Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- أهالي ضحايا المرفأ ولجان ذوي الشهداء: موقف حطيط لا يمثلهم ولا يمثلنا أبدا - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت 16/10/2021 - إدارة جديدة لجمعية التعاونية الثقافية لخريجي المعهد الوطني - الجيش يعلًق على مقاطع الفيديو المسربة! - بايدن الضعيف والتحولات الجديدة في الشرق الأوسط - ماكرون يقر بـ"الجرائم" التي ارتكبت في حق الجزائريين 1961 - حراك المتعاقدين: رابطة الثانوي تتحمل رهن المتعاقدين والطلاب لما تريد من مطالب تعجيزية - أطفال مدارس محيط الطيونة والدرس الأكثر رعباً - سعد: فسادك دمر البلد وتحريضك لن ينفع فالشعب اتخذ قراره - وزير البيئة جال في منطقتي اقليم التفاح وجبل الريحان - علي فضل الله: لموقف إسلامي موحد يمنع الفتنة في أفغانستان والجوار - باسيل في ذكرى 13 تشرين: لاقونا على انتخابات حرّة. تعوا انتو ومالكم السياسي واعلامكم المدفوع، والدول يلّي داعمتكم وتعوا واجهونا - العبسي استنكر حوادث الطيونة: لتغليب لغة العقل والعمل على تثبيت الوفاق وأسس العيش المشترك - خلف في تعميم الى المحامين: للابتعاد عن لغة الكراهية والنعرات الطائفية والتخفيف من الاحتقانات - أبو الحسن: حماية لبنان لا تكون إلا بالعودة الى منطق الدولة - نصار من بشعله: نعمل لتحقيق اللامركزية السياحية التي تشكل أساسا لتعزيز القطاع السياحي - عبدالله: الحكومة حاجة ملحة للانقاذ وإلا فتصريف الأعمال لن يطعم خبزا - 3 قتلى بزلزال متوسط هز جزيرة بالي الإندونيسية - جعجع ينفي ادعاء حزب الله بأن جماعته خططت لأعمال العنف - جحيمٌ من نوعٍ آخرَ...!

أحدث الأخبار

- لجنة كفرحزير: لإعلان الكورة منطقة منكوبة بالسرطان وأمراض القلب - درون تنقذ حياة حمامة كادت "تسقط في الجحيم".... فيديو - "ناسا" ترصد "بؤبؤ عين" ملونة تحدق إلينا من الفضاء... صور - وزير عراقي: أردوغان صادق على اتفاقية المياه معنا لتدخل بذلك حيز التنفيذ - حيوان بري يتجول بإطار سيارة منذ عامين... فيديو - إحتفال بيوم الطيور المهاجرة العالمي في القرعون والصيادون يؤكدون على واجب حماية الطبيعة وينتظرون قرار فتح موسم الصيد - برنامج بكالوريوس هندسة المساحات الخضراء في الأميركية نال الاعتماد من مجلس الاعتمادات في الجمعية الأميركية - حملة نظافة لشاطىء الرميلة مدخل صيدا - الحركة البيئية: حرش بيروت ونادي الغولف مهددان - الحفاظ على الثرة الحرجية من الهجمات العبثية - رائع! لقد نجحنا!! انه وقت الاحتفال! - مدير عام الزراعة لويس لحود جال على احد احدث مركز توضيب المنتجات الزراعية في لبنان - العالم فقد ١٤ % من شعبه المرجانية بين ٢٠٠٩ و٢٠١٨ - نوبل للفيزياء.. ما علاقة "تغير المناخ" بالجائزة هذا العام؟ - حميه اطلع من مجموعة فرنسية على دراسة لتدوير انقاض مرفأ بيروت - لويس لحود: الصعتر غذاء ودواء وفخر لكل لبناني مقيم ومنتشر - عين الإعصار "شاهين" تضرب اليابسة في سلطنة عمان - يوم بيئي في خربة روحا برعاية وزير البيئة - حفل الإفتتاح الرسمي للجناح اللبناني في إكسبو 2020 دبي بمشاركة الوزيرين سلام ونصار - لويس لحود جال في سوق المزارعين في كفردبيان

