Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- حواط: سخرنا إمكاناتنا لحل الأزمات بأقل ضرر - دياب يشكر للكاظمي تسريع توقيع اتفاق الفيول - الراعي: لتسهيل التشكيل وعدم تكرار لعبة الشروط وبدعة الاجتهادات وتنازع الصلاحيات - ارتفاع حالات "كورونا" ينذر بكارثة صحية.. - فادي كرم: هذه حرب إلغاء - عبدالله: ندخل مرحلة الخطر ونظامنا الصحي قد يعجز عن المواجهة - السيد: لولا مافيا الزهراني لا وجود لتجار المازوت بالمناطق - أبي نصر: مطلوب للبنان رياض صلح ثان - نقولا: لا نريد بعد الآن حكومة تغطي السارقين والمجرمين - عون لن يؤجل الاستشارات إلا بطلب واضح لمنع الاستغلال السياسي - عواصف رعدية تضرب بلجيكا بعد فيضانات أودت ب 36 شخصا - زلزال بقوة 6,1 درجة في المحيط الهادئ - سيناريو كارثي بانتظارنا.. لبنان لا يستطيع مواجهة موجة أخرى من كورونا! - القومي: لا علاقة لنا بإشكال البحصة والمرحلة تتطلب التضامن - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت 24/7/2021 - زهران: ميقاتي الإثنين رئيسا مكلفا أما التأليف فرهن التفاوض - مجلس رجال الاعمال اللبناني العراقي يوضح - ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات في مقاطعة هينان الصينية إلى 58 - الإصابات إلى المزيد من الارتفاع ... هذا ما سجله عداد كورونا - بيان هامّ لوزارة التربية بشأن الامتحانات الرسمية... ماذا جاء فيه؟

أحدث الأخبار

- التغير المناخي.. اللوم على الرجال أكثر من النساء - الحليب الحيواني أم النباتي... أيهما أكثر فائدة - آلاف قناديل البحر تغزو بحر آزوف... فيديو - علماء يرصدون بدء تكوين ثلاثة توابع حول كوكب جديد - علماء يدعون اكتشاف عالم مواز لكوننا في القطب الجنوبي يقلب كل شيء كالمرآة - أزمة المياه في إيران تتصاعد.. وهتافات ضد خامنئي - مقاطع فيديو مروعة.. إجلاء 200 ألف شخص من "المدينة الغارقة" - حتى الدببة في لبنان لم تسلم من سوء الأوضاع الاقتصادية - ثاني أكسيد الكربون في 2023.. تحذير مخيف من "وكالة الطاقة" - فيديو إطلاق آلاف الأسماك من طائرة و"كأنها تنفجر حقا" يشعل الإنترنت! - فيضانات كارثية تقتل نحو 50 شخصا وتدمر المنازل في أوروبا... فيديو وصور - ولاية أميركية تسجل أعلى درجة حرارة على الكوكب - القرنبيط ذو "الفركتلات" يقدم حقنة "سرية" تقي من أمراض خطيرة - المعدن الذي سيطيل عمر البطاريات ويُحدث ثورةً في صناعة الكهرباء.. الغرافين: أقوى من الفولاذ بـ 200 مرة! - علماء يكتشفون "خزانا" لفيروس كورونا في جسم الإنسان... سبب العدوى السريعة - 7 فوائد "غريبة" لقشور البطيخ تجعلك تلتهمها من الخارج إلى الداخل - في كهف بإسبانيا.. اكتشاف رسوم مدهشة عمرها 7500 عام - حب الله في مؤتمر يونيدو للطاقة في فيينا: نعمل على الاسراع في اعتماد الطاقة المستدامة - سوزان هاني تُوَائِمُ بين الطبيعة والإنسان - فيديو.. الآلاف يخرقون إجراءات كورونا لرؤية "البقرة المعجزة"

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
مجلس رجال الاعمال اللبناني العراقي يوضح
المزيد
غجر عاد من العراق بعد توقيعه اتفاقية لاستيراد مليون طن من النفط
المزيد
الشرطة الفرنسية تستخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق المتظاهرين
المزيد
تقرير: واشنطن تحقق في مزاعم تمويل قطر للحرس الثوري الإيراني
المزيد
سيناريو كارثي بانتظارنا.. لبنان لا يستطيع مواجهة موجة أخرى من كورونا!
المزيد
مقالات وأراء

