Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- من موزمبيق.. مفاجآت عن شحنة الأمونيوم التي صنعت كارثة بيروت - كيف فتح دولار السوق السوداء؟ - ما بعد انفجار بيروت: السلطة اللبنانية سعيدة بـ الفرصة - عكر نفت مطالبتها بقمع حرية وسائل الاعلام في فترة الطوارىء - وهاب: ما هي مسؤولية مدير المخابرات السابق إدمون فاضل في رفض تخزين شحنة الأمونيا بشكل آمن؟ - وزير الصحة ينشر اصابات كورونا وفق العدد ونسبة الحدوث في الأقضية! - ستريدا جعجع: استقالاتنا في جيوبنا ولكننا لا نقدمها إلا عندما نكون على يقين أنها ستوصل الى رحيل هذه السلطة الغاشمة - عناوين الصحف ليوم الأحد 09-08-2020 - تحقيق دولي في انفجار بيروت - أرسلان: يجب أن تنصب المشانق في ساحة الشهداء - الصايغ: كان على رئيسي الجمهورية والحكومة ألا يناما في تلك الليلة - بري التقى نائب رئيس الجمهورية التركية ورئيس مجلس الإتحاد الأوروبي - شرطة مجلس النواب تنفي اطلاق النار على المتظاهرين.... افتراء! - وزير الصحة تفقد الحلانية: سأقترح إعلان حال الطوارئ في بعض الأقضية - رئيس الجمهورية يشارك غدا في المؤتمر الدولي من اجل لبنان - مستشفى الحريري: حالتا وفاة و24 حالة حرجة - ميشال: كافة دول الاتحاد وشعوبها الى جانب لبنان وشعبه - زاسبكين: الأجهزة اللبنانية قادرة على التحقيق وفي حال طرح موضوع تدويل الأزمة اللبنانية فإن روسيا سترفض هذا الأمر - وزارة الصحة تعلن محصلة ضحايا انفجار بيروت حتى الساعة - هذا ما أوضحته بلدية بيروت عن أعمال البحث عن المفقودين...

أحدث الأخبار

- الأمطار الغزيرة في كوريا الجنوبية تخلف 13 قتيلا وأكثر من ألف نازح - لجنة كفرحزير: لا لمقالع الإبادة البيئية ونعم لاستيراد الإسمنت - اصطياد تونة زرقاء عملاقة بالقرب من جزر كوريل الجنوبية الروسية - السعودية تسعى لتسجيل محمية جزر فرسان في "اليونيسكو" - درب عكار تعد بدراسات وأبحاث تصنف المنطقة الاغنى على صعيد التنوع البيولوجي - حريق ضخم بجنوب كاليفورنيا يجبر حوالى 8 آلاف شخص على ترك منازلهم (فيديوهات وصوَر) - طالب هندي يصور بالصدفة أندر نمر على وجه الأرض - بشكل غريب... العثور على مخلوق طوله 15 قدما في بريطانيا - كيف "تتحدث" العصافير مع فراخها قبل فقس البيض؟ - اللجنة البيئية في تنورين: لتطبيق قوانين منع التعرض للمواقع الطبيعية التراثية - قبل قطع الشجرة الأخيرة... علماء يتوقعون نهاية قريبة جدا للحضارة البشرية - تطوير رذاذ يمكنه وقف انتشار فيروس كورونا - لأول مرة في التاريخ... علماء يحولون جسد حيوان إلى شفاف بالكامل... صور وفيديو - بعد ظهور تشققات أرضية غريبة.... كشف حقيقة احتمال تعرض النجف العراقية لبراكين - المجتمع العلمي "يحبس أنفاسه"... فطريات "تشيرنوبل" تغزو كوكب المريخ... صور - نجوم تتحرك بشكل مريب... علماء يرصدون "معركة كونية" في مجرة درب التبانة... صور - العلماء يدرسون إمكانية التخلص من "كورونا" بمساعدة النمل - تحذير هام لمحمية أرز الشوف: ارتفاع خطر الحرائق - فيديو يشعل الإنترنت.. "أسد يتلقى صفعة من لبؤة" في شجار عائلي - "الجزيرة الغامصة".. فيروس كورونا لا يصيب سكانها

