Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- المشرفية: مجلس الوزراء وافق على اقتراحنا بتجديد عقود المشاريع المشتركة - بدء تحرير الأملاك البحرية المحتلّة - مصير المفاوضات مع صندوق النقد رهن توحيد الحسابات. كنعان للنهار: نسعى وراء الأرقام الحقيقية - فؤاد مخزومي: المطلوب تطبيق الطائف لإجراء تقييم حقيقي ونهائي لتكريسه او تعديله - أسرار الصحف الصادرة في بيروت صباح اليوم السبت 30-05-2020 - عبدالله: معمل كهرباء رابع للوطنيين - عناوين الصحف ليوم السبت 30-05-2020 - "كان يا ما كان" لبنان "سويسرا الشرق ".. فأصبحَ " فنزويلا الشرق " - باحثون يكشفون ما فعله وباء كورونا بصحة الناس العقلية - في أي مناخ يزداد انتشار "كوفيد-19"؟ - ترامب يقطع العلاقات من منظمة الصحة العالمية - العلماء يؤكدون أن غالبية وفيات كورونا لم تكن بسبب الإصابة به - مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الجمعة 29-05-2020 - بو عاصي: من اتهمني بالفساد بالامس كان الرد عليه بحجم التضامن الكبير معي - منظمة الصحة تكشف "الاستراتيجيات القاتلة" لشركات التبغ - ماذا في التقرير اليومي لمستشفى الحريري عن اخر المستجدات حول كورونا؟ - الحاج حسن: قانون الية التعيينات يخفف الاستنسابية السياسية في تعيينات الفئة الاولى - نجم تنفي إصدار أي طلب بخصوص تعليق تنفيذ قرار وضع اليد على الأملاك البحرية - مجلس الوزراء ارجأ بند التعيينات عون: لاعادة النظر بقرار خطة الكهرباء - لافروف: يُحذّر من استغلال الوباء للمس بالنظام العالمي

أحدث الأخبار

- التحالف المدني البيئي: مشكلة النفايات ليست تقنية إنما سياسية ومشكلة حوكمة بالجوهر - عالمة أحياء: لا تتسرع للإصابة بـ "كوفيد-19"! - العلماء يكتشفون أخيرا كيف تشكل النظام الشمسي ونشأت الحياة على الأرض - "حرائق تحت الجليد".. ماذا يحدث في القطب الشمالي؟ - عادات سيئة يقوم بها الإنسان تزيد الدهون - الثقب الأسود في مركز درب التبانة.. "وحش كوني" يومض للأرض - الأبحاث الزراعية أوضحت كيفية مكافحة ذبابة المتوسط وفقا لنضوج ثمار المشمش والكرز - موسكو "تنعى" تمساح هتلر "اللغز" - خلافا لما يفعله الجميع... 16 طعاما تجنب حفظها في الثلاجة - بالتزامن مع كورونا.. فيروس جديد يستهدف الخيول في تايلاند - ولادة قطة بوجهين في أمريكا... فيديو - مصور الفقراء يخشى إبادة شعوب الأمازون بعد كورونا - اكتشاف أول كويكب بذيل في العالم... صور وفيديو - مشهد عاطفي تحت الماء... فيديو - الفيل كافان.. المحكمة تأمر بإنهاء معاناة الحيوان الحزين - الفخ القاتل.. كيف خدع البشر "الماموث" قبل 15 ألف عام؟ - بيان لوزارة الطاقة حول مشروع سدّ وبحيرة المسيلحة... ماذا جاء فيه؟ - الحركة البيئية: للتحقيق الفوري بظهور فجوات في سد المسيلحة - مصلحة الليطاني: إخبار للنيابة العامة حول إقدام البعض على صيد الأسماك بالمبيدات الحشرية - لجنة كفرحزير سلمت قطار مذكرة: لفتح ملف كارتيل الاسمنت

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
العلماء يؤكدون أن غالبية وفيات كورونا لم تكن بسبب الإصابة به
المزيد
في أي مناخ يزداد انتشار "كوفيد-19"؟
المزيد
لافروف: يُحذّر من استغلال الوباء للمس بالنظام العالمي
المزيد
باحثون يكشفون ما فعله وباء كورونا بصحة الناس العقلية
المزيد
ترامب يقطع العلاقات من منظمة الصحة العالمية
المزيد
مقالات وأراء

تسريع الاستشارات النيابية يبدأ من حادثة قبرشمون!