مودع بالليرة بتسوى ليرة.. قصّة فتاة تجسّد عذابات صغار المودعين

2021 حزيران 10 مقالات وأراء لبنان 24

تابعنا عبر

الثأئر تقدم لكم تقنية الاستماع الى مقالاتها علّم أي مقطع واستمع إليه

#الثائر


-" نوال الاشقر "


مساء أمس تلقّيتُ اتصالًا من شابة قريبة هي أم لولدين، ووحيدة امّ عصاميّة ربّتها في ظروف صعبة للغاية بغياب الوالد، رحلت الأم في صباها بمرض عضال، ورغم تكبّدها أعباء تربية ابنتها وتعليمها منذ نعومة أضافرها، استطاعت أن تترك لها وديعة مصرفيّة متواضعة، هي نتاج عذابات ومشقّات الحياة القاسية، حرمت نفسها من الضروريات لتدّخر شيئًا لابنتها. الحساب بالليرة اللبنانية طبعًا، علّ الفائدة تفيد ابنتها ولو ببضع عشرات الآف الليرات.

في اتصالها أرادت قريبتي سؤالي عن تعميم مصرف لبنان رقم 158 وما إذا كانت من فئة المستفيدين منه، وهو التعميم الذي أتاح الإفراج التدريجي عن أموال المودعين الدولارية، بقيمة 800 $ شهريًا، 400 $ فراش و400 $ على سعر منصّة صيرفة 12000 ليرة.

فأوضحت لها أنّها ومع الأسف الشديد غير مستفيدة، ليس لأنّها اقترفت ذنبًا عظيمًا، بل بكلّ بساطة لأنّ التعميم اشترط أن يكون حساب المودع بالدولار مفتوحًا قبل تاريخ 31 تشرين الأول 2019، ولا يسري التعميم على الأموال التي تمّ تحويلها من الليرة إلى الدولار بعد التاريخ المذكور. وهكذا تحوّلت قريبتي ومعها عشرات أو ربما مئات الآف المودعين إلى فئة المغضوب عليهم، أولئك الذين صّدقوا المقولة الشهيرة "الليرة بخير"، "فهؤلاء يا عزيزتي معاقبون، مقاصصون، ضالون، مخدوعون، بُلْه (جمع أبله) سمّهم ما شئتِ، كل ذنبهم أنّهم آمنوا بعملة بلدهم وصدّقوا التطمينات، وأودعوا أموالهم بالليرة. لا بل كان عددٌ كبير منهم يتقاضى بالدولار، يحوّل ما يدّخر من الدولار إلى الليرة، ويودع جنى العمر بالليرة، كيف لا والليرة "حديد" وفائدتها عظيمة، من بين هؤلاء مغتربون ومقيمون".

تجاه الشابة صاحبة الإتصال والوديعة الصغيرة، تنتابني نوبات من عذاب الضمير. قبل بضعة أسابيع من بدء ظهور مؤشّرات النكبة المالية في تشرين عام 2019 ، سألتني إذا كان من الأفضل أن تحوّل "التركة" الصغيرة إلى دولار، كانت متردّدة كي لا تخسر الفائدة، وهي بحاجة إلى كلّ قرش لمساعدة زوجها في تحمّل أعباء الأسرة. بدوري أحلتُ السؤال إلى خبير في هذه الشؤون كي لا أنظّر أو أدعي المعرفة في شأن مالي نقدي كهذا، ربما لم يكن يريد أن يفضح ما يعرفه أو ربما لم يكن يتوقع أنّ زمن انهيار الليرة بات وشيكًا جدًّا، فأكّد لي أنّ لا خوف على الليرة، وأنّ المركزي قادر على الدفاع عنها. ورغم ذلك تشاورنا أنا وقريبتي، ووصلنا إلى نتيجة مفادها أنّ التحويل إلى دولار أضمن. بالفعل هذا ما فعلته ولكنّ الأمر استغرق وقتًا بين الأخذ والرد، كان ذلك بعد تشرين، أي "فرقت معها" على أيام معدودة، ولو حوّلت منذ لحظات الشك الأولى، لكانت من الفئة التي يطالها اليوم "نعيم" تعميم مصرف لبنان.

