Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- ابراهيم تعقيبًا على توقيف السبعاوي: الأجهزة اللبنانية نفذت مذكرة انتربول دولية - من يضح يده على المحراث لا يلتفت إلى الوراء - بيان صادر عن مجلس رجال الأعمال اللبناني العراقي - سليم عون: لا يمكن لحكومة تصريف الأعمال تسلّم صلاحيات رئاسة الجمهورية - ميقاتي في الوداع الأخير لفريد مكاري: أصعب وقفة - شرف الدين: أنا على خلاف مع ميقاتي بموضوع النازحين وفخور بأنه شطب إسمي من تشكيلته الحكومية الجديدة - يزبك: للاستعجال بترسيم الحدود وأخذ حقوقنا كاملة من موقع القوة لا الضعف - الرئيس عون تسلم رسالة من الرئيس ماكرون شدد فيها على حرصه على تعزيز وتطوير العلاقات اللبنانية-الفرنسية - إليكم الدول الأكثر شراءً لتذاكر كأس العالم 2022 - هذا ما قاله حميه بعد لقائه السفير الايراني! - إعلان بداية العام الدراسيّ: الوزارة في وادٍ والأساتذة في وادٍ - دوافع جنبلاط و"حزب الله" للتقارب - بري مستاء من ميقاتي بسبب الدولار الجمركي - كوريا الشمالية ترد على اقتراح "المساعدات مقابل النووي" - الناسُ هم الضحايا ... كالعادةِ! - الموازنة تسابق الاستحقاق الرئاسي: إقرارها مطلع أيلول "كحد أقصى" - اسرائيل تهدد لبنان وتستجدي المقاومة: خذوا ما تطلبون وجمدوا تهديد ايلول - شرف الدين: ميقاتي يقوّض صلاحياتي لمصالحه الخاصة - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 19 آب 2022 - عناوين الصحف ليوم الجمعة 19 آب 2022

أحدث الأخبار

- 5 قتلى جراء عواصف رعدية في كورسيكا - نظم المعلومات الجغرافية Geographic Information System (GIS) يطلق مرحلة جديدة في اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر وبلدية عرسال - "أحجار الجوع".. الجفاف يكشف عن منحوتات تحذر من "الأوقات الصعبة" - لأول مرّة… رصد انتقال "جدري القرود" من إنسان إلى حيوان! - لا نيزك ولا طوفان.. كارثة مرعبة محتملة هذا القرن - الفيروس الصامت.. دراسة تفسر الانتشار السريع لـ"أوميكرون" - موجة الحر تكشف عن قرية تعود للقرن الـ19 كانت مغمورة تحت الماء - حرائق الغابات ضربت العديد من المدن في شمال الجزائر وأوقعت جرحى في مدينة سوق هراس - بحيرات سويسرا تئن من وطأة الجفاف - بريطانيا تحذر من السمكة ذات الأشواك - أسعد سرحال، مدير جمعية حماية الطبيعة في لبنان: نسعى لحماية الطبيعة والتنوّع البيولوجي لخدمة الإنسان - إستعدادات للشتاء وإقبال على الحطب تجنّباً لنار المازوت! - أكثر من مئة بلدة بلا مياه شرب بسبب الجفاف في فرنسا - ظواهر بيئية خطيرة تنتظر العالم - أول حالة وفاة بجدري القردة خارج إفريقيا - من عليه تجنب أكل البطيخ الأحمر؟ - 20 طناً تهدد الأرض: موعد ومكان انفجار الصاروخ الصيني الشارد - ستريدا جعجع: أيّ فريق مهما علا شأنه لا يمكنه الحكم لوحده - 24 ساعة صعبة في حال انهيار الأهراءات.. وهذا ما يجب فعله! - قتلى في فيضان بكنتاكي الأميركية.. والسلطات تخشى الأسوأ

الصحافة الخضراء

متفرقات

اللواء ابراهيم في افتتاح "بيت كبارنا": الظروف الدولية والإقليمية تفرض علينا الوصول للتسوية لا الحق في ترسيم الحدود

2022 تموز 16 متفرقات

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


أقيم في بلدة الوردانية في اقليم الخروب احتفال افتتاح ناد لكبار السن والمتقاعدين باسم "بيت كبارنا- مركز سامية علي ابراهيم"، في حضور وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال محمد بسام المرتضى، وزير العمل في حكومة تصريف الأعمال مصطفى بيرم، الوزير السابق نعمه طعمه، المدعي العام المالي القاضي علي مصباح ابراهيم، رئيس اتحاد رجال الأعمال اللبنانية– الخليجية المهندس سمير الخطيب، المدير العام للأمن العام اللواء عباس ابراهيم ، رئيس اتحاد بلديات اقليم الخروب الشمالي المهندس زياد الحجار، مسؤول "حزب الله" في الجبل بلال داغر، إمام البلدة الشيخ يوسف عباس وفاعليات.