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
جحيمٌ من نوعٍ آخرَ...!
المزيد
أسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 16-10-2021
المزيد
انتشار الجيش لا يبدد قلق سكان الطيونة… ومخاوف من جولات جديدة
المزيد
بايدن الضعيف والتحولات الجديدة في الشرق الأوسط
المزيد
روسيا تختبر نسخة من لقاح كوفيد-19 بشكل رذاذ يُعطى ببخاخ الأنف
المزيد
محليات

رئيس وزراء ألبانيا قلد اللواء ابراهيم وسام النجمة الكبرى المكللة: يعبر عن ثقافة بلاده ويوجه نشاطه في عمله رسالة قوية تبشر دوما بالحرية

2021 تشرين الأول 09 محليات

تابعنا عبر

الثائر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



زار المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم جمهورية البانيا، بدعوة من رئيس الوزراء إيدي راما، الذي قلده وسام "النجمة الكبرى المكللة" عربون امتنان وتقدير لاسهامه في إعادة نساء واطفال البان من مخيمات الحرب في شمال سوريا، وذلك في احتفال رسمي اقيم في مقر رئاسة الحكومة الالبانية، حضره الى رئيس الوزراء، وزير الداخلية الالباني بليدي تشوتشي، وزير الدفاع نيخو بيليشي، وزيرة الخارجية أولتا جاتشا، مستشار الرئيس القنصل مارك غريب، المدير العام للامن العام الالباني غليديس نانو ورئيس الاستخبارات الالبانية هيليدون بندو.

راما

والقى راما كلمة عبر فيها عن تثمينه للجهود التي بذلها اللواء عباس ابراهيم في مساعدة النساء والاطفال للخروج من تلك المخيمات. وقال: "نجتمع اليوم من أجل صديق ساعدنا بسخاء في الاوقات العصيبة عبر تفانيه الاستثنائي من أجل انقاذ أطفال ونساء بؤساء، وانتشالهم من براثن الجحيم في مخيمات الحرب السورية. وكما درجت الشاعرة الاميركية مايا أنجيلو على القول "إن البطل هو ذاك الشخص الذي يقصد فعليا جعل العالم افضل من اجل الناس اجمعين"، فليس من تصوير أدق من ذلك في ما يخص اللواء عباس ابراهيم، الموجود اليوم بيننا، وأريد أن أشكره لمجيئه، من خلال كلمات الشاعرة".

أضاف: "خلال العمليات التي قدناها في الاعوام الثلاثة الاخيرة، حين تم استرجاع اطفال ونساء الى الوطن من مخيم "الهول" الشهير، شكل اللواء عباس ابراهيم دوما نقطة ارتكازنا، وكان يدنا الممدودة لأولئك الاطفال والنساء، لقد كان الأفضل، والاشد مثابرة. كان ذاك الألباني الدؤوب الذي لا ينتظر شيئا في المقابل، بل يهتم فقط للمصلحة الانسانية من اجل اعادة أولئك الاشخاص المنكوبين واخراجهم من الجحيم. أعتقد أن الجميع يتذكر العملية الاستثنائية لانقاذ "ألفين"، الصبي الذي تحول الى رمز للتضامن، وشكل محط التماس من عشرات آلاف المواطنين في البانيا من اجل انقاذه. حسنا، فإن هذه العملية تمت إدارتها بنجاح بفضل اللواء عباس ابراهيم، الموجود هنا اليوم من أجل تكريمه وتقديم امتناننا له. تكرر الأمر مع استعادة 5 اطفال بعد فترة وجيزة و14 طفلا آخرين و5 نساء لاحقا. كل هذه الجهود المستمرة مرتبطة بشكل وثيق بإسم اللواء عباس ابراهيم. يتعلق الأمر بالمثابرة في تنفيذ عمليات صعبة وخطرة بشكل متزايد، تشوبها مشاكل معقدة للغاية تفرضها المجموعات الخطرة العاملة في تلك المناطق، فضلا عن مضاعفات اخرى كبيرة بسبب الوباء. لكن اليوم، وبالرغم من هذه الصعوبات كلها، يتنفس ألفين بريشا وأماري وإميلي وهاتيكشه رشا وإندريت دوماني والعديد من الأطفال الآخرين اليوم بحرية في موطنهم، ويعيشون حياة آمنة وصحية مع أسرهم، وذلك بفضل شخص أصبح بالنسبة اليهم والدا مجهولا، وهو على نقيض والديهم الحقيقيين الذين كانوا للأسف السبب في اقتيادهم الى ذلك الجحيم، لم يستسلم الى حين اصطحبهم شخصيا إلى باب الطائرة".

