Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- سلامة يطمئن المواطنين: يمكن استبدال العملة المختومة بعلم فلسطين من مصرف لبنان - مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 17-07-2019 - أسرار عودة صدام حسين إلى الشارع العراقي - قداس احتفالي في دير القمر في مناسبة عيد مار الياس - ديب خلال الجلسة المسائية: تلفيق لملفات ومعلومات بهدف ابتزاز بعض القضاة - الحجيري في الجلسة المسائية لمناقشة الموازنة:نحن بحاجة الى موازنة اكثر انفتاحا واكثر حيوية وطموحا - من بينها رهف القنون... أقوى الشخصيات تأثيرا على شبكة الانترنت - بالفيديو... نيزك فضائي بإمكانه جعل جميع سكان الأرض من أغنى الأغنياء - ماريو عون خلال مناقشة مشروع الموازنة:اودها موازنة الانماء المتوازن - "الخروج المريب".. كيف وصلت رأس توت عنخ آمون إلى بريطانيا؟ - توقيف أرملة الإرهابي القتيل محمد أحمد الصاطم المتهمة بالانتماء الى داعش - عقيص لآلان عون: نعم القوات لا تمارس الحرد السياسي - سليم خوري: فريق يدعي ادخال معظم الاصلاحات في مشروع الموازنة ويعود لينقلب عليها - آلان عون في الجلسة المسائية: من الظلم أن يقال إن هذه الموازنة عاطلة فهناك جهد مبذول فيها لإدخال بعض الإصلاحات - سامي الجميل: سنصوت ضد الموازنة ولنشكل جبهة معارضة تأتي بحكومة متجانسة قادرة على الاصلاح - وفد من التقدمي هنأ الرئيس العام للرهبانية المخلصية بإسم جنبلاط وتأكيد العلاقة المشتركة والتاريخية مع المختارة - من كرة القدم إلى "كرة الندم"! - شهيب دق ناقوس الخطر لجهة عدم التعاقد والتوظيف الجديد: سنة دراسية صعبة تنتظرنا وسنوفر مقعدا لكل تلميذ في الرسمية - رأي دستوري حول إمكانية تعليق وتأجيل تطبيق المادة 87 من الدستور ضمن الدورة الاستثنائية الحالية للمجلس النيابي - بعد سخط نانسي عجرم في مطار بيروت ... راغب علامة ينشر فيديو من داخل المطار

أحدث الأخبار

- حريق كبير في خراج بلدة بزال التهم 4 كلم2 من احراج الصنوبر والسنديان والجيش والدفاع المدني والاهالي يعملون على اخماده - تأهيل مرفأ الصيادين وبناء منشآت وسوق للسمك في الجية قيومجيان: المجتمعات المحلية تنظر لحاجاتها والشؤون تساعدها بتمويل من الدول المانحة - ريتشارد في تكريم بلديات شاركت ببرنامج بلدي كاب: سنقوم ببرنامج دعم لكل لبنان بقيمة 80 مليون دولار - لقاء تشاوري في وزارة البيئة عرض لخطة طوارىء لحل أزمة نفايات الاقضية الشمالية الاربعة - دراسة مثيرة.. أكل الحشرات "يحميك" من أحد أخطر أمراض العصر! - بالفيديو: "شيطان البحر" يطلب المساعدة من غواص...! - وزير البيئة التقى وفد جمعية أصدقاء المدرسة الرسمية المتن - حملة توعية بيئية على الكورنيش البحري لمدينة الميناء - علاج "ثوري" جديد قد يعيد البصر إلى المكفوفين جراء الحوادث! - بالصورة: رصد قنديل عملاق بحجم الإنسان قرب سواحل إنجلترا - بالفيديو: ثعبان جائع ينقض على مطعمه! - وزير البيئة رداً على فرنجية: لا نتعاطى سياسة أو نكداً في البيئة! - بالصور.. أفعى ضخمة "تطالب بحقها" من صياد السمك - جريصاتي: خارطة الوزارة لمعالجة النفايات عمادها اللامركزية الادارية - هلع في أستراليا.. "طيور تنزف" وتتساقط من السماء - روسيا تتعاون مع منظمات عالمية لحماية الطيور النادرة - غزو سمكة الأسد يعطل حركة الصيد في البحر الذي ارتفعت حرارة مياهه في لبنان - الحرائق تهدد لبنان.. وسيارات الدفاع المدني والطائرات لن تنفع! - لأول مرة.. تحويل النفايات البلاستيكية إلى طاقة لتشغيل السيارات وتدفئة المنازل - إندونيسيون "يتنقلون" على ظهر حيوان برمائي نادر!