استهل الاحتفال الذي أقيم في باحة المركز على تلة الصنوبر في الوردانية، بالنشيد الوطني، تلاه تقديم من الأديبة الدكتورة هدى عيد بيرم، ثم ترحيب من رئيسة المركز سامية علي مصباح ابراهيم التي لفتت الى ان إقامة النادي فكرتها وزوجها القاضي علي مصباح ابراهيم.

وعرضت للخطوات التي رافقت انجاز المشروع، شاكرة من ساهم في إتمامه، وآملة "أن يكون هذا الصرح متنفسا وملتقى لكبار السن".

بيرم
وألقى رئيس البلدية علي بيرم كلمة أوضح فيها ان "المشروع ثمرة تعاون بين البلدية وأبناء البلدة، وعلى رأسهم القاضي علي مصباح ابراهيم، وهو عبارة عن حديقة عامة مساحتها 220 كلمترا مربعا، ومركز للمتقاعد والمسن (بيت كبارنا)، وطريق بين الصنوبر لممارسة رياضة المشي وركوب الدراجات، ومسار للهايكنغ في الطبيعة بطول كيلومترين، وناد رياضي بين الاشجار وأماكن مخصصة للتنزه وموقف للسيارات، والقسم الذي تم افتتاحه هو نادي بيت كبارنا وباقي الاقسام قيد الانجاز".

وزير العمل
من جهته أكد وزير العمل ان "الوردانية هي وردة تزين آنيتها، وان الورود التي تبقى، هي الورود البشرية النابعة من المحبة والخير والعطاء".

وشدد على "أهمية تسخير أي موقع في البلدة من أجل الخدمة، فعندما نفكر بكبارنا، نوجه رسالة انسانية تقول، انه ثمة تحديد للعمر البيولوجي لدى الإنسان، لكن عمر العطاء لا يحدد بسن على الإطلاق، لأن الإنسان يستمر بعطائه وبآثاره، وعندما يحول الإنسان عطاءاته الى مشاريع، فذلك يكون استمرارا لأخلاقه ولروحه ولبصمته الإنسانية، واننا نسعى الى الوصل في زمن الفصل، والى بناء الجسور في زمن الصدع، ونحترم الكبار لنوجه رسالة الى الصغار، أن إزرعوا ثقافة الإحترام والانسانية".

وختم: "ما هذا الصرح إلا تأكيد للجمع بعد مشروع ساحة البلدة، فنحن نحتاج الى الجمع، لأنه لا خيار لنا إلا أن نلتقي، وهذا الصرح بأيد أمينة مع السيدة سامية ابراهيم العزيزة".

اللواء ابراهيم
بدوره قال ابراهيم: "لفتني اسم المكان: بيت كبارنا، وهنا أنتم لا تعنون كبارنا في السن، انما كبارنا في القيمة والعطاء وفي الإستمرار، هذه الدار يجب أن تكون مدرسة أكثر منها صرحا أو دارا، حتى لا يشعر كبار السن، أن هذه المحطة، هي محطتهم في هذا العمر. يجب أن تكون مدرسة نجمع فيها صغارنا مع كبارنا، حتى ينقل الكبار التراث والأخلاق والدين والمعرفة لصغارنا، حتى نتوارث ما نفخر به من أخلاق، وهذا الأساس في بناء المجتمع".

وتطرق الى الوضع اللبناني، فأشار الى ان "11 % من سكان لبنان حاليا، هم من كبار السن، وهذا إحصاء مقلق، ودليل على أن الشباب قد هاجر، على الرغم من اننا لا نعطيهم جوازات سفر، ولكنهم يهاجرون. الشباب قد هاجر، وهذا دليل خطر، وسبب الهجرة جميعنا يعرفه، وهو الوضع الإقتصادي والمالي، الذي يمر به البلد، إضافة الى الوضع السياسي المقرف، وكما قال معالي الوزير (الثقافة)، ان الكثير من السياسيين هم عقبة أمام تقدم هذا البلد، وان الخطاب الذي يتداولونه يوميا، خطاب تفرقة، وكأننا نعيش ضمن منطق فرق تسد. نحن بقي لنا في هذا البلد مسألة واحدة، يجب أن نتمسك بها، وهي كرامتنا وعزتنا وأخلاقنا، وأن نستميت في الدفاع عن قيمنا وحقنا، وما يعيد الأجيال الى لبنان، هو التمسك بهذا الحق، فنحن أمام فرصة، كبيرة جدا لإستعادة لبنان لغناه، من خلال ترسيم الحدود البحرية، وأعتقد على مسافة أسابيع، وليس أكثر من تحقيق هذا الهدف. نحن على مقربة اذا تمسكنا بحقنا وبقينا موحدين لتحقيق هذا الهدف الذي يعيد أولادنا الى البلد، ولكن اذا تخلينا عن حقنا وكرامتنا، يمكن ان يهاجر كبار السن".

