Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- إخلاء الكورنيش البحري في بيروت من الروّاد والسيارات - في كندا... الاتجاه نحو فرض ضريبة مالية على المواطنين غير الملقحين - الحاج حسن: تعاون دولي لتمكين الفلاحين - ليفربول يحقق فوزا "مريحاً" بغياب صلاح وماني - في العراق… "داعش" يعدم 4 صيادين - وزارة الاعلام واذاعة لبنان ومقر الوكالة من دون كهرباء - الحلبي: التعليم الرسمي بخطر والأزمة كبيرة جدا - البستاني: لإبقاء اجتماعات مجلس الوزراء مفتوحة - رويترز: نتنياهو يتفاوض على الإقرار بالذنب مقابل تخفيف التهم عنه في قضايا فساد - عوده: الإستحقاق الإنتخابي فرصة علينا اغتنامها ليعود بلدنا إلى ألقه - شماعي يعدد ل"الثائر" اسباب تحرير جلسات الحكومة - مقتل ضابط وإصابة 3 جنود في إطلاق نار على الحدود مع سوريا - الطاقة تنفي ما ورد على إحدى القنوات الاسرائيلية: الاتفاقية واضحة وصريحة والغاز من مصر - أرسلان: لتكثيف اجتماعات الحكومة وحل مشاكل المواطن - الراعي حذر من تعطيل الإنتخابات: الولاء مثل الحياد شرطان أساسيان لنجاح الشراكة والمساواة - الحزب يورط لبنان بإصراره على استخدامه منصة ضد الخليج - خشيةٌ من "ساعة الانفجار الكبير"... فهل تطير الانتخابات؟ - ميشال سليمان: "المطلوب واحد‎ "‎ - منظمة الصحة العالمية: "أوميكرون" يُهدد حياة غير الملقحين وكبار السن والّذين يعانون من أمراض مزمنة - الخليل: هذا التطوّر سيُريح اللبنانيين

أحدث الأخبار

- الحاج حسن: تعاون دولي لتمكين الفلاحين - وزير البيئة من بعلبك: لتأسيس إدارة مستدامة ومتكاملة لملف النفايات - في مشهدٍ نادرٍ ... رصد حيوان المنك "شبه المنقرض" يفترس ثعباناً ضخماً (فيديو) - علماء مناخ: ربع سكان العالم تعرضوا لدرجات حرارة قياسية في 2021 - بالفيديو: بعدما التهم 25 خروفا.. الإمساك بنمر نادر في منطقة جبلية بكردستان العراق - لبنان يقرّر إلغاء رخصة الاستيراد المسبقة للمنتجات الزراعية الأردنية - تهديد خطير قادم من القطب الشمالي.. ما هو ولماذا يثير القلق؟ - لبؤة تحمي عجلا صغيرا في مشهد تغلبت فيه الأمومة على غريزة الافتراس... فيديو - تعود إلى 180 مليون سنة... العثور على أكبر أحفورة "لتنين البحر" في بريطانيا - هل تركع أوروبا استجداءً للوقود؟ - الإستثمار في النظم البيئية «إستثمار المستقبل» - وزير البيئة يزور مقر العمالي العام: إطلاق الخطة الوطنية المتكاملة في ملف النفايات قريبا - رئيس دولة يأمر بردم "بوابة الجحيم"...حفرة تستعر باللهب...فيديو - فيديو.. مقتل 6 وفقدان 20 في انهيار صخري عند شلال في البرازيل - "ظاهرة خطيرة" تهدد دول العالم.. - بالفيديو: علماء يصدمون بمشهد تحول حوت عنبر ميت في قاع المحيط إلى "واحة للحياة" - La SPNL en alerte après un rapport sur des infections d’oiseaux migrateurs - استعدوا لإعصار الطاقة النظيفة بعد عاصفة العولمة - جمعية حماية الطبيعة في لبنان تتأهب بعد تفشي انفلونزا الطيور على الحدود اللبنانية - غرق مدينة الغردقة المصرية بالأمطار وتساقط حبات البرد بغزارة

