Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- كلام قوي للبطريرك الراعي: كلّ الحصانات تسقط أمام الضحايا والشهداء 4 آب ذكرى أليمة - ميقاتي: «مش ماشي الحال» - اعتداء جوّي إسرائيلي على الجنوب للمرّة الأولى منذ 2006: العدوّ يتجاوز الخطّ الأحمر! - ذكرى انفجار المرفأ تعيد اللبنانيين إلى الشارع متظاهرون اقتحموا وزارة الاقتصاد وحاولوا دخول مبنى البرلمان - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 05-08-2021 - عناوين الصحف ليوم الخميس 05-08-2021 - جيش العدوّ يؤكد شنّ عدوان على مواقع في جنوب لبنان - الصلاحية الحاجبة والحصرية للمجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء - قوى الأمن تطلب من المتظاهرين السلميين الخروج فوراً من الاماكن التي تحصل فيها الاعتداءات - جعجع: تفجير المرفأ لن يمر مرور الكرام ولا حصانة على أحد أيا يكن هذا الشخص - "سنقدّم مساعدات باليورو".. ماكرون: سنساهم بإعادة إعمار ​مرفأ بيروت​ - المطارنة الموارنة: لا معنى للعدالة ولا استقامة لها ما لم يكن الجميع تحت خيامها - “لبنان يعوّل عليكم فلا تخذلوه”.. الرئيس عون: إجراءات التدقيق الجنائي ضرورية وإلزامية وعاهدت اللبنانيين على المضي بها - بالتفاصيل.. هذا ما جاء بكلمات رؤساء فرنسا اميركا الاردن والأمم المتحدة - بالصور: ضبط أسلحة بحوزة أشخاص كانوا يتوجهون للمشاركة في ذكرى الانفجار - بايدن يدعو حاكم نيويورك إلى الاستقالة على خلفية ادعاءات بالتحرش الجنسي - مكتب الادعاء في نقابة المحامين فند العيوب في مسارات التحقيق الداخلي والخارجي في جريمة مرفأ بيروت - ماكرون: يمكن للبنان أن يستمر في الاعتماد على فرنسا - جنبلاط عرض مع وفد من العشائر العربية سبل معالجة تداعيات حادثة خلدة - 4 آب: نكبةُ وطنٍ!

أحدث الأخبار

- طوافة عسكرية تحاول إخماد النيران في وادي جهنم - أزمة النفايات إلى الواجهة مجدداً؟! - "الصحة" عممت إرشادات لاتباعها في حال التعرض لعضة كلب أو لدغة عقرب أو لسعة أفعى - موجة حر تصيب الشرق الاوسط حتى اليونان - بالفيديو.. جولة في أكبر قبة فلكية في العالم - كشافة البيئة تستنكر الإهمال بحق البيئة - الاهمال في التعاطي مع حرائق الغابات - 2.5 مليار شجرة ماتت في "الأمازون".. كارثة تهدد كوكبنا - تكفي لغمر فلوريدا.. القيظ يذيب صفيحة الجليد في غرينلاند - لقاء لمعهد العلوم البحرية والتكنولوجيا Marsati بحث في إقامة المخيم الصيفي التدريبي في البترون - محمية أرز الشوف تحذر! - حريق القبيات الهرمل ما زال مستعرا وعمليات الاطفاء مستمرة - اختفاء مناطق وتشريد الملايين.. كيف سيكون الطقس عام 2100؟ - لبنان يطلب مساعدة قبرص في إطفاء حرائق عكار.. فيديو - المصور اللبناني ميشال صوان المهتم بتصوير الطيور المهاجرة فاز بمسابقة بيردلايف الشرق الأوسط - افتتاح مشروع واحة الفرح الزراعي البيئي في بكفتين - حاملة طائرات تتحول إلى جزيرة خضراء متنقلة قابلة للتوسع... صور وفيديو - "هابل" يلتقط مشهدا لـ3 مجرات تتصارع في الزمكان... صور - الاتحاد الأوروبي أرسل طائرات لمكافحة الحرائق في جزيرة سردينيا - الصين تستخدم الدرونز في مكافحة الفيضانات… فيديو

