Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- ابراهيم تعقيبًا على توقيف السبعاوي: الأجهزة اللبنانية نفذت مذكرة انتربول دولية - من يضح يده على المحراث لا يلتفت إلى الوراء - بيان صادر عن مجلس رجال الأعمال اللبناني العراقي - سليم عون: لا يمكن لحكومة تصريف الأعمال تسلّم صلاحيات رئاسة الجمهورية - ميقاتي في الوداع الأخير لفريد مكاري: أصعب وقفة - شرف الدين: أنا على خلاف مع ميقاتي بموضوع النازحين وفخور بأنه شطب إسمي من تشكيلته الحكومية الجديدة - يزبك: للاستعجال بترسيم الحدود وأخذ حقوقنا كاملة من موقع القوة لا الضعف - الرئيس عون تسلم رسالة من الرئيس ماكرون شدد فيها على حرصه على تعزيز وتطوير العلاقات اللبنانية-الفرنسية - إليكم الدول الأكثر شراءً لتذاكر كأس العالم 2022 - هذا ما قاله حميه بعد لقائه السفير الايراني! - إعلان بداية العام الدراسيّ: الوزارة في وادٍ والأساتذة في وادٍ - دوافع جنبلاط و"حزب الله" للتقارب - بري مستاء من ميقاتي بسبب الدولار الجمركي - كوريا الشمالية ترد على اقتراح "المساعدات مقابل النووي" - الناسُ هم الضحايا ... كالعادةِ! - الموازنة تسابق الاستحقاق الرئاسي: إقرارها مطلع أيلول "كحد أقصى" - اسرائيل تهدد لبنان وتستجدي المقاومة: خذوا ما تطلبون وجمدوا تهديد ايلول - شرف الدين: ميقاتي يقوّض صلاحياتي لمصالحه الخاصة - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 19 آب 2022 - عناوين الصحف ليوم الجمعة 19 آب 2022

أحدث الأخبار

- 5 قتلى جراء عواصف رعدية في كورسيكا - نظم المعلومات الجغرافية Geographic Information System (GIS) يطلق مرحلة جديدة في اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر وبلدية عرسال - "أحجار الجوع".. الجفاف يكشف عن منحوتات تحذر من "الأوقات الصعبة" - لأول مرّة… رصد انتقال "جدري القرود" من إنسان إلى حيوان! - لا نيزك ولا طوفان.. كارثة مرعبة محتملة هذا القرن - الفيروس الصامت.. دراسة تفسر الانتشار السريع لـ"أوميكرون" - موجة الحر تكشف عن قرية تعود للقرن الـ19 كانت مغمورة تحت الماء - حرائق الغابات ضربت العديد من المدن في شمال الجزائر وأوقعت جرحى في مدينة سوق هراس - بحيرات سويسرا تئن من وطأة الجفاف - بريطانيا تحذر من السمكة ذات الأشواك - أسعد سرحال، مدير جمعية حماية الطبيعة في لبنان: نسعى لحماية الطبيعة والتنوّع البيولوجي لخدمة الإنسان - إستعدادات للشتاء وإقبال على الحطب تجنّباً لنار المازوت! - أكثر من مئة بلدة بلا مياه شرب بسبب الجفاف في فرنسا - ظواهر بيئية خطيرة تنتظر العالم - أول حالة وفاة بجدري القردة خارج إفريقيا - من عليه تجنب أكل البطيخ الأحمر؟ - 20 طناً تهدد الأرض: موعد ومكان انفجار الصاروخ الصيني الشارد - ستريدا جعجع: أيّ فريق مهما علا شأنه لا يمكنه الحكم لوحده - 24 ساعة صعبة في حال انهيار الأهراءات.. وهذا ما يجب فعله! - قتلى في فيضان بكنتاكي الأميركية.. والسلطات تخشى الأسوأ

الصحافة الخضراء

لبنان

حنكش: لتوحيد المعارضة تحت عنوان "كتلة انقاذية"

2022 تموز 09 لبنان

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


أشار النائب الياس حنكش إلى أن ما لم يتم انجازه خلال 6 سنوات لن يُنجز في الاشهر الاخيرة، مضيفًا: "جميعنا نشعر بأننا في غرفة الانتظار لما بعد الاستحقاق الرئاسي ولا يمكن ان نطلب ممن اوصل البلد الى هنا تغيير طريقة عمله لانه لا يعرف الا هذه الطريقة".
حنكش وفي حديثٍ له ضمن برنامج "بلا رحمة" عبر أثير إذاعة لبنان الحرّ، قال: "احد لا يملك وزارة معيّنة والدستور واضح في هذا الموضوع والمحاصصة في تشكيل الحكومة أدخلت البلد بالحائط لذلك لا يمكننا الاستمرار بهذا المنطق، ووجود الجميع في الحكومات المتعاقبة هو ما اوصل البلد الى هنا واليوم لدينا فرصة بالرغم من الافلاس وتدهور الدولة لتغيير النهج والمقاربة وطريقة التعاطي بالشأن العام".

