Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- لأول مرة في تاريخ "الفاو".. مغربية تتولى منصبا بارزا - أسود: عنزة لو طارت - ريفي: كل التضامن مع الإعلامي نوفل ضو - عبدالله قدم اقتراح قانون يرمي إلى إسقاط الغرامات الجزائية عن محكومين نفذوا عقوبتهم السجنية - يقوم بتجنيد أشخاص لتشكيل شبكات ترويج مخدرات... - فرنسا تصف مبادرة الحريري بـ"الشجاعة"... وتدعو القادة اللبنانيين لاحترام التزاماتهم - مرسال غانم و ال MTV . غداً «صار الوقت» ولكن! - إعلام من وزارة المالية عن تسديد رسم الطابع المالي - اليكم سعر صفيحة البنزين لهذا الاسبوع - مخزومي: انتهاك الدستور والقوانين مستمر - عبدالله: من المسؤول عن أزمة نفاياتنا المكدسة في الشوارع؟ - ‎المجلس الشرعي" يدعو لمساعدة أديب والالتزام باتفاق ‏الطائف السنيورة يطالب الطوائف بعدم التشبث "بحقوق مزعومة‎"‎ - على من تقرأ مزاميرك يا داوود؟ - أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 23-09-2020 - ماريو عون: الملف الحكومي سيشهد حلحلة في الساعات المقبلة - عناوين الصحف ليوم الأربعاء 23-09-2020 - الى جهنمٍ؟ ونحنُ راجعون... - مدير مستشفى الحريري: المعركة مع كورونا لا تسير على ما يرام - للمرة السادسة.. فرنسا تتجاوز 10 آلاف إصابة بكورونا - وفيات كورونا بأميركا تسجل "الرقم الأسوأ"

أحدث الأخبار

- لجنة كفرحزير البيئية: لمنع مقالع الاسمنت والسماح باستيراده معفى من اي رسوم جمركية - بالفيديو والصور: يقطينة تحطم الارقام القياسية في كيفون - اكتشاف بالصدفة قد يحل لغز انقراض حيوان عملاق - أصغر الكائنات تقضي على أضخمها..نفوق مئات الفيلة بسبب بكتيريا - تحذير عالمي: الموعد في 2020.. وإلا "هلكت البشرية" - "تأثير خطير".. هذا ما يفعله غسيل الملابس في كوكب الأرض - بمناسبة اليوم العالمي لتنظيف الأرض.. الهيئة الوطنية لشؤون المرأة تطلق حملة "بِحَجَرها مِنعمِّرها" - فقد هاتفه المحمول.. ثم اكتشف "مفاجأة مذهلة" حين عثر عليه - الأردن يعلن عن أول إصابة بفيروس كورونا لـ"كلب" - العالم يسجل أكثر من 30 مليون إصابة بفيروس كورونا المستجد - الإعصار "سالي" يجتاح جنوب شرق الولايات المتحدة ويهدد بكوارث... فيديو - أستراليا "عاجزة".. والحوت باق وسط "نهر التماسيح" - "إغلاق كورونا" يعيد دلافين "نادرة" إلى هونغ كونغ - غموض يلف مقتل 137 أسد بحر.. والسلطات المكسيكية تحقق - قلق وترقب مع بدء موسم هجرة الطيور العابرة بسبب الصيد العشوائي والاوضاع الاقتصادية تعيق المهتمين عن العناية بها - العاصفة سالي تشتد مع اقترابها من سواحل الولايات المتحدة - الأرض تقترب وتتجه نحو "حالة عالمية" لم يشهدها الكوكب منذ 50 مليون سنة! - حرائق هائلة "تجتاح" الغرب الأميركي.. وتدمر آلاف المنازل - باحثون: مواد غذائية "يساعد" تناولها بدلا من اللحوم والألبان على درء كارثة تهدد عالمنا! - اكتشاف عميق وخطير تحت "جليد يوم القيامة"!