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
خطير جدا" مؤتمر باريس يكشف: أكبر سرقة في العصر سرقها السياسيون اللبنانيون …
المزيد
كيف علّق شارل عربيد على عودة "الثنائي"؟
المزيد
روسيا والناتو، حوار الطرشان. فهل تندلع الحرب في أوكرانيا؟
المزيد
البابا فرنسيس يفاجئ أصحاب متجر للأسطوانات في روما بزيارة... ويحصل على هدية
المزيد
الجميل تعليقًا على بيان "الثنائي": بعد ناقص تربحونا جميلة!
المزيد
مقالات وأراء

باسيل يرفع شعار التعطيل

2021 تشرين الثاني 29 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



- " اكرم كمال سريوي "


قدم رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل مطالعة دفاعية من كفردبيان، كان يُمكن وصفها بالناجحة لولا أنه سقط خلالها في فخ التعطيل والهيمنة الإيرانية على قرار لبنان .
فلقد نفى باسيل أن يكون هناك احتلال إيراني للبنان، مؤكداً أن التيار سيقف في وجهه إذا وُجد، وأضاف مخاطبا أنصاره: "يتهكمون عندما يقولون (ما خلّونا)، فقولوا (ما خلّونا) ولا تخجلوا لأنهم (ما خلّونا) ....ولكن نحن أيضاً في المقابل (ما خليناهم).
علق مصدر ساسي على خطاب باسيل بالقول: يبدو أن باسيل قد نسي أن أحد أهم الاتهامات الموجّهة إليه من الداخل والخارج هو التعطيل، فوقف اليوم معترفاً بذلك علناً ليقول (ما خلونا ، ولكن نحنا كمان ما خليناهم) والأغرب من ذلك أن يكون مسؤول تيار سياسي كبير مقتنعاً فعلاً بصوابية منطق التعطيل والتعطيل المضاد في إدارة شؤون البلاد، ومعتبراً أن ذلك هو الدليل على قوة رئيس الجمهورية.

وأضاف المصدر: لقد سقط باسيل سقطتين في خطابه ؛
أولاً: في محاولته تبرير منطق التعطيل الذي دون شك أدّى إلى خسائر كبيرة على الصعيد اللبناني، وفاقم الأزمة الاقتصادية، ومنع اتخاذ أي خطوات عملية لحل الأزمة. فهل يجوز اعتبار تعطيل تشكيل الحكومة لمدة سنة تقريباً، في ظل ظروف اقتصادية خانقة في لبنان، هو انجاز وطني لتياره؟؟؟ وهل مخاصمة جميع القوى السياسية بما فيها من وقّع معهم تفاهمات أوصلت ميشال عون إلى رئاسة الجمهورية، وتعطيل التسويات والتوافق الوطني إنجاز ؟؟ وهل يعتبر باسيل أن تعطيل الحكومة الآن هو إنجاز لأصحابه أيضاً ؟؟؟.

السقطة الثانية في خطاب باسيل كانت محاولته نفي وجُود الاحتلال والهيمنة الإيرانية على القرار في لبنان، وسأل المصدر عن المئة الف مقاتل، الذي تحدث عنهم أمين عام حزب الله فقال: بمن يأتمر هذا الجيش؟ وهل للدولة اللبنانية سلطة على قرار هذا الجيش في السلم أو الحرب ، أو التدخل خارج الحدود اللبنانية؟؟؟ ومن سيقتنع مع السيد باسيل أن القرار اللبناني اليوم حر وخارج الهيمنة الإيرانية؟؟؟

وأضاف المصدر أن الأخطر في كلام السيد باسيل هو اقتناعه بصوابية منطق التعطيل، وهذا طبعاً يثير الشكوك والمخاوف من الخطط المستقبلية له ولتياره، بدءاً من محاولة تعطيل الانتخابات النيابية، وصولاً إلى تكرار تجربة تعطيل انتخابات رئاسة الجمهورية في العام القادم، وفرض نفسه كمرشح وحيد للرئاسة، وإذا سايره حزب الله في هذا المنطق، يعني أننا ذاهبون إلى فراغ حتمي وتغيير وجه لبنان الحقيقي، وهذا ما يتخوف منه عدد كبير من اللبنانيين، وذكره بالأمس رأس الكنيسة المارونية البطريرك مار بشارة بطرس الراعي .
وختم المصدر: يبدو أن السيد باسيل بات متأثراً بمنطق حلفائه في جبهة الممانعة الموهومة، التي ومنذ خمسين عاماً لم تحرر شبراً واحداً من تراب فلسطين، بل استعملت هذه القضية فقط كشمّاعة لحكم القمع والاستبداد، وتبرير حالة الفقر والتخلّف التي يعيشها الشعب .

