Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- What is the GSA, and what role does it play in the presidential transition? - الأردن في المرتبة 38 عالميا بإصابات كورونا و64 بالوفيات - بدور القاسمي.. أول امرأة عربية تترأس الاتحاد الدولي للناشرين - "قضية لوكربي" تعود للواجهة من جديد - احتمال تشكيل الحكومة في وقت قريب هو غير واقعي - الأسابيع المقبلة الأكثر خطورة.. هل تُمدّد فترة الإقفال؟ - عبدالله: مستمرون والناس والقضاء هم الحكم - أتهمُ مَنْ؟ - مع بدء المرحلة الانتقالية.. فريق بايدن يتحرك ويخاطب أول جهة - خشية من "خضة" أمنية أو عسكرية .. البلد يتموضع على صفيح ساخن - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الثلاثاء في 24-11-2020 - عناوين الصحف ليوم الثلاثاء 24-11-2020 - محامو لبنان يطلقون مبادرة وطنية لـ"استرداد الدولة‎"‎ - بومبيو: عقوبات لمن يؤلّف حكومة مع "الحزب"؟ .. "من المحسوم أن الأسماء الشيعية ستطرح من قبل الثنائي" - مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الاثنين في 23-11-2020 - الطبيبان خليل وظافر آخر ضحايا كورونا في لبنان - أبو الحسن: من على شاشتكم كانت تنقل أخبار الإنجازات في وزاراتنا - ضاهر: أين القضاء من تقارير الفساد التي نشاهدها يوميًا على الـLBCI؟ - المنتخب اللبناني لكرة السلة يواجه الهند والعراق ضمن تصفيات كأس آسيا ٢٠٢١ - تغريدة لجنبلاط بمناسبة ذكرى الاستقلال

أحدث الأخبار

- Lions We Sing We Serve Virtual Concert 2020 - انهيار الحائط الداعم للطريق العام المؤدي الى قرى أعالي جبيل مروراً بجسر غلبون... اليكم التفاصيل - مئات الفقمات تتزحلق على سطح بحيرة البايكال.. فيديو - علماء يزرعون جينات بشرية في أمخاخ القرود.. والنتائج "مذهلة" - فيديو لآخر غروب.. الشمس تغيب عن مدينة ولن تعود قبل 66 يوما - هيئة البيئة - أبوظبي والاتحاد الدولي لحماية الطبيعة يطلقان مبادئ توجيهية دولية حول كيفية الاستفادة من معارف الصيادين لتطوير السياسات وتطبيقها - استخدام تقنية التتبع لحماية آخر زرافة بيضاء في العالم من الصيادين - علماء: "نهر مظلم" غامض قد يتدفق تحت غرينلاند! - حادث غريب من نوعه... تصادم بين طائرة ركاب ودبّ في ألاسكا (صور) - باستخدام تقنية الطائرات بدون طيار هيئة البيئة – أبوظبي تتعاون مع شركة "أنجي" للمحافظة على أشجار القرم - كارثة إضافية في أجواء نيودلهي.. والهواء "غير صالح للتنفس" - هيئة البيئة – أبوظبي تطلق مجموعة جديدة من المها العربي في محمية الحبارى - المفوضية الأوروبية تصنف نوعي نبيذ في قائمة المنتجات المحمية - رصد "قرش حوت" في القنوات المائية بأبو ظبي والسلطات تحذر - روسيا تبدأ في تربية أكثر الأسماك فائدة في العالم - تطبيق جديد يكشف كيف يغيّر المناخ العالم حولنا! - "ناسا" تكشف سر قمر المشتري "متغيّر الألوان" - البشر على موعد مع "رقصة الكواكب حول الشمس" - متى سيصبح لقاح "فايزر" جاهزا للاستخدام؟ خبراء يحددون التاريخ - لحم البقر أم الدجاج.. أيهما أفضل لصحة الإنسان؟

