Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- نتائج "مشجعة" لعقار يعالج الروماتيزم في محاربة كورونا - اليكم تقرير غرفة العمليات الوطنية لادارة الكوارث حول فيروس كورونا - شهيب: لم يكن ينقص الحكومة إلا لطشة سلعاتا - حسن من زحلة: الكمامة من أساسيات العودة الآمنة الى الحياة الطبيعية - الراعي: ثمة من يطالب بتغيير النظام فيما المطلوب الكف عن خرقه وانتهاكه - حب الله جال على معامل في الفرزل: مصرف لبنان سيصدر خلال أيام تعاميم لدعم الزراعة والصناعة - رئيس مجلس إدارة شركة الترابة الوطنية وافق على تعليق إغلاق الشركة بناءً على طلب دياب... - الشرطة الإسرائيلية تقتل فلسطينياً أعزلاً مصاباً بالتوحّد - في حوار مع الناشطة المدنية الأردنية زمرد المحمود : قائدة وقدوة، وقادرة على تطويع المستحيل - لبنان" كيف توزعت اصابات كورونا بحسب المناطق؟ - ترامب.. انسحابات بالجُملة من اتفاقيات ومؤسسات دولية - إصابتان جديدتان بفيروس كورونا في عكار... - الجيش: توقيف سودانيين حاولوا دخول الأراضي الفلسطينية - عدّاد اصابات كورونا يعاود الارتفاع... ماذا في تقرير وزارة الصحة؟ - وزير التربية مدد مهلة إعادة درس الموازنات المدرسية حتى 5 حزيران - وهاب: المطلوب من الثوار طرد هؤلاء من صفوفهم - الأردن: التعديل او الرحيل للحكومة والتمديد او الحل للبرلمان - المشرفية: مجلس الوزراء وافق على اقتراحنا بتجديد عقود المشاريع المشتركة - بدء تحرير الأملاك البحرية المحتلّة - مصير المفاوضات مع صندوق النقد رهن توحيد الحسابات. كنعان للنهار: نسعى وراء الأرقام الحقيقية

أحدث الأخبار

- نفايات طبية بين بعلبك ونحلة... والبلدية تتحرك - التحالف المدني البيئي: مشكلة النفايات ليست تقنية إنما سياسية ومشكلة حوكمة بالجوهر - عالمة أحياء: لا تتسرع للإصابة بـ "كوفيد-19"! - العلماء يكتشفون أخيرا كيف تشكل النظام الشمسي ونشأت الحياة على الأرض - "حرائق تحت الجليد".. ماذا يحدث في القطب الشمالي؟ - عادات سيئة يقوم بها الإنسان تزيد الدهون - الثقب الأسود في مركز درب التبانة.. "وحش كوني" يومض للأرض - الأبحاث الزراعية أوضحت كيفية مكافحة ذبابة المتوسط وفقا لنضوج ثمار المشمش والكرز - موسكو "تنعى" تمساح هتلر "اللغز" - خلافا لما يفعله الجميع... 16 طعاما تجنب حفظها في الثلاجة - بالتزامن مع كورونا.. فيروس جديد يستهدف الخيول في تايلاند - ولادة قطة بوجهين في أمريكا... فيديو - مصور الفقراء يخشى إبادة شعوب الأمازون بعد كورونا - اكتشاف أول كويكب بذيل في العالم... صور وفيديو - مشهد عاطفي تحت الماء... فيديو - الفيل كافان.. المحكمة تأمر بإنهاء معاناة الحيوان الحزين - الفخ القاتل.. كيف خدع البشر "الماموث" قبل 15 ألف عام؟ - بيان لوزارة الطاقة حول مشروع سدّ وبحيرة المسيلحة... ماذا جاء فيه؟ - الحركة البيئية: للتحقيق الفوري بظهور فجوات في سد المسيلحة - مصلحة الليطاني: إخبار للنيابة العامة حول إقدام البعض على صيد الأسماك بالمبيدات الحشرية

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
العلماء يؤكدون أن غالبية وفيات كورونا لم تكن بسبب الإصابة به
المزيد
في أي مناخ يزداد انتشار "كوفيد-19"؟
المزيد
لافروف: يُحذّر من استغلال الوباء للمس بالنظام العالمي
المزيد
باحثون يكشفون ما فعله وباء كورونا بصحة الناس العقلية
المزيد
ترامب يقطع العلاقات من منظمة الصحة العالمية
المزيد
إقتصاد