ليس من الضروري أن نوافق على كل ما أورده المصدر ، لكن يبدو أنها وجهة نظر تستحق القراءة الهادئة والتمعّن بها، فحل الأزمات وإنقاذ البلاد يحتاج إلى العمل والمبادرة والحوار، بعيداً عن منطق التعطيل والتعطيل المضاد، أما الرئيس القوي فهو الذي يستطيع بحكمته، التواصل والحوار مع جميع القوى والشركاء في الوطن، ودفعهم إلى التعاون وتقديم المصلحة الوطنية على ما عداها.
أما اسلوب التعطيل والمخاصمة، والخطاب الطائفي ونبش القبور والتذكير المستمر بخلافات وأحقاد عفى عليها الزمن، فلا يمكن أن يكون خطاباً رئاسياً جامعاً ولا وطنياً منقذاً، بل هو خطاب تفرقة وشقاق وفتنة، وإن حصد أصحابه بعض الأصوات في الانتخابات النيابية، لكنهم دون شك سيخسرون الوطن.
فالتعطيل ليس إنجازاً وهذا يستطيع فعله أي رئيس، والنتيجة ستكون محسومة بمزيد من الخراب والدمار والتدهور الاقتصادي وانحلال مؤسسات الدولة، ولقد شهدنا جميعاً نتيجة هذه المخاصمات والمناكفات والعداوات السياسية، المغلّفة بلباس مذهبي وطائفي. وربما حان الوقت لوقفة ضمير ووعي وطني، والتلاقي حول رئيس قوي فعلاً، قوي بحكمته وعدالته ودعم شعبه، دعم كل الشعب بكل فئاته وطوائفه، وفي كل مناطق لبنان.
اخترنا لكم
الراعي حذر من تعطيل الإنتخابات: الولاء مثل الحياد شرطان أساسيان لنجاح الشراكة والمساواة
المزيد
أتى الجهلُ… "خيراً"!
المزيد
روسيا والناتو، حوار الطرشان. فهل تندلع الحرب في أوكرانيا؟
المزيد
أبيض: نتحضر لموجة ما بعد أوميكرون وكارثة كبيرة إذا خسرنا سنة دراسية ثالثة
المزيد
اخر الاخبار
إخلاء الكورنيش البحري في بيروت من الروّاد والسيارات
المزيد
الحاج حسن: تعاون دولي لتمكين الفلاحين
المزيد
في كندا... الاتجاه نحو فرض ضريبة مالية على المواطنين غير الملقحين
المزيد
ليفربول يحقق فوزا "مريحاً" بغياب صلاح وماني
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
ميقاتي ترأس اجتماعا خصص للبحث في مشاريع البنك الدولي في لبنان والتقى مولوي
المزيد
ليفربول يحقق فوزا "مريحاً" بغياب صلاح وماني
المزيد
هل يبدأ تصويب بوصلة المسيحيين في لقاء الفاتيكان؟
المزيد
للمرة الأولى... ديزني تعين امرأة لتولي منصب رئاسة مجلس الإدارة
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
الحاج حسن: تعاون دولي لتمكين الفلاحين
في مشهدٍ نادرٍ ... رصد حيوان المنك "شبه المنقرض" يفترس ثعباناً ضخماً (فيديو)
بالفيديو: بعدما التهم 25 خروفا.. الإمساك بنمر نادر في منطقة جبلية بكردستان العراق
وزير البيئة من بعلبك: لتأسيس إدارة مستدامة ومتكاملة لملف النفايات
علماء مناخ: ربع سكان العالم تعرضوا لدرجات حرارة قياسية في 2021
لبنان يقرّر إلغاء رخصة الاستيراد المسبقة للمنتجات الزراعية الأردنية