مما لا شك أنّ التعميم المذكور أراح بعض المودعين نوعًا ما، بعد أكثر من سنة ونصف على احتجاز أموالهم في المصارف، لكن بأيّ حق يُصنّف المودعون بين من يحق له سحب دولارته فراش ومن لا يحق له بالعملة الخضراء؟ وفق أيّ قانون حُرمت قريبتي ومثيلاتها من المودعين من حقّهم بالاستفادة من السحوبات على منصّة صيرفة؟ هل هؤلاء، وهم عدد لا يستهان به، ارتكبوا مخالفةً قانونية عندما حوّلوا ودائعهم الى الدولار بعد تشرين 2019؟ هل يُحاسب هؤلاء على سعيهم لحماية قيمة مدّخراتهم بعدما بدأت الليرة تهتز؟ بأي حقّ ووفق أيّ نصٍّ قانوني يسحب مودع ( Fresh dollars) وآخر على 3900 ؟ لماذا هذه الاستنسابية في التعامل مع المودعين؟ ألا يكفي هؤلاء أنّ المصرف فرض عليهم تجميد أموالهم سنتين وثلاثة لقاء قبوله بتحويل حساباتهم إلى دولار؟

في حينه عندما قلب مودعون مدخراتهم إلى دولار، ظنّوا أنّهم أنقذوا جنى العمر، ولم يخطر ببالهم أنّهم سيعاقبون من حيث لا يدرون. واليوم تتحسر الناس على قرشها الأبيض الذي جنته بعرق جبينها وتركته لليوم الأسود، فإذا بها عاجزة عن استخدامه في أحلك الأيام وأكثرها قحلًا. بأي حال لم نكن لندركَ أنّ جحيمًا ينتظرنا، فيقلب حياتنا رأسًا على عقب، وأنّ أهل الحل والربط سيقفون متفرّجين على انهيار البلد، وبدم بارد سيقدّمون البلاد والعباد قرابين على مذابح أنانايتهم وكراسيهم، والمسؤولية تقع على كل واحد، بحسب موقعه وحجم مسؤولياته في الحكم.
اخترنا لكم
الراعي: لتسهيل التشكيل وعدم تكرار لعبة الشروط وبدعة الاجتهادات وتنازع الصلاحيات
المزيد
الادعاء على الوزراء بجناية «القصد الاحتمالي بالقتل» وعقوبتها الإعدام. فماذا يقول القانون ؟؟؟
المزيد
ارتفاع حالات "كورونا" ينذر بكارثة صحية..
المزيد
باسيل يرفع العقدة الميثاقية بوجه ميقاتي... ويشاكس حزب الله بنواف سلام
المزيد
اخر الاخبار
حواط: سخرنا إمكاناتنا لحل الأزمات بأقل ضرر
المزيد
الراعي: لتسهيل التشكيل وعدم تكرار لعبة الشروط وبدعة الاجتهادات وتنازع الصلاحيات
المزيد
دياب يشكر للكاظمي تسريع توقيع اتفاق الفيول
المزيد
ارتفاع حالات "كورونا" ينذر بكارثة صحية..
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
عواصف رعدية تضرب بلجيكا بعد فيضانات أودت ب 36 شخصا
المزيد
ارتفاع حالات "كورونا" ينذر بكارثة صحية..
المزيد
بري يؤكد أنه يتراجع عن مبادرته في حالة وحيدة
المزيد
وزير الصناعة: تمديد شروط الاستفادة من دعم عمليات تمويل استيراد المواد الأولية الصناعية والمعدات الصناعية
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
التغير المناخي.. اللوم على الرجال أكثر من النساء
آلاف قناديل البحر تغزو بحر آزوف... فيديو
علماء يدعون اكتشاف عالم مواز لكوننا في القطب الجنوبي يقلب كل شيء كالمرآة
الحليب الحيواني أم النباتي... أيهما أكثر فائدة
علماء يرصدون بدء تكوين ثلاثة توابع حول كوكب جديد
أزمة المياه في إيران تتصاعد.. وهتافات ضد خامنئي