ميقاتي استضاف لقاء لدعم الصناعة في طرابلس ابو فاعور: لتطبيق قرار فرض رسوم نوعية لمحاربة الاستيراد الاغراقي

2019 حزيران 26 إقتصاد المدى

#الثائر

إستضاف الرئيس نجيب ميقاتي في دارته في طرابلس، اجتماعا ضم وزير الصناعة وائل ابو فاعور واتحاد نقابات العمال وأرباب العمل، في حضور توفيق سلطان ومسوؤل قطاع النقابات في "تيار العزم" غسان يكن. وتناول اللقاء شؤونا نقابية وأمورا تتعلق بالصناعة اللبنانية وسبل دعمها.

ميقاتي
وقال الرئيس ميقاتي في بداية اللقاء: "إن الوزير بو فاعور من الأشخاص الذين يحبون سماع هواجس الناس، ولا سيما الطبقة العمالية والنقابية، فأهلا وسهلا بك معالي الوزير، ونحن نعرف حرصك على ما تقوم به من عمل، وبما أنك اليوم تشغل منصب وزير الصناعة، فإنني متأكد أنك حريص في المحافظة على اليد العاملة اللبنانية، لأن الصناعة هي الوحيدة التي توجد يدا عاملة ما يتطلب نوعا من الحماية ونحن داعمون لك في هذا الموضوع حتى النهاية".

اضاف: "نتيجة جولة الوزير بو فاعور في طرابلس، شعر بحجم المشكلات، وأبدى كل عاطفة وطلب المساندة منا جميعا لنحمي الصناعة في المدينة. لقد زار الوزير أبو فاعور معارض الموبيليا التي تقفل أبوابها تباعا، والمتاجر والمصانع الحديثة التي تزداد خسارتها أكثر فاكثر، وقد تحدث مع دولة الرئيس سعد الحريري، ونقل له الصورة، وطالبه بوضع الاقتراح الذي وصعناه سابقا لحماية الصناعة، موضع التنفيذ".

بو فاعور
ثم تحدث الوزير بو فاعور فقال: "كنت أخبر الرئيس ميقاتي الرئيس والرفيق أبا راشد، أنني صدمت بما رأيت من عدد المصانع أو الورش المقفلة، والتي كانت عاملة في قطاع المفروشات. وإذا أردت اختصار الموقف، فإنني أقول أن صناعة المفروشات في طرابلس منكوبة: المشهد محزن ويدمي القلب. ونتيجة زيارتي شارع بورسعيد في الميناء، ومنطقة الزاهرية، واجتماعي بأصحاب الورش والمصانع، يمكنني القول أنه أمر معيب بحق الدولة اللبنانية أن تتفرج على ما يحل بصناعة كهذه. والأمر نفسه ينسحب على مختلف القطاعات. وكما قال الرئيس ميقاتي فإنني أعتبر هذا الأمر قضيتي كوزير، وقد أصبحت أكثر تعاطفا لأنكم تعرفون ما تعني طرابلس لنا كحزب تقدمي اشتراكي في تاريخنا وذاكرتنا ووجداننا السياسي".

أضاف: "ما تقولونه هو مطلب محق، وهو أقل الممكن، وانا أستغرب عدم علم جميع الناس بالقرار الذي اتخذناه في مجلس الوزراء بفرض رسوم نوعية على عشرين قطاعا وسلعة لمحاربة الاستيراد الإغراقي، نذكر منها: المفروشات، الأحذية، الملبوسات، الطحين، البرغل، الألمينيوم، مواد التنظيف، الحديد وغيرها من القطاعات. فعلى صعيد قطاع المفروشات مثلا، تم رفع رسوم الاستيراد من ثلاثين الى اربعين في المئة، والأمر نفسه ينطبق على الجلديات والأحذية، واتخذنا قرارا بمنع تصدير الجلود إلى الخارج، وتسجيل المصانع التي نستورد منها المفروشات والأحذية إلى لبنان. وأنا أرى أنه أول قرار حمائي تتخذه الدولة اللبنانية منذ الاستقلال حتى اليوم".

