Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- الفضيحة... وكرامةُ الانسانِ - لسنا أضاحي على مذبحِ الحروب - مؤتمر دولي لوقف التدخلات الخارجية - عراجي: البنك الدولي كان يعلم مسبقا بالتلقيح قي القصر الجمهوري ومجلس النواب - عبدالله: آن الأوان لمناقشة تعرفات الخدمات الطبية المتنوعة - إصدار عقوبات بحق ولي العهد السعودي وفقا لأحكام ماغنتسكي؟ - الانتخابات النيابية الفرعية في نيسان؟ - النائب حمادة بعد تعرض منزله في الهرمل لقذيفة وإطلاق نار: تقدمت بشكوى وما حصل نتيجة للتفلت الأمني - تزايد المواقف المؤيدة لدعوة الراعي لـ"حياد لبنان" - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الخميس في 25-02-2021 - عناوين الصحف ليوم الخميس 25-02-2021 - كاريتاس أطلقت حملتها لهذا العام معكن بتبقى الحياة...بدعمكن بيستمر لبنان - جميل السيد: موقفه مُهين..! - مخزومي التقى سفير تركيا وجدد الدعوة للإسراع في تشكيل حكومة - قوى الامن: توقيف الرأس المدبر لعصابة سرقة سيارات في فرن الشباك - الفرزلي: أين الجريمة إن اقدمت وزارة الصحة تحت سقف الشروط المنصوص عنها على تلقيح 11 نائبا اعمارهم فوق السبعين؟ - القناعي أكد من دار الفتوى حرص بلاده على دعم المجتمع اللبناني وتقديم المساعدات له - حبشي من بكركي: تخلي لبنان عن الحياد جر الويلات الراعي توجه إلى المجموعة الدولية ليخلصه من جهنم يعيشها - القاضية عون: ملف الصرافين قيد النظر بناء على شكاوى عدة - دياب كلف وزراء الدفاع والداخلية والمالية والاقتصاد بالتشدد في مكافحة الاحتكار والتلاعب بالأسعار

أحدث الأخبار

- كارثة بيئية: تسرب نفطي يلوث شواطئ لبنان وفلسطين - الرئيس الصيني شي يحث على تعزيز الحفاظ على التنوع البيولوجي والحوكمة البيئية العالمية - السمكة الوحش.. سمكة ما قبل التاريخ أم سمكة تمساح ضالة؟ - الولايات المتحدة تعود رسميا إلى اتفاقية باريس للمناخ - العالم يخشى عليهم.. الصقليون يسخرون من تحذير "بركان إتنا" - كوكبنا في أهدأ فتراته.. والسبب: الجائحة - تكساس.. إنقاذ الآلاف من السلاحف البحرية.. فيديو وصور - القط لاري يحتفل بالذكرى العاشرة لتوليه مهامه في "داونينغ ستريت" - بطريقة بسيطة.. يمكنك تخفيض نسبة السكر في الدم - طائرات الركاب في خطر.. والسبب هواتف الجيل الخامس - نباتات "المفترس" تدهش العلماء بقدرة فريدة يملكها البشر... صور وفيديو - زبد البحر يغمر قرية في أيرلندا… فيديو - اكتشاف سبب مهم لذوبان جليد القطب الشمالي - العثور على مخلوقات بحرية تعيش بدرجة -2 مئوية تحت القارة القطبية الجنوبية! - ورق الزيتون... نتائج مذهلة لمرضى السكري وطالبي التنحيف - 3 مهمات نحو المريخ.. ماهي الفوارق والأهداف؟ - بيل غيتس يكشف أبرز التحديات التي تواجهنا بعد وباء كورونا - مسبار "الأمل" يرسل أول صورة للمريخ - أنهار من الذهب..كاميرا فضائية تكشف ما يحدث في الأمازون - تتوالى مفاجآت المريخ... شيء يرى للمرة الأولى حول الكوكب الأحمر

