Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- وزارة الاعلام واذاعة لبنان ومقر الوكالة من دون كهرباء - الحلبي: التعليم الرسمي بخطر والأزمة كبيرة جدا - البستاني: لإبقاء اجتماعات مجلس الوزراء مفتوحة - رويترز: نتنياهو يتفاوض على الإقرار بالذنب مقابل تخفيف التهم عنه في قضايا فساد - عوده: الإستحقاق الإنتخابي فرصة علينا اغتنامها ليعود بلدنا إلى ألقه - شماعي يعدد ل"الثائر" اسباب تحرير جلسات الحكومة - مقتل ضابط وإصابة 3 جنود في إطلاق نار على الحدود مع سوريا - الطاقة تنفي ما ورد على إحدى القنوات الاسرائيلية: الاتفاقية واضحة وصريحة والغاز من مصر - أرسلان: لتكثيف اجتماعات الحكومة وحل مشاكل المواطن - الراعي حذر من تعطيل الإنتخابات: الولاء مثل الحياد شرطان أساسيان لنجاح الشراكة والمساواة - الحزب يورط لبنان بإصراره على استخدامه منصة ضد الخليج - خشيةٌ من "ساعة الانفجار الكبير"... فهل تطير الانتخابات؟ - ميشال سليمان: "المطلوب واحد‎ "‎ - منظمة الصحة العالمية: "أوميكرون" يُهدد حياة غير الملقحين وكبار السن والّذين يعانون من أمراض مزمنة - الخليل: هذا التطوّر سيُريح اللبنانيين - كيف علّق شارل عربيد على عودة "الثنائي"؟ - دريان من البقاع: لا يفكرن أحد أن باستطاعته اختزال المسلمين السنّة في لبنان - الرئيس سليمان ... ديمقراطية بدون ديمقراطيين! - عاجل - الدولار ما دون ال 25 ألف! - الجميل تعليقًا على بيان "الثنائي": بعد ناقص تربحونا جميلة!

أحدث الأخبار

- وزير البيئة من بعلبك: لتأسيس إدارة مستدامة ومتكاملة لملف النفايات - في مشهدٍ نادرٍ ... رصد حيوان المنك "شبه المنقرض" يفترس ثعباناً ضخماً (فيديو) - علماء مناخ: ربع سكان العالم تعرضوا لدرجات حرارة قياسية في 2021 - بالفيديو: بعدما التهم 25 خروفا.. الإمساك بنمر نادر في منطقة جبلية بكردستان العراق - لبنان يقرّر إلغاء رخصة الاستيراد المسبقة للمنتجات الزراعية الأردنية - تهديد خطير قادم من القطب الشمالي.. ما هو ولماذا يثير القلق؟ - لبؤة تحمي عجلا صغيرا في مشهد تغلبت فيه الأمومة على غريزة الافتراس... فيديو - تعود إلى 180 مليون سنة... العثور على أكبر أحفورة "لتنين البحر" في بريطانيا - هل تركع أوروبا استجداءً للوقود؟ - الإستثمار في النظم البيئية «إستثمار المستقبل» - وزير البيئة يزور مقر العمالي العام: إطلاق الخطة الوطنية المتكاملة في ملف النفايات قريبا - رئيس دولة يأمر بردم "بوابة الجحيم"...حفرة تستعر باللهب...فيديو - فيديو.. مقتل 6 وفقدان 20 في انهيار صخري عند شلال في البرازيل - "ظاهرة خطيرة" تهدد دول العالم.. - بالفيديو: علماء يصدمون بمشهد تحول حوت عنبر ميت في قاع المحيط إلى "واحة للحياة" - La SPNL en alerte après un rapport sur des infections d’oiseaux migrateurs - استعدوا لإعصار الطاقة النظيفة بعد عاصفة العولمة - جمعية حماية الطبيعة في لبنان تتأهب بعد تفشي انفلونزا الطيور على الحدود اللبنانية - غرق مدينة الغردقة المصرية بالأمطار وتساقط حبات البرد بغزارة - ياسين يجول في صيدا: حل أزمة النفايات بالفرز وبإعطاء البلديات سلطة لامركزية

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
خطير جدا" مؤتمر باريس يكشف: أكبر سرقة في العصر سرقها السياسيون اللبنانيون …
المزيد
كيف علّق شارل عربيد على عودة "الثنائي"؟
المزيد
روسيا والناتو، حوار الطرشان. فهل تندلع الحرب في أوكرانيا؟
المزيد
البابا فرنسيس يفاجئ أصحاب متجر للأسطوانات في روما بزيارة... ويحصل على هدية
المزيد
الجميل تعليقًا على بيان "الثنائي": بعد ناقص تربحونا جميلة!
المزيد
مقالات وأراء

تخوّف من ملاحظات صندوق النقد الدولي وسلامة يضلل ويماطل!

