Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- ما في وطن غيرو - مصدر قريب من الرئاسة : المطلوب من الحريري ان يصارح رئيس الجمهورية بمخاوفه التي لا تزال تمنعه من "التأليف".. وسيجد كل استعداد لمساعدته - كفى تزويراً ... وتضليلاً - البابا فرنسيس في اليوم العالمي للاتصالات الاجتماعية: لننطلق في البحث عن الحقيقة من دون استنتاجات متسرعة - الطبش: وسام عيد لامس الحقيقة فأمسى شهيدها - جعجع: نواصل اتصالاتنا لتشكيل جبهة معارضة لكننا نواجه عقبات كبيرة - تجميد حسابات مصرفية للبنانيين في الخارج: هل سحبت واشنطن رعايتها لسلامة؟ - أبيض: تخفيف الإجراءات في وقت مبكر سيؤدي الى فقدان أي فائدة تم تحقيقها - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الاثنين في 25-01-2021 - التمديد للبرلمان اللبناني أمر واقع... وعون يخطط لملء الفراغ الانتخابات "مجهولة المصير"... وتشكيل جبهة معارضة دونه صعوبات - عناوين الصحف ليوم الأثنين 25-01-2021 - جنبلاط: فليفتحوا ملفاتي وملف ​وزارة المهجرين​ لكن نطالب بقضاء عادل - رغم تألق صلاح.. أزمة ليفربول تسوء بثلاثية الشياطين الحمر - المعجزة تكتمل.. فيديو إخراج 11 عاملا من "جحيم" عمقه 580 مترا - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد24-01-2021 - ضاهر: أعمل على استيراد عشرة آلاف لقاح لتوزيعها مجانا - نجم: ايقاف الصناعة ضربة قاضية لما تبقى من اقتصاد - سليم عون: وينن ولاد الهيلا هو - كورونا لبنان... كم بلغ عدد الاصابات والوفيات اليوم؟ - وزارة الخارجية الاسرائيلية تعلن فتح سفارة لها في أبوظبي

أحدث الأخبار

- الأرض تتزحزح.. علماء يحددون موعد "التحام القارات" - عجل يوجه رسالة حزينة في البحر المتوسط من أجل أمه الحوت "الأكبر في العالم"... صور وفيديو - لهذا السبب يتعقبون الفيلة بالأقمار الصناعية - عصير "عنب الثعلب" السحري... 5 دقائق لرفع المناعة والتخلص من السموم - اللبناني أنطوني رحيل يفوز بجائزة أفضل مدون خبير طعام في العالم لعام 2020 - الأمم المتحدة تعلن موعد عودة الولايات المتحدة إلى اتفاقية المناخ - حالة هي الأولى في العالم.. نمو فطر في الأوردة الدموية لرجل - مزاعم غريبة تدّعي أن الديناصورات كانت أول كائنات حية تزور القمر والمريخ قبل 66 مليون سنة! - اكتشاف حيوانات مفترسة في عمق المحيط قبالة سواحل أستراليا - صحفي روسي يغطس في بحيرة متجمدة لإنقاذ كلب غارق... فيديو - "الأرض الخارقة" اكتشاف كوكب نادر خارج النظام الشمسي... صور وفيديو - قلق في بريطانيا بعد اختفاء غامض لـ"ملكة غربان" برج لندن (فيديو) - انتشال حوت نافق بحجم شاحنة من البحر في الكويت (فيديو) - قطع أشجار معمرة من السنديان تعود الى مئات السنين في جبيل - "كارثة تنتظر الحدوث": النفايات الفضائية تشكل ما يعادل "جزيرة بلاستيكية عائمة" في مدار أرضي منخفض - اكتشاف أنواع جديدة من الخفافيش في إفريقيا بمزيج مذهل من اللونين البرتقالي والأسود - العلماء يحلون لغز النظام البيئي الاستثنائي لجزر غالاباغوس - العلماء في صدمة.. ثعابين تنظم فخا كهربائيا للصيد بقوة 860 فولت.. فيديو - علماء لبنانيون: الفراعنة استوحوا الأهرامات من مدافننا في أكروم - أستراليا.. إعدام حمامة أمريكية انتهكت الحجر الصحي

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
جنبلاط: فليفتحوا ملفاتي وملف ​وزارة المهجرين​ لكن نطالب بقضاء عادل
المزيد
خبير أميركي بارز: هذه هي "الفائدة الأهم" للقاحات كورونا
المزيد
ضاهر: أعمل على استيراد عشرة آلاف لقاح لتوزيعها مجانا
المزيد
رغم تألق صلاح.. أزمة ليفربول تسوء بثلاثية الشياطين الحمر
المزيد
المعجزة تكتمل.. فيديو إخراج 11 عاملا من "جحيم" عمقه 580 مترا
المزيد
محليات

مسعود الاشقر الى مثواه الاخير في ديك المحدي.. الاب هاني: سطر تاريخ حياته ببطولات الشرف والنزاهة

2021 كانون الثاني 12 محليات

تابعنا عبر

#الثائر


ودع لبنان واهالي الاشرفية والمتن الامين العام السابق ل"الاتحاد من اجل لبنان" مسعود الاشقر في مأتم اقيم في باحة مدافن كنيسة مار الياس في ديك المحدي.



