Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- مرتضى استقبل وفدا من منسقية التعاونية الزراعية في الشوف - ترزيان:أهلنا في بيروت لا بل لبنان أهل صمود وعزة وشرف ولا حاجة لهم لمن يحاول استغلال اوجاعهم - "قرية أشباح" من القرون الوسطى مغمورة تحت المياه تطفو إلى السطح - الأردن.. تسجيل 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد - غير البرتقال... تعرف على أهم 8 أطعمة تحتوي على فيتامين "سي" - مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاثنين 01-06-2020 - منظمة الصحة ترد على فرضية "تراجع قوة" فيروس كورونا - المكتب الاعلامي في رئاسة مجلس الوزراء: لم يحصل أي التزام أو نقاش أو تبنّ لقانون قيصر للعقوبات الاميركية في جلسة المجلس - توضيح لوزيرة العدل حول مشروع مرسوم التشكيلات القضائية - بعد تداول فيديو موكب منسوب لحزب الله أثناء اجتيازه حاجزا للجيش ... سعد حماده يوضح - بلدية برجا: تسجيل 3 اصابات جديدة - الى المضمونين الذين انقضت مهلة تقديم معاملاتهم... هذا ما اعلنه المدير العام للضمان - ماذا جاء في تقرير مستشفى الحريري بشأن كورونا؟ - تعرف على "القبو المحصن" الذي لجأ إليه ترامب - روسيا تعلن طرح أول دواء معتمد لكورونا.. يعالج في 4 أيام - رئيس الجمهورية مستقبلا رئيسة واعضاء الهيئة الوطنية لشؤون المرأة لانتهاء ولايتها: انتن مؤهلات لتكريس وحدة لبنان اذا ما حققتن مشروع قانون الاحوال الشخصية الذي يساوي بين الجميع - اجتماع لفريق عمل وزارة الصحة لمواكبة تخفيف إجراءات التعبئة... وبحث في مرحلة فتح المطار - الوزير السابق الخازن بعد لقائه عون: الرئيس عون مع الكف عن اطلاق الطروحات التي تثير جدلا لا يفضي الى اي تطوير في نظامنا - اميل لحود: الدروس في الديمقراطيّة وحقوق الإنسان لا تصلح أن تأتي من ناقصٍ في المجالَين - محاولة تهريب فاكهة ومواد غذائية الى سوريا... لكن الجيش كان في المرصاد

أحدث الأخبار

- إبطاء الشيخوخة ومنع السرطان... 5 فوائد يحققها البروكلي في درء الأمراض - بالفيديو.. حوت أحدب تائه على بُعد 400 كيومتر من "بيته" - علماء الأحياء: الأسماك تعاني من الكآبة واليأس - اليونان تتخلى عن "المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد" - موسكو.. "نظام فريد" للتنزه وسط أزمة كورونا - تحذير من فيروس "خطير" قد يقضي على نصف العالم - نفايات طبية بين بعلبك ونحلة... والبلدية تتحرك - التحالف المدني البيئي: مشكلة النفايات ليست تقنية إنما سياسية ومشكلة حوكمة بالجوهر - عالمة أحياء: لا تتسرع للإصابة بـ "كوفيد-19"! - العلماء يكتشفون أخيرا كيف تشكل النظام الشمسي ونشأت الحياة على الأرض - "حرائق تحت الجليد".. ماذا يحدث في القطب الشمالي؟ - عادات سيئة يقوم بها الإنسان تزيد الدهون - الثقب الأسود في مركز درب التبانة.. "وحش كوني" يومض للأرض - الأبحاث الزراعية أوضحت كيفية مكافحة ذبابة المتوسط وفقا لنضوج ثمار المشمش والكرز - موسكو "تنعى" تمساح هتلر "اللغز" - خلافا لما يفعله الجميع... 16 طعاما تجنب حفظها في الثلاجة - بالتزامن مع كورونا.. فيروس جديد يستهدف الخيول في تايلاند - ولادة قطة بوجهين في أمريكا... فيديو - مصور الفقراء يخشى إبادة شعوب الأمازون بعد كورونا - اكتشاف أول كويكب بذيل في العالم... صور وفيديو

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
اتفاق على إسقاط الحكومة
المزيد
مفاجأة عكر: الحكومة تتبنى قانون "قيصر"؟
المزيد
رهف القنون تعلق على احتجاجات أمريكا وتكشف "سرا" عن شريكها
المزيد
روسيا تعلن طرح أول دواء معتمد لكورونا.. يعالج في 4 أيام
المزيد
"يختبئ تحت الأرض"... صحيفة تكشف ماذا فعل ترامب عندما وصلت الاحتجاجات أمام البيت الأبيض
المزيد
مقالات وأراء

تعويم باسيل... أم تحييده؟!

