Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- كاريتاس أطلقت حملتها لهذا العام معكن بتبقى الحياة...بدعمكن بيستمر لبنان - جميل السيد: موقفه مُهين..! - مخزومي التقى سفير تركيا وجدد الدعوة للإسراع في تشكيل حكومة - قوى الامن: توقيف الرأس المدبر لعصابة سرقة سيارات في فرن الشباك - الفرزلي: أين الجريمة إن اقدمت وزارة الصحة تحت سقف الشروط المنصوص عنها على تلقيح 11 نائبا اعمارهم فوق السبعين؟ - القناعي أكد من دار الفتوى حرص بلاده على دعم المجتمع اللبناني وتقديم المساعدات له - حبشي من بكركي: تخلي لبنان عن الحياد جر الويلات الراعي توجه إلى المجموعة الدولية ليخلصه من جهنم يعيشها - القاضية عون: ملف الصرافين قيد النظر بناء على شكاوى عدة - دياب كلف وزراء الدفاع والداخلية والمالية والاقتصاد بالتشدد في مكافحة الاحتكار والتلاعب بالأسعار - مخزومي: للاسراع في اعتماد شبكة الأمان الاجتماعي - عبدالله: لماذا الدولة تغيب دور المؤسسة العامة للاسكان؟ - عكر: إقرار اتفاقية قرض البنك الدولي خطوة مهمة لزيادة دعم الأسر الأكثر فقرا - مكتب سعادة: سجل اسمه على المنصة وكان ينتظر دوره حسب الأصول قبل الاتصال به - من لبنانَ الكبيرِ الى اليومِ لماذا لا يكونُ المؤتمرُ الدوليُّ بعباءةٍ فرنسيةٍ؟ - رسالة "الردّ بالمثل" وصلت: "إسرائيل" تهدّد لبنان ومدنييه... لطمأنة مستوطنيها - البنك الدولي يلوح بوقف تمويل اللقاحات بعد "خرق" نواب ‏خطة وزارة الصحة نقيب الأطباء تحدث عن مخالفات - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 24-02-2021 - عناوين الصحف ليوم الأربعاء 24-02-2021 - أسعار المحروقات تسجّل ارتفاعاً إضافياً هذا الأسبوع... اليكم التفاصيل - ابو فاعور: صوبنا مشروع البنك الدولي بالتغطية الصحية

أحدث الأخبار

- كارثة بيئية: تسرب نفطي يلوث شواطئ لبنان وفلسطين - الرئيس الصيني شي يحث على تعزيز الحفاظ على التنوع البيولوجي والحوكمة البيئية العالمية - السمكة الوحش.. سمكة ما قبل التاريخ أم سمكة تمساح ضالة؟ - الولايات المتحدة تعود رسميا إلى اتفاقية باريس للمناخ - العالم يخشى عليهم.. الصقليون يسخرون من تحذير "بركان إتنا" - كوكبنا في أهدأ فتراته.. والسبب: الجائحة - تكساس.. إنقاذ الآلاف من السلاحف البحرية.. فيديو وصور - القط لاري يحتفل بالذكرى العاشرة لتوليه مهامه في "داونينغ ستريت" - بطريقة بسيطة.. يمكنك تخفيض نسبة السكر في الدم - طائرات الركاب في خطر.. والسبب هواتف الجيل الخامس - نباتات "المفترس" تدهش العلماء بقدرة فريدة يملكها البشر... صور وفيديو - زبد البحر يغمر قرية في أيرلندا… فيديو - اكتشاف سبب مهم لذوبان جليد القطب الشمالي - العثور على مخلوقات بحرية تعيش بدرجة -2 مئوية تحت القارة القطبية الجنوبية! - ورق الزيتون... نتائج مذهلة لمرضى السكري وطالبي التنحيف - 3 مهمات نحو المريخ.. ماهي الفوارق والأهداف؟ - بيل غيتس يكشف أبرز التحديات التي تواجهنا بعد وباء كورونا - مسبار "الأمل" يرسل أول صورة للمريخ - أنهار من الذهب..كاميرا فضائية تكشف ما يحدث في الأمازون - تتوالى مفاجآت المريخ... شيء يرى للمرة الأولى حول الكوكب الأحمر