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
أحمد الحريري: موضوع التحقيق الدولي منو مطلب سياسي بل واجب أخلاقي ومسؤولية وطنية
المزيد
يعقوبيان: فلنذهب معا الاثنين الى استقالات من مجلس العجز والخذلان
المزيد
زاسبكين: الأجهزة اللبنانية قادرة على التحقيق وفي حال طرح موضوع تدويل الأزمة اللبنانية فإن روسيا سترفض هذا الأمر
المزيد
أرسلان: يجب أن تنصب المشانق في ساحة الشهداء
المزيد
الصايغ: كان على رئيسي الجمهورية والحكومة ألا يناما في تلك الليلة
المزيد
أمن وقضاء

هل تذكرون مجزرة عشقوت التي راح ضحيتها 4 أشخاص بسبب نباح الكلب؟ .. مفاجأة تُكشَف!

2020 تموز 28 أمن وقضاء الأخبار

تابعنا عبر

#الثائر


نظرة استفزاز تطوّرت إلى تلاسن فتضارب بالأيدي فإطلاق نار أودى بحياة أربعة أشخاص، والسبب... الانزعاج من نباح الكلاب! هذا ما حدث في بلدة عشقوت، عام 2016، عندما أفرغ الرتيب في الأمن العام طاني عبود ٢٤ رصاصة في أجساد أربعة أشخاص من جيرانه، منفّذاً مجزرة فيهم، قبل أن يقتل الكلاب التي سبّبت له «الإزعاج الشديد» يومها!


الجريمة التي هزّت البلدة الكسروانية، يومها، لعدد ضحاياها وتفاهة سببها، بيّنت التحقيقات، بعد أربع سنوات، أنها لم تكن وليدة لحظتها، وأن وراءها شكوكاً وعنفاً أسرياً، من دون أن يعطي ذلك المتهم الذي أقرّ بفعلته أسباباً تخفيفية، إذ أصدرت محكمة الجنايات في جبل لبنان، برئاسة القاضي محمد وسام مرتضى، حكماً بإنزال عقوبة الأشغال الشاقة المؤبدة بحق عبود، بجريمة قتل أربعة أشخاص، وهم كل من جان بول حب الله ووالديه جان حب الله وإيزابيل عشقوتي وأنطوان الشدياق.


عبود، الذي عمل في المواكبة وحماية الشخصيّات والمدرّب على استعمال السلاح والتصويب بدقة، اعترف بإقدامه على قتل المغدورين بإطلاق النار عليهم بعد إشكال وقع بينه وبين جان بول حبّ الله، مبرّراً ذلك بأنَّه كان تحت تأثير نوبة غضب شديد نتيجة تعرّضه لضربٍ مبرّح أثناء التضارب. وأعاد الخلاف الى «مضايقات» تعرّض لها من آل حبّ الله قبل نحو خمسة أشهر على وقوع الجريمة، منها على سبيل المثال «إقدام جان بول حب الله على إفلات الكلاب» في وجه أطفاله وأهله، إضافةً إلى محاولات المغدور التحرّش بزوجته «مرات عديدة»، فيما أشارت زوجة المتهم ريّان أ. إلى أنّها كانت عرضة لعنفٍ أسريٍّ، كلاميٍّ وجسديٍّ، مارسه زوجها ضدها بسبب «شكوك غير مبرَّرة» وصلت إلى حدِّ التدقيق في هاتفها «وأخذه معه إلى عمله بهدف رصد اتصالاتها». وأشارت إلى أنَّ زوجها «كان يشكّ فيها منذ الأيام الأولى لخطوبتهما»، و«قبل حوالى أربعة أشهر من وقوع الجريمة، تطوَّرت شكوكه تجاه المغدور جان بول حبّ الله، الى درجة اتهامها بوجود علاقة تربطها به». وأكّدت الزوجة في التحقيقات أن «ليس هناك ما يبرّر حصول الجريمة، وأنَّها لا تستطيع تحديد سببها إلا بشكوكه في وجود علاقة بينها وبين المغدور جان بول حب الله»، مستبعدة أن تكون الكلاب وراء ارتكاب الجريمة». ولفتت الى أنَّ إشكالاً وقع سابقاً بين زوجها والمغدور على خلفية تقديم الأوّل شكوى يعترض بموجبها على تربية الثاني للكلاب في مرأب البناء، ونفت أن يكون جان بول حب الله قد تعرَّض لها يوماً بشكلٍ غير لائق، وأوضحت «أنَّهم لم يتعرّضوا إلى أيّ إساءات من الجيران، إلّا أنَّه كان يتهيَّأ لزوجها أشياء وأشخاص تستهدفه».



