Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- بيان صادر عن مجلس رجال الأعمال اللبناني العراقي - سليم عون: لا يمكن لحكومة تصريف الأعمال تسلّم صلاحيات رئاسة الجمهورية - ميقاتي في الوداع الأخير لفريد مكاري: أصعب وقفة - شرف الدين: أنا على خلاف مع ميقاتي بموضوع النازحين وفخور بأنه شطب إسمي من تشكيلته الحكومية الجديدة - يزبك: للاستعجال بترسيم الحدود وأخذ حقوقنا كاملة من موقع القوة لا الضعف - الرئيس عون تسلم رسالة من الرئيس ماكرون شدد فيها على حرصه على تعزيز وتطوير العلاقات اللبنانية-الفرنسية - إليكم الدول الأكثر شراءً لتذاكر كأس العالم 2022 - هذا ما قاله حميه بعد لقائه السفير الايراني! - إعلان بداية العام الدراسيّ: الوزارة في وادٍ والأساتذة في وادٍ - دوافع جنبلاط و"حزب الله" للتقارب - بري مستاء من ميقاتي بسبب الدولار الجمركي - كوريا الشمالية ترد على اقتراح "المساعدات مقابل النووي" - الناسُ هم الضحايا ... كالعادةِ! - الموازنة تسابق الاستحقاق الرئاسي: إقرارها مطلع أيلول "كحد أقصى" - اسرائيل تهدد لبنان وتستجدي المقاومة: خذوا ما تطلبون وجمدوا تهديد ايلول - شرف الدين: ميقاتي يقوّض صلاحياتي لمصالحه الخاصة - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الجمعة في 19 آب 2022 - عناوين الصحف ليوم الجمعة 19 آب 2022 - مطالب تعجيزية تطيح بالتفاؤل الحكومي.. فهل يزور ميقاتي بعبدا اليوم؟ - إحباط عملية تهريب 14 کيلوغراما من الذهب الخالص إلى دبي

أحدث الأخبار

- 5 قتلى جراء عواصف رعدية في كورسيكا - نظم المعلومات الجغرافية Geographic Information System (GIS) يطلق مرحلة جديدة في اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر وبلدية عرسال - "أحجار الجوع".. الجفاف يكشف عن منحوتات تحذر من "الأوقات الصعبة" - لأول مرّة… رصد انتقال "جدري القرود" من إنسان إلى حيوان! - لا نيزك ولا طوفان.. كارثة مرعبة محتملة هذا القرن - الفيروس الصامت.. دراسة تفسر الانتشار السريع لـ"أوميكرون" - موجة الحر تكشف عن قرية تعود للقرن الـ19 كانت مغمورة تحت الماء - حرائق الغابات ضربت العديد من المدن في شمال الجزائر وأوقعت جرحى في مدينة سوق هراس - بحيرات سويسرا تئن من وطأة الجفاف - بريطانيا تحذر من السمكة ذات الأشواك - أسعد سرحال، مدير جمعية حماية الطبيعة في لبنان: نسعى لحماية الطبيعة والتنوّع البيولوجي لخدمة الإنسان - إستعدادات للشتاء وإقبال على الحطب تجنّباً لنار المازوت! - أكثر من مئة بلدة بلا مياه شرب بسبب الجفاف في فرنسا - ظواهر بيئية خطيرة تنتظر العالم - أول حالة وفاة بجدري القردة خارج إفريقيا - من عليه تجنب أكل البطيخ الأحمر؟ - 20 طناً تهدد الأرض: موعد ومكان انفجار الصاروخ الصيني الشارد - ستريدا جعجع: أيّ فريق مهما علا شأنه لا يمكنه الحكم لوحده - 24 ساعة صعبة في حال انهيار الأهراءات.. وهذا ما يجب فعله! - قتلى في فيضان بكنتاكي الأميركية.. والسلطات تخشى الأسوأ

الصحافة الخضراء

مقالات وأراء

الحكومة خلفنا، ومساعٍ لبلورة تفاهم حول شخصية محايدة لرئاسة الجمهورية!

2022 تموز 05 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



- " اكرم كمال سريوي "


بات من الواضح جداً أنه يصعب الاتفاق في وقت قريب على حكومة جديدة، فمحاولة تعويم الحكومة الحالية مع بعض التعديل الطفيف، باءت بالفشل، واصطدمت بالشروط والشروط المضادة، وحرب البيانات بين السراي وميرنا الشالوحي.

