Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- قائد الجيش تفقد اللواء اللوجستي في كفرشيما: ليس أمامكم خيارات إما المؤسسة العسكرية أو الفوضى - بعد عزوف سعد.. بهاء الحريري يعلن: سأستكمل مسيرة الرئيس الشهيد رفيق الحريري - بعد ضبط ١٢ طناً من الحشيشة في المرفأ... متورّط في قبضة "المخابرات" - كلودين عون: نعمل لتذليل عوائق تعترض إقدام النساء على تأسيس الأعمال - كورونا لبنان: 8116 إصابة جديدة و 17 حالة وفاة - أبو فاعور: كل التحية والاحترام لضباط وعناصر قوى الامن - الراعي يلتقي فرونتسكا ويدين الاعتداء على "اليونيفل" - حجار من بعبدا: مهلة التسجيل على منصة دعم وبرنامج أمان تنتهي في 31 الحالي وموعد الدفع بالدولار في آذار - ستريدا جعجع: زمن البروبغندا ولى وسيستعيد الشعب زمام المبادرة في الانتخابات المقبلة - دريان وغريو في السراي.. ميقاتي: لن ندعو إلى مقاطعة سنية للإنتخابات.. والمفتي: دار الفتوى حاضنة لجميع اللبنانيين - ٣ قرارات لوزير المال - النفط يبلغ أعلى مستوياته في 7 سنوات بفعل توتر أوكرانيا - جلسة مجلس الوزراء: سلفة الكهرباء لن تُبحث اليوم.. وهذا ما قاله وزير الطاقة - موازنةٌ على قياسِ اصحابِ الثرواتِ وأوَّلُهمْ "النجيبُ"...! - تأخيرٌ جديد لوصول الكهرباء: لبنان مديون لسوريا - عبدالله: للمصطادين في الماء العكر.. - انخفاض أسعار المحروقات.. والبراكس يوضح - كرم: دولة المزرعة انتهت إلى لا رجعة - أسرار الصّحف اللبنانية الصادرة في بيروت صباح اليوم الجمعة 28-01-2022 - عناوين الصحف ليوم الجمعة 28 كانون الثاني 2022

أحدث الأخبار

- تسلا تستكشف أعمالاً جديدة ستتجاوز السيارات الكهربائية - "غدي": هكذا تُنقذ نفسك والآخرين، في حال علقت سيارتك في الثلج! - الجغرافيا والطوائف وغاز لبنان: هوكشتاين لن يرفع الحصار - مستعينة بطائرات مسيرة.. بلدية تركية تقدم طعاما للمعز البري - حذاري قتل الضبع المخطط - قوى الامن توقف قتلة الضبع بإشارة من المدعي العام البيئي - في حدث نادر... أنثى فيل تضع توأماً في كينيا (صور) - وزير البيئة: تعيين هيئة مكافحة الفساد جزء من مسار التعافي - لجنة كفرحزير البيئية تحذر حكومة ميقاتي من الوقوع في فخ شركات الترابة القاتلة! - توقيف صائد الغزلان في الجنوب - بعد عقود من الأبحاث... بصل "بلا دموع" يُباع في بريطانيا - تعرّفوا إلى "جوناثان" ... أقدم حيوان زاحف في العالم - خوفاً من انتشار إنفلونزا الطيور... إعدام 26 بجعة تابعة للملكة إليزابيث - بالفيديو.. ولادة عجل بثلاث عيون وأربع فتحات أنف واصطفاف الأهالي لـ"عبادته" في الهند ! - في السعودية...أول فندق 5 نجوم للإبل في العالم (فيديو) - السعودية: العاشر من شهر شباط يوماً للنمر العربي! - علماء يكتشفون "بخار ماء" على كوكب "سوبر نبتون" - غاز شرق المتوسط..كسلاح سياسي أميركي - التشريعات البيئية: ضوابط في تكامل المنظور الاقتصادي البيئي - الحاج حسن: تعاون دولي لتمكين الفلاحين

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
حجار من بعبدا: مهلة التسجيل على منصة دعم وبرنامج أمان تنتهي في 31 الحالي وموعد الدفع بالدولار في آذار
المزيد
موازنةٌ على قياسِ اصحابِ الثرواتِ وأوَّلُهمْ "النجيبُ"...!
المزيد
النفط يبلغ أعلى مستوياته في 7 سنوات بفعل توتر أوكرانيا
المزيد
٣ قرارات لوزير المال
المزيد
تأخيرٌ جديد لوصول الكهرباء: لبنان مديون لسوريا
المزيد
مقالات وأراء

خفض رواتب الموظفين 20 مرة: 40 دولار راتب الجندي، وترقيات الضباط ضاعت في البازار السياسي!

