Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- لماذا نشعر بألم أسفل الظهر عند الجلوس وما أفضل الطرق لتخفيفه؟ - ظريف تعليقا على تحليق قاذفات B52 الأمريكية: إيران لا تخجل من سحق المعتدين - اعتقال المعارض "المسموم" فور عودته إلى موسكو - واشنطن تتحول لـ"منطقة حرب" والجنود يتوافدون بالآلاف على العاصمة... فيديو - صلاح يكشف مستقبله مع ليفربول.. ويكرر "عبارته الغامضة" - الجيش يضبط شاحنة محملة بالمازوت اثناء محاولة تهريبها الى سوريا (صورة) - لبنان: 40 حالة وفاة بكورونا خلال الساعات الـ24 الماضية... كم بلغ عدد الاصابات؟ - لمواجهة "الوضع المتأزم".. لبنان يبرم صفقة "لقاح كورونا" - بعد عام من التفشي.. 11 دولة فقط نجت من كورونا - اللبناني د.سليم سعد … موسوعة الموسيقى والتأليف والغناء والعزف - كيف سيغادر ترامب البيت الأبيض قبل دخول بايدن؟ - 30 عاما على "عاصفة عسكرية" ضد صدام حسين غيرت وجه الشرق الأوسط - نديم الجميل: اذا الوزير بدو يبخشش حزب الله، يبخشش من جيبتو - موجة الوباء الثانية.. رصد معالم جديدة لدى المصابين بكورونا - أين الدليل؟.. بعد 10 أيام تقرير يكشف نوايا مقتحمي الكونغرس - حلواني: #الدعم_لمستحقيه - جوّ كانوني وامطار طوفانية حتى هذا التاريخ! - بايدن "لن ينتظر".. قرارات حاسمة بعد دخول البيت الأبيض - طبيب إيطالي: لا فائدة من تلقيح المتعافين - السيد: القضاء ممسحة عند الكُلّ!

أحدث الأخبار

- انتشال حوت نافق بحجم شاحنة من البحر في الكويت (فيديو) - قطع أشجار معمرة من السنديان تعود الى مئات السنين في جبيل - "كارثة تنتظر الحدوث": النفايات الفضائية تشكل ما يعادل "جزيرة بلاستيكية عائمة" في مدار أرضي منخفض - اكتشاف أنواع جديدة من الخفافيش في إفريقيا بمزيج مذهل من اللونين البرتقالي والأسود - العلماء يحلون لغز النظام البيئي الاستثنائي لجزر غالاباغوس - العلماء في صدمة.. ثعابين تنظم فخا كهربائيا للصيد بقوة 860 فولت.. فيديو - علماء لبنانيون: الفراعنة استوحوا الأهرامات من مدافننا في أكروم - أستراليا.. إعدام حمامة أمريكية انتهكت الحجر الصحي - خبر سار من محمية أرز الشوف - الاتحاد الأوروبي يجيز أكل الديدان..وجبة خفيفة غنية بالبروتين - نفوق النمرة البيضاء النادرة "نييفيه" - مدينة أوروبية تشهد أدنى درجة حرارة منذ 76 عاما - الجفاف يحاصر تركيا.. نفاد المياه يهدد أكبر مدن البلاد - دبي... حشرة تحل لغز جريمة قتل - باحثون إماراتيون يبتكرون وقودا حيويا من ثفل القهوة - مخاطر مزج حمية البحر الأبيض المتوسط مع النظام الغذائي الغربي - دراسة صادمة... غسل الملابس يدمر القطب الشمالي - أول حالة منذ ظهور الفيروس... إصابة اثنين من الغوريلا بكورونا في الولايات المتحدة - صيادون ينجون بأعجوبة من تسونامي في غرينلاند... فيديو - في حدث "تاريخي"... السعوديون يحتفلون بالزائر الأبيض في بللسمر وعسير... فيديو

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
كورونا يخطف الساحر "ميكي"!
المزيد
احتجاجات عنيفة تجتاح مدنا تونسية بسبب الأوضاع الاقتصادية
المزيد
مستشفى الحريري: 93 إصابة و39 حالة حرجة وحالتا وفاة
المزيد
سليمان: لإقرار القوانين المتعلقة بحقوق الأساتذة المتعاقدين بمسمياتهم كافة
المزيد
حلواني: #الدعم_لمستحقيه
المزيد
لبنان

يازجي في رسالة الميلاد: صلاتنا لطفل المغارة أن يمنح الاستقرار للبنان والسلام لسوريا وللشرق الجريح

2020 كانون الأول 20 لبنان

تابعنا عبر

#الثائر

وجه بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الارثوذكس يوحنا العاشر يازجي رسالة الميلاد وجاء فيها: "إلى إخوتي رعاة الكنيسة الأنطاكية المقدسة وأبنائي وبناتي حيثما حلوا في أرجاء هذا الكرسي الرسولي، هوذا رب البرايا فانظروه بالعيان أتحفوه بالهدايا ذهبا مرا لبان".