2019 تشرين الثاني 06 مقالات وأراء المدى

#الثائر

– أنور عقل ضو

سقوط حكومة العهد الأولى في الشارع ليس مجرد تفصيل في سياق مشهدية التطورات الأخيرة وتفاصيلها الكثيرة، معطوفة على تعثر التأليف والتكليف، انطلاقا من مفسدة سياسية غير بعيدة عن "طبخ الحكومات" في لبنان منذ عقود طويلة، أي عندما يسبق التأليف التكليف مراعاة لأمور تحاصصية، وكأن السلطة لم تتعلم من انتفاضة اللبنانيين بعد، ولا سيما جيل الشباب منهم، ومهما حاول كثيرون "شيطنة" الانتفاضة، فذلك لا يغير في الأمر شيئا، فهناك حكومة أسقطها الناس وليس ثمة من اعترض أو لم يعترف بأحقية ومشروعية مطالبهم.

الرئيس عون يتلقف الصدمة
تجدر الإشارة في هذا المجال إلى أن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون تلقف الصدمة، مع إعلانه أمس أن لبنان بأمس الحاجة الى حكومة منسجمة قادرة على الانتاج ولا تعرقلها الصراعات السياسية والمناكفات وتلقى الدعم المطلوب من الشعب، وأن المشاريع الاصلاحية التي اقترحها لاستكمال منظومة مكافحة الفساد، باتت في عهدة مجلس النواب، واهمها رفع السرية المصرفية ورفع الحصانة عن المرتكبين واستعادة الاموال المنهوبة وانشاء المحكمة الخاصة بالجرائم المالية، ولا سيما تأكيده أن التحقيقات التي ستُجرى مع مسؤولين حاليين وسابقين تدور حولهم علامات استفهام، لن تستثني أحدا من المتورطين.

مستشارو الرئيس وحلقة المقربين
لكن ذلك وحده لا يكفي على أهميته، وقبل ذلك، ثمة سؤال يطرح نفسه، لماذا تأخر العهد سنوات ثلاث في محاربة الفساد؟ واستباقا لأية تأويلات، لا يتحمل الرئيس عون تبعات ما حصل ويحصل الآن في الشارع، فالمسؤولية تقع أولا على مستشاري الرئيس وحلقة المقربين، وهنا بدا طوال السنوات الثلاث الماضية أنه كانت ثمة غربة بين الرئاسة الأولى ونبض الشارع، وتجلى ذلك في عدم الضرب بيد من حديد في قضايا وملفات لا تزال عالقة إلى الآن، وهي نتاج الفساد الذي لم يتعرض إلى الآن لصفعة واحدة، باستثناء ما يدنو ليكون بعض استعراضات الهدف منها امتصاص نقمة الناس.
في هذه اللحظة ما عادت المشكلة منحصرة في محاربة الفساد ومحاكمة الفاسدين فحسب، فثمة مسؤولية يجب تحملها، وهذا أمر لا مناص منه، فإذا أراد العهد أن يستدرك ما اعتور مسيرته من أخطاء، فالأوْلى به أن يبدأ من تياره السياسي، فبالرغم من أن رئيس الجمهورية يمثل جميع اللبنانيين، لكنه في مكان ما يمثل أيضا تيارا سياسيا أخفق في التقديرات والتوقعات، دون أن يعني ذلك أنه لم تكن ثمة إنجازات، ولو دون حدود المأمول منها.

الناس يريدون طحينا
ما عاد يجدي بعد اليوم أن يتبنى "التيار الوطني الحر" مقولة أنه ورث تركة الفساد على مدى ثلاثين سنة، فيما هو شريك في الحكم منذ أحد عشر سنة، وهو منذ ثلاث سنوات يتكىء على حصن الرئاسة الأولى، فمشكلة الكهرباء على سبيل المثال وقد تسلم ملفها منذ العام 2008 ما تزال قائمة، ولا نتحدث هنا عن تفاصيل واعتبارات وخلافها، فالناس يريدون طحينا فيما الرحى تدور على فراغ ولا يسمع الناس إلا صوت جعجعة ولا أثر لطحين، لا يخفى على أحد أن بعض مؤسسات الدولة أشبه ما تكون بـ "مغارة علي بابا"، وهذه حقيقة لا يمكن تحميل تبعاتها لـ " التيار الوطني الحر "، وحتى في مَا آلت إليه الأوضاع الأخيرة من اعتصامات وتظاهرات، فالمسؤولية مشتركة بين كافة أركان السلطة.