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
حرب إلغاء ب "روب" ووثيقة
المزيد
سليمان: أي "مبادرة إنقاذية" يجب أن تتضمّن هذه البنود
المزيد
هذا ما كشفه "مجتهد" عن لقاء نتنياهو وبن سلمان
المزيد
وهّاب يتحدث عن "نصبة جديدة"
المزيد
خضر: 195 إصابة من 385 عينة في مستشفى بعلبك الهرمل
المزيد
متفرقات

وزير الصحة ترأس اجتماعا لضمان تأمين الدواء: الكميات في المستودعات تكفي لنهاية السنة ولن نسمح لضعفاء النفوس بالاستثمار في صحة المواطن

2020 تشرين الأول 20 متفرقات

تابعنا عبر

#الثائر


تابع وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور حمد حسن الملف المفتوح للدواء، في اجتماع في وزارة الصحة العامة هو الثاني من نوعه، وضم النقباء المعنيين بالملف للبحث في سبل وضع حد لأزمة فقدان أصناف من الأدوية، وذلك في ضوء ما كشفته الجولات الميدانية التي قام بها الوزير حسن في الأيام الأخيرة وشملت مستودعات أدوية وعددا من الصيدليات.

حضر الإجتماع نقيب الصيادلة الدكتور غسان الأمين، نقيبة مصانع الأدوية في لبنان كارول أبي كرم، نقيب مستوردي الأدوية وأصحاب المستودعات كريم جبارة، رئيسة مصلحة الصيدلة في وزارة الصحة العامة الدكتورة كوليت رعيدي، ومستشارا وزير الصحة العامة في ملف الأدوية الدكتور رياض فضل الله والدكتور محمود زلزلي وعدد من المعنيين.

حسن
وفي تصريح أدلى به، أوضح الوزير حسن أن "الإجتماع يهدف إلى متابعة الجهود التي تم بذلها في الأسبوع المنصرم سواء لناحية حث المستودعات والوكلاء على توزيع الأدوية أو لناحية ترشيد الرقابة على بعض المستوردين والمستودعات، وذلك في سبيل تحقيق الهدف وهو ضمان تأمين الدواء المدعوم من قبل مصرف لبنان للمرضى المقيمين على الأراضي اللبنانية".

وقال: "ان مشاركة النقباء الثلاثة في الإجتماع تهدف إلى المحافظة على السلسلة المترابطة والمسؤولة التي تضمن أن الصيدلي الذي يصله الدواء بعدالة، يسلمه بدوره للمريض بعدالة".

اضاف: "مرفوض أن يلجأ أي طرف إلى الإحتكار بشتى أنواعه، بدءا من حجز الدواء لديه إلى توزيعه على الصيدليات بطريقة شحيحة جدا أو بطريقة غير عادلة"، مؤكدا انه "سيتم تطبيق آلية مراقبة تتيح معرفة الكميات المشحونة وكيفية تسليمها وتوزيعها من خلال استخدام الـBar coding، بحيث يمكن تتبع الأدوية والصيدليات التي تم صرفها منها".

ونوه وزير الصحة بالجهات الرقابية والأمنية "المشكورة التي توقف من يعملون على تهريب أدوية للإتجار بها ويحرمون المواطن اللبناني منها، علما أنهم يغشون من سيبيعونه الدواء لأن النقل يتم في ظروف لا تراعي الأصول".

وقال: "ان السياسة الحالية ترتكز على تأمين الدواء للمريض من خلال المحافظة على عدالة التوزيع على أن تواصل وزارة الصحة العامة تتبع كل دواء مفقود من السوق بطريقة عكسية، بحيث يتم تحديد الخلل وسبب فقدانه".

وتناول وزير الصحة العامة ما تبين له خلال جولاته الميدانية الأخيرة، فرفض تصنيف الصيدليات من قبل بعض المستوردين الذين يسلمون صيدليات من فئة "أ" كميات غير محدودة من الأدوية، ويعتبرون صيدليات أخرى من فئة أدنى، فيسلمونها كميات أقل وهكذا دواليك"، مؤكدا "إن هذا الأمر مرفوض ويجب إقرار عدالة التوزيع في هذه المرحلة".

