Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- بايدن: الغرب يجب أن يبقى موحدا في مواجهة الحرب على أوكرانيا - المكتب الاعلامي للبطريرك يوسف العبسي ينفي هذا الخبر ويحذّر من فبركة الاخبار المتعلقة بالكنيسة - الشيخ قاووق: هناك من يعمل لإبقاء البلد في متاهة الأزمات - سينودوس الملكيين الكاثوليك: لتشكيل الحكومة بأسرع وقت تمهيدا لانتخاب رئيس جديد للبلاد - عوده عن المثلية: مع احترامنا لحرية الإنسان المطلوب توجيه الرغبات وتنظيمها في أطر أخلاقية وروحية يمكن من خلالها تحقيق مقاصد الله - رئيسي: الأميركيون والأوروبيون لم يلتزموا بتعهداتهم ونكثوا العهد - نقابة أصحاب الأفران دعت المطاحن العاملة إلى إعارة المتوقفة قمحاً مدعوماً - رعد: لنسارع الى تشكيل حكومة الممكن كي تتحمل مسؤولية إدارة البلاد - ماكرون يُكلف إليزابيت بورن تشكيل حكومة بحلول بداية تموز - سر "أمريكي" لمستقبل قاتم، وحزب لبناني يدعو إلى "المثلية"! - سائق سيّارة أجرة يتحرّش بالفتيات - جان جبران: تقنين قاس جداً في المياه بحال عدم حصولنا على المساعدات - جدري القردة.. تحورات سريعة بمعدل غير مسبوق - "القوات": للانتقال من المرحلة "الجهنمية" والتحضير للانتخابات الرئاسية - ابو فاعور: لا تزال معاناة مرضى السرطان مستمرة - جعجع ينشر صورة لـ"كرسي برّي": لمكافحة المخدّرين في كراسي السلطة! - نقابة الممرضات والممرضين: لا يمكن السكوت عن عدم نيل الرواتب في مواعيدها - التنسيق "الأعلى" بين إسرائيل وأميركا.. لمواجهة "حزب الله" - حاصباني يحذّر من زوال لبنان: هناك من يريد الفراغ - هكذا ردت النائب ندى البستاني على تصريحات جوزيف أبو فاضل

أحدث الأخبار

- الكشف عن سبب ارتفاع حالات إنفلونزا الطيور - المزارعون يرمون إنتاجهم.. تصعيد الأسبوع المقبل - القطط البرية تقضي تقريبا على الفئران الجرابية في جزيرة الكنغر - اليك 7 نصائح لتبقى منتعشا في فصل الصيف - عضو هيئة الرئاسة في تيار المستقبل سامر حدارة يُكرم في عكار مدير عام الزراعة : لويس لحود المحب لعكار ولكل لبنان يزرع دائما الامل رغم المصاعب - فياض عرض لسفراء وممثلي الأسرة الدولية واقع قطاع المياه ومشاكله: نعمل على تحسين الجباية وأداء الشبكة - "لجنة كفرحزير": الحفر وراء شلال الشرفة ومعبر الزاروب اعتداء على الطبيعة - وزير البيئة جال في محمية اليمونة وشارك في استلام مشروع محطة الصرف الصحي - وزارة البيئة: سنطلب وقف أعمال الحفر فوق "مغارة الفقمة" - بلدية الحازمية أطلقت استراتيجيتها البيئية لتخفيف حجم النفايات بالتنسيق مع "كومبوست بلدي ونضيرة" - المكاري لوفد "الثائر": الإعلام مسؤولية وطنية، ونعمل على إعداد قانون عصري غانم: سنضع كل امكانياتنا من اجل اعلاء شأن الاعلام البيئي - لتجنب "كارثة بيئية"... 10 ملايين دولار من السعودية للناقلة صافر - دراسة تقارن بين ذاكرة النباتيين وآكلي اللحوم! - في فرنسا.. النحل يدفع ثمن التغير المناخي - لحود زار محمية أرز الشوف متفقدا - ياسين في ورشة تدريبية : لتطبيق مبدأ مراعاة البيئة على المشاريع الإنمائية للدولة - إكتشاف جديد... "تهديد خطير للقطب الجنوبي"! - تيمور جنبلاط يسأل عن الاجراءات لتشغيل معمل مطمر الناعمة للكهرباء - حنكش زار وزير البيئة : لانشاء نواة عمل من نواب المتن لحماية بيئة المنطقة من الاعتداءات التي تطالها - من يعوّض خسائر قطاع المقالع؟

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
سر "أمريكي" لمستقبل قاتم، وحزب لبناني يدعو إلى "المثلية"!
المزيد
سائق سيّارة أجرة يتحرّش بالفتيات
المزيد
جدري القردة.. تحورات سريعة بمعدل غير مسبوق
المزيد
"القوات": للانتقال من المرحلة "الجهنمية" والتحضير للانتخابات الرئاسية
المزيد
جان جبران: تقنين قاس جداً في المياه بحال عدم حصولنا على المساعدات
المزيد
مقالات وأراء

روسيا تتخذ أخطر خطوة في تاريخها!