وأضاف: "في ليل الزمن الحاضر، يطل علينا طفل المغارة بصيص نور ليس للظلمة أن تخمده. يوافينا في أيام تئن فيها البشرية تحت نير الوباء وتنظر بالرجاء إلى سيد الرجاء كي يرفع بـ"نيره الهين" كل ما يثقل كاهلها. يوافينا المسيح الإله مولودا بالجسد لينقب كوة الزمن ويطل على عالمه إطلالة المحبة والسلام. يوافينا بسمة خفرة وسط ضجيج هذه الدنيا. يوافينا تعزية صادقة. يوافينا طفلا صغيرا لم يجد له في أرائك العروش مكانا فاختار حشا العذراء عرشا. انتظره البعض ملكا أرضيا فوافى أولا وأخيرا ملامسا فقر جبلتنا وحاضنا إياها بوداعته. انتظره البعض آتيا لخلاص شعب، فأتى معانقا كل البشرية وفي كل عصر منذ آدم إلى أيامنا. يوافينا اليوم طفلا صغيرا في قلب مغارة. أضنانا الجوع إلى مراحمه فأتى ويأتي في كل زمن ليزيل عن قلب بشريته ثقل الحجر ويزرع في مغارة قلبها بصيص النور والأمل".

وتابع: "في يوم الميلاد، قدمت البشرية عبر المجوس ملوك الشرق للمسيح المولود الذهب والمر واللبان. دعوتنا اليوم أن نستقبل طفل المغارة بذهب ولبان ومر نجود بها عطاء على أخينا الفقير والملهوف والمهجر والذي نقرأ في وجهه وجه يسوع. دعوتنا اليوم أن نجسد هدية الميلاد إحسانا وصدقة يتنسم منها الرب رائحة الرضى والعرفان. دعوتنا اليوم أن نستقبله بقلوبنا التي تلتمع بنقاوة الذهب عندما تنظر إلى الآخر المحتاج وتستدر بعطفها تجاهه مراحم رب السماء طفل المغارة. دعوتنا أن نستقبله وندفن تحت أقدامه مر ومرارة حياتنا وأن نسكب صلاتنا دموعا تسأله الرأفة بعالمه في فترة الوباء العصيب. دعوتنا اليوم أن نبقى أمناء لبنوتنا له عبر تآخينا وترجمة هذا التآخي أفعال رحمة تجاه الأخ الآخر".

وأردف: "في عشية هذا العيد الحاضر، نتوجه كلنا بالقلب والذهن إلى مغارة بيت لحم ونقف إلى جانب تلك الأم الطهور، مريم البتول، التي وضعت على قش مذود رجاء وخلاص البشرية. نضم صلاتنا إلى صلاتها. ونسأل رحمات الطفل الإلهي للعالم بأسره. نسأله الرحمة لمن قضى في هذا الوباء. نسأله وهو طبيب النفوس والأجساد، أن يكون مع إخوتنا الأطباء وسائر الكوادر الطبية والخدمية في مواجهة هذا الظرف الصعب. نسأله أن يعضد ويواسي القلوب الكسيرة وأن يرفع هذه الغمامة عن عالمه. نسأله وهو المضيء عتم المغارة، أن يرسل نوره وعزاءه لكل المكتنفين بالضيقات. نسأله السلام للعالم الذي يتخبط في موجات العنف والإرهاب. نسأله من أجل الأرض التي ولد فيها، من أجل الشرق الجريح وقلبه فلسطين بشعبها المصلوب على قارعة طريق الأمم. نسأله السلام لسوريا والاستقرار للبنان ولكل بلد وبقعة من هذا الشرق ومن هذا العالم".