وكون الفترة المتبقية من عهد الرئيس عون أصبحت أقل من أربعة أشهر، ويفصلنا أقل من شهرين عن الموعد الدستوري لانتخاب رئيس جديد للجمهورية، يرى بعض السياسيين أنه يجب عدم إضاعة الوقت، والتركيز على الموضوع الأساس، أي انتخاب رئيس جديد للبلاد، ورسم معالم المرحلة القادمة لإنقاذ لبنان.

وفي هذا السياق أتت زيارة الرئيس المكلّف تشكيل الحكومة نجيب ميقاتي، إلى غبطة البطريرك الراعي في الديمان، وكذلك زيارة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط إلى عين التينة، ولقاؤه مع رئيس مجلس النواب نبيه بري. وكان لافتاً تصريح جنبلاط، الذي أرسل فيه إشارة إيجابية باتجاه حزب الله، وموقفه من المقاومة، في معرض رده على سؤال، حول مسيّرات الحزب باتجاه حقل "كاريش" حيث قال جنبلاط: "العدو مش عبيقصر".

يستشعر الجميع خطر الواقع الذي وصلت إليه البلاد، وحجم الأزمة والمسؤولية والمهام التي تنتظر العهد الجديد، بدءاً من تنفيذ الاصلاحات الداخلية، والاتفاق مع صندوق النقد الدولي، وصولاً إلى إعادة إصلاح علاقات لبنان مع الدول الصديقة، خاصة دول الخليج العربي، فالبلد يحتاج إلى مساعدات خارجية للنهوض من الكارثة الاقتصادية، التي حلّت به ومن دون الدعم العربي سيكون من شبه المستحيل تحقيق ذلك.

لكن انتخاب رئيس جديد أيضاً دونه عقبات، فخيار جبران باسيل أو سليمان فرنجية، المقرّبين من حزب الله، هو خيار صدامي، خاصة أن باسيل ما زال يخضع للعقوبات الأمريكية، وفرنجية حليف مقرّب جداً للرئيس السوري بشار الأسد، وبالتالي فإن انتخاب أحدهما، يعني أننا سنكون أمام ست سنوات جديدة من استمرار الأزمة، إذا لم نقل الأنهيار الشامل للبلد.

وفي نفس الخانة أيضا يمكن وضع ترشّح قائد القوات اللبنانية سمير جعجع، الذي لن يقبل به حزب الله، والبلد حسب رأي بعض الزعماء الوسطيين، لا يحتمل انقساماً وصداماً جديداً، قد يوصلنا إلى الفوضى أو الحرب الأهلية.

لو كان انتخاب رئيس الجمهورية في لبنان، يتم من قبل الشعب، لكان قائد الجيش، العماد جوزيف عون هو الأوفر حظاً، لمنصب الرئاسة، وذلك بسبب أدائه المتوازن في التعامل مع الأحداث التي مر بها لبنان، وثقة الشعب بدور الجيش، والحاجة إلى شخصية نزيهة حازمة وغير سياسية لانقاذ لبنان .

لكن في ظل البرلمان الحالي فالأمر بحتاج أولاً إلى تعديل دستوري، وهذا يتطلب ثلثي عدد أعضاء البرلمان، والكتل المسيحية تجاهر برفضها لوصول قائد الجيش. ففي حين سعى رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، إلى إقالة قائد الجيش، ترفض القوات اللبنانية وصوله وتعديل الدستور، وكذلك يعارض حزب الكتائب، وتيار المردة، انتخاب العماد جوزيف عون، بسبب الطموحات الرئاسية لكل من فرنجية والجميل.

قال سفير دولة أجنبية ل "الثائر": من الصعب جداً أن يتفق المسيحيون الآن على مرشّح واحد (أو غالبيتهم على الأقل) كما حصل في المرة الماضية، عندما رشح سمير جعجع الرئيس الحالي ميشال عون، وبالتالي، لا بد من البحث عن شخصية توافقية، أقرب إلى الاقتصاد منها إلى السياسة، وتجدر الإشارة إلى أن بعض الأسماء التي تم تداولها قد سقطت في الفترة الماضية قي فخ الانتخابات، والخطاب العالي السقف، والمواقف الحادة من حزب الله، وبات وصول هؤلاء بمثابة تحدَ للحزب.