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
عبدالله: لماذا الدولة تغيب دور المؤسسة العامة للاسكان؟
المزيد
رسالة "الردّ بالمثل" وصلت: "إسرائيل" تهدّد لبنان ومدنييه... لطمأنة مستوطنيها
المزيد
من لبنانَ الكبيرِ الى اليومِ لماذا لا يكونُ المؤتمرُ الدوليُّ بعباءةٍ فرنسيةٍ؟
المزيد
مكتب سعادة: سجل اسمه على المنصة وكان ينتظر دوره حسب الأصول قبل الاتصال به
المزيد
عكر: إقرار اتفاقية قرض البنك الدولي خطوة مهمة لزيادة دعم الأسر الأكثر فقرا
المزيد
متفرقات

الراعي: نتمنى للقضاء الافلات من يد السياسيين ونأمل من المؤتمر الدولي أن يصحح مسببات تعثر لبنان

2021 شباط 21 متفرقات

تابعنا عبر

#الثائر


ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي قداس الاحد، وأطلاق الحملة السنوية لكاريتاس لبنان في كنيسة السيدة في الصرح البطريركي في بكركي، عاونه فيه المطرانان سمير مظلوم و ميشال عون ، بمشاركة عدد من المطارنة والكهنة، في حضور عائلة كاريتاس لبنان وعدد من المؤمنين التزموا اجراءات الوقائية.

