيلي ايراني بموافقة حزب الله وضمانة الامم المتحدّة - "حزب الله" يقرّ "التطبيع النفطي": الضرورات تبيح المحظورات! - شهيب: لكميل زيادة الديموقراطي الهوى الرحمة - الراعي يخشى "شمّاعة" التوافق الرئاسي ويحذّر النواب من "التسليم بالشغور" - ضو: هل هناك من يعتقد ان منظومة الفساد مؤهّلة لإدارة ملف الغاز والنفط؟ - جلسة انتخاب ثانية بعد 10 أيام.. والحزب يسعى لإقناع باسيل بدعم ترشيح فرنجية وإلا "إلى الخطة باء" - حكومة وجلسة ثقة، والمجلس النيابي يحسم الجدل، ومؤتمر لدعم لبنان في الصيف القادم! - سيناريوهاتٌ ولا حسابَ للمواطنِ...! - ثروة فاوتشي وزوجته ارتفعت بـ5 ملايين دولار خلال جائحة كورونا - لبنان ينتظر العرض الخطّي من هوكشتاين.. ساعة الحسم تقترب؟ - أسماء كثيرة متداولة لا تتمّ جوجلتها بالسجال الاعلامي! - القضاة متمسّكون باعتكافهم: زيادة الأجور غير مقبولة! - باريس على الخط رئاسياً: لبنان في رأس قائمة اهتمام ماكرون - جدل في لبنان حول مهمة البرلمان بعد اشتراط بري «التوافق» على الرئيس الجديد - فرنجية... والتغطية بالورقة البيضاء - أسرار الصحف اللبنانية الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 01-10-2022

أحدث الأخبار

- ياسين خلال إطلاق محمية جبل حرمون الطبيعية: لضرورة حمايتها من التدهور البيئي ومن التعديات - كلمات مرور معرضة للاختراق في ثانية… احذروها! - عدد قتلى الإعصار إيان في أميركا ارتفع إلى 85 - حصيلة ضحايا الإعصار إيان في فلوريدا ارتفعت إلى 23 قتيلا - استكشاف الإنسان للمريخ ترك أكثر من 15 ألف رطل من القمامة على سطحه - بالصور - مكبّ جديد للنفايات... في قصر العدل - البيئة حذرت من خطر الحرائق: لاتّخاذ كل تدابير الوقاية والحد من استعمال أي مصدر للنار - كندا: الإعصار "فيونا" غير مسبوق - كابوس "كورونا" لم ينته: آثار "مدمرة" طويلة المدى - مع اقتراب الشتاء.. ما هي خيارات أوروبا لمواجهة أزمة الطاقة؟ - نصار افتتح المؤتمر السياحي الاول في AUST بحمدون ووقع اتفاقية لافتتاح مكاتب سياحية: لإجراء الاستحقاقات الدستورية في وقتها - ارتفاع الكوليسترول.. 5 علامات لا تهملها - شرب الماء ومحاربة الشيخوخة.. علاقة سحرية! - عالم سموم يحذّر من مخاطر استخدام ورق الألمنيوم في طهي الطعام - حطب أوروبا يُسرق أمام أبواب الشتاء.. والاختيار بين التضور جوعا أو التقلب بردا! - تجنّبوا عصر الليمون على الطّعام الساخن.. لهذا السبب - السجائر الإلكترونية وكورونا.. "علاقة كارثية"! - "البيئة" تطلق الفرز من المصدر في مكاتبها - فنجان القهوة صباحا يطيل العمر - غوتيريش يتوقع لقاء بايدن لمناقشة قضايا الغذاء والطاقة والمناخ

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
جلسة انتخاب ثانية بعد 10 أيام.. والحزب يسعى لإقناع باسيل بدعم ترشيح فرنجية وإلا "إلى الخطة باء"
المزيد
شهيب: لكميل زيادة الديموقراطي الهوى الرحمة
المزيد
الراعي يخشى "شمّاعة" التوافق الرئاسي ويحذّر النواب من "التسليم بالشغور"
المزيد
سعيد عن "الترسيم": اتفاق لبناني اسرائيلي ايراني بموافقة حزب الله وضمانة الامم المتحدّة
المزيد
حكومة وجلسة ثقة، والمجلس النيابي يحسم الجدل، ومؤتمر لدعم لبنان في الصيف القادم!
المزيد
متفرقات