بناءً على ذلك، رأى القاضي مرتضى أنَّ «العلاقة بين المتّهم وبين المغدور جان بول حب الله ووالديه كانت معكّرةً بخلافات، أقلّه خلال الأشهر الأخيرة السابقة للحادثة، لأسباب عديدة أهمها: (1) تربية المغدور جان بول حبّ الله للكلاب في مرأب البناء، وقد تبيَّن أنَّ هذه المسألة كانت موضوعاً لشكاوى عدة ؛ (2) وضع مواد وزيوت على سيّارة المتَّهم وباب منزله، والتي تبيَّن أنَّها كانت بدورها موضوع شكوى جزائية، علماً أنَّ زوجة المتَّهم اعتبرت أنَّ هذا الأخير كان يبالغ بشأن هذه الأمور، ويتّهم بها جيرانه آل حب الله كاستهدافٍ مباشرٍ له، ما يُناقض إفادتها الأوّلية التي أكّدت فيها صحة وقوع هذه الأفعال؛ (3) شكوك المتَّهم حول وجود علاقة بين المغدور جان بول وزوجته لدرجة طلبِه من هذه الأخيرة عدم التعاطي مع جان بول، كما أنَّها تركت منزلها لأربعة أيام لهذا السبب». وعليه، أصدرت المحكمة حكمها الذي قضى بالأشغال الشاقة المؤبدة، واعتبر مرتضى أنّ عبود «ارتكب جريمة القتل قصداً... ولم تتوافر مبررات حالة الدفاع المشروع»، كما لم يأخذ بحالة العذر المخفف الناتج عن سورة الغضب الشديد، ولم يمنحه الأسباب المخففة، وألزمه بدفع ٧٠٠ مليون ليرة لذوي الضحايا.



رضوان مرتضى - الاخبار



الأخبار
اخترنا لكم
من موزمبيق.. مفاجآت عن شحنة الأمونيوم التي صنعت كارثة بيروت
المزيد
رئيس الجمهورية يشارك غدا في المؤتمر الدولي من اجل لبنان
المزيد
تحقيق دولي في انفجار بيروت
المزيد
قصة شحنة سببت كارثة بيروت.. وقبطان "سفينة الموت" يتحدث
المزيد
اخر الاخبار
من موزمبيق.. مفاجآت عن شحنة الأمونيوم التي صنعت كارثة بيروت
المزيد
ما بعد انفجار بيروت: السلطة اللبنانية سعيدة بـ الفرصة
المزيد
كيف فتح دولار السوق السوداء؟
المزيد
عكر نفت مطالبتها بقمع حرية وسائل الاعلام في فترة الطوارىء
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
بري: المحادثات في ملف ترسيم الحدود البحرية اصبحت في خواتيمها
المزيد
يعقوبيان: فلنذهب معا الاثنين الى استقالات من مجلس العجز والخذلان
المزيد
عناوين الصحف ليوم الأحد 09-08-2020
المزيد
وهاب: ما هي مسؤولية مدير المخابرات السابق إدمون فاضل في رفض تخزين شحنة الأمونيا بشكل آمن؟
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
الأمطار الغزيرة في كوريا الجنوبية تخلف 13 قتيلا وأكثر من ألف نازح
اصطياد تونة زرقاء عملاقة بالقرب من جزر كوريل الجنوبية الروسية
درب عكار تعد بدراسات وأبحاث تصنف المنطقة الاغنى على صعيد التنوع البيولوجي
لجنة كفرحزير: لا لمقالع الإبادة البيئية ونعم لاستيراد الإسمنت
السعودية تسعى لتسجيل محمية جزر فرسان في "اليونيسكو"
حريق ضخم بجنوب كاليفورنيا يجبر حوالى 8 آلاف شخص على ترك منازلهم (فيديوهات وصوَر)