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
المصارف في دائرة الخطر؟!
المزيد
مهرب يخفي الكوكايين في مكان لا يخطر بالبال
المزيد
بعد سخط نانسي عجرم في مطار بيروت ... راغب علامة ينشر فيديو من داخل المطار
المزيد
النائب شامل روكز... التغريد مع السرب وخارجه!
المزيد
القراد العسكري.. هل أصاب سلاح واشنطن البيولوجي الهدف الخطأ؟
المزيد
إقتصاد

ميقاتي استضاف لقاء لدعم الصناعة في طرابلس ابو فاعور: لتطبيق قرار فرض رسوم نوعية لمحاربة الاستيراد الاغراقي

2019 حزيران 26 إقتصاد

#الثائر

إستضاف الرئيس نجيب ميقاتي في دارته في طرابلس، اجتماعا ضم وزير الصناعة وائل ابو فاعور واتحاد نقابات العمال وأرباب العمل، في حضور توفيق سلطان ومسوؤل قطاع النقابات في "تيار العزم" غسان يكن. وتناول اللقاء شؤونا نقابية وأمورا تتعلق بالصناعة اللبنانية وسبل دعمها.

ميقاتي
وقال الرئيس ميقاتي في بداية اللقاء: "إن الوزير بو فاعور من الأشخاص الذين يحبون سماع هواجس الناس، ولا سيما الطبقة العمالية والنقابية، فأهلا وسهلا بك معالي الوزير، ونحن نعرف حرصك على ما تقوم به من عمل، وبما أنك اليوم تشغل منصب وزير الصناعة، فإنني متأكد أنك حريص في المحافظة على اليد العاملة اللبنانية، لأن الصناعة هي الوحيدة التي توجد يدا عاملة ما يتطلب نوعا من الحماية ونحن داعمون لك في هذا الموضوع حتى النهاية".

اضاف: "نتيجة جولة الوزير بو فاعور في طرابلس، شعر بحجم المشكلات، وأبدى كل عاطفة وطلب المساندة منا جميعا لنحمي الصناعة في المدينة. لقد زار الوزير أبو فاعور معارض الموبيليا التي تقفل أبوابها تباعا، والمتاجر والمصانع الحديثة التي تزداد خسارتها أكثر فاكثر، وقد تحدث مع دولة الرئيس سعد الحريري، ونقل له الصورة، وطالبه بوضع الاقتراح الذي وصعناه سابقا لحماية الصناعة، موضع التنفيذ".

بو فاعور
ثم تحدث الوزير بو فاعور فقال: "كنت أخبر الرئيس ميقاتي الرئيس والرفيق أبا راشد، أنني صدمت بما رأيت من عدد المصانع أو الورش المقفلة، والتي كانت عاملة في قطاع المفروشات. وإذا أردت اختصار الموقف، فإنني أقول أن صناعة المفروشات في طرابلس منكوبة: المشهد محزن ويدمي القلب. ونتيجة زيارتي شارع بورسعيد في الميناء، ومنطقة الزاهرية، واجتماعي بأصحاب الورش والمصانع، يمكنني القول أنه أمر معيب بحق الدولة اللبنانية أن تتفرج على ما يحل بصناعة كهذه. والأمر نفسه ينسحب على مختلف القطاعات. وكما قال الرئيس ميقاتي فإنني أعتبر هذا الأمر قضيتي كوزير، وقد أصبحت أكثر تعاطفا لأنكم تعرفون ما تعني طرابلس لنا كحزب تقدمي اشتراكي في تاريخنا وذاكرتنا ووجداننا السياسي".

أضاف: "ما تقولونه هو مطلب محق، وهو أقل الممكن، وانا أستغرب عدم علم جميع الناس بالقرار الذي اتخذناه في مجلس الوزراء بفرض رسوم نوعية على عشرين قطاعا وسلعة لمحاربة الاستيراد الإغراقي، نذكر منها: المفروشات، الأحذية، الملبوسات، الطحين، البرغل، الألمينيوم، مواد التنظيف، الحديد وغيرها من القطاعات. فعلى صعيد قطاع المفروشات مثلا، تم رفع رسوم الاستيراد من ثلاثين الى اربعين في المئة، والأمر نفسه ينطبق على الجلديات والأحذية، واتخذنا قرارا بمنع تصدير الجلود إلى الخارج، وتسجيل المصانع التي نستورد منها المفروشات والأحذية إلى لبنان. وأنا أرى أنه أول قرار حمائي تتخذه الدولة اللبنانية منذ الاستقلال حتى اليوم".