بعد الانجيل المقدس، ألقى الراعي عظة بعنوان: "إن شئت، أنت قادر أن تطهرني"، قال فيها: "1.بفعل إيمان وتواضع جاء الأبرص إلى يسوع، والبرص يتآكل جسده ويشوهه، والعزلة عن عائلته ومجتمعه تخنقه، فجثا وتوسل إليه قائلا: إن شئت، أنت قادر أن تطهرني (مر1: 40). فتحنن يسوع ومد يده ولمسه قائلا: قد شئت، فاطهر. فزال برصه للحال (مر1: 41).
هذا هو واقعنا الدائم واليوم على الأخص. الواقع الدائم فيما الخطايا المتراكمة والمتمادية تتآكل نفوسنا كالبرص، وتشوه صورة الله فينا؛ والواقع على الأخص فيما وباء كورونا يفتك بشعبنا وبأرضنا، وبالعالم ويخطف الضحايا والأعزاء، وفيما الجوع يتآكل شعبنا، وفيما أوصال الدولة تتفكك، والمسؤولون السياسيون يتشوهون في إنسانيتهم، وفي سؤ ممارسة سلطتهم وجعلها للخراب لا للبنيان.
إننا بإيمان الأبرص وتواضعه، نلتمس من الرب يسوع، مخلص العالم وفادي الإنسان، الشفاء من الخطايا ومن وباء كورونا ومن حالة البؤس التي تتآكلنا وتتآكل دولتنا ومقوماتها.
2. نفتتح في هذا الأحد، مع رابطة كاريتاس لبنان، جهاز الكنيسة الإجتماعي الرسمي، حملتها السنوية لمناسبة صوم 2021. فإني أحيي سيادة أخينا المطران ميشال عون المشرف عليها من قبلنا ومن قبل مجلس البطاركة والأساقفة الكاثوليك في لبنان، وأحيي رئيسها الأب الكرملي ميشال عبود ومجلسها وكل العاملين في الإدارة المركزية والأقاليم والمراكز وشبيبتها على مدى الأراضي اللبنانية. إنها تعتمد شعارا لحملتها: "معكم بتبقى الحياة". وإننا نحيي كل المحسنين من لبنان والخارج، أفرادا ومؤسسات ودولا، مدوا يد المساعدة. فتمكنت كاريتاس من متابعة برامجها المتنوعة: الإجتماعية والصحية والتربوية والإنمائية، ومن مواجهة جائحة كورونا، وإنفجار مرفأ بيروت.
3. بالنسبة إلى وباء كورونا، تقدم كاريتاس مساعدات إستثنائية في أربعة من أقسامها: في قسم الصحة، توزع أدوية، وأدوات وقاية، وتجري فحوصات وتقدم إرشادات. وفي القسم الإجتماعي، توزع مساعدات مالية وموادا غذائية. وفي قسم التربية، تنظم التعليم المدمج، والدروس التعويضية، وتوزع أجهزة لوحية إلكترونية، وفي قسم اللاجئين الأجانب، تنظم دورات لمنع وصول الوباء إلى أماكن الإيواء.
أما بالنسبة إلى إنفجار المرفأ، فكانت شبيبة كاريتاس التي تضم ألف شاب وشابة كلهم متطوعون في طليعة الواصلين إلى المناطق المنكوبة، فنقلوا المصابين إلى المستشفيات، وساهموا في تنظيف المباني والشوارع، وفي توزيع المساعدات الإجتماعية والعينية والغذائية والمالية لترميم المنازل في حاجاتها الأولية. فكان لكاريتاس الدولية، ولروابط كاريتاس الشقيقة في مختلف البلدان، ولمنظمات دولية، ومؤسسات حكومية أجنبية ولمنظمات أهلية عالمية، دور أساسي في مد يد المساعدة للمنكوبين، وهم مشكورون.
نشكرالله على أن محبته المسكوبة في القلوب ظاهرة وشاهدة عبر هذه المحبة الإجتماعية التي كنا وما زلنا ننتظر بوادرها لدى المسؤولين في الدولة اللبنانية وفي إداراتها العامة. ولكنهم خنقوا في قلوبهم المشاعر الإنسانية بتغليب أنانياتهم ومصالحهم وفسادهم.
4. أين هم من مد يد الرحمة والحنان التي مدها يسوع ولمس قروح الأبرص فشفاه للحال بمحبته وأزالها عنه برحمته؟
هذا المصاب بالبرص هو صورة كل إنسان مشوه بتراكم خطاياه الشخصية التي لم يتب عنها، فتآكلت قلبه وانتزعت منه المشاعر الإنسانية من حب وحنان ورحمة. فعلى كل واحد وواحدة منا أن يلجأ إلى الله بالتوبة لإلتماس الرحمة والشفاء الداخلي.