كرة نار "الدولار الجمركي" تنتظر مَن يتلقّفها و"الهيئات" اليوم في السرايا

2022 آب 22 متفرقات المركزية

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


أما وقد اتخذت معظم القوى السياسية، في الكواليس، قرارا أحاديا يقضي برفع سعر صرف الدولار الجمركي من 1,500 ليرة إلى 20,000 ليرة، لتأمين إيرادات إضافية من أجل تغطية النفقات الضرورية وتمويل أجور القطاع العام مع تردّي القيمة الشرائية لليرة اللبنانية وفق مراسلة رئيس الحكومة الموجهة إلى وزير المال، وفي انتظار الصيغة الخطابية والقانونية الملائمة التي تبعد كرة النار عن مرمى وزير المال، تتجه أنظار اللبنانيين بحذر وترقب وقلق إلى تداعيات قرار عشوائي وغير مدروس كهذا في ظل انكماش اقتصادي حاد وتضخم مفرط في الأسعار وتآكل في القدرة للشرائية للمواطنين.

وفيما يتحدث البعض عن امكان تعديل السعر لاحتساب الدولار الجمركي على خلفية ارتفاع حدة المعارضة من بعض أعضاء الحكومة، عُلم أنه تم تأليف لجنة مشتركة من وزارتي المال والاقتصاد وممثلين عن التجار والمستهلكين والمستوردين والهيئات الاقتصادية بغية وضع جداول للسلع الغذائية والأساسية التي لا يشملها الدولار الجمركي، والكماليات التي سيصار الى احتسابها بسعر الدولار الجمركي الجديد، علما ان نسبة السلع المعفاة من الضرائب الجمركية في لبنان لا تتجاوز الـ15%. ولكن حتى هذه السلع المعفاة تبقى خاضعة لرسوم أخرى مثل كلفة الشحن ورسوم المرفأ والخدمات الإدارية وكلفة النقل التي سترتفع بدورها، خصوصا بعدما صدر تعميم يُطلب فيه استيفاء كل الرسوم والبدلات المتوجبة على جميع المتعاملين مع مرفأ بيروت من تجار ووكلاء بحريين ومخلّصين جمركيين بالدولار الأميركي نقداً حصراً. وهذا يعني برأي مدير الأبحاث في اتحاد أسواق المال العربية فادي قانصو، أنه "حتى السلع المعفية من الدولار الجمركي، سيزداد سعرها بنسبة وسطية بحدود 15%، عدا عن جشع التجار والتفلت السائد في عملية التسعير منذ بداية الأزمة، في حين أن السلع غير المعفية، والتي تراوح نِسب جمركها ما بين 5% و35%، ستشهد بدورها زيادة على أسعارها قد تصل نسبتها إلى 50%". وهو ما ينذر بتفلت أكبر في الاسعار، خصوصا إذا لم تتفعل الرقابة على آلية التسعير المعتمدة، وكأن المواطنين لا يكفيهم نسبة تضخم تجاوزت الـ1,000% في مقارنة بسيطة لمؤشر أسعار المستهلكين بين شهر حزيران 2022 وشهر كانون الثاني 2019، وفق أرقام الإحصاء المركزي، ما جعل لبنان يحتل المرتبة الأولى عالميا وفق نِسب تضخم الأسعار.


أمام هذا الواقع التضخمي المهول في البلاد، يرى قانصو أن "القدرة الشرائية لدى المواطنين قد تكون آخذة في مزيد من التآكل وتاليا المزيد من الإفقار وذلك في ظل ارتفاع أكبر في أسعار السلع والخدمات وحرمانهم من أي شبكة أمان اجتماعي، من دون أن ننسى مفاعيل الضريبة على القيمة المضافة والتي ستُحتسب بعد إلحاق الدولار الجمركي بتركيبة سعر أي سلعة. في هذا السياق، وفي حين أن من المرتقب أن ترتفع الرسوم الجمركية بنحو 13 ضعفاً في وقت لا تزال الودائع المصرفية بالدولار تسدد على أساس سعر صرف 8,000 ليرة، فإن أجور القطاع الخاص في لبنان لم ترتفع في المتوسط أكثر من 3 أضعاف، في حين أن أجور القطاع العام لن ترتفع في المدى المنظور أكثر من الضعف، إذ إن زيادة كتلة أجور القطاع العام بثلاثة أضعاف على سبيل المثال تقدر قيمتها بنحو 36 ألف مليار ليرة سنويا (على أساس كلفة رواتب ومساعدات بقيمة 1,000 مليار ليرة شهريا)، أي 73% من النفقات الإجمالية للدولة المقدرة بـ49 ألف مليار ليرة وفق مسودة الموازنة العامة، وهو أمر غير منطقي على الإطلاق".