وتابع: "لم تصدر المراسيم التطبيقية لهذا القرار حتى الساعة نتيجة ضغط بعض التجار على بعض القوى السياسية لعدم توقيع هذه المراسيم، وسأرسل رسالة لرئيس الحكومة سعد الحريري فور انتهاء جولتي اليوم، تفيد أن طرابلس مدينة منكوبة صناعيا، وأتمنى السير سريعا في إصدار المراسيم، وقد وعدني ببذل كل جهد في هذا السبيل. وبمجرد إصدارها، نكون قد دخلنا مرحلة جديدة في الصناعة. ولا مبرر لعدم إصدارها، الذي يشكل خرقا دستوريا، لأن مجلس الوزراء أقرها بالإجماع رغم تسجيل تحفظين من وزيرين على قطاعي الألبان والأجبان، والمرطبات، لاعتبارهما أن الرسوم تزيد الأسعار في سلع استهلاكية أساسية. آمل في وقت قريب أن يسلك الأمر طريقه بشكل طبيعي، وستلمسون عندها أن الوضع بدأ يتغير، لأنه سيتم وضع حد للفلتان الحالي للتجار، وهذا ما بدأ بالفعل في العديد من القطاعات: حيث أن التجار بمجرد سماعهم بالإجراءات، ارتدعوا إلى حد كبير: وهذا ما لمسته من بعض تجار الألمنيوم الذين أكدوا لي انخفاض التصدير في الفترة الأخيرة، وهو ما تأكدت منه بنفسي".

وقال: "بالنسبة لقرار تسجيل المصانع فهو يدخل في إطار ما يسمى بالعقبات التقنية التي تحصل في كل أنحاء العالم. وهذا ما عمدت إليه بعض الدول في تجارتها مع لبنان. ومما لا شك فيه أن قرارات الحماية أثارت حفيظة العديد من الدول، لكنها ستقر في النهاية".

أضاف: "في موضوع تشغيل اليد العاملة غير اللبنانية، فإننا نرفض المنحى العنصري الذي يتصرف وفقه بعض الأطراف السياسية في موضوع النازحين السوريين، وإذا كانت هناك من مصانع منافسة لكم يديرها سوريون، فلكم أن تزودونا بالمعلومات حولها ونحن نتعامل مع الملف".

وختم بالقول: "أتيت إلى طرابلس، وأعود منها حاملا في عنقي أمانة الصناعة في المدينة، وأعد بإذن الله أنني عندما أعود إلى طرابلس سيكون الوضع مختلفا".

وعن ملف التهريب، اعتبر ان "المشكلة الأساسية تتمثل في التهريب الشرعي، الذي يدخل عبر المرافئ بفواتير مزورة، ومواد يتم تغيير مواصفاتها. ونحن نضع آلية مع وزارة الاقتصاد والتجارة، لطرحها على مجلس الوزراء تمهيدا لاتخاذ القرار المناسب. وأصبح لدينا تصور كامل لمعالجة هذا الأمر".

وردا على سؤال عن إمكانية مساعدة الورش الصناعية الصغيرة، أكد الوزير بو فاعور أن "لبنان بوضعه الاقتصادي الحالي أعجز من أن يقدم مساعدات مادية لأصحاب هذه الورش"، مذكرا بأن "القرارات المتخذة من قبل الوزارة حتى اليوم، يفترض أن تؤدي إلى تغيير إيجابي في الواقع الصناعي، حيث اتفقنا مع المرفأ أن يفتح خلال أيام السبت والأحد، لتخفيض التكلفة وتسهيل الإجراءات على الصناعيين باستيراد المواد الأولية أو التصدير، وقد دخل القرار حيز التنفيذ. كما اتفقنا على لائحة تضم حوالي ثلاثمئة صنف من المواد الأولية المستوردة للصناعة، يتم إعفاؤها من خمسين في المئة من رسوم المرفأ. وقد أعددنا لائحتين من المواد الأولية المستخدمة في الصناعة، التي أعفيت بالكامل من الخضوع للفحوص في معهد البحوث الصناعية، وأصبحت تدخل وفقا لشهادة المنشأ، مما يؤدي إلى انخفاض التكلفة وتوفير الوقت على الصناعيين، بالإضافة إلى ما يفترض أن تحدثه قرارات الحماية وتسجيل المصانع من تغيير إيجابي كبير".