2021 كانون الأول 05 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


**- " اكرم كمال سريوي "


ما زال حاكم البنك المركزي يكرر أن تعديل التعميم رقم ١٥١، سيشكّل خطراً بزيادة السيولة في السوق، وهذا قد يسبب ارتفاعاً بسعر صرف الدولار . ورغم أن كلام سلامة هذا قاله يوم كان الدولار  ب ٩ آلاف ليرة، ما زال مصرّاً عليه رغم أن الدولار اليوم تخطّى عتبة ال ٢٥ الف. فلماذ يلجأ سلامة إلى التضليل؟

والسؤال الذي يطرح نفسه، لماذا لا يتم رفع سعر الدولار إلى عشرة آلاف ليرة او أكثر مع الإبقاء على السماح بسحب نفس المبلغ بالليرة اللبنانية، على أن يقتطع المصرف ٥٠٠ دولار من حساب المودع مثلاً ، بدل الف دولار حالياً التي تُحسم من حسابه؟؟؟ وفي هذه الحالة سيكون الهيركات على المودعين بنسبة ٦٤٪؜ بدل ٨١٪؜ المعتمدة حالياً، ودون تعديل أو تأثير لهذا القرار على كمية السيولة في السوق؟؟؟

علم «الثائر» من مصدر في لجنة المال والموازنة إن رياض سلامة تعهد أمامها سابقاً بتعديل التعميم رقم ١٥١ لكنه لجأ إلى المماطلة بعد ان اتفق مع وزير المالية وأصحاب المصارف، كون هذا التعميم يصب في مصلحة المصارف التي التفّت على التعميم، وباتت في المرحلة الأخيرة لا تفيد المركزي عن هذه السحوبات، وبالتالي لا يتم حسمها من حساب المصارف لدى المركزي، ولقد أبلغت اللجنة لسلامة أن في هذا التعميم ظلم كبير يلحق بالمودعين ويجب تعديله، لكنه قام بتمديد العمل به حتى نهاية كانون الثاني ٢٠٢٢.

وبحسب المصدر: فإن لجنة المال والموازنة في اجتماعها الأخير المشترك مع لجنة الإدارة والعدل ومع نائب رئيس الحكومة، طالبت بوضع حد سريع للفوضى المالية، وهي مصرّة على إقرار الكابيتال كونترول وانصاف المودعين، لكن حتى اليوم هناك مماطلة ولقد طلب نائب رئيس الحكومة الذي يقود الفريق المفاوض مع صندوق النقد الدولي، مهلة إضافية للبحث، وتم منحه أسبوعاً للعودة الى اللجنة وإبلاغها بملاحظات صندوق النقد، و يخشى المصدر أن يتم استعمال صندوق النقد كشمّاعة للإنقضاض على أصحاب الودائع، وجعل قانون الكابيتال كونترول عبارة عن قانون تصفية حقوق المودعين وتصفيرها لصالح البنوك.

لقد عمد حاكم البنك المركزي رياض سلامة إلى إحلال نفسه مكان القضاء، وقام بتقسيم وتصنيف أصحاب الودائع بالدولار، إلى مستحق وغير مستحق في تعميمه الرقم ١٥٨ دون أي مبرر قانوني لهذا التصنيف سوى الافتراض، وهذا مخالف للدستور والقانون، لأن المودعين الذين حولوا ودائعهم من ليرة إلى دولار بعد ٢٠١٩/١١/٣٠ لم يرتكبوا أي مخالفة للقانون، وإن معظم هؤلاء هم من الموظفين الذين قبضوا تعويضاتهم وحاولوا الحفاظ عليها.