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
للمرة السادسة.. فرنسا تتجاوز 10 آلاف إصابة بكورونا
المزيد
وهاب للحريري: شيخ سعد ما تنسى الثورة إندلعت بوجك!
المزيد
ماكرون: الضغوط الأمريكية القصوى على إيران غير مجدية...
المزيد
حالة وفاة جديدة في مستشفى الحريري... وهذا جديد التقرير اليومي لحالات كورونا!
المزيد
هذا ما جاء في بيان قيادة الجيش عن انفجار عين قانا!
المزيد
محليات

ارسلان: اذا المطلوب حكومة اختصاصيين فلتكن من رئيسها الى وزرائها

2019 كانون الأول 12 محليات المدى

تابعنا عبر

وشرط نجاحها الا يتم الباس احدهم فيها يوما عباءة سياسي وفي اليوم التالي عباءة اختصاصي

#الثائر

رئيس الجمهورية استقبل رئيس "الحزب الديموقراطي اللبناني" النائب ارسلان والوزير الغريب


ارسلان: الميثاقية تعطي الشرعية المذهبية للشخص المكلّف انّما لا تعطيه حق تأليف الحكومة وما حصل بالشكل والمضمون بتسمية رئيس الحكومة لا يمت الى الروحية الدستورية او القانونية


واصل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لقاءاته قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، في اطار متابعته الاتصالات والمشاورات التي يجريها لمعالجة الاوضاع الراهنة، ولا سيما منها الوضع الحكومي. واستقبل في هذا الاطار رئيس "الحزب الديموقراطي اللبناني" النائب طلال ارسلان ووزير شؤون النازحين صالح الغريب ، واجرى معهما جولة افق تناولت المستجدات الاخيرة.

تصريح ارسلان
وبعد الاجتماع، ادلى ارسلان بالتصريح التالي الى الصحافيين: "كان اللقاء مناسبة للتداول مع فخامة الرئيس بالامور المطروحة على الساحة المحلية والمتعلقة بتشكيل الحكومة. وابدينا رأينا بوضوح لفخامته في ما خص الشكل والمضمون حول مسألة تسمية رئيس الحكومة. من حيث الشكل، فأن التسمية وفق الطريقة التي حصلت فيها، هي، بكلمة ملّطفة: غير لائقة، ولا تمت الى الروحية الدستورية او القانونية المتبعة في البلد. وتاليا، فإن الامر يشكّل سابقة خطيرة اذا ما اردنا الاعتماد على هذا الاسلوب لتطبيق ما يسمّى بين هلالين: الميثاقية."

اضاف: "لنتفاهم بداية على معنى الميثاقية. هي تعطي الشرعية المذهبية للشخص المكلّف، انّما لا تعطيه تحت هذا الشعار حق تأليف الحكومة سواء كانت من 10، ام 14، ام 24، ام 30 وزيرا. من هنا لا يجب ان يتم التلاعب على هذا الموضوع او تدوير الزوايا حوله. ليس هناك من خلاف حول مبدأ ان الرئيس الحريري يمثل الاكثرية عند اخواننا في الطائفة السنية. هذا الامر لم يكن بحاجة الى موقف نسمعه من هنا ام من هناك، كونه معروفا. لكن الكلام والشكل اللذين صدرا بهما لا يبشران بالخير على مستوى تطبيق النصوص الدستورية في البلد واحترام المؤسسات الدستورية فيه."
وتابع: "دعونا نتفهم بالضبط ما يجري على الساحة الداخلية منذ قرابة الخمسين يوما. هناك حراك قام وله طلبات واضحة وصريحة، ولا يجوز لا من قريب ولا من بعيد ان نكابر ونتصرّف كأننا لا نراها ام لم نشعر بها. وبمفهومي، فإن مطالب الحراك يمكن ان تتلّخص بأمرين: الدولة المدنية التي يطالب بها فخامة الرئيس وطالبنا بها نحن لأكثر من مرة على مختلف طاولات الحوار التي عقدت منذ ما بعد العام 2011. وكذلك محاربة الفساد واجراء الاصلاح. ونحن اذا ما شئنا تطبيقهما كدولة، للتفاعل مع مطالب الحراك، لوجدنا أن ما حصل، بالشكل والمضمون بتسمية رئيس الحكومة استباقا لأي استشارات نيابية، كأنه يوجّه بطريقة غير مباشرة رسالة بأنه ضد الدولة المدنية، لأن هذا الموقف لا يتلاءم مع الدولة المدنية. وهنا يكون قد بدأ التناقض مع الحراك، قبل ان نتكلم على الامر في السياسة."

وقال: "من جهة ثانية، هل المطلوب حكومة اختصاصيين فعلا؟ تفضلوا، فنحن مستعدون ان نقبل بحكومة اختصاصيين ونعطيها كامل الثقة، لكن شرط نجاح هكذا حكومة هو الا يتم الباس احدهم فيها يوما عباءة سياسي وفي اليوم التالي عباءة اختصاصي. اذا كان المطلوب حكومة اختصاصيين، فلتكن كذلك من رئيسها الى وزرائها. تفضلوا الى ذلك، فما من مشكلة في هذا الموضوع."

