Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- "الجمهورية القوية " سيحضِّر اقتراح قانون للمحافظة على الاحتياطي الإلزامي... جعجع: لاستصدار بطاقات تموينية عاجلة - بايدن: إيران تقترب من امتلاك سلاح نووي والأمر بعد اغتيال العالم النووي بالغ التعقيد - ضاهر ردا على حاكم مصرف لبنان: هذه ثروة لبنان - شريم: الدولة مفلسة والمستقبل المالي مجهول - فريد البستاني: باسيل لا يطالب بشيء بالحكومة والرئيس عون هو من يتولى التأليف بالتعاون مع الحريري - هجوم عنيف من مي شدياق على حزب الله! - “نستلة” ستغادر لبنان؟! - السفارة البريطانية: كليفرلي أنهى زيارته الى لبنان ودعا المسؤولين اللبنانيين الى التحرك لإنقاذ لبنان من كارثة اقتصادية - إسرائيل تحذر علماءها النوويين: غيروا مساراتكم وتجنبوا الطرود - الكتلة الشعبية: طلاب لبنان في اليسوعية صنعوا غدهم باصواتهم - حركة شباب الشرق تشارك جمعية الكرمة احتفالها بيوم المعوق العالمي - لقاء الجمهورية: هل أصبح التعطيل قاعدة الحكم الرشيد؟ - بعد معاودة نشاطه... قوى الأمن توقف أحد تجار المخدرات في الضاحية الجنوبية - رحمة ردا على علوش: سبب العقوبات على باسيل الخيارات السياسية - أكثر من 210 آلاف إصابة خلال 24 ساعة في الولايات المتحدة - عبدالله: أمام استنزاف أموال دعم السلع الحياتية تهربت الحكومة من مسؤولياتها - خلاف عميق بين عون والحريري... وبعبدا تعمل لتوسيع تصريف الأعمال - أصنامٌ ورعيانٌ وقطْعانٌ - فضيحة اختلاس مليارات في الأمن الداخلي: أحكام سجن ومصادرة أموال الفاسدين - رهان على ضغوط ماكرون لتسهيل تشكيل الحكومة اللبنانية

أحدث الأخبار

- السفرجل... إليكم فوائده الصحية - حاشية "ملكة النحل" تتسبب بفوضى عارمة في أحد المطارات أثناء ترحالها... صور وفيديو - فيديو "الاختراع الجنوني".. يصنع قارب صيد من خزان بلاستيكي - إطلاق المرحلة الثانية من مشاريع" بحر بلا بلاستيك" - عالمة أحياء: الطيور يمكن أن تنقل عدوى "كوفيد-19" بين مزارع المنك - عمرها 37 مليون سنة.. مصر تكتشف عظام أقدم بجعة بالتاريخ - أغذية مفيدة للرجال.. احرصوا على تناولها - رصد مخلوق بحري على الشاطئ شبيه بالتنين يُعرف باسم "أجمل قاتل في المحيط" - مجلة طبية تكشف طريقة تحضير "عصير المناعة" - رئيسة وزراء الدنمارك تبكي على "مذبحة" ارتكبتها حكومتها... فيديو - دراسة: المئات من الجمال الإماراتية تموت جراء تناول أكياس بلاستيكية - لسان الشيطان تزهر في موسكو - صورة فريدة للبدر في مشهد يشبه العين - وداعا دييغو... الرئاسة الأرجنتينية تعلن الحداد وقرار من "يويفا" عقب وفاة مارادونا.. ونابولي يبكي - 21 ديسمبر المقبل.. المشتري وزحل في مشهد لم يحدث منذ 800 عام - نفوق 100 حوت طيار على شواطئ نيوزيلندا - Lions We Sing We Serve Virtual Concert 2020 - انهيار الحائط الداعم للطريق العام المؤدي الى قرى أعالي جبيل مروراً بجسر غلبون... اليكم التفاصيل - مئات الفقمات تتزحلق على سطح بحيرة البايكال.. فيديو - علماء يزرعون جينات بشرية في أمخاخ القرود.. والنتائج "مذهلة"