وتابع: "الموضوع له علاقة بمدى ثباتنا وصمودنا ووحدتنا، خلف حقنا، وأعتقد ما سوف نصل اليه على مستوى ترسيم الحدود، هو أقل من حق، هو تسوية، الظروف الدولية والإقليمية للأسف، تفرض علينا أن نصل الى تسوية، فحقنا ليس الخط 29 ولا 23، بل حقنا هو فلسطين كلها، وهذه تسوية موقتة، وكل ما نمر به في لبنان هو موقت، ونحن على يقين اننا سنعيد فلسطين الى أصحابها الحقيقيين، ونحن من سيعيد فلسطين، وهذه المياه هي فلسطينية، وليست اسرائيلية، وبهذه المناسبة أدعو الإخوة الفلسطينيين أن يعلنوا موقفا سياسيا من هذا الموضوع، من ان ما يفاوض عليه لبنان مع العدو الاسرائيلي، ليس حقا للعدو، بل هو حق لنا، وأتمنى أن يسمع الإخوة الفلسطينيون وأن يستجيبوا، وهذا الأمر يساعدنا جدا على المستوى السياسي".

وهنأ المسؤولة عن الدار قائلا: "بالأمس باركنا لكم بالساحة، واليوم بهذا الدار، ولا ندري ما يخبئ لنا الريس علي مصباح ابراهيم بعد في هذه البلدة التي أصبحت نموذجية بفعل ارادتكم جميعا".

مصباح ابراهيم
كما كانت كلمة لعلي مصباح ابراهيم الذي نوه ب"كل من مد يد العون لانجاز هذا الصرح"، معربا عن أمله "ان يكون المشروع على المستوى المطلوب".

ختاما أزيحت الستارة عن لوحة عند باب المركز، ثم كانت جولة في اقسامه تلاها حفل كوكتيل.

اخترنا لكم
الرئيس عون تسلم رسالة من الرئيس ماكرون شدد فيها على حرصه على تعزيز وتطوير العلاقات اللبنانية-الفرنسية
المزيد
كنعان بعد لجنة المال: مهلة اخيرة للاسبوع المقبل للوصول الى أرقام حقيقية للايرادات والنفقات
المزيد
الناسُ هم الضحايا ... كالعادةِ!
المزيد
اعاجيبُ "النجيبِ"...!
المزيد
اخر الاخبار
ابراهيم تعقيبًا على توقيف السبعاوي: الأجهزة اللبنانية نفذت مذكرة انتربول دولية
المزيد
بيان صادر عن مجلس رجال الأعمال اللبناني العراقي
المزيد
من يضح يده على المحراث لا يلتفت إلى الوراء
المزيد
سليم عون: لا يمكن لحكومة تصريف الأعمال تسلّم صلاحيات رئاسة الجمهورية
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 13 نيسان 2022
المزيد
مجلس الوزراء بحثت في غرق زورق طرابلس والوضع الامني عون: تولي القضاء العسكري التحقيق يضع حدا للاجتهادات
المزيد
لقاء سيدة الجبل: 3 أرقام تشكل مفتاح الحل السياسي والإقتصادي والمالي هي 1559 و1680 و1701
المزيد
القصيفي رفض الاستدعاءات بحق الصحافيين: لعدم المثول أمام مكتب جرائم المعلوماتية
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
5 قتلى جراء عواصف رعدية في كورسيكا
"أحجار الجوع".. الجفاف يكشف عن منحوتات تحذر من "الأوقات الصعبة"
لا نيزك ولا طوفان.. كارثة مرعبة محتملة هذا القرن
نظم المعلومات الجغرافية Geographic Information System (GIS) يطلق مرحلة جديدة في اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر وبلدية عرسال
لأول مرّة… رصد انتقال "جدري القرود" من إنسان إلى حيوان!
الفيروس الصامت.. دراسة تفسر الانتشار السريع لـ"أوميكرون"