وفي انتظار زيارة الهيئات الاقتصادية برئاسة الوزير السابق محمد شقير رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي في السرايا اليوم الإثنين، لتسجل ملاحظاتها بالأرقام حول رفع سعر الدولار الجمركي الى 20 ألف ليرة، وما يمكن أن تكون له من تأثيرات على القطاعات الاقتصادية والتجارية وسوق الاستهلاك… مع طرح الحلول البديلة على نحو "لا يموت الذئب ولا يفنى الغنم"، يقدر الباحث في "الدولية للمعلومات" محمد شمس الدين الايرادات من الرسوم الجمركية بنحو 470 مليار ليرة، ويتوقع ان تصل الى3200 مليار ليرة مع رفع قيمة الدولار الجمركي الى 20 ألف ليرة. في حين تقدر الايرادات من الضريبة على القيمة المضافة بنحو 6700 مليار ليرة، لافتا الى أن المشكلة الاكبر تتعلق بالضريبة على القيمة المضافة (TVA)، على اعتبار أن رفع الرسم الجمركي الذي سيرفع قيمة السلعة، سيرفع ايضا الـ TVA بشكل كبير. لذا يعتبر قانصو ان "إقرار الدولار الجمركي بهذا الشكل الصاروخي والعشوائي من دون أي تدرج ومع غياب فاضح لأي دراسات كافية من قِبل المعنيين لتقييم تداعياته المرتقبة على كل جوانب الاقتصاد الوطني، يبدو أنه لا يتوافق مع مفهوم جدوى الضرائب عموما من حيث تحقيق مبدأ العدالة الاجتماعية، كما أنه يشكل بحد ذاته جريمة اقتصادية في وقت يعاني الاقتصاد الوطني من انكماش حاد، إذ إن تآكل القدرة الشرائية سيخفض حكماً من مستوى الاستهلاك، ما يعني تراجعا إضافيا في حركة الاستيراد الذي سيزيد بدوره من حدة الإنكماش الاقتصادي، ذلك أن تهريب السلع نحو الداخل سيتفعل أكثر خصوصا في ظل تفلت المعابر غير الشرعية، وهو ما سينعكس سلبا على جودة البضائع وعلى المؤسسات اللبنانية ويوقعها في خسائر قد تؤدي بها إلى الإقفال". من هنا، يؤكد قانصو أن "عائدات الخزينة من الإيرادات الجمركية قد تكون أقل من المتوقع بالمقارنة مع ما تعوّل عليه الدولة من إيرادات عامة في موازنتها لتمويل نفقاتها وذلك مع تعزز التهرّب الضريبي عموما".

الى ذلك، يرى قانصو عبر "النهار" ان "من شأن إقرار الدولار الجمركي أن يساهم في تضخيم الكتلة النقدية بالعملة الوطنية، لأن التحصيل والدفع سيكون كله بالليرة اللبنانية على أسعار متضخمة، بما سيغرق السوق من جديد بأحجام كبيرة من الكتلة النقدية بالليرة اللبنانية، ما من شأنه أن يرخي بثقله على سعر الصرف في السوق الموازية. وهو عامل جديد يضاف إلى الاختلالات الاقتصادية البنيوية، كنِسب المديونية المرتفعة والعجوزات في ميزان المدفوعات ونسب التضخّم والشحّ في سيولة المصارف وفي احتياطات مصرف لبنان، إلى عوامل سياسية أمنية كالفراغ الحكومي والسجال السياسي بين مختلف الأفرقاء، ناهيك عن فقدان الثقة والمضاربات من قِبل التجار والمحتكرين أو غيرهم من المستفيدين، أضف إلى ذلك قدرة مصرف لبنان المحدودة نسبيا على تمويل التعميم 161، ما يعني ان سعر الصرف قد يتّبع مساراً تفلتيا جديداً إن لم يترافق مع إجراءات تصحيحية بنيوية هي وحدها كفيلة بتغيير مسار سعر الصرف في المدى المتوسط".