2019 تشرين الثاني 07 مقالات وأراء المدى

#الثائر

فيما البلاد تواجه استحقاقات خطيرة وسط "مجهول" ينتظر الجميع، وفيما تشي كل المؤشرات والتقديرات بأن لبنان بات على نصف خطوة من انهيار اقتصادي ومالي، وفيما خفضت "وكالة موديز للمستثمرين" Moody's، يوم الثلاثاء التصنيف الائتماني للبنان مرة جديدة، ليصبح Caa2 بدلا من Caa1، وفيما الاحتجاجات الشعبية ضد الطبقة السياسية واتهامها من قبل المتظاهرين بالفساد وتحميلها مسؤولية تردي الأوضاع في البلاد مستمرة للأسبوع الثالث على التوالي، لم يجد الوزير السابق بيار رفول ما يقارب به الأزمة الراهنة إلا التصريح بأن "الموقوفين في قضية قبرشمون (البساتين) أقروا في التحقيق أنهم كلفوا باغتيال جبران باسيل".

حرية الرأي مصانة، ولأي مسؤول أن يصرح ويدلي بقناعاته، لكن من حق أي مراقب أن يسأل ويتساءل لماذا استعادة قضية قبرشمون في هذا الوقت بالذات؟ خصوصا وأن واقع الحال يتطلب تكثيف الجهود وردم الهوة بين جميع المسؤولين لملاقاة الأزمة المستعرة في الشارع، وتاليا، تعيش البلاد فراغا حكوميا في وقت تواجه السلطة إرباكا أفضى إلى تأخير الاستشارات النيابية لأكثر من عشرة أيام، إلا إذا كان المقصود من إثارة قضية قبرشمون في هذا الوقت بالذات، تسريع إعلان الاستشارات النيابية وتكليف رئيس حكومة يبادر فورا لإعداد تشكيلة وزارية، وإحداث صدمة إيجابية إنقاذية.

وأمام هذا الاستحقاق الجلل، اقتضى الأمر رفع السرية عن التحقيق خلافا للأصول القضائية المعمول بها، وقفزا فوقها، ربما من باب مكافحة الفساد وعدم التدخل أو التأثير على القضاء، ويبدو أن سرية التحقيق لم تحل دون اطلاع رفول على نتائجها، ولا نعلم بأية وسيلة، وكيف انفتحت أمامه بوابة القضاء ليدلي بدلوه في تجاوز صريح للسلطة القضائية المنوط بها وحدها إصدار الأحكام.

حيال ما نواجه من مخاطر، من حق أي مواطن أن يسأل، هل يمكن للبنان أن يسلك طريق الدولة الشفافة القوية بالحق والعادلة بالإنصاف؟ ومن يحمي السلطة القضائية من تدخل السياسيين؟

لا نملك وسط كل ذلك إلا تبني ما قاله بالأمس تغريدا النائب اللواء جميل السيد: "فجأة هطلت بغزارة كل ملفات الفساد المتراكمة منذ سنوات في جوارير القضاة، فجأة شربوا حليب السباع وأصبحوا فوق السياسة! هل نزل عليهم الروح القدس بين ليلة وضحاها؟ هل سمعوا صرخة الناس وإستفاقوا؟ لا هذا ولا ذاك، هي ملهاة للناس، إلا إذا رأيتم رؤوسا كبيرة في السجن، وهذا ما لن يحصل "!



اخترنا لكم
مصير المفاوضات مع صندوق النقد رهن توحيد الحسابات. كنعان للنهار: نسعى وراء الأرقام الحقيقية
المزيد
لافروف: يُحذّر من استغلال الوباء للمس بالنظام العالمي
المزيد
"كان يا ما كان" لبنان "سويسرا الشرق ".. فأصبحَ " فنزويلا الشرق "
المزيد
صندوق النقد يؤنّب سلامة: خسائركم 100 مليار دولار
المزيد
اخر الاخبار
المشرفية: مجلس الوزراء وافق على اقتراحنا بتجديد عقود المشاريع المشتركة
المزيد
مصير المفاوضات مع صندوق النقد رهن توحيد الحسابات. كنعان للنهار: نسعى وراء الأرقام الحقيقية
المزيد
بدء تحرير الأملاك البحرية المحتلّة
المزيد
فؤاد مخزومي: المطلوب تطبيق الطائف لإجراء تقييم حقيقي ونهائي لتكريسه او تعديله
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
لافروف: يُحذّر من استغلال الوباء للمس بالنظام العالمي
المزيد
بو عاصي: من اتهمني بالفساد بالامس كان الرد عليه بحجم التضامن الكبير معي
المزيد
ترامب يقطع العلاقات من منظمة الصحة العالمية
المزيد
كيف يقيم حسن الوضع الصحي.... وماذا عن فتح المطار والمراكز التجارية؟
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
التحالف المدني البيئي: مشكلة النفايات ليست تقنية إنما سياسية ومشكلة حوكمة بالجوهر
العلماء يكتشفون أخيرا كيف تشكل النظام الشمسي ونشأت الحياة على الأرض
عادات سيئة يقوم بها الإنسان تزيد الدهون
عالمة أحياء: لا تتسرع للإصابة بـ "كوفيد-19"!
"حرائق تحت الجليد".. ماذا يحدث في القطب الشمالي؟
الثقب الأسود في مركز درب التبانة.. "وحش كوني" يومض للأرض