وقال: "وكمسيحيين أنطاكيين، نضع أمامه عهدنا إليه أن نبقى على أصالة شهادتنا له ولإنجيل بشارته. نضع أمامه عهدنا أن نبقى دوما أمناء على أصالة شهادتنا له، شهادة لم تنخها ولن تنيخها الأيام الحاضرة رغم قسوتها ورغم ما يتحمل فيها إنسان هذا الشرق والمسيحي جزءا أساسا منه، من تهجير وويلات حروب وخطف وظروف معيشية وتصدع دول ومجتمعات. نضع أمامه عهدنا أن نبقى في هذه الأرض المشرقية متجذرين كالأرز في لبنان، متحدين كل مشقة بعونه وقوته التي تدعم قوتنا".

وأضاف: "نذكر في صلواتنا أخوينا المخطوفين مطراني حلب يوحنا إبراهيم وبولس يازجي المخطوفين منذ نيسان 2013 ونضع برسم العالم أجمع وهيئاته الدولية والمحلية قضيتهما التي تمثل شيئا يسيرا مما يتعرض له إنسان هذا الشرق من محن. ونصلي من أجل إطلاقهما وعودتهما مع كل مخطوف ومفقود. إن مرارة الخطف تكويها وتزيدها لوعة أيضا مرارة التعتيم على الملف والتناسي له أو حتى التعامي، ويا للأسف، حتى عن وقوعه".

وتابع: "صلاتنا إلى طفل المغارة أن يلمس بقلبه هذا العالم الجريح وأن يضم إلى صدره الحنون نفوس الذين قضوا وسبقونا إلى مراحمه على رجاء القيامة والحياة الأبدية. صلاتنا إليه ونحن على فاتحة عام جديد أن يهب السلام لعالمه وأن يسكت بجبروت صمته ضوضاء الحروب وتهويلها".

وختم يازجي: "بتسبيح الملائكة وتهليل الرعاة وتضرع مريم وفرح المجوس وضعة المغارة وسطوع النفوس كما الكوكب، نجثو أمام المحبة الإلهية التي زارتنا وافتقدتنا منذ ألفي عام وتزورنا وتفتقدنا إلى الآن، سائلين رب الرحمة والرأفات أن يديم مراحمه على عالمه. نسأله من أجلكم ومن أجل أخصائكم، إخوتي وأبنائي الأنطاكيين في كل مكان.
يا "إله السلام وأبا المراحم" هبنا سلامك الإلهي كي نرنم لك ملء قلوبنا وشفاهنا:
"المجد لله في العلاء وعلى الأرض السلام وفي الناس المسرة".
اخترنا لكم
بعد عام من التفشي.. 11 دولة فقط نجت من كورونا
المزيد
الراعي تمنى على رئيس الجمهورية دعوة الحريري الى لقاء مصالحة
المزيد
طبيب إيطالي: لا فائدة من تلقيح المتعافين
المزيد
إستهدافكم للجيش مفضوح ومرفوض
المزيد
اخر الاخبار
لماذا نشعر بألم أسفل الظهر عند الجلوس وما أفضل الطرق لتخفيفه؟
المزيد
اعتقال المعارض "المسموم" فور عودته إلى موسكو
المزيد
ظريف تعليقا على تحليق قاذفات B52 الأمريكية: إيران لا تخجل من سحق المعتدين
المزيد
واشنطن تتحول لـ"منطقة حرب" والجنود يتوافدون بالآلاف على العاصمة... فيديو
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
كم بلغ سعر صرف الدولار للتحاويل النقدية الإلكترونية اليوم؟
المزيد
تقرير وزارة الصحة بشأن كورونا... كم بلغ عدد الاصابات والوفيات الجديدة اليوم؟
المزيد
هل يمكن الاستمرار في عزل ترامب بعد مغادرته المنصب؟
المزيد
بعد عام من التفشي.. 11 دولة فقط نجت من كورونا
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
انتشال حوت نافق بحجم شاحنة من البحر في الكويت (فيديو)
"كارثة تنتظر الحدوث": النفايات الفضائية تشكل ما يعادل "جزيرة بلاستيكية عائمة" في مدار أرضي منخفض
العلماء يحلون لغز النظام البيئي الاستثنائي لجزر غالاباغوس
قطع أشجار معمرة من السنديان تعود الى مئات السنين في جبيل
اكتشاف أنواع جديدة من الخفافيش في إفريقيا بمزيج مذهل من اللونين البرتقالي والأسود
العلماء في صدمة.. ثعابين تنظم فخا كهربائيا للصيد بقوة 860 فولت.. فيديو