وتابع: "يجسد اللواء كل سخاء ولطف وثقافة بلاده، ويشارك من خلال عمله اليومي- ليس مع المجتمع اللبناني فحسب بل مع الجميع- بتوجيه رسالة قوية تعلي قيم الانسانية والحرية وحقوق كل انسان بغض النظر عن الدين او البلد او المعتقدات. لقد ساعدت العمليات التي تمت ادارتها بنجاح من خلال الدعم السخي للواء، الرأي العام هنا بأكمله وأمتنا بأكملها على إدراك الطريق المسدود الذي سلكه للأسف بعض الآباء الذين أعماهم التطرف وهم وجهوا اليه عائلاتهم وأطفالهم. يدرك الناس اليوم أكثر من أي وقت مضى العبثية وعدم الفهم، والجانب الحقيقي واللاإنساني للسلوك في طريق التطرف".

وأردف: "اليوم، وفقا للبيانات التي نعمل ونعتمد عليها، لأننا نعلم جيدا بأن البيانات نسبية، قمنا بالفعل بإعادة أكثر من نصف المواطنين الألبان من تلك المعسكرات. ان الجهود مستمرة على الرغم من زيادة الصعوبات، لأن الوضع في المخيمات غير مستقر وأصبح الآن من غير الوارد التفاوض مع سلطة واحدة، بل يتعلق الامر بالتفاعل مع العديد من الأفراد وعوامل متعددة، كل منها ينافس الآخر بغموضه، وواحدها يتجاوز الآخر بخطورته".

وقال: "أود أن أعبر عن خالص التقدير للواء على الشجاعة التي قدمها لنا من خلال تعهده بإنقاذ جميع هؤلاء الأطفال ولطمأنتنا بأنه يمكننا الوفاء بهذا التعهد. ليس ذلك فحسب، بل أود أيضا أن أشكره على تهيئة الظروف المثلى لتوفير الامن الجسدي للأفراد الألبان الذين شاركوا في العمليات سواء في لبنان، أو في عمليات التسلل الى داخل الأراضي السورية. وايضا لتوفيره جميع الموارد اللوجستية لدعم العملية، وبالتأكيد لقدرته على التأثير على أصحاب المصلحة من السياسيين الآخرين ونحن ليس لدينا أي اتصال مع بعضهم ولا حتى امكانية اتصال على الإطلاق".

أضاف: "لقد افتتحنا القنصلية العامة لألبانيا في بيروت، والتي كانت مرة أخرى مساهمة لا تحمل أي تكلفة على الإطلاق للدولة الألبانية، ولكن تم افتتاحها من قبل القنصل العام في لبنان السيد مارك غريب الذي يعود إليه الفضل باعتباره من عرفنا باللواء عباس ابراهيم، وبهذه الطريقة تم بناء هذه السلسلة من الصداقة والتضامن والتعاون بين الشعوب، وهؤلاء اليوم متحدون من اجل هدف واحد مشترك يتجاوز السياسة والحدود والجغرافيا، إذ يتمثل هدفهم بجعل العالم مكانا أفضل بموجب العقيدة الايمانية للنبي محمد: "من ينقذ واحدا فكأنه قد أنقذ البشرية بأكملها". أغتنم هذه الفرصة لأعرب بكل احترام وود عن تقديري للقنصل الفخري أيضا، ونظرا إلى أنه في كل مرة كنا نلتقي فيها باللواء في وطنه طالما توسلته لزيارة ألبانيا حتى أتمكن من الإعراب عن الامتنان بالنيابة عن الشعب الألباني بأكمله وأمام أعين الألبان جميعهم، يشرفني ويشرفنا جميعا بأن ندعوك كصديق لنا هنا في موطننا. وكما اعتاد الشاعر اللبناني الشهير جبران خليل جبران أن يقول: "الصديق البعيد يكون أحيانا أقرب بكثير من ذاك القريب". هذه هي حالة نموذجية أوضحها بأفضل طريقة الاقتباس من الشاعر العظيم".