علمت "الثائر" أنه يتم في الكواليس، تداول عدد من أسماء المرشحين للرئاسة، أبرزهم رجل أعمال يعمل في قطاع النفط والغاز، تربطه علاقات جيدة مع دول الخليج العربي، وكذلك مع الأمريكيين، وعدد من المسؤولين الأوروبين، فيما يطرح آخرون أسم شخصية مصرفية، تعمل في الولايات المتحدة الأمريكية، ولديها خبرة واسعة مع صندوق النقد الدولي، ويرى هؤلاء أن عماد النهوض بلبنان هو إصلاح القطاع المصرفي، وإعادة الثقة به، لذلك نحتاج إلى شخص لديه الخبرة الكافية في هذا القطاع. وطرح البعض اسم شخصية محايدة من خارج النادي السياسي، باعتبار أن الأولوية في رئاسة الجمهورية، هي لوجود شخص محايد، وهذا يتوافق مع ما طرحه البطريرك الراعي في موضوع حياد لبنان، وهو سيكون قادراً على نسج علاقات جيدة مع جميع الأطراف في الداخل والخارج، في حين يتم إسناد مهمة المعالجة الاقتصادية، إلى الحكومة المقبلة، على أن تكون من اختصاصيين.

لا شك أن معركة الرئاسة فُتحت، ويبدو أن حزب الله ليّن موقفه، بسبب الظروف الأقتصادية الضاغطة، وبات أقرب إلى فكرة التوافق على رئيس جديد، مع باقي القوى السياسية، ولن يفرض مرشحاً وحيداً، كما حصل في المرة الماضية. وهذا ما دفع برئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، إلى إطلاق بارقة أمل بأن الأيام المقبلة قد تكون أفضل عندما قال : "المستقبل قد يتحسن بقليل من العقلانية".
كما أن الرئيس عون ما زال يؤكد أنه سيترك قصر بعبدا عند انتهاء ولايته, وسيسلّم السلطة حتى ولو إلى حكومة تصريف أعمال. ورغم رغبة بعض من هم حول الرئيس ببقائه في القصر, ومحاولة إعداد فتاوى دستورية بهذا الشأن, يؤكد مصدر مطّلع: أن عون سيغادر قصر بعبدا ولن يبقى بعد انتهاء ولايته. فهو يرغب بالراحة, ولا يريدالدخول مجدداُ في معارك خاسرة ولا طائل منها. وهذا الموقف يدفع الفرقاء السياسين باتجاه انتخاب رئيس جديد, وعدم الدخول في الفراغ الذي سيدمر البلاد في حال حصوله.
اخترنا لكم
الرئيس عون تسلم رسالة من الرئيس ماكرون شدد فيها على حرصه على تعزيز وتطوير العلاقات اللبنانية-الفرنسية
المزيد
كنعان بعد لجنة المال: مهلة اخيرة للاسبوع المقبل للوصول الى أرقام حقيقية للايرادات والنفقات
المزيد
الناسُ هم الضحايا ... كالعادةِ!
المزيد
اعاجيبُ "النجيبِ"...!
المزيد
اخر الاخبار
بيان صادر عن مجلس رجال الأعمال اللبناني العراقي
المزيد
ميقاتي في الوداع الأخير لفريد مكاري: أصعب وقفة
المزيد
سليم عون: لا يمكن لحكومة تصريف الأعمال تسلّم صلاحيات رئاسة الجمهورية
المزيد
شرف الدين: أنا على خلاف مع ميقاتي بموضوع النازحين وفخور بأنه شطب إسمي من تشكيلته الحكومية الجديدة
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
الحريري يتواصل مع الراعي لحل عقدة الحكومة والتحقيق العدلي تأجيل زيارة ماكرون لبيروت فاجأ المهتمين بمبادرته
المزيد
تحركات مصريّة وأممية من أجل تفادي التصعيد في قطاع غزة
المزيد
فياض: خطوة العراق تمنع لبنان من دخول العتمة الشاملة
المزيد
سليم عون: لا يمكن لحكومة تصريف الأعمال تسلّم صلاحيات رئاسة الجمهورية
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
5 قتلى جراء عواصف رعدية في كورسيكا
"أحجار الجوع".. الجفاف يكشف عن منحوتات تحذر من "الأوقات الصعبة"
لا نيزك ولا طوفان.. كارثة مرعبة محتملة هذا القرن
نظم المعلومات الجغرافية Geographic Information System (GIS) يطلق مرحلة جديدة في اتحاد بلديات منطقة دير الأحمر وبلدية عرسال
لأول مرّة… رصد انتقال "جدري القرود" من إنسان إلى حيوان!
الفيروس الصامت.. دراسة تفسر الانتشار السريع لـ"أوميكرون"