واقتصر الحضور على العائلة والمقربين والاصدقاء تقدمهم النائبان ادي معلوف ونقولا الصحناوي ورئيس مؤسسة "نورج" فؤاد ابو ناضر ، في غياب عقيلة الراحل وابنته المصابتين بفيروس كورونا ، التزاما بارشادات الكنيسة وقرارات وزارة الصحة حفاظا على السلامة العامة وبناء على طلب العائلة بمشاركتها الصلاة من المنازل وعبر فايسبوك.



ترأس الصلاة الجنائزية لراحة نفسه الاب اميل هاني الذي القى بعد تلاوة الانجيل المقدس كلمة رثاء قال فيها:"مسعود الاشقر هو الرجل الانساني الذي لا يتكرر والرجل النادر والفريد من نوعه ، هو ابن الايمان بدرجة اولى وبامتياز ولم يعش انقساما بين ايمانه بربه وعلاقته به وبين حياته السياسية والاجتماعية والوطنية ، فهذا الإيمان الذي تربى عليه في البيت الوالدي على يد والده الطبيب الذي تشهد المستشفى اللبناني الجعيتاوي على فضله وتعبه وامه المتطوعة في الصليب الأحمر اللبناني ما يقارب خمسين سنة عاشه في حياته اليومية وشهد له في التزامه الوطني والسياسي وبكل موقف او حدث استوقف حياته ونقله كالارث الثمين لزوجته التي اقترن بها ورزقهما الله اربعة بنات ربياهما على النهج الايماني والوطني عينه ".



اضاف :"ما كلمة الرب في الإنجيل الا تجسيدا حسيا لكل حياة مسعود الاشقر، هو الذي رافق الرئيس الشهيد بشير الجميل وأسس معه القوات اللبنانية وأنشأ اول وحدة قتالية عالية الحرفة وتبنى شعار "الاشرفية البداية" ودافع بكل ما اتاه الله عن لبنان 10452 كلم2 ، وعشق الاشرفية وشوارعها واهلها لا سيما الضعفاء والمهمشين والمظلومين،وابى ان تسقط في حرب المئة يوم بأيدي الغريب".



وتابع :" حين شعر بانقسام الطقم السياسي والحزبي لم يسمح لنفسه ان يدير سلاحه الى الداخل فقرر الاستمرار في المسيرة لكن بنهج الحوار والانفتاح والشراكة مع الآخر من اجل لبنان، فقد كان مقاتلا كل غريب حاول مد يده على لبنان ولم يكن قاتلا لشريكه في الوطن او لاغيا لاي رأي مختلف عن رأيه فظل بذلك وفيا ثابتا على مواقفه ملتزما بالقضية مناضلا، فرض احترامه حيثما حل ".

وأردف :" لم يغلق بابا او هاتفا امام اي سائل او محتاج، كل بيت وكل شخص معروف منه ومسجل في رأسه وقلبه ولم يذكر ان احدا قصده ورد خائبا ".

وقال :" لن ننسى هذا المقاوم الذي قاوم حتى النفس الاخير بروح ايجابية وبنظرة الى المستقبل وبالامانة الى التاريخ، هو الذي قال" لن نقبل ان يزور التاريخ"، وهو الذي آمن بلبنان وسيادته واستقلاله ودافع عنه بالغالي والرخيص وهو الذي ادى واجبه للجيش اللبناني من دون سواه ووضع نفسه بتصرفه في احلك الظروف واقساها، هو بطل بكل ما للكلمة من معنى وقد سطر تاريخ حياته ببطولات الشرف والنزاهة والصدق والاخلاص ونظافة الكف ولم يلوث يديه بدم بريء، وهو المدافع الصلب عن الشرعية ولم يساوم على كرامة لبنان ووحدته واستقلاله ووضع مصلحة لبنان فوق اي مصلحة وفق ما جاء في كلمة نعي فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون".