وأعلن "أن كمية الأدوية الموجودة في المستودعات تكفي لمدة تراوح بين شهرين وثلاثة أشهر"، داعيا إلى "ترشيد توزيع هذه الكميات بشكل يؤمن حاجات الناس حتى نهاية السنة، على أن يبدأ العمل على تأمين كمية إضافية تكفي لثلاثة أشهر جديدة بالمال الذي لا يزال متوفرا في مصرف لبنان، في موازاة استمرار وزارة الصحة العامة في التدقيق والرقابة".

وأكد "وجود مشكلة في هذه المرحلة ناتجة عن تأخير المعاملات في مصرف لبنان وما نصت عليه تعاميم صادرة عن المصرف لناحية تأمين دفع الأموال نقدا"، متمنيا على حاكم المصرف "أن تتم مناقشة كل ما له علاقة بالقطاع الصحي والإستشفائي والدوائي والمستلزمات مع وزارة الصحة العامة لأنها المرجعية ومظلة الدفاع عن مصلحة المواطن الصحية، وذلك قبل تعميم أي إجراء يترك تأثيرا سلبيا مباشرا على تقديم الخدمات الطبية والصحية والإستشفائية".

وتوجه برسالة إلى حاكم المصرف المركزي متمنيا "تسريع المعاملات كما المساعدة على تأمين المواد الأولية الضرورية بعد انفجار المرفأ التي حرمت منها مصانع الأدوية المحلية لإعادة تحفيز صناعة الدواء المحلي وتأمين حاجة المواطنين اللبنانيين من الدواء".

وختم مؤكدا "أننا لا نريد التشهير بأحد ولا حسابات مبيتة ضد أحد، إنما ستتم ملاحقة المرتكبين مع الجهات الرقابية والنيابة العامة ومكافحة الجرائم المالية لأنه لا يجوز في هذا الوقت الصعب أن نسمح لضعفاء النفوس بالاستثمار في صحة المواطن وحقه بدوائه".
اخترنا لكم
أتهمُ مَنْ؟
المزيد
الأردن : هل يكون مجلس النواب الجديد نداً للحكومات الأردنية
المزيد
حرب إلغاء ب "روب" ووثيقة
المزيد
خطاب عون شكوى الى اللبنانيين ردود فعل متوقعة على مضامينه حتى من أهل البيت
المزيد
اخر الاخبار
What is the GSA, and what role does it play in the presidential transition?
المزيد
بدور القاسمي.. أول امرأة عربية تترأس الاتحاد الدولي للناشرين
المزيد
الأردن في المرتبة 38 عالميا بإصابات كورونا و64 بالوفيات
المزيد
"قضية لوكربي" تعود للواجهة من جديد
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
فرنسا تسجل ثاني أكبر حصيلة يومية للإصابات الجديدة بفيروس كورونا
المزيد
أديب من دار الفتوى: بدعم الجميع نتوصل إلى تشكيل الحكومة
المزيد
بلدية برجا: تسجيل 3 اصابات جديدة
المزيد
الطبش: صحتين!
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
Lions We Sing We Serve Virtual Concert 2020
مئات الفقمات تتزحلق على سطح بحيرة البايكال.. فيديو
فيديو لآخر غروب.. الشمس تغيب عن مدينة ولن تعود قبل 66 يوما
انهيار الحائط الداعم للطريق العام المؤدي الى قرى أعالي جبيل مروراً بجسر غلبون... اليكم التفاصيل
علماء يزرعون جينات بشرية في أمخاخ القرود.. والنتائج "مذهلة"
هيئة البيئة - أبوظبي والاتحاد الدولي لحماية الطبيعة يطلقان مبادئ توجيهية دولية حول كيفية الاستفادة من معارف الصيادين لتطوير السياسات وتطبيقها