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
جميل السيد: موقفه مُهين..!
المزيد
كاريتاس أطلقت حملتها لهذا العام معكن بتبقى الحياة...بدعمكن بيستمر لبنان
المزيد
مخزومي التقى سفير تركيا وجدد الدعوة للإسراع في تشكيل حكومة
المزيد
قوى الامن: توقيف الرأس المدبر لعصابة سرقة سيارات في فرن الشباك
المزيد
الفرزلي: أين الجريمة إن اقدمت وزارة الصحة تحت سقف الشروط المنصوص عنها على تلقيح 11 نائبا اعمارهم فوق السبعين؟
المزيد
مقالات وأراء

بكركي تقول كلمتها ولا تمشي ...

2021 شباط 07 مقالات وأراء

تابعنا عبر

#الثائر


- " د. ميشال الشمّاعي " == خاص ===


بدت لافتة عظة البطريرك الراعي أمس الأحد بعد الأحداث الدمويّة التي دنّست حرّية الرأي والتعبير في لبنان، على أثر اغتيال الناشط السياسي لقمان سليم . والملاحظ في مواقف بكركي، هو هذا التصعيد التدريجي الذي تتّبعه في مقاربة الملفّ السياسي وطنيًّا وكيانيًّا. واللافت أكثر في هذا السياق، هي الآذان الصمّاء التي تقابل فيها هذه الأكثريّة الحاكمة صرخة بكركي والصرخات الكيانيّة كلّها. فهل ستستطيع بكركي تحويل الأزمة اللبنانيّة إلى قضيّة دوليّة تنتزع بوساطتها الوطن الذي لطالما أرادته لأبنائه كلّهم؟
حتّى في هذه العظة بدأ غبطة البطريرك بتذكير النّاس، والمجتمع الدّولي، وأهل هذه السلطة، بأنّه لم يتجاوز أحد في لبنان، وهو الضنين على المقامات السياسيّة كلّها بدون استثناء. لكن هذه الأكثريّة أفشلت حلّ حكومة المهمّة الوطنيّة كبداية لردم الهوّة على مستويين:
- مستوى استراتيجي إقليمي لضمان ورقة لبنان بالنّسبة إلىى إيران بعدما بدأت تلمس الجمهوريّة الاسلاميّة الثبات في مواقف السياسة الأميركيّة الخارجيّة في مقاربة ملفّ التفاوض معها.
- مستوى محاصصاتي ثقتي. فحفلة المطالبة بالثلث المعطّل مسرحيّة سمجة تحت عنوان حقوق المسيحيين يُظهِرُ فيها حزب الله تيّار الوزير باسيل في هذا الموقع سقطت إلى غير رجعة.
من هذا المنطلق، يبدو أنّنا سنشهد تصلّبًا تعطيليًّا أكثر شمولا في لبنان بانت بشائره في اغتيال الناشط لقمان سليم، قد يتجلّى في تمييع التحقيقات كعادة هذه الأكثريّة التي ما زالت تبحث عن سيناريو "سبيلبرغي" في قضية الرابع من آب، ولم تجده حتّى الآن، ولن تتمكّن من إيجاده أبدًا. فهي تخلّت عن خياراتها الوطنيّة وبالتّالي فقدت شرعيّتها الشعبيّة منذ 17 تشرين، ولن تتمكنّ من استعادتها أبدًا، لا ترغيبًا ولا ترهيبًا.