وختم: "أيها اللواء، إن الكلمات لا تفي الغرض من اجل مكافأة مأثرتك، وبغض النظر عن المدة التي يستغرقها كلامي ستكون كلماتي مرة أخرى غير كافية تماما مثل وسام الامتنان العام، والذي على الرغم من أنه يعبر رسميا عن أرفع امتنان، إلا أنه يبقى رمزيا ولا تظهر اهميته فعليا كما تظهر اهمية عملك. لقد ضمنت مستقبلا أفضل للعديد من الأطفال ومنحتهم الفرصة للنمو في منازل عائلاتهم، وأود أن أؤكد لكم اليوم أن ألبانيا هي منزلكم، وأن وطننا هو لكم ايضا. مع كل الاحترام، أود أن أدعوكم لتقلد وسام الامتنان العام".

ابراهيم

بعد تقليده الوسام، القى ابراهيم كلمة تعهد فيها بأنه وفريق عمله سيستمرون ببذل كل ما في وسعهم "من اجل تحرير الرهائن بغض النظر عن المخاطر المحدقة".

وقال: "يشرفني أن أكون حاضرا في الأرض التي احتضنت ابناءها وبناتها، وفي بلد يحفظ حياة مواطنيه وحقوقهم. يشرفني حضور هذا الحفل التكريمي ليس امتنانا فحسب، ولكن كتقدير لقيمة الحرية وهي حق أساسي لكل انسان. إن البانيا، كما سواها من البلدان الشاسعة، تألمت من الكوارث التي رتبها الارهاب في العالم، إن البانيا كمجتمع وكمسؤولين رسميين دفعت ثمنا باهظا في غضون عامين، كان هنالك نساء واطفال معتقلين ومصيرهم كان مجهولا. شكل هذا الملف منذ البداية أولوية لمعالي رئيس الوزراء، ونقطة ارتكاز لاهتمامه المستمر، استدعى من قبله متابعة دقيقة وجهودا لا تتوقف من اجل اتمام عملية تحرير عائلات من مخيمي "الهول" و"الروج" في ريف الحسكة شرقي سوريا والذي تديره القوات الكردية".

أضاف: "لم تكن المفاوضات سهلة، وكان مدى الألم ضخما. لقد تحملت الدولة مسؤوليتها تجاه مواطنيها استجابة لقلق العائلات وخوفها. نجحت الجهود في استعادة الاطفال والنساء، ولا يمكن وصف شعور اعادة حريتهم لهم. لقد شكل يوم تحريرهم يوما للحرية لكل واحد منا، يوم حرية للبنان ولألبانيا. بالرغم من الظروف التي يمر بها لبنان، فهو يستمر في مد يد العطاء لأصدقائه وللمجتمع الدولي".

وتابع: "أريد أن أؤكد من المكان الذي أقف فيه الآن، وأيضا من أي مكان أتوجه اليه: لا يجب أن نألو جهدا للتفاوض بهدف تحرير أي معتقل بالرغم من الصعوبات التي نواجهها والمشكلات التي نصر دوما على اجتيازها. بالرغم من المخاطر التي يواجهها عناصرنا في الامن العام اللبناني، واتحدث عن المخاطر الميدانية حين يطأون للمرة الاولى ارضا خطرة، فنحن ندرك جيدا معنى الحرية وحس الامن والأمان، وندرك تماما مآسي التوقيف والاعتقال والخوف".