2022 حزيران 12 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


- " اكرم كمال سريوي "


ما يحصل داخل روسيا الآن، أخطر بكثير من العقوبات الغربية عليها، لأن تداعياته ستنعكس بشكل سلبي ومدمر، للطبقة الوسطى وللصناعات الروسية.

بعد اندلاع الحرب في أوكرانيا فرضت عدة دول عقوبات قاسية على روسيا، وتحاول موسكو تخفيف آثار العقوبات، والترويج بأن العقوبات لم تؤثر عليها، بل إنّها ألحقت ضرراً بالغاً بمصالح الغرب، خاصة الدول الأوروبية، وهذا صحيح إلى حد ما.

أبرز الأوراق الرابحة بيد روسيا هي النفط والغاز، والمواد الغذائية، وهذه كلها لا تستطيع أوروبا الاستغناء عنها، ورغم أنها ما زالت تستوردها من روسيا، لكن أسعارها ارتفعت وتفاقمت بنسب عالية جداً، مما أحدث تضخماً غير مسبوق في اقتصاديات الدول الأوروبية، ولم تسلم منه حتى الولايات المتحدة الأمريكية، حيث بلغ التضخم لأول مرة نسبة 8,6%.

اتخذت روسيا قراراً ببيع منتوجاتها الى الدول غير الصديقة بالروبل، وهذه الخطوة عززت مكانة عملتها الوطنية، فتراجع سعر الدولار من 120 إلى ما دون 59 روبلاً في غضون شهرين، فأراح ذلك المواطنين الروس الذين كانوا قد بدأوا يشعرون بالقلق والخوف على مستقبلهم، مع الانخفاض الكبير لسعر الروبل، في بداية الحرب على أوكرانيا.

وهناك عوامل أُخرى أدت إلى انخفاض سعر صرف الدولار مقابل الروبل، وهي أولاً انخفاض الطلب عليه داخل روسيا، بعد العقوبات، التي طالت ليس الدولة الروسية وحسب، بل كافة المواطنين الروس، وخاصة الأغنياء منهم، بعد أن تم إخراج روسيا من نظام سويفت العالمي، فانخفضت بشكل كبير عمليات تحويل الأموال، من داخل روسيا إلى الخارج.
العامل الثاني، هو أن البنوك الروسية بدأت تفرض عمولات عالية على الودائع بالدولار والعملات الأجنبية، وهذا يُجبر المواطنين الروس على تحويل ودائعهم من دولار إلى الروبل، وفقاً للسعر الحالي للدولار، والذي يُعتبر منخفضاً نسبياً.

بعد اتمام عمليات تحويل الودائع، وهدوء العاصفة، سيعود الدولار إلى الارتفاع من جديد، وستتآكل أموال المودعين في البنوك الروسية وتفقد قيمتها، وهذا سيتسبب بتدمير للطبقة الوسطى، وهو يشبه إلى حد كبير ما حدث في لبنان، حيث أدّى سلوك المصارف، المدعوم من البنك المركزي، بالسطو على أموال المودعين، لتخفيف أعباء ديون الدولة، وتحميل ذلك إلى المواطنين، مما أدّى في النهاية إلى انهيار شامل، وتدمير للطبقة الوسطى، فتحولت غالبية الشعب إلى فقراء يعيشون تحت خط الفقر، خاصة موظّفي القطاع العام، وهذا هو السبب الرئيسي لانحلال الدولة وانهيار المؤسسات.

لقد عمدت الصين منذ عامين، إلى خفض قيمة العملة الوطنية، لمواجهة الركود الاقتصادي، وتنشيط الحركة الصناعية، وهذه خطوة أثبتت نجاحها. أما روسيا فهي تفعل العكس الآن، فبعد مغادرة الشركات الأجنبية لموسكو، والحصار الاقتصادي الذي تتعرض له البلاد، تم رفع قيمة الروبل بشكل مصطنع، وهذا سيؤثر سلباً على الانتاج والصناعات في البلاد، فوفقاً للسعر الحالي للدولار، أرتفعت كلفة انتاج السلع الروسية، وهذا سينعكس انخفاضاً في تسويقها وبيعها، في الداخل وفي الأسواق العالمية، هذا إضافة إلى عمليات المقاطعة التي تتعرض لها الآن.

لا شك أن الاجتياح العسكري الروسي لأراضي أوكرانيا، كان مغامرة كبيرة، لكن الخطوات الاقتصادية التي تتخذها موسكو اليوم، للرد على العقوبات الغربية هي الأخطر، وستنعكس لاحقاً بشكل سلبي على الصناعات الروسية، وهي تحتاج في هذه الظروف إلى خطوة معاكسة تماماً، بحيث كان يجب الحفاظ على سعر صرف للروبل، بمستوى فوق ال 75 روبلاً للدولار الواحد، بُغية استمرار وتفعيل النشاط الصناعي، في القطاع الخاص .