مسؤولية رئيس التيار
إذا أراد "التيار الوطني الحر" أن يستعيد ثقة الناس المنتفضين، عليه أولا الإقرار بأخطاء وعثرات، لا تبني تمويل السفارات لطلاب الجامعات والناس الذين اكتووا فقرا وبطالة، ولا ننفي أن ليس ثمة من وظف في الحراك لأغراض خاصة، ولكن ثمة وجعا دفع الناس إلى الشارع، وأي قفز فوق هذه الاعتبارات يمثل انتحارا لأي فريق سياسي.
وتبقى المشكلة الماثلة اليوم متمثلة في التأخير في إطلاق الاستشارات النيابية للتكليف أولا والتأليف ثانيا، وهنا ثمة مشكلة مرتبطة بالجو الشعبي الرافض لتوزير رئيس التيار جبران باسيل، وأنى كانت الاعتبارات والتأويلات والاجتهادات فثمة مسؤولية يتحمل وزرها رئيس التيار، إلا إذا كان هناك اعتقاد بأن باسيل لم يخطىء وأن إعادة ترتيب "البيت البرتقالي" مسألة غير واردة، وهذا ما هو واضح إلى الآن، حتى أن ما نشهده اليوم من اتصالات تؤخر الاستشارات النيابية (وهذه سابقة في تاريخ لبنان) يشي بأن التأخير مرده إلى تعويم باسيل، وهذا أمر بدأ يضغط على حلفاء التيار، ولا سيما "حزب الله" الذي لعب دورا بارزا في "فرملة" الانتفاضة الشعبية، على الأقل في مناطق نفوذه.

وسط هذه الأجواء، وإذا ما استمر التأخير في تشكيل الحكومة فلن يتمكن حلفاء التيار الأساسيين من تحمل تبعات المرحلة، فيما المطلوب اليوم "تحييد" جبران باسيل مؤقتا عن المشهد السياسي العام، وفي مَا خص "التيار" فالمسألة داخلية ومحكومة باعتبارات يتطلب البحث فيها فسحة نقاش أوسع!
اخترنا لكم
روسيا تعلن طرح أول دواء معتمد لكورونا.. يعالج في 4 أيام
المزيد
فرصةٌ للتغيير: خوضُ الانتخاباتِ صفعةٌ في وجهِ من خانوا الاحلامَ
المزيد
اتفاق على إسقاط الحكومة
المزيد
كنعان: التفاوض مع الصندوق غير منتج بهذه الطريقة واستمرار الانقسام بالأرقام جريمة
المزيد
اخر الاخبار
مرتضى استقبل وفدا من منسقية التعاونية الزراعية في الشوف
المزيد
"قرية أشباح" من القرون الوسطى مغمورة تحت المياه تطفو إلى السطح
المزيد
ترزيان:أهلنا في بيروت لا بل لبنان أهل صمود وعزة وشرف ولا حاجة لهم لمن يحاول استغلال اوجاعهم
المزيد
الأردن.. تسجيل 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
غير البرتقال... تعرف على أهم 8 أطعمة تحتوي على فيتامين "سي"
المزيد
"يختبئ تحت الأرض"... صحيفة تكشف ماذا فعل ترامب عندما وصلت الاحتجاجات أمام البيت الأبيض
المزيد
"قرية أشباح" من القرون الوسطى مغمورة تحت المياه تطفو إلى السطح
المزيد
الأردن.. تسجيل 7 إصابات جديدة بفيروس كورونا المستجد
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
إبطاء الشيخوخة ومنع السرطان... 5 فوائد يحققها البروكلي في درء الأمراض
علماء الأحياء: الأسماك تعاني من الكآبة واليأس
موسكو.. "نظام فريد" للتنزه وسط أزمة كورونا
بالفيديو.. حوت أحدب تائه على بُعد 400 كيومتر من "بيته"
اليونان تتخلى عن "المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد"
تحذير من فيروس "خطير" قد يقضي على نصف العالم