أما أصحاب رؤوس الأموال من النافذين الذين حوّلوا أموالهم قبل وبعد هذا التاريخ، فهم تمكنوا من تحويلها ونقلها إلى الخارج دون قيد أو شرط، وغالبيتهم من أصدقاء ورفاق رياض سلامة.
وهذا يعني أن سلامة ينتقم من صغار المودعين خاصة الموظفين، فيما غطى ويُعطي من هرّب أمواله إلى الخارج، ويدّعي الآن، أنه لا علم له بذلك، وإنّ حاكم المركزي لا يعرف تلك الحسابات ، وهذا يدعونا للتساؤل: ماذا تفعل لجنة الرقابة على المصارف؟ وماذا عن التقارير التي يجب أن ترفعها المصارف إلى البنك المركزي؟ ولماذا لا يطلب المركزي من المصارف تسليمه كشف حساب عن تحويلات بعض المشكوك بأمرهم؟
باختصار شديد إن رياض سلامة يضلل الناس، كما ضللهم بالأمس وطمأنهم أن ليرتهم بالف خير، فهو يقول لهم الآن «إن ودائعكم بالف خير».

أما شروط صندوق النقد الدولي فخطورتها في أمرين: الأول يتمثل باعتبار صغار المودعين، هم من لديه وديعة دون ٥٠ الف دولار، ومساواة من لديه اكثر من هذا المبلغ ولو بقليل مع كبار المودعين من أصحاب المليارات، وتطبيق هيركات عليه قد يصل إلى ٦٠٪؜ . والأمر الثاني: أن القيود التي سيتم فرضها على الودائع والسحوبات والتحاويل، ستحوّل لبنان إلى نظام مصرفي جديد، أشبه بما كانت تطبقه الأنظمة التوليتارية، وهذا سيشل دور هذا القطاع، ويحرمه من الودائع الجديدة خاصة الخارجية، وبالتالي سيتم تغيير دور لبنان المالي والمصرفي الذي طالما تباهى به في هذا الشرق، وهذا طبعاً سيؤخّر عملية النهوض الاقتصادي للبنان.



** - رئيس التحرير
اخترنا لكم
الراعي حذر من تعطيل الإنتخابات: الولاء مثل الحياد شرطان أساسيان لنجاح الشراكة والمساواة
المزيد
أتى الجهلُ… "خيراً"!
المزيد
روسيا والناتو، حوار الطرشان. فهل تندلع الحرب في أوكرانيا؟
المزيد
أبيض: نتحضر لموجة ما بعد أوميكرون وكارثة كبيرة إذا خسرنا سنة دراسية ثالثة
المزيد
اخر الاخبار
وزارة الاعلام واذاعة لبنان ومقر الوكالة من دون كهرباء
المزيد
البستاني: لإبقاء اجتماعات مجلس الوزراء مفتوحة
المزيد
الحلبي: التعليم الرسمي بخطر والأزمة كبيرة جدا
المزيد
رويترز: نتنياهو يتفاوض على الإقرار بالذنب مقابل تخفيف التهم عنه في قضايا فساد
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
النيابة العامة لمحكمة التمييز توضح: الشخص الموقوف في الولايات المتحدة الاميركية بتهمة التحرش الجنسي ملاحق بأفعال مماثلة من قبل النيابة العامة الإستئنافية في جبل لبنان
المزيد
تكتل الجمهورية القوية وجه عريضة عن التهريب إلى بري
المزيد
خشيةٌ من "ساعة الانفجار الكبير"... فهل تطير الانتخابات؟
المزيد
مقتل ضابط وإصابة 3 جنود في إطلاق نار على الحدود مع سوريا
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
وزير البيئة من بعلبك: لتأسيس إدارة مستدامة ومتكاملة لملف النفايات
علماء مناخ: ربع سكان العالم تعرضوا لدرجات حرارة قياسية في 2021
لبنان يقرّر إلغاء رخصة الاستيراد المسبقة للمنتجات الزراعية الأردنية
في مشهدٍ نادرٍ ... رصد حيوان المنك "شبه المنقرض" يفترس ثعباناً ضخماً (فيديو)
بالفيديو: بعدما التهم 25 خروفا.. الإمساك بنمر نادر في منطقة جبلية بكردستان العراق
تهديد خطير قادم من القطب الشمالي.. ما هو ولماذا يثير القلق؟