من هنا، بدا البطريرك مقتنعًا أكثر من جديد، بضرورة السير بالحلّ وفق القاعدة التي وضعتها حركة 17 تشرين. لكنّ بكركي ضنينة على العمل المؤسّساتي، ولن تتخلّى أبدًا عن دعمها للمؤسّسات، ولمَن اتّخذ على عاتقه العمل تحت قبّتها. لقد باتت بكركي اليوم أكثر قناعة بأنّ الشعب سينتفض، ويثور، ويحاسب مدفوعًا بسلبيّة هذه الأكثريّة. ولكن ماذا سيكون موقف بكركي في حال جنوح التعاطي الأمني القمعي مع الثوار؟ فهي على ما يبدو أبدت تفهّمها، لكن على الثوّار قراءة هذا الموقف قراءة حضاريّة وإيجابيّة، وعدم استغلال هذا التفهّم البطريركي لوجعهم. كلّ حركة ثورويّة تجنح نحو العنف والتعدّي على الممتلكات العامّة تفقد هالتها الثورويّة؛ وبالتّالي تقدّم للسلطة التي تثور ضدّها مبرّرًا لقمعها.
من هذا المنطلق، ما استجدّ اليوم توجّه البطريرك بشكل مباشر إلى المجتمع الدّولي من خلال طرحه لضرورة إجراء مؤتمر دولي على مستويات ثلاثة:
- تثبيت الدّستور اللبناني.
- وحدة الكيان.
- نظام الحياد.
وما طرح الرّاعي هذه المبادرة إلا لأنّه راعٍ صالح، و"لحرصه على كلّ لبنانيّ وعلى لبنان كلّه، وللحفاظ على الشراكة الوطنيّة والعيش المشترك المسيحيّ والإسلاميّ في ظلّ نظام ديمقراطيّ مدنيّ." فالدّستور والكيان والحياد، هو مثلّث وجود لبنان الجديد، لبنان الذي أطلقه الرّاعي في الذكرى المئويّة الأولى للبنان الكبير. وقرع ناقوس الخطر وأعلن انطلاق المقاومة الكيانيّة السلميّة السياسيّة بقوله: " لن نقبل الأمر الواقع لأنّنا أهل الشرعيّة والدستور، ولا التواطؤ لأنّنا أهل موقف وطنيّ. وسنسير في هذا الموقف الوطنيّ حتى إنقاذ لبنان”. والمسيرة اليوم بدت واضحة المعالم.
بكركي قالت كلمتها ولن تمشي. وإذا لم يتمكّن المسؤولون المدنيّون من تولّي زمام الأمور السياسيّة في لبنان فلن تقبل بكركي بالقدر لأنّها هي سليلة تاريخ أبناء الإرادة. وهي التي تعرف تقرير مصير شعبها. والأهمّ بكركي هي من أهل البناء لا الهدم. ومن له أذنان للسماع فليسمع.
اخترنا لكم
الفضيحة... وكرامةُ الانسانِ
المزيد
مؤتمر دولي لوقف التدخلات الخارجية
المزيد
لسنا أضاحي على مذبحِ الحروب
المزيد
الانتخابات النيابية الفرعية في نيسان؟
المزيد
اخر الاخبار
الفضيحة... وكرامةُ الانسانِ
المزيد
مؤتمر دولي لوقف التدخلات الخارجية
المزيد
لسنا أضاحي على مذبحِ الحروب
المزيد
عراجي: البنك الدولي كان يعلم مسبقا بالتلقيح قي القصر الجمهوري ومجلس النواب
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
بايدن ينشر فيلم رعب ببطولة ترامب... فيديو
المزيد
هذه هي مقررات جلسة مجلس الوزراء وتفاصيلها!
المزيد
وزارة الصحة: 6 حالة جديدة بفيروس كورونا
المزيد
نصر الله: نثق بإدارة الرئيس عون لملف ترسيم الحدود
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
كارثة بيئية: تسرب نفطي يلوث شواطئ لبنان وفلسطين
السمكة الوحش.. سمكة ما قبل التاريخ أم سمكة تمساح ضالة؟
العالم يخشى عليهم.. الصقليون يسخرون من تحذير "بركان إتنا"
الرئيس الصيني شي يحث على تعزيز الحفاظ على التنوع البيولوجي والحوكمة البيئية العالمية
الولايات المتحدة تعود رسميا إلى اتفاقية باريس للمناخ
كوكبنا في أهدأ فتراته.. والسبب: الجائحة