في حال اعتُمد الدولار الجمركي على 20 ألف ليرة، فإن ذلك سيزيد أسعار السلع بنحو 13 ضعفا، وهذا برأي مصادر اقتصادية متابعة "قد يدفع الشركات التي تدفع ضرائبها بشكل قانوني الى أن تحذو حذو الشركات التي تلجأ الى التهرب الضريبي، وتاليا فإن اكبر المستفيدين من زيادة الدولار الجمركي هم أولئك الذين يمتهنون المساعدة بالتهرب الضريبي، كما سوف يزيد التهريب عبر المرافق غير الشرعية من دون دفع الرسوم الجمركية". وتتخوف المصادر من أن زيادة الدولار الجمركي، ستؤثر سلبا على المنتجين المحليين وتضعف قدرتهم التنافسية. ومع انعدام القدرة الشرائية للمواطنين، فإن الايرادات ستكون أقل من المتوقع، فيما الحكومة بدأت بزيادة الانفاق عبر تصحيح الرواتب التي قد تفيد موظفي القطاع العام مرحليا، ولكن بعد فترة وجيزة سيضرهم من جراء التضخم والارتفاع الإضافي في سعر الصرف. وتؤكد المصادر أن "الرواتب لن تمول حتما من الدولار الجمركي كونه لن يرفد الخزينة بإلإيرادات التي تعول عليها الدولة، بل سيزيد التضخم ويعمق الركود توازيا مع تراجع قيمة الليرة".

اخترنا لكم
كنعان: نعم لحماية الودائع ولا لـ "سلخ" الناس بسعر الصرف من دون خطّة ونريد رئيساً اصلاحياً وسيادياً قبل ٣١ تشرين
المزيد
الراعي يخشى "شمّاعة" التوافق الرئاسي ويحذّر النواب من "التسليم بالشغور"
المزيد
سعيد عن "الترسيم": اتفاق لبناني اسرائيلي ايراني بموافقة حزب الله وضمانة الامم المتحدّة
المزيد
حكومة وجلسة ثقة، والمجلس النيابي يحسم الجدل، ومؤتمر لدعم لبنان في الصيف القادم!
المزيد
اخر الاخبار
الوزير السابق محمد المشنوق يحاضر في جمعيّة متخرّجي المقاصد عن "المسؤولية عند شغور رئاسة الجمهورية"
المزيد
مخزومي يبحث مع مسؤولين اميركيين في خطة انقاذية للبنان
المزيد
كنعان: نعم لحماية الودائع ولا لـ "سلخ" الناس بسعر الصرف من دون خطّة ونريد رئيساً اصلاحياً وسيادياً قبل ٣١ تشرين
المزيد
الأمم المتحدة: ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير كابول إلى 43 قتيلا
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
تجاهل المسؤولين للملف التربوي مستمر.. هل يطير العام الدراسي؟
المزيد
تغريدة من جنبلاط لدياب عن "السطو على أموال الناس"...
المزيد
كنعان: نعم لحماية الودائع ولا لـ "سلخ" الناس بسعر الصرف من دون خطّة ونريد رئيساً اصلاحياً وسيادياً قبل ٣١ تشرين
المزيد
اجتماعات لمدير عام الزراعة في بروكسل مع المسؤولين في الاتحاد الاوروبي وفتح السوق الأوروبي المشترك أمام اللوزيات والحمضيات والمصارين
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
ياسين خلال إطلاق محمية جبل حرمون الطبيعية: لضرورة حمايتها من التدهور البيئي ومن التعديات
عدد قتلى الإعصار إيان في أميركا ارتفع إلى 85
استكشاف الإنسان للمريخ ترك أكثر من 15 ألف رطل من القمامة على سطحه
كلمات مرور معرضة للاختراق في ثانية… احذروها!
حصيلة ضحايا الإعصار إيان في فلوريدا ارتفعت إلى 23 قتيلا
بالصور - مكبّ جديد للنفايات... في قصر العدل