وتابع: "كان باستطاعتنا الذهاب الى حكومة مستقلة بدءًا من رئيسها ولهذا السبب سمينا السفير نواف سلام ومهمتنا كنواب مراقبة الحكومة وأداءها لذلك ليس من المفترض ان يتمثل الجميع داخلها لان بالتالي لا احد سيحاسب، نحن بحاجة لحكومة تعطي الامل للشعب اللبناني والثقة للمجتمع الدولي في ظل الاستحقاقات الضاغطة".

وعن تسمية السفير نواف سلام لتشكيل الحكومة المُقبلة، قال حنكش: "عندما سمينا نواف سلام سمّى الجميع حسان دياب ومقاربتنا عندها كانت ان من خلال استقلاليته عن الصراعات الداخلية وعلاقته الخارجية يمكن ان يكون رجل المرحلة ولكن لم يحصل على الاصوات الكافية اما اليوم أعدنا تسميته وكان يمكننا ان نقوم بمعركة حقيقية وجدية الا ان البعض قرر عدم التسمية".
وبعد مرور شهرين على الانتخابات دعا حنكش لتوحّيد المعارضة تحت عنوان واحد "كتلة انقاذية" هدفها التنسيق بين القوى التي تشبه بعضها، مضيفاً: "حصلنا على 4 نواب في الانتخابات النيابية الاخيرة بعدما رشحنا 4، لكن اليوم لا يمكن ان نتوقع الا يكون هناك تباينات بين قوى المعارضة والنواب التغييريين ولكن التنسيق مستمر، وعلينا ان نسرّع وتيرة التواصل مع القوى قبيل الاستحقاق الرئاسي وجمع المكونات الموجودة تتم بالتوالي وتجلّت بلقاء أمس بين النائب أشرف ريفي ورئيس الحزب الكتائب والنائب سليم الصايغ ولا حل الا بالاستمرار بهذا النهج ".
وردًا على سؤال حول خيارات الحزب وتحالفاته، قال: " الكتائب لم تخطئ بخياراتها وتحالفاتها السياسية في الانتخابات فالحزب رشّح 4 وفازوا، وكنا نعلم اين سنذهب وتنازلنا في الكثير من المناطق لايصال التغييريين والمستقلين، وقمنا بتحالفات نفتخر بها في الانتخابات والنائب الصايغ قام بعمل جبار في كسروان والنائب نديم الجميّل اثبت انه ليس بحاجة لاحد ليفوز في الانتخابات النيابية، ومن جهة اخرى هناك تحقيق مع سامر سعاده وسيتخذ القرار المناسب، أما الحزبيون في البترون فالتزموا بخيار مجد حرب".
وعن الأحاديث حول التغييرات في الحزب فلفت إلى أن هناك ديناميكية في الكتائب غير موجودة في الاحزاب الاخرى "وقمنا بتحليل لنتائج الانتخابات وهكذا يكون تطوير العمل الحزبي".
وعن تشكيل الحكومة ورئاسة الجمهورية، تابع: "رئيس الجمهورية ليس "باش كاتب" فهو يعطي رأيه بالتشكيلة الحكومية وهو مشارك اساسي ولكن لا يسمي المسيحيين لان هذه المقاربة تقنية".
وتابع:"لا نقطة بيضاء في هذا العهد وليس وحده من يتحمل المسؤولية فقد ورث تراكم سياسات سيئة سابقة، ولكن المشكلة انه شارك بكل شيء وقام بعكس ما طالب به والتقلبات السياسية والتناقضات بالعلاقات كاتفاقية معراب وعلاقته برئيس مجلس النواب نبيه بري اوصلت البلد الى هنا".
وعن مشاركة الكتائب في الحكومات، أضاف حنكش: "شارك الشهيد بيار الجميّل كوزير صناعة عام 2005، والمرة الثانية كانت بمشاركة ايلي ماروني، والثالثة سليم الصايغ، وحكومة سلام خرجنا منها وتموضعنا في المعارضة وعُزلنا وسُخّفنا".
وعن العلاقة مع القوات قال: "من خلال الممارسة في الاستحقاقات النيابية الاخيرة الناس تريد الانجاز والوحدة التي تولّد النتيجة واتمنى ان يكون الجميع تعلّم من التجارب السابقة والكتائب مستعدة للتنسيق مع القوات ونحن على تنسيق رسمي مع النائب جورج عدوان، و لا مشكلة بزيارة الجميّل معراب".
وعن انتخابات رئاسة الجمهورية وهوية الرئيس الجديد، أضاف حنكش: "الهدف هو جمع القوى حول اسم لرئيس الجمهورية الذي عليه ان يقارب الموضوع السيادي بجرأة، قادر على وضع لبنان بموقع حيادي، قادر على الانقاذ الاقتصادي ولديه القدرة على التواصل مع المجتمع الدولي، وللاسف رئيس الجمهورية ليس صناعة لبنانية 100% وهناك تأثير خارجي وحان وقت التغيير اليوم، أما نحن فلم نطرح أنفسنا كمرشحين للرئاسة لان الاولوية بمكان آخر وعلى الموارنة أيضًا الخروج من هذا الجدل ومصلحتنا انتاج الشخص المناسب للمرحلة المقبلة وأولوليتنا التوافق على اسم رئيس يستطيع وضع لبنان على السكة الصحيحة".
وعن المرشحين لرئاسة الجمهورية، تابع: "العماد جوزيف عون اثبت ان المؤسسة العسكرية استطاعت حماية نفسها من الصراعات ولدينا ثقة كاملة به ويجب المحافظ عليه، باسيل وفرنجية ليسوا مع مبادئنا وجّونا السيادي ولا عقدة لانتخاب جعجع اذا كان لديه حظوظ ويمكننا الذهاب نحو اشخاص مستقلين موجودين على الساحة السياسية".
وعن الفراغ الرئاسي قال: "قناعتي أن الرئيس عون سيخرج من قصر بعبدا بعد انتهاء ولايته".
ورداً عن قول حزب الله أن الولايات المتحدة تحاصر لبنان أردف: "على اساس كنّا منزهين عن كل الصراعات ولم نصارع ايران بوجه اميركا واليمن بوجه الخليج".
وعن ترسيم الحدود ومسيّرات حزب الله، تابع حنكش: "موقف رئيس الحكومة نجيب ميقاتي حيال المسيّرات يُسجلّ له وهو قام بالواجب، وفي المفاوضات هناك منطق يجب التعامل معه، وخلاصة الموضوع أن آخر زيارة للوسيط الأميركي آموس هوكشتين كانت بالاتجاه الجيد ولبنان الرسمي أعطى رأيه بالاتجاه الصحيح".
وأضاف: "وعلينا ألّا نتوهم ان عند الانتهاء من الترسيم سيكون لبنان في اليوم التالي سويسرا وان الانقاذ أتى في حين ان الانقاذ هو باتخاذ قرارات جريئة وموجعة للناس".