وتابع: "لم تصدر المراسيم التطبيقية لهذا القرار حتى الساعة نتيجة ضغط بعض التجار على بعض القوى السياسية لعدم توقيع هذه المراسيم، وسأرسل رسالة لرئيس الحكومة سعد الحريري فور انتهاء جولتي اليوم، تفيد أن طرابلس مدينة منكوبة صناعيا، وأتمنى السير سريعا في إصدار المراسيم، وقد وعدني ببذل كل جهد في هذا السبيل. وبمجرد إصدارها، نكون قد دخلنا مرحلة جديدة في الصناعة. ولا مبرر لعدم إصدارها، الذي يشكل خرقا دستوريا، لأن مجلس الوزراء أقرها بالإجماع رغم تسجيل تحفظين من وزيرين على قطاعي الألبان والأجبان، والمرطبات، لاعتبارهما أن الرسوم تزيد الأسعار في سلع استهلاكية أساسية. آمل في وقت قريب أن يسلك الأمر طريقه بشكل طبيعي، وستلمسون عندها أن الوضع بدأ يتغير، لأنه سيتم وضع حد للفلتان الحالي للتجار، وهذا ما بدأ بالفعل في العديد من القطاعات: حيث أن التجار بمجرد سماعهم بالإجراءات، ارتدعوا إلى حد كبير: وهذا ما لمسته من بعض تجار الألمنيوم الذين أكدوا لي انخفاض التصدير في الفترة الأخيرة، وهو ما تأكدت منه بنفسي".

وقال: "بالنسبة لقرار تسجيل المصانع فهو يدخل في إطار ما يسمى بالعقبات التقنية التي تحصل في كل أنحاء العالم. وهذا ما عمدت إليه بعض الدول في تجارتها مع لبنان. ومما لا شك فيه أن قرارات الحماية أثارت حفيظة العديد من الدول، لكنها ستقر في النهاية".

أضاف: "في موضوع تشغيل اليد العاملة غير اللبنانية، فإننا نرفض المنحى العنصري الذي يتصرف وفقه بعض الأطراف السياسية في موضوع النازحين السوريين، وإذا كانت هناك من مصانع منافسة لكم يديرها سوريون، فلكم أن تزودونا بالمعلومات حولها ونحن نتعامل مع الملف".

وختم بالقول: "أتيت إلى طرابلس، وأعود منها حاملا في عنقي أمانة الصناعة في المدينة، وأعد بإذن الله أنني عندما أعود إلى طرابلس سيكون الوضع مختلفا".

وعن ملف التهريب، اعتبر ان "المشكلة الأساسية تتمثل في التهريب الشرعي، الذي يدخل عبر المرافئ بفواتير مزورة، ومواد يتم تغيير مواصفاتها. ونحن نضع آلية مع وزارة الاقتصاد والتجارة، لطرحها على مجلس الوزراء تمهيدا لاتخاذ القرار المناسب. وأصبح لدينا تصور كامل لمعالجة هذا الأمر".

وردا على سؤال عن إمكانية مساعدة الورش الصناعية الصغيرة، أكد الوزير بو فاعور أن "لبنان بوضعه الاقتصادي الحالي أعجز من أن يقدم مساعدات مادية لأصحاب هذه الورش"، مذكرا بأن "القرارات المتخذة من قبل الوزارة حتى اليوم، يفترض أن تؤدي إلى تغيير إيجابي في الواقع الصناعي، حيث اتفقنا مع المرفأ أن يفتح خلال أيام السبت والأحد، لتخفيض التكلفة وتسهيل الإجراءات على الصناعيين باستيراد المواد الأولية أو التصدير، وقد دخل القرار حيز التنفيذ. كما اتفقنا على لائحة تضم حوالي ثلاثمئة صنف من المواد الأولية المستوردة للصناعة، يتم إعفاؤها من خمسين في المئة من رسوم المرفأ. وقد أعددنا لائحتين من المواد الأولية المستخدمة في الصناعة، التي أعفيت بالكامل من الخضوع للفحوص في معهد البحوث الصناعية، وأصبحت تدخل وفقا لشهادة المنشأ، مما يؤدي إلى انخفاض التكلفة وتوفير الوقت على الصناعيين، بالإضافة إلى ما يفترض أن تحدثه قرارات الحماية وتسجيل المصانع من تغيير إيجابي كبير".