وختم بالقول: "هذه هي النقاط التي احببت طرحها مع فخامة الرئيس واعطاءه رأيي في شأنها كقوة سياسية وكحزب سياسي، لأنه علينا ان نحترم الحراك الذي نزل الى الساحات في 17 تشرين وكان صوته مدويا بمطالبه الواضحة. والشعب اللبناني بكل فئاته يطالب بها، بغض النظر عمّن نزل ام لم ينزل، لكننا جميعا نعرف ان هذا الكلام في البيوت وبين الناس هو كلام واحد، فما من احد راضٍ لا بسياسة الفساد والتغاضي عنها، ولا بأن تبقى الدولة كما هي من دون اي امكانية لتطويرها او التقدم بذلك ولو بخطوة. من هنا خوفي الذي اعود واؤكد عليه: ان ما حصل في الشكل بتسمية رئيس الحكومة هو ضربة موجّهة باتجاه الدولة المدنية لأي نظام سياسي نريد للبنان. وهذه سابقة خطيرة. وبعد الجوع الذي يعمّ الشعب اللبناني والمآسي المالية والاقتصادية التي نحن في وسطها وعمقها، يجب ان يشكّل الأمر درسا لنا جميعا لنعرف كيفية التخفيف من المصيبة التي وقعت في البلد، شئنا ام ابينا. ونحن نأمل الخروج من الانهيار، لكن ذلك يتطلّب بعض الوقت، وهو لن يحصل في يوم ام يومين، ولا حتى اسبوع او اسبوعين. وحتى لو تألفت الحكومة، فنحن بحاجة الى اجراءات طويلة الأمد، انما دعونا نبدأ بمكان ما. وهذا المكان يجب علينا ان نبدأ به على ارض ثابتة، بوضوح ورؤية مستقبلية واضحة وصريحة لأي لبنان نريد، كي نتمكّن من الحفاظ على هويتنا وكياننا ودستورنا ووحدتنا كلبنانيين، امام المآسي والمصاعب التي نتعرّض لها. وللدول المانحة التي تطالب بحكومة فاعلة وتعطي ثقة، فإنّنا موافقون على هكذا حكومة، التي لا يمكن ان تخلطها بين رئيس حكومة سياسي واعضاء من الاختصاصيين، وساعة نشاء نلبسها الثوب السياسي ام الثوب الاختصاصي."

سفير اليونان
على الصعيد الدبلوماسي، استقبل الرئيس عون سفير اليونان في لبنان السيد فرنشيسكوس فيروس Franciscos Verros في زيارة وداعية لمناسبة انتهاء مهمته الدبلوماسية في لبنان. وقد شكر الرئيس عون السفير اليوناني على الجهود التي بذلها خلال وجوده في لبنان لتطوير العلاقات اللبنانية-اليونانية، متمنيا له التوفيق في مهمته الجديدة.
اخترنا لكم
مرسال غانم و ال MTV . غداً «صار الوقت» ولكن!
المزيد
الى جهنمٍ؟ ونحنُ راجعون...
المزيد
على من تقرأ مزاميرك يا داوود؟
المزيد
مدير مستشفى الحريري: المعركة مع كورونا لا تسير على ما يرام
المزيد
اخر الاخبار
لأول مرة في تاريخ "الفاو".. مغربية تتولى منصبا بارزا
المزيد
ريفي: كل التضامن مع الإعلامي نوفل ضو
المزيد
أسود: عنزة لو طارت
المزيد
عبدالله قدم اقتراح قانون يرمي إلى إسقاط الغرامات الجزائية عن محكومين نفذوا عقوبتهم السجنية
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 23-09-2020
المزيد
متخصصون في تصميم المواقع الإلكترونية وادارة مواقع التواصل الاجتماعي
المزيد
الى جهنمٍ؟ ونحنُ راجعون...
المزيد
يقوم بتجنيد أشخاص لتشكيل شبكات ترويج مخدرات...
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
لجنة كفرحزير البيئية: لمنع مقالع الاسمنت والسماح باستيراده معفى من اي رسوم جمركية
اكتشاف بالصدفة قد يحل لغز انقراض حيوان عملاق
تحذير عالمي: الموعد في 2020.. وإلا "هلكت البشرية"
بالفيديو والصور: يقطينة تحطم الارقام القياسية في كيفون
أصغر الكائنات تقضي على أضخمها..نفوق مئات الفيلة بسبب بكتيريا
"تأثير خطير".. هذا ما يفعله غسيل الملابس في كوكب الأرض