ولفت إلى التعميم الصادر عن رئيس الحكومة بإلزام الإدارات العامة إعطاء الأولوية في مناقصاتها للمصانع اللبنانية، مع فارق خمسة عشر في المئة، ورغم أن التعميم كان موجودا إلا أنه لم يكن يطبق. والوضع حاليا يختلف حيث اننا طعنا بمناقصتين وتم إيقافهما لعدم تطبيقهما هذا الشرط. فأي مناقصة يتم إقصاء الصناعيين اللبنانيين منها، يجب أن تعلم وزارة الصناعة بهذا الأمر. صحيح أنه لا إجراء وحيدا يمكنه إنقاذ الصناعة اللبنانية دفعة واحدة، ولكن تراكم مجموعة إجراءات من شأنه تغيير واقع الصناعة. نعدكم بأنكم ستلمسون فرقاً كبيراً: آمنوا بأنفسكم، ولا تغلقوا مؤسساتكم، تحملوا قليلاً، وبإذن الله، فإن الأمور ستتغير. وقد قلت أكثر من مرة في الإعلام، أنه عندما حارب وليد جنبلاط لتكون وزارة الصناعة من حصته، فإنه لم يكن يبحث عن حقيبة وزارية، ولكن عن قضية وطنية تعنينا جميعا".

وكشف أنه يعمل على تسوية الكثير من المؤسسات الصناعية التي تتقدم بالتراخيص من دائرة الصناعة في طرابلس، بإعطائه مهلة زمنية معينة، مؤكدا أنه خلال عشرين يوما كحد أقصى، ينبغي أن يكون طلب الترخيص على طاولة الوزير.

كما كشف عن آلية قروض يجري إعدادها مع مصرف لبنان وجميعة الصناعيين اللبنانيين، لافتا إلى وجود ما سماه "خطيئة" ارتكبت أوائل التسعينات، "حين تم إلغاء مصرف الإنماء الصناعي والزراعي الذي كان مصرفا للدولة ويعطي قروضا صناعية وزراعية. واليوم وضعت كل المؤسسات الصناعية والزراعية والمؤسسات الاستثمارية تحت رحمة المصارف التجارية".

سلطان ويكن
كما تحدث خلال اللقاء ايضا توفيق سلطان الذي "نوه بجهود الوزيرين وائل بو فاعور وقبله غازي العريضي وبتجربة الحزب التقدمي الاشتراكي الذي يؤمن بالطبقة العاملة".

كما تحدث مسؤول قطاع النقابات في "تيار العزم" غسان يكن فقال: "ان هدف اللقاء هو عرض الوضع المأساوي الذي يعيشه القطاع الصناعي في طرابلس، حيث اندثرت الكثير من الصناعات، فيما لا يزال البعض الآخر يقاوم الانقراض".
اخترنا لكم
الراعي: ثمة من يطالب بتغيير النظام فيما المطلوب الكف عن خرقه وانتهاكه
المزيد
"كان يا ما كان" لبنان "سويسرا الشرق ".. فأصبحَ " فنزويلا الشرق "
المزيد
مصير المفاوضات مع صندوق النقد رهن توحيد الحسابات. كنعان للنهار: نسعى وراء الأرقام الحقيقية
المزيد
لافروف: يُحذّر من استغلال الوباء للمس بالنظام العالمي
المزيد
اخر الاخبار
نتائج "مشجعة" لعقار يعالج الروماتيزم في محاربة كورونا
المزيد
شهيب: لم يكن ينقص الحكومة إلا لطشة سلعاتا
المزيد
اليكم تقرير غرفة العمليات الوطنية لادارة الكوارث حول فيروس كورونا
المزيد
حسن من زحلة: الكمامة من أساسيات العودة الآمنة الى الحياة الطبيعية
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
مع تخفيف القيود.. كيف أثر العزل على "نفسيات" البشر؟
المزيد
العلماء يؤكدون أن غالبية وفيات كورونا لم تكن بسبب الإصابة به
المزيد
فيديو من الجحيم.. الغضب يشعل مدينة أميركية بعد مقتل شاب أسود
المزيد
باحثون يكشفون ما فعله وباء كورونا بصحة الناس العقلية
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
نفايات طبية بين بعلبك ونحلة... والبلدية تتحرك
عالمة أحياء: لا تتسرع للإصابة بـ "كوفيد-19"!
"حرائق تحت الجليد".. ماذا يحدث في القطب الشمالي؟
التحالف المدني البيئي: مشكلة النفايات ليست تقنية إنما سياسية ومشكلة حوكمة بالجوهر
العلماء يكتشفون أخيرا كيف تشكل النظام الشمسي ونشأت الحياة على الأرض
عادات سيئة يقوم بها الإنسان تزيد الدهون