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
بالتفاصيل.. هذا ما جاء بكلمات رؤساء فرنسا اميركا الاردن والأمم المتحدة
المزيد
"سنقدّم مساعدات باليورو".. ماكرون: سنساهم بإعادة إعمار ​مرفأ بيروت​
المزيد
قوى الأمن تطلب من المتظاهرين السلميين الخروج فوراً من الاماكن التي تحصل فيها الاعتداءات
المزيد
جعجع: تفجير المرفأ لن يمر مرور الكرام ولا حصانة على أحد أيا يكن هذا الشخص
المزيد
المطارنة الموارنة: لا معنى للعدالة ولا استقامة لها ما لم يكن الجميع تحت خيامها
المزيد
مقالات وأراء

باسيل يُقفل الباب الحكومي، والحريري ينتظر الوقت المناسب للاعتذار

2021 حزيران 20 مقالات وأراء

تابعنا عبر

الثأئر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر



- " اكرم كمال سريوي "**


رفض رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل مبدأ تسوية ما سُمّي ب (٣ ثمنات ) واعتبره مثالثة مقنّعة مرفوضة، وطالب بتسمية المسيحيين ل ١٢ وزيراً في الحكومة، معتبراً أن هذه هي الحصة المسيحية، وأكد أن خرق هذه القاعدة هو إخلال بمبدأ المناصفة الذي نص عليه الدستور.

لكن باسيل الذي حاول أن يلعب على موضوع المناصفة وحقوق المسيحيين، ارتكب هفوة بتسليمه أمر الحفاظ على هذه الحقوق إلى الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله، فاستغلت القوات اللبنانية سقطة باسيل، وشنت عليه هجوماً إعلامياً معتبرة أن حقوق المسيحيين أمانة في أيديهم، ولا يقبل أي مسيحي حر تسليم الحفاظ عليها للآخرين.

أما عن طرح باسيل لموضوع الصلاحيات، فكان الرد من بكركي حيث سأل البطريرك الراعي، عن أي صلاحيات تتكلمون ؟؟؟ نحن لا نعاني من قلة الصلاحيات بل من قلة المسؤولية؟ ودعا الراعي إلى الكف عن المزايدات، والالتفات إلى مصلحة الشعب ومعالجة معاناته الحياتية . وفي نفس السياق قال النائب وائل ابو فاعور : أنه لم يعد مقبولاً كل الكلام عن الصلاحيات ، فمعيشة وكرامة المواطن اللبناني فوق الصلاحيات . وكان الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية جوزيب بوريل ، وفي ختام زيارته إلى لبنان حمّل القادة اللبنانيين مسؤولية عدم تشكيل الحكومة، معتبراً أن سبب التعطيل يكمن في مناحراتهم وخلافهم على السلطة.

ردت مصادر تيار المستقبل على كلام باسيل، فأوضحت للثائر بالقول: أن المناصفة لا تعني أن لا يُسمّي تيار المستقبل أو غيره وزراء مسيحيين، ففي لبنان يوجد أحزاب علمانية ممثلة في البرلمان، وتضم نواباً مسيحيين، ومن بينها كتلة تيار المستقبل، وكتلة اللقاء الديمقراطي، والحزب القومي، والحزب الشيوعي، وحركة أمل، إضافة إلى نواب مستقلين، وإن النواب المسيحيين في هذه الكتل يمثلون شريحة مسيحية واسعة، ومن حقهم أن يتمثلوا في أي حكومة كباقي المسيحيين ، ولا يمكن لباسيل والتيار الوطني الحر الغاء الأصوات المسيحية المعارضة له واحتكار التمثيل المسيحي.

أما في موضوع الأحجام فإن تكتل لبنان القوي يضم نواباً مسلمين أيضاً، وبما تبقّى له بعد خروج عدد من النواب يمثل الآن مع الطاشناق والحزب الديمقراطي (٢٥نائباً) فقط، وهذا يعني أن حصته في الحكومة يجب أن تكون أقل من خمسة وزراء وليس ( ٩ وزراء مسيحيين + وزير درزي) كما يطالب باسيل ورئيس الجمهورية الآن.