وتابع :" رصيده ليس بالليرة ولا بالدولار، رصيده المحبة التي اظهرها وعاشها مع اهله واهل الاشرفية الذين كونوا عائلته الكبرى التي سهر عليها وعلى حاجاتها وسعى الى الفرح مع الفرحين والبكاء مع الباكين، وهم قد بادلوه هذه المحبة بالصلوات والطلبات ومسيرة الصلاة واضاءة الشموع على نية شفائه حين كان في المستشفى، وهو اليوم يتابع سهره على كل محبيه من مكان آخر حيث لا وجع ولا بكاء ولا تنهد بل افراح وسعادة ابدية الى جوار كل الاحبة الذين استشهدوا في سبيل لبنان والذين لم يغادروا يوما قلبه وصلاته".

وقال :"البطل لا يموت والقائد يظل حيا في قلوب واذهان محبيه ومؤيديه، لم يمت برصاصة في الحرب ولا بشظية ولا بانفجار لكن قلبه انفجر من كثرة الحب الذي كان يضمره وهو سيظل حيا في كل زاوية من زوايا الانسانية وفي كل قلب زرع فيه شيئا من اخلاقه وقيمه. ونحن نؤمن ان مسيرة حياة مسعود الاشقر على الارض بكل تفاصيلها عبدت له الطريق نحو المدينة الثابتة في الملكوت السماوي لان ليس لنا هنا مدينة ثابتة انما ننتظر الآتية ".


وختم :"ما لم ينصفك به اهل الأرض لانك لم تنتظر اي مكافأة من اي انسان وما دخولك في السياسة الا للخدمة اكثر واكثر، سيكافئك الرب الديان العادل ويعوض عليك اضعاف واضعاف جزاء تضحياتك وامانتك ونضالك ومقاومتك الشريفة وما لم تستطع من جمعه في حياتك من افرقاء سياسيين اجتمعوا واجمعوا يوم وفاتك على كل صفاتك الحميدة ومواطنيتك العالية ومقاومتك الشريفة ونضالك الذي لم ينته".



كلمة العائلة
ثم القت ابنة الراحل رايسا كلمة وجدانية باسم العائلة عبرت فيها عن" حزنها العميق بفقدان الوالد الحنون والمحب الذي لا يعوض" مؤكدة" الاستمرار في مسيرة بالصمود والتواضع واحترام الآخر التي رسمها والدها ".

وبعد صلاة رفع البخور وري الجثمان الثرى في مدافن العائلة.


وكان جثمان الاشقر قد وصل عند الساعة الثانية والنصف الى مسقط رأسه في بلدة ديك المحدي المتنية على وقع المفرقعات النارية وقرع اجراس كنائس البلدة حزنا، كذلك ارتفعت في البلدة اللافتات المودعة والمعبرة عن الحزن لخسارته.


كما كان رفاق الراحل وأصدقاؤه ومحبوه قد تجمعوا صباحا امام مكتبه في الأشرفية وانطلقوا في جولة في شوارع المنطقة في موكب سيارات تحمل صوره وصولا الى مستسفى رزق ليواكبوا جثمان الراحل الى ساحة ساسين حيث اقيم له استقبال على وقع المفرقعات النارية والتراتيل والصلوات وسط نثر الارز والورود قبل انطلاق الموكب الى مدافن كنيسة مار الياس في ديك المحدي.
اخترنا لكم
ما في وطن غيرو
المزيد
جعجع: نواصل اتصالاتنا لتشكيل جبهة معارضة لكننا نواجه عقبات كبيرة
المزيد
كفى تزويراً ... وتضليلاً
المزيد
تجميد حسابات مصرفية للبنانيين في الخارج: هل سحبت واشنطن رعايتها لسلامة؟
المزيد
اخر الاخبار
ما في وطن غيرو
المزيد
كفى تزويراً ... وتضليلاً
المزيد
مصدر قريب من الرئاسة : المطلوب من الحريري ان يصارح رئيس الجمهورية بمخاوفه التي لا تزال تمنعه من "التأليف".. وسيجد كل استعداد لمساعدته
المزيد
البابا فرنسيس في اليوم العالمي للاتصالات الاجتماعية: لننطلق في البحث عن الحقيقة من دون استنتاجات متسرعة
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الأحد24-01-2021
المزيد
وزير الصحة أحال مطعمًا في الجميزة على النيابة العامة... !
المزيد
كنعان: أي مهمة؟
المزيد
ما في وطن غيرو
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
الأرض تتزحزح.. علماء يحددون موعد "التحام القارات"
لهذا السبب يتعقبون الفيلة بالأقمار الصناعية
اللبناني أنطوني رحيل يفوز بجائزة أفضل مدون خبير طعام في العالم لعام 2020
عجل يوجه رسالة حزينة في البحر المتوسط من أجل أمه الحوت "الأكبر في العالم"... صور وفيديو
عصير "عنب الثعلب" السحري... 5 دقائق لرفع المناعة والتخلص من السموم
الأمم المتحدة تعلن موعد عودة الولايات المتحدة إلى اتفاقية المناخ