ولفت إلى التعميم الصادر عن رئيس الحكومة بإلزام الإدارات العامة إعطاء الأولوية في مناقصاتها للمصانع اللبنانية، مع فارق خمسة عشر في المئة، ورغم أن التعميم كان موجودا إلا أنه لم يكن يطبق. والوضع حاليا يختلف حيث اننا طعنا بمناقصتين وتم إيقافهما لعدم تطبيقهما هذا الشرط. فأي مناقصة يتم إقصاء الصناعيين اللبنانيين منها، يجب أن تعلم وزارة الصناعة بهذا الأمر. صحيح أنه لا إجراء وحيدا يمكنه إنقاذ الصناعة اللبنانية دفعة واحدة، ولكن تراكم مجموعة إجراءات من شأنه تغيير واقع الصناعة. نعدكم بأنكم ستلمسون فرقاً كبيراً: آمنوا بأنفسكم، ولا تغلقوا مؤسساتكم، تحملوا قليلاً، وبإذن الله، فإن الأمور ستتغير. وقد قلت أكثر من مرة في الإعلام، أنه عندما حارب وليد جنبلاط لتكون وزارة الصناعة من حصته، فإنه لم يكن يبحث عن حقيبة وزارية، ولكن عن قضية وطنية تعنينا جميعا".

وكشف أنه يعمل على تسوية الكثير من المؤسسات الصناعية التي تتقدم بالتراخيص من دائرة الصناعة في طرابلس، بإعطائه مهلة زمنية معينة، مؤكدا أنه خلال عشرين يوما كحد أقصى، ينبغي أن يكون طلب الترخيص على طاولة الوزير.

كما كشف عن آلية قروض يجري إعدادها مع مصرف لبنان وجميعة الصناعيين اللبنانيين، لافتا إلى وجود ما سماه "خطيئة" ارتكبت أوائل التسعينات، "حين تم إلغاء مصرف الإنماء الصناعي والزراعي الذي كان مصرفا للدولة ويعطي قروضا صناعية وزراعية. واليوم وضعت كل المؤسسات الصناعية والزراعية والمؤسسات الاستثمارية تحت رحمة المصارف التجارية".

سلطان ويكن
كما تحدث خلال اللقاء ايضا توفيق سلطان الذي "نوه بجهود الوزيرين وائل بو فاعور وقبله غازي العريضي وبتجربة الحزب التقدمي الاشتراكي الذي يؤمن بالطبقة العاملة".

كما تحدث مسؤول قطاع النقابات في "تيار العزم" غسان يكن فقال: "ان هدف اللقاء هو عرض الوضع المأساوي الذي يعيشه القطاع الصناعي في طرابلس، حيث اندثرت الكثير من الصناعات، فيما لا يزال البعض الآخر يقاوم الانقراض".
اخترنا لكم
من كرة القدم إلى "كرة الندم"!
المزيد
المصارف في دائرة الخطر؟!
المزيد
رأي دستوري حول إمكانية تعليق وتأجيل تطبيق المادة 87 من الدستور ضمن الدورة الاستثنائية الحالية للمجلس النيابي
المزيد
النائب شامل روكز... التغريد مع السرب وخارجه!
المزيد
اخر الاخبار
سلامة يطمئن المواطنين: يمكن استبدال العملة المختومة بعلم فلسطين من مصرف لبنان
المزيد
أسرار عودة صدام حسين إلى الشارع العراقي
المزيد
مقدمات نشرات الاخبار المسائية ليوم الاربعاء 17-07-2019
المزيد
قداس احتفالي في دير القمر في مناسبة عيد مار الياس
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
موجة حر شديدة تضرب الولايات المتحدة والملايين في خطر
المزيد
حكومتنا مؤجلة!
المزيد
خبراء يحددون أربع عادات تؤدي إلى السرطان
المزيد
"الخروج المريب".. كيف وصلت رأس توت عنخ آمون إلى بريطانيا؟
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
حريق كبير في خراج بلدة بزال التهم 4 كلم2 من احراج الصنوبر والسنديان والجيش والدفاع المدني والاهالي يعملون على اخماده
ريتشارد في تكريم بلديات شاركت ببرنامج بلدي كاب: سنقوم ببرنامج دعم لكل لبنان بقيمة 80 مليون دولار
دراسة مثيرة.. أكل الحشرات "يحميك" من أحد أخطر أمراض العصر!
تأهيل مرفأ الصيادين وبناء منشآت وسوق للسمك في الجية قيومجيان: المجتمعات المحلية تنظر لحاجاتها والشؤون تساعدها بتمويل من الدول المانحة
لقاء تشاوري في وزارة البيئة عرض لخطة طوارىء لحل أزمة نفايات الاقضية الشمالية الاربعة
بالفيديو: "شيطان البحر" يطلب المساعدة من غواص...!