اخترنا لكم
الرئيس عون تسلم رسالة من الرئيس ماكرون شدد فيها على حرصه على تعزيز وتطوير العلاقات اللبنانية-الفرنسية
المزيد
كنعان بعد لجنة المال: مهلة اخيرة للاسبوع المقبل للوصول الى أرقام حقيقية للايرادات والنفقات
المزيد
الناسُ هم الضحايا ... كالعادةِ!
المزيد
اعاجيبُ "النجيبِ"...!
المزيد
اخر الاخبار
ابراهيم تعقيبًا على توقيف السبعاوي: الأجهزة اللبنانية نفذت مذكرة انتربول دولية
المزيد
بيان صادر عن مجلس رجال الأعمال اللبناني العراقي
المزيد
من يضح يده على المحراث لا يلتفت إلى الوراء
المزيد
سليم عون: لا يمكن لحكومة تصريف الأعمال تسلّم صلاحيات رئاسة الجمهورية
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
سيدة الأعمال الكويتية صباح العنزي تسعى لتحقيق فرص عمل عن طريق تأسيس شركات وإقامة شراكات إستراتيجية
المزيد
رسميًّا... جعجع يعلن ترشيح حاصباني في بيروت الأولى: المدخل إلى التغيير هو الانتخابات
المزيد
قزي: ماكرون وبن سلمان تناوبا على الشكوى من السياسيّين اللبنانيّين
المزيد
الراعي:المخرج الوحيد لحل الازمة بحكومة مستقلة بكامل وزرائها لا بقسم منها
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
5 قتلى جراء عواصف رعدية في كورسيكا
"أحجار الجوع".. الجفاف يكشف عن منحوتات تحذر من "الأوقات الصعبة"
لا نيزك ولا طوفان.. كارثة مرعبة محتملة هذا القرن
نظم المعلومات الجغرافية Geographic Information System (GIS) يطلق مرحلة جديدة في اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر وبلدية عرسال
لأول مرّة… رصد انتقال "جدري القرود" من إنسان إلى حيوان!
الفيروس الصامت.. دراسة تفسر الانتشار السريع لـ"أوميكرون"