2022 كانون الثاني 04 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



- *** " اكرم كمال سريوي "


لا يفوّتُ المسؤولون في الدولة اللبنانية مناسبة، إِلَّا ويُشيدون فيها بالجيش ودوره، ويؤكّدون على دعمه. لكن أين يُصرف كلامكم يا سادة؟

هل تعلمون كم يبلغ راتب العسكري في الجيش والقوى الأمنية اللبنانية اليوم؟؟؟ وهل سألتم أنفسكم كيف يؤمّن هذا الجندي حياة أطفاله وعائلته؟؟؟ براتب بات لا يساوي 40 دولاراً ؟؟؟ وهذا يُشكّل أدنى راتب لعسكري في جيوش العالم !!!!!؟؟؟

لن نخبركم عن سعر علبة حليب الأطفال، وربطة الخبز، ولا عن سعر عبوة الزيت، ولا عن ثمن المحروقات، ومواد التنظيف، وفاتورة الكهرباء، فهذه كلها لا تهمكم.
فقط سنخبركم أن هذا الجندي ما زال وفياً لوطنه وقسمه بالحفاظ عليه، وأن روحه التي هو مستعد للتضحية بها في سبيل الوطن، يشعر بأنها باتت لا تساوي شيئاً في حساباتكم الطائفية وتنازعكم على السلطة، وفيما الجنود مستمرون في العطاء والتضحية، قمتم أنتم ببيع الوطن للخارج، وتقاضيتم الثمن وأودعتموه في حساباتكم في الخارج، كما بات معلوماً للجميع.

لا أحد منكم يسأل كيف ينتقل هذا الجندي إلى مركز عمله، والأدهى من ذلك، أنكم تفاوضون الجيش اليوم، على طعامه وطبابته، وتُقدّمون له وعود بنصف راتب، بقيت كوعد عرقوب.

لا قيمة لخدمات العسكريين وتضحياتهم في نظركم، إِلَّا بقدر ما تؤمن بقاءكم في السلطة. وعندما يتقاعد العسكريون يتناسى المسؤولون تضحياتهم، لا بل يلجأون إلى تهديدهم بحرمانهم من حقوقهم ورواتبهم، وكأنها منّة أو خلعة من أصحاب النيافة والسيادة!!!!

مراسيم ترقيات الضباط الى رتبة عميد، أُودِعت في الأدراج، ولم تصدر منذ عامين بحجة التوازنات الطائفية، وضاعت تضحيات وحقوق هؤلاء الضباط في بازار المناكفات السياسية، كما ضاعت حقوق كل الموظفين بتعويضات نهاية الخدمة، التي تآكلت أمام سعر صرف الدولار وباتت لا تساوي شيئاً، وأصحاب المعالي في الدولة فرحون بذلك ولم يُحرّكوا ساكناً، رغم أن هذه الأموال هي بمثابة ودائع للموظفين لدى الدولة، ولا تقلُّ أهمية عن ودائع المواطنين في البنوك.

إذا كان من يشغل منصب المسؤولية غير مسؤول، وينتهك القانون، ويدوس على حقوق الناس والموظفين، فعن أي وطن وعن أي حقوق تتكلمون؟؟!!!!

غير دقيق ما يُشاع عن الفقر في لبنان. فالموظفون وحدهم هم أصبحوا الطبقة الأكثر فقراً. فطبقة التجار ما زالت في حالة جيدة وأرباحها تضاعفت، وبعضهم حقق أرباحاً خيالية خلال الأزمة، خاصة من الاحتكار والتهريب وسياسة الدعم التي نفّذها مصرف لبنان.

أما المزارعون وإن كانوا قد تضرروا قليلاً، لكن سعر منتوجاتهم تضاعف بين عشر و 15 عشر مرة، والدليل على ذلك واضح في أسعار الخضار والفواكه وغيرها.