يبدو أن باسيل لقد أقفل بتصريحه أمس الباب نهائياً أمام التسوية الحكومية، وفتح معركة الانتخابات النيابية المقبلة. ولقد سربت مصادر التيار الوطني الحر أن الرئيس عون سيدخل قريباً وبشكل مباشر على خط التحضير للانتخابات النيابية.

لقد حذّر رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط من صعوبة الأيام القادمة على اللبنانيين، ورغم أنه دعا الجميع إلى إجراء تسوية، اعتبر البعض أن كلامه موجّه أولاً إلى الرئيس المكلف سعد الحريري، الذي بات يُنقل عنه أنه بانتظار الوقت المناسب لإعلان اعتذاره عن التشكيل، والتفرّغ لترتيب البيت السني، والإعداد للانتخابات النيابية القادمة .

قد يشهد لبنان في الأسبوعين المقبلين خطوات حاسمة، وصرح مصدر مسؤول للثائر: بأن مسألة اعتذار الحريري باتت محسومة، ويجري الآن في الكواليس البحث عن اسم بديل لتشكيل حكومة حيادية تدير الانتخابات ، شرط أن يحظى رئيسها بموافقة ودعم الرئيس الحريري . ولكن في الانتظار ما زال الدولار يحلّق صعوداً، خاصة في ظل التهديد المستمر برفع الدعم . والدواء مفقود من الصيدليات ، وأزمة الكهرباء والمحروقات إلى مزيد من التأزم ، وحتى ولو تشكَلت الحكومة غداً، فلن يكون من السهل الخروج من النفق، فالارتطام بات حتمياً ، والرهان الوحيد المتبقي هو في أن يتمكن الجيش من الحفاظ على الأمن، ويمنع الانهيار الكامل للدولة.



-** رئيس التحرير
اخترنا لكم
جيش العدوّ يؤكد شنّ عدوان على مواقع في جنوب لبنان
المزيد
“لبنان يعوّل عليكم فلا تخذلوه”.. الرئيس عون: إجراءات التدقيق الجنائي ضرورية وإلزامية وعاهدت اللبنانيين على المضي بها
المزيد
الصلاحية الحاجبة والحصرية للمجلس الأعلى لمحاكمة الرؤساء والوزراء
المزيد
4 آب: نكبةُ وطنٍ!
المزيد
اخر الاخبار
كلام قوي للبطريرك الراعي: كلّ الحصانات تسقط أمام الضحايا والشهداء 4 آب ذكرى أليمة
المزيد
اعتداء جوّي إسرائيلي على الجنوب للمرّة الأولى منذ 2006: العدوّ يتجاوز الخطّ الأحمر!
المزيد
ميقاتي: «مش ماشي الحال»
المزيد
ذكرى انفجار المرفأ تعيد اللبنانيين إلى الشارع متظاهرون اقتحموا وزارة الاقتصاد وحاولوا دخول مبنى البرلمان
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
الأموال السورية المجمدة في البنوك اللبنانية.. ماذا قال الرئيس الأسد؟
المزيد
زهران: إما حكومة 24 وزيرا وإما استقالات من مجلس النواب
المزيد
تكتل الجمهورية القوية تقدم باقتراح لتنظيم المواد الكيميائية
المزيد
الحريري يهنىء ولي العهد الكويتي بمنصبه الجديد
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
طوافة عسكرية تحاول إخماد النيران في وادي جهنم
"الصحة" عممت إرشادات لاتباعها في حال التعرض لعضة كلب أو لدغة عقرب أو لسعة أفعى
بالفيديو.. جولة في أكبر قبة فلكية في العالم
أزمة النفايات إلى الواجهة مجدداً؟!
موجة حر تصيب الشرق الاوسط حتى اليونان
كشافة البيئة تستنكر الإهمال بحق البيئة