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
التقاليد الشعبيّة في عيد الشهيدة بربارة
المزيد
شروط جديدة لاستخدام "واتساب".. والرفض يعني "توديع التطبيق"
المزيد
جنبلاط: ماذا وراء مقتل العقيد منير ابو رجيلي؟
المزيد
تقرير وزارة الصحة بشأن كورونا... كم بلغ عدد الاصابات والوفيات الجديدة اليوم؟
المزيد
الطبش: لقوانين تحترم خصوصيات ذوي الاعاقة وترعى ظروفهم
المزيد
متفرقات

منظمة العفو وهيومان رايتس ووتش: مجلس شورى الدولة اللبناني وجه صفعة لحقوق عاملات المنازل المهاجرات

2020 تشرين الأول 30 متفرقات

تابعنا عبر

#الثائر



اعتبرت منظمة العفو الدولية و" هيومن رايتس ووتش " اليوم، أن "مجلس شورى الدولة اللبناني، وهو أعلى محكمة إدارية في البلاد، قد وجه صفعة قوية لحقوق عاملات المنازل المهاجرات بتعليق أعمال عقد عمل موحد جديد".

ولفتت المنظمتان في بيان، إلى أن "العقد الموحد الذي تبنته وزارة العمل في 8 أيلول 2020، تضمن إجراءات حماية جديدة لعاملات المنازل المهاجرات، بما في ذلك الضمانات البالغة الأهمية ضد العمل القسري، وكان من الممكن أن يكون خطوة أولى مهمة نحو إلغاء نظام الكفالة المسيء".

وذكرتا بأنه "في 21 أيلول، قدمت نقابة أصحاب مكاتب استقدام عاملات المنازل شكوى إلى مجلس الشورى تطالب فيها المجلس بوقف تنفيذ قرارين صادرين عن وزيرة العمل باعتماد العقد الموحد الجديد لعاملات المنازل المهاجرات، والحد من نسبة الاستقطاعات المسموح بها التي يمكن لصاحب العمل أن يقتطعها من راتب عاملة المنزل - الذي يعادل الحد الأدنى الوطني للأجور - فلا تتعدى 30 بالمئة. وفي 14 تشرين الأول، حكم مجلس الشورى لصالح مكاتب الاستقدام على أساس أن القرارين ينطويان على "أضرار جسيمة" لمصالح تلك المكاتب. ولم يشر المجلس إلى حقوق عاملات المنازل المهاجرات، التي يلتزم لبنان بحمايتها بموجب القانون الدولي".

حيدر
وقالت مسؤولة حملات لبنان في منظمة العفو الدولية ديالا حيدر إن "النمط المشين للانتهاكات ضد عاملات المنازل المهاجرات في ظل نظام الكفالة يجب أن ينتهي وعلى السلطات اللبنانية، بما في ذلك القضاء، واجب حماية حقوق هؤلاء العاملات بدلا من حماية نظام يسهل الاستغلال والعمل القسري والاتجار بالبشر".

وجاء في البيان: "ثمة ما يقدر بـ250000 عاملة منزل مهاجرة يعملن في لبنان. والغالبية العظمى نساء يأتين من بلدان أفريقيا وجنوب وجنوب شرق آسيا، بما في ذلك إثيوبيا، والفلبين، وبنغلادش، وسري لانكا. ويتم استثناؤهن من حماية قانون العمل اللبناني، كما يتم تنظيم وضعهن في البلاد من خلال نظام الكفالة - وهو نظام هجرة تقييدي، عبارة عن قوانين وأنظمة وممارسات عرفية تربط الإقامة القانونية للعاملات المهاجرات بصاحب العمل.

وقد وثقت منظمة هيومن رايتس ووتش ومنظمة العفو الدولية، والعديد من المنظمات الأخرى، على مدار سنوات كيف يمنح نظام الكفالة أرباب العمل سيطرة كبيرة على حياة العاملات. وأدى ذلك إلى مروحة من الانتهاكات، بما في ذلك عدم دفع الأجور، والاحتجاز القسري، وساعات العمل المفرطة من دون الحصول على أيام راحة أو فترات راحة والاعتداء اللفظي والبدني والجنسي. وهؤلاء اللواتي تركن أرباب عملهن دون إذن خاطرن بفقدان إقامتهن القانونية في البلاد ويواجهن الاحتجاز والترحيل. وينص العقد السابق على استثناء للعاملات في الحالات القصوى من سوء المعاملة، حيث يقع عبء الإثبات على عاتق العاملة، مما يترك العاملات عالقات، بما في ذلك في حالات العمل القسري".