يقدّر عدد الموظفين في القطاع العام بنحو 320 ألفاً يتوزعون: 120 ألفاً في القوى الأمنية والعسكرية من جيش وقوى أمن داخلي وأمن عام وأمن دولة وشرطة مجلس النواب، و40 ألفاً في التعليم الرسمي، و30 ألفاً في الوزارات والإدارات العامة، و130 ألفاً في المؤسسات العامة والبلديات، ويضاف إلى هؤلاء نحو 120 ألفاً من المتقاعدين أكثريتهم من العسكريين والمدرسين».

وبعد إقرار سلسلة الرتب والرواتب عام 2017 وإجراء توظيفات جديدة لنحو 9 آلاف موظف وزيادة الرواتب بفعل زيادة سنوات الخدمة، أصبحت كلفة رواتب وأجور العاملين والمتقاعدين حالياً نحو 12 ألف مليار ليرة سنوياً، أي ما كان يوازي 8 مليارات دولار، أي نحو 1000 مليار ليرة شهرياً، وهذا بات يساوي اليوم 33,4 مليون دولار شهرياً أو 400 مليون دولار سنوياً.

هذه الأرقام تعني أنه تم خفض الرواتب 20 مرة تقريباً وأصبح الموظفون في القطاع العام وحدهم الطبقة الأكثر فقراً، فحتى زملائهم في القطاع الخاص، من المصارف، إلى شركات الخليوي، والشركات والمؤسسات الصناعية، تضاعفت أجورهم عدة مرات،
فالموظف الذي كان يتقاضى مثلاً ثلاتة ملايين ليرة في الشهر في هذه المؤسسات، فاق راتبه اليوم التسعة ملايين ليرة.

ورغم كل ذلك، فإن الحكومة ما زالت ترفض أي زيادة على الرواتب والأجور لموظفي القطاع العام، وفي نفس الوقت تسعى إلى إصدار بطاقات تمويلية لأكثر من 500 الف عائلةلبنانية، بمبلغ يُقدّر ب 250 مليون دولار سنوياً سيقدّمه البنك الدولي، وذلك على أبواب الانتخابات النيابية، لتُقدّمها كرشوة للمواطنين، وتفتح بذلك باباً أمام المسؤولين في الدولة وأحزاب السلطة، لشراء الذمم والأصوات، وتجديد عهد المقيمين، في مجلس أقل ما يُقال فيه، أنه عالة على الوطن.

-***رئيس التحرير
اخترنا لكم
بعد عزوف سعد.. بهاء الحريري يعلن: سأستكمل مسيرة الرئيس الشهيد رفيق الحريري
المزيد
كنعان: "وقفوا المزايدات الاعلامية بالمواسم الانتخابية"
المزيد
موازنةٌ على قياسِ اصحابِ الثرواتِ وأوَّلُهمْ "النجيبُ"...!
المزيد
اِلتِماسُ مفاوضاتِ ڤيينا
المزيد
اخر الاخبار
قائد الجيش تفقد اللواء اللوجستي في كفرشيما: ليس أمامكم خيارات إما المؤسسة العسكرية أو الفوضى
المزيد
بعد ضبط ١٢ طناً من الحشيشة في المرفأ... متورّط في قبضة "المخابرات"
المزيد
بعد عزوف سعد.. بهاء الحريري يعلن: سأستكمل مسيرة الرئيس الشهيد رفيق الحريري
المزيد
كلودين عون: نعمل لتذليل عوائق تعترض إقدام النساء على تأسيس الأعمال
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
كنعان: "وقفوا المزايدات الاعلامية بالمواسم الانتخابية"
المزيد
الحبتور يبشّر اللبنانيين: قريباً بإذن الله سينعم البلد بالاستقرار!
المزيد
الجميل ردا على ميقاتي: عندما يفشل ضابط في كل خططه ولا يتم محاسبته يعني ان قيادته متواطئة معه على الشعب والوطن
المزيد
أم خشيت على نفسها من كورونا.. فوضعت ابنها المصاب بأغرب مكان
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
تسلا تستكشف أعمالاً جديدة ستتجاوز السيارات الكهربائية
الجغرافيا والطوائف وغاز لبنان: هوكشتاين لن يرفع الحصار
حذاري قتل الضبع المخطط
"غدي": هكذا تُنقذ نفسك والآخرين، في حال علقت سيارتك في الثلج!
مستعينة بطائرات مسيرة.. بلدية تركية تقدم طعاما للمعز البري
قوى الامن توقف قتلة الضبع بإشارة من المدعي العام البيئي