وختم: "أود أن أعبر عن شكري الخالص لمعالي رئيس الوزراء السيد إيدي راما وجميع المسؤولين الرسميين من أجل هذا التكريم الذي أريد اهداءه للبنان ولألبانيا ولكل من عمل من أجل البشرية وحريتها في العالم. وفي هذه المناسبة، أدعو الى تحرير جميع المعتقلين في العالم، ولتحرير الشعوب من الارهاب والخوف، واناشد زعماء العالم للعمل لنشر لغة السلام عوض لغة الحروب والاحقاد، ولأن يسود الحوار في ما بينهم بغية حل الصراعات من أجل خير البشرية وحقها بالعيش بحرية وأمان".

ومن ثم استضاف الرئيس راما اللواء ابراهيم والحضور الى مأدبة غداء في قصر الرئاسة.

وكان ابراهيم قد استهل زيارته الرسمية لألبانيا بتاريخ 7/10/2021 بلقاءين مع رئيسة البرلمان نيكولا ليندينا ووزير الداخلية بليدي تشوتشي، وفي اليوم التالي التقى رئيس الوزراء إيدي راما ورئيس الاستخبارات هيليدون بندو.

يشار الى ان ميدالية "النجمة الكبرى المكللة Grand Cordon-Star" تعتبر الأرفع وتقدم كعربون شكر وطني من الدولة الالبانية، وقد نالها لغاية اليوم شخصيات دولية منها: رئيس المجلس الأوروبي دونالد تاسك، المستشارة الالمانية المنتهية ولايتها أنجيلا ميركل، الأكاديمي الكوسوفي ريكسيب كوجا، اسقف آكوليا شارل جون براون، سفير النمسا لدى البانيا جوهان ساتلر.


اخترنا لكم
بايدن الضعيف والتحولات الجديدة في الشرق الأوسط
المزيد
باسيل في ذكرى 13 تشرين: لاقونا على انتخابات حرّة. تعوا انتو ومالكم السياسي واعلامكم المدفوع، والدول يلّي داعمتكم وتعوا واجهونا
المزيد
أطفال مدارس محيط الطيونة والدرس الأكثر رعباً
المزيد
جعجع ينفي ادعاء حزب الله بأن جماعته خططت لأعمال العنف
المزيد
اخر الاخبار
أهالي ضحايا المرفأ ولجان ذوي الشهداء: موقف حطيط لا يمثلهم ولا يمثلنا أبدا
المزيد
إدارة جديدة لجمعية التعاونية الثقافية لخريجي المعهد الوطني
المزيد
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت 16/10/2021
المزيد
الجيش يعلًق على مقاطع الفيديو المسربة!
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
اليونيفيل: الوضع خطير للغاية وندعو الأطراف إلى وقف النار فورا
المزيد
لبنان القوي: لتوقف النكايات في موضوع الكهرباء!
المزيد
جنبلاط استقبل وفداً من المديرية العامة للتعاونيات في لبنان ومحمية أرز الشوف
المزيد
حبيش: أناشد رواد التواصل الاجتماعي التحلي باللياقة في الردود
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
لجنة كفرحزير: لإعلان الكورة منطقة منكوبة بالسرطان وأمراض القلب
"ناسا" ترصد "بؤبؤ عين" ملونة تحدق إلينا من الفضاء... صور
حيوان بري يتجول بإطار سيارة منذ عامين... فيديو
درون تنقذ حياة حمامة كادت "تسقط في الجحيم".... فيديو
وزير عراقي: أردوغان صادق على اتفاقية المياه معنا لتدخل بذلك حيز التنفيذ
إحتفال بيوم الطيور المهاجرة العالمي في القرعون والصيادون يؤكدون على واجب حماية الطبيعة وينتظرون قرار فتح موسم الصيد