Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- بالفيديو... امرأة تحمل مرتين خلال أسبوع وتلد ثلاثة توائم - سرقة منزل في كفركلا - الهيئة الوطنية لشؤون المرأة أثنت على قرارات القمة الاقتصادية - ماريو عون: مواقف جديدة من ملف تأليف الحكومة - قائد الجيش إستقبل النائب ضاهر وسفير لبنان في الارجنتين - حكم بالسجن لامرأة لبنانية دخلت اسارئيل! - ما حقيقة تلزيم أدوية لصالح وزارة الصحة بأسعارمريبة؟ - الحريري يلتقي باسيل في بيت الوسط - الحريري عرض العلاقات مع مسؤولين في صندوق النقد الدولي - سليمان: للاستفادة من خلاصات المجموعة الدولية لدعم لبنان - لقاء سيدة الجبل: على القيادات الحريصة على السيادة ملاقاة البطريرك الراعي - رئاسة الجمهورية تردّ على مشيخة العقل: دعوة اي شخصيّة دينيّة الى احتفالٍ رسمي لا يعني انتهاك