أضاف البيان: "ووفقا لمنظمة العمل الدولية، يتم توظيف ما يقرب من 90 في المئة من عاملات المنازل المهاجرات العاملات في لبنان من خلال إحدى المكاتب. وتقوم مكاتب الاستقدام في لبنان بتوظيف العاملات من خلال مكاتب شريكة لها في بلدان الأصل أو من خلال ممثليها في الخارج. يعتمد نموذج أعمالهم على فرض رسوم توظيف عالية على أرباب العمل تتراوح بين ألف دولار أميركي وثلاثة آلاف دولار أميركي. ووجدت منظمة العمل الدولية أن أرباب العمل غالبا ما يكونون غير متأكدين مما تغطيه الرسوم. كما وجدت أيضا أن هناك تفاوتا كبيرا في رسوم التوظيف، اعتمادا على دخل صاحب العمل وجنسية العاملة".

ووثقت كل من منظمة العفو الدولية و"هيومن رايتس ووتش" الانتهاكات التي ارتكبتها مكاتب التوظيف. وطلب بعض المكاتب من أرباب العمل دفع راتب الأشهر القليلة الأولى لهم، بدلا من العاملة، منتهكة بذلك حقوق العاملة. وذكر بعض العاملات أيضا بأنهن تعرضن للاعتداء البدني واللفظي، والعمل القسري، والاتجار بالبشر على أيدي مكاتب الاستقدام".

وتناول البيان موقف نقابة أصحاب مكاتب استقدام العاملات التي رأت أن "عاملات المنازل المهاجرات مستثنيات على وجه التحديد من قانون العمل، وبالتالي فإن علاقتهن مع صاحب العمل لا يحكمها سوى قانون الموجبات والعقود طالما أنها لا تتعارض مع "النظام العام، والآداب العامة، والأحكام العامة". واعتبرت أيضا أن العقد الموحد ينتهك مبدأ حرية التعاقد، حيث ينبغي أن يكون لدى الطرفين القدرة على البت في شروط العقد، بما في ذلك ما إذا كان ينبغي إلزامهما بالحد الأدنى للأجور. ولم يأخذ حكم مجلس شورى الدولة في الاعتبار حقوق العاملات واختلال توازن القوى بين الطرفين".

وقال البيان: "يعد لبنان واحدا من اثنين فقط من البلدان في الشرق الأوسط التي تستضيف أعدادا كبيرة من عاملات المنازل المهاجرات ولكن ليس لديه أي قانون يحكم علاقتهن مع صاحب العمل، ويمنحهن الحماية والحقوق الكافية. ولبنان ملزم، بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان، بضمان حصول عاملات المنازل المهاجرات والعمال المهاجرين على إجراءات حماية مساوية لتلك التي يتمتع بها باقي العمال والعاملات بموجب القانون. فالعقد هو الوثيقة القانونية الوحيدة التي تملكها عاملات المنازل المهاجرات في لبنان. وكان لدى لبنان عقد موحد لعاملات المنازل المهاجرات منذ عام 2009، ولكن نسخة عام 2009 تفتقر إلى ضمانات مهمة ضد العمل القسري، ولا تفي بمعايير حقوق الإنسان والعمل الدولية، واعتمدت قبل اتفاقية العمال المنزليين لعام 2011 لمنظمة العمل الدولية".

أضاف: "يهدف العقد الموحد الجديد إلى تصحيح اختلال توازن القوى ومنح العاملات ضمانات العمل الرئيسية الممنوحة أصلا لباقي العمال والعاملات، مثل أسبوع العمل لمدة 48 ساعة، ويوم الراحة الأسبوعي، ودفع أجر للعمل الإضافي، ودفع أجر الإجازة المرضية، والإجازة السنوية، واعتماد الحد الأدنى الوطني للأجور، مع بعض الاستقطاعات المسموح بها للسكن والغذاء. والأهم من ذلك، أن العقد الجديد كان سيسمح للعاملات بإنهاء عقدهن دون موافقة صاحب العمل، مما يؤدي إلى تفكيك جانب مسيء رئيسي من نظام الكفالة".