ففي علم الاقتصاد الحديث، يجب أن تتكامل السياسة النقدية، مع السياسات الاقتصادية والمالية للبلاد. فلقد اعتمد لبنان خلال ثلاثين سنة تقريباً، سياسة نقدية، ارتكزت على تثبيت سعر صرف الدولار مقابل الليرة، وسياسة مالية قائمة على الاقتراض لسد العجز، والصرف على مشاريع غير منتجة، تخلّلها كميات كبيرة من الهدر في إنفاق المال العام، فجاءت النتائج كارثية.

يشتكي اليوم بعض المواطنين الروس، من الإجراءات الحكومية، ويعتبرونها بمثابة خطوة للعودة إلى النظام الشيوعي، وستؤدي إلى إفقار الشعب، وإزالة الطبقة الوسطى، وتراجع الاقتصاد الوطني.

يبدو أن خسائر روسيا ما زالت محدودة، جراء الحرب في أوكرانية، إذا ما قارنّاها بحجم الأراضي التي تمت السيطرة عليها، والتي ترغب روسيا بضمّها، لكن على المدى البعيد، إذا استمر الحصار والعقوبات، لا بد أن يؤدي ذلك إلى أضرار بالغة للاقتصاد الروسي، وتدهور كبير في سعر صرف الروبل.

لا يمكن تبرير التدخل العسكري لأي دولة، في دولة أُخرى ذات سيادة، فهذا دون شك، يُشكّل انتهاكاً للقانون الدولي، فالشعب الأوكراني وحده له الحق أن يقرر، أي سلطة يريد، ومع مَن تتحالف دولته. وإذا كان لدى روسيا ملاحظات على تصرّف القيادة الأوكرانية، ومعاملة الأوكران الناطقين باللغة الروسية، أو مخاوف أمنية من تحويل أوكرانيا إلى قاعدة للناتو، فكان يجب حل ذلك بالطرق السلمية، وعبر المؤسسات الدولية، وليس بالحرب.

فهل ستتدارك روسيا مخاطر مغامرتها العسكرية في أوكرانيا؟؟ أم أنها ستستمر في سياسة التحدي للغرب، والانخراط في مزيد من الحروب، والخطوات الاقتصادية الخاطئة؟؟؟ وما حقيقة أحلام العودة إلى حدود الاتحاد السوفياتي، التي بدأ يروّج لها البعض، من داخل وخارج روسيا؟؟؟





يُرجى الحفاظ على حقوق الملكية الفكرية عند نسخ أي شيء من مضمون الخبر وضرورة ذكر اسم موقع «الثائر» الالكتروني وإرفاقه برابط الخبر تحت طائلة الملاحقة القانونية.
اخترنا لكم
سينودوس الملكيين الكاثوليك: لتشكيل الحكومة بأسرع وقت تمهيدا لانتخاب رئيس جديد للبلاد
المزيد
جدري القردة.. تحورات سريعة بمعدل غير مسبوق
المزيد
سر "أمريكي" لمستقبل قاتم، وحزب لبناني يدعو إلى "المثلية"!
المزيد
اللبنانيّون يأكلون السّموم... وإليكم ما كشفه أبو فاعور
المزيد
اخر الاخبار
بايدن: الغرب يجب أن يبقى موحدا في مواجهة الحرب على أوكرانيا
المزيد
الشيخ قاووق: هناك من يعمل لإبقاء البلد في متاهة الأزمات
المزيد
المكتب الاعلامي للبطريرك يوسف العبسي ينفي هذا الخبر ويحذّر من فبركة الاخبار المتعلقة بالكنيسة
المزيد
سينودوس الملكيين الكاثوليك: لتشكيل الحكومة بأسرع وقت تمهيدا لانتخاب رئيس جديد للبلاد
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
شابات لبنان تلتقي شابات مصر وديًا في القاهرة...
المزيد
غثيانٌ في بلدِ المرشحينَ: الصور...!
المزيد
7 مواد غذائية أساسية تطيل العمر
المزيد
جنبلاط: طوال عمري كنت ثائراً
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
الكشف عن سبب ارتفاع حالات إنفلونزا الطيور
القطط البرية تقضي تقريبا على الفئران الجرابية في جزيرة الكنغر
عضو هيئة الرئاسة في تيار المستقبل سامر حدارة يُكرم في عكار مدير عام الزراعة : لويس لحود المحب لعكار ولكل لبنان يزرع دائما الامل رغم المصاعب
المزارعون يرمون إنتاجهم.. تصعيد الأسبوع المقبل
اليك 7 نصائح لتبقى منتعشا في فصل الصيف
فياض عرض لسفراء وممثلي الأسرة الدولية واقع قطاع المياه ومشاكله: نعمل على تحسين الجباية وأداء الشبكة