والمصاب بالبرص يمثل المواطن عندنا الذي يعاني من جراحات الجوع والعوز، والبطالة والحرمان، والإستبداد والظلم، والإستكبار. والسلطات السياسية تمعن في إزدياد هذه الجراح بتعطيل مسيرة الدولة ومؤسساتها الدستورية، وعلى رأسها عدم تشكيل حكومة وعرقلة العدالة بالتدخل السياسي. والمصاب بالبرص يتمثل بواقع الدولة التي نخرها الفساد، بعيدا عن الحياء ومخافة الله ومحكمة الضمير، والتي يمعن الموكلون على حمايتها وإنمائها في خرابها وتهديمها وفكفكة أوصالها، وإفقار مواطنيها، وتبديد قواها الحية، من أجل البخيس من الحصص والمصالح الخاصة النفوذية والمذهبية وما وراءها من مكاسب مالية. وهذا ما نحن نشجبه بالمطلق.
5. إننا نضم صوتنا، الصاعد من عمق قلبنا مجروح، إلى أصوات منكوبي إنفجار بيروت.
وهم أهالي الضحايا ال 204، و 6500 جريح و 300,000 مشرد من أصحاب البيوت والمتاجر والمؤسسات المهدمة والمتضررة. هؤلاء كلهم كانوا ينتظرون نتيجة التحقيق العدلي منذ أكثر من ستة أشهر، إلى جانب الموقوفين من دون إثبات قانوني، فإذا بشكليات وبراهين واهية تطغى على كل هذه الكوارث فتكف يد المحقق العدلي، ليعود التحقيق إلى نقطة الصفر. وهذا يثبت المطلب الأساسي منا ومن غيرنا بضرورة التعاون مع محققين دوليين، نظرا لإتساع رقعة هذه الجريمة ضد الإنسانية. وفي كل حال، نتمنى للمحقق الجديد الرئيس طارق البيطار النجاح والإسراع في مهمته الدقيقة. ونتمنى للقضاء الذي كان إحدى منابر لبنان، الإفلات من يد السياسيين والنافذين، فلا تظل تشكيلاته مجمدة، ولا تكون أحكامه مؤجلة، وملفاته غب الطلب، ولا أداة لإتهامات كيدية. وإلا كيف يكون العدل أساس الملك ؟
6. أمام هذا الواقع المؤسف، إضافة إلى إستحالة التفاهم بين المرجعيات السياسية لتشكيل حكومة مهمة، ولإتخاذ أي قرار إصلاحي منذ مؤتمر CEDRE، وإلى فقدان الثقة فيما بين هذه المرجعيات، وانقطاع الحوار، وتوقف عجلات الدولة، وعدم وجود سلطة دستورية قادرة على إحيائها، دعونا إلى مؤتمر دولي خاص بلبنان برعاية منظمة الأمم المتحدة، من أجل إعادة إحياء لبنان، عبر تحصين وثيقة الوفاق الوطني الصادرة عن مؤتمر الطائف سنة 1989، وتطبيقها نصا وروحا، وتصحيح الثغرات الظاهرة في الدستور المعدل على أساسها سنة 1990. أما الهدف الأساسي والوحيد فهو تمكين الدولة اللبنانية من أن تستعيد حياتها وحيويتها وهويتها وحيادها الإيجابي وعدم الإنحياز، ودورها كعامل إستقرار في المنطقة.
إن ما نطمح إليه عبر هذا المؤتمر هو دولة موحدة بشعبها وأرضها، بشرعيتها وقرارها، بمؤسساتها وجيشها، بدستورها وميثاقها؛ ودولة قوية تبني سلمها على أساس مصلحتها الوطنية وحق شعبها بالعيش الآمن، لا على أساس مصالح دولٍ أخرى؛ ودولة ديمقراطية حضارية تعيش زمانها، وتواصل رسالتها في بيئتها المشرقية بتلاقي الحضارتين المسيحية والإسلامية والعيش المشترك النموذجي.
إذا كان مؤتمر الطائف، الذي عقد برعاية عدد من الدول العربية والأجنبية، قد وضع حدا للحرب الأهلية في لبنان من دون رجعة، نأمل من المؤتمر الدولي الخاص برعاية الأمم المتحدة أن يقيم لبنان من تعثره إلى سابق عهده، وأن يصحح مسببات هذا التعثر.
7. عندما قام يسوع قبل طلوع الفجر وذهب إلى مكان قفر وأخذ يصلي هناك (مر1: 35)، كان ذاك الأبرص في خاطره، لأن الشريعة كانت تلزمه بالإنفصال عن حياة الجماعة والعيش في البرية، لأن مرضه معدٍ. بفضل صلاة يسوع كان اللقاء والشفاء من البرص.
الكنيسة في صلاة دائمة، ومن ثمار صلاتها لقاءات إيمانية شافية بين يسوع والعديد من المتألمين في أجسادهم وأرواحهم ونفوسهم ومعنوياتهم. إن الصلاة تفتح أبواب السماء فتفيض النعم والبركات الإلهية على أرضنا. بهذا الإيمان نواصل من هذا الكرسي صلاتنا اليومية المسائية مع عشرات الألوف من المشاركين عبر وسائل التواصل الإجتماعي من أجل شفاء المصابين بوباء كورونا، ومن أجل إبادة هذا الوباء، وراحة نفوس ضحاياه التي تسقط يوميا، وعزاء عائلاتهم. فليكن، في كل حال، إسم الله ممجدا، الآب والإبن والروح القدس، الآن وإلى الأبد، آمين.