وقالت الباحثة لبنان في منظمة "هيومن رايتس ووتش" آية مجذوب: "تعتبر عاملات المنازل المهاجرات من أكثر الفئات تهميشا في لبنان". "مع الانهيار الاقتصادي للبلاد، الذي تفاقم بسبب تداعيات وباء فيروس كوفيد-19، تحول وضعهن غير المستقر أصلا من سيء إلى أسوأ. ولكن بدلا من توفير المزيد من الحماية، وتفكيك النظام الذي يسمح باستغلال هؤلاء العاملات، بدا أن مجلس شورى الدولة يعطي الأولوية للمصالح التجارية الضيقة لمكاتب الاستقدام".

وتابع البيان: "ليس من الواضح ما سبل الدفاع التي قدمتها وزارة العمل، أو ما إذا كانت تخطط للاستئناف، فقد امتنعت مسؤولة في وزارة العمل التعليق على هذا الأمر.
ووجدت هيومن رايتس ووتش أن القضاء اللبناني يتقاعس عن حماية عمالات المنازل أو محاسبة أرباب العمل عندما ينتهكون الحقوق الأساسية للعاملات.
على البرلمان اللبناني تعديل قانون العمل على وجه السرعة ليشمل عاملات المنازل المهاجرات. وينبغي على السلطات اللبنانية أن تتخذ على وجه السرعة خطوات أخرى لتفكيك نظام الكفالة، بما في ذلك عن طريق ضمان عدم اعتماد العاملات المهاجرات على أرباب عملهن لوضعهن القانوني في البلاد".

وختمت حيدر: "لقد عانت عاملات المنازل المهاجرات منذ فترة طويلة في ظل نظام الكفالة المسيء في لبنان. ويجب على لبنان التقيد بالتزاماته الدولية، وإدراج عاملات المنازل المهاجرات في قانون العمل، وإنهاء نظام الكفالة".
اخترنا لكم
أصنامٌ ورعيانٌ وقطْعانٌ
المزيد
التقاليد الشعبيّة في عيد الشهيدة بربارة
المزيد
العماد عون نقلاً عن الحريري: "الحكومة مش قريبة"
المزيد
جنبلاط: لعب الأولاد في التحاصص يعرقل الحكومة وحزب الله هو المنتصر الاكبر
المزيد
اخر الاخبار
"الجمهورية القوية " سيحضِّر اقتراح قانون للمحافظة على الاحتياطي الإلزامي... جعجع: لاستصدار بطاقات تموينية عاجلة
المزيد
ضاهر ردا على حاكم مصرف لبنان: هذه ثروة لبنان
المزيد
بايدن: إيران تقترب من امتلاك سلاح نووي والأمر بعد اغتيال العالم النووي بالغ التعقيد
المزيد
شريم: الدولة مفلسة والمستقبل المالي مجهول
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
"الجمهورية القوية " سيحضِّر اقتراح قانون للمحافظة على الاحتياطي الإلزامي... جعجع: لاستصدار بطاقات تموينية عاجلة
المزيد
قتيل في الطريق الجديدة باشتباكات بين أنصار بهاء وسعد! .. "دم طه لن يذهب هدراً. دم ابن عمي في سكسوكة سعد الحريري"
المزيد
زهران: اصابة 5 عناصر من الجيش في المحكمة العسكريّة بكورونا
المزيد
دياب ترأس اجتماعا لعرض الخطة المالية بحضور سفراء:
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
السفرجل... إليكم فوائده الصحية
فيديو "الاختراع الجنوني".. يصنع قارب صيد من خزان بلاستيكي
عالمة أحياء: الطيور يمكن أن تنقل عدوى "كوفيد-19" بين مزارع المنك
حاشية "ملكة النحل" تتسبب بفوضى عارمة في أحد المطارات أثناء ترحالها... صور وفيديو
إطلاق المرحلة الثانية من مشاريع" بحر بلا بلاستيك"
عمرها 37 مليون سنة.. مصر تكتشف عظام أقدم بجعة بالتاريخ