عبود

في ختام القداس، كانت كلمة لرئيس كاريتاس لينان الاب ميشال عبود شكر فيها للراعي ومجلس البطاركة والاساقفة الكاثوليك في لبنان رعايتهم الدائمة لكاريتاس، مشيرا إلى أن "الحملة السنوية انطلقت اليوم تحت شعار معكم تبقى الحياة، داعيا أصحاب الأيادي البيضاء وأبناء الكنيسة الى "المساعدة من أجل الفقراء لأنه لا يجوز أن يموت هؤلاء من الجوع"، منوها ب "ما تقوم به عائلة كاريتاس من جهود جبارة في كل المناطق من أجل المساعدة في تحقيق أهدافها".

وقال: "علينا أن نكون أقوياء في عملنا، وهكذا تكون الأمانة قد وصلت الى المحتاجين"، وأكد أننا "نقف في نفق وسنخرج منه بإذن الله لأن دورنا في كاريتاس العمل مع أصحاب الأيادي البيضاء من أجل إيصال المساعدة الى كل فقير جائع، معا نصل الى الخروج من هذا النفق".
اخترنا لكم
كاريتاس أطلقت حملتها لهذا العام معكن بتبقى الحياة...بدعمكن بيستمر لبنان
المزيد
من لبنانَ الكبيرِ الى اليومِ لماذا لا يكونُ المؤتمرُ الدوليُّ بعباءةٍ فرنسيةٍ؟
المزيد
الفرزلي: أين الجريمة إن اقدمت وزارة الصحة تحت سقف الشروط المنصوص عنها على تلقيح 11 نائبا اعمارهم فوق السبعين؟
المزيد
إسرائيل تهدد نصر الله بـ"رد مؤلم"... وتتحدث عن تطوير "سلاح مدمر" في سوريا
المزيد
اخر الاخبار
كاريتاس أطلقت حملتها لهذا العام معكن بتبقى الحياة...بدعمكن بيستمر لبنان
المزيد
مخزومي التقى سفير تركيا وجدد الدعوة للإسراع في تشكيل حكومة
المزيد
جميل السيد: موقفه مُهين..!
المزيد
قوى الامن: توقيف الرأس المدبر لعصابة سرقة سيارات في فرن الشباك
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
دياب كلف وزراء الدفاع والداخلية والمالية والاقتصاد بالتشدد في مكافحة الاحتكار والتلاعب بالأسعار
المزيد
القاضية عون: ملف الصرافين قيد النظر بناء على شكاوى عدة
المزيد
بو صعب: كلفت فريق عملي التواصل مع الراغبين بالحصول على اللقاح ومساعدتهم وفق الآلية المعتمدة
المزيد
"هذه سياستنا منذ فترة طويلة"... ظريف يرحب بجهود الكويت في حل الأزمة الخليجية
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
كارثة بيئية: تسرب نفطي يلوث شواطئ لبنان وفلسطين
السمكة الوحش.. سمكة ما قبل التاريخ أم سمكة تمساح ضالة؟
العالم يخشى عليهم.. الصقليون يسخرون من تحذير "بركان إتنا"
الرئيس الصيني شي يحث على تعزيز الحفاظ على التنوع البيولوجي والحوكمة البيئية العالمية
الولايات المتحدة تعود رسميا إلى اتفاقية باريس للمناخ
كوكبنا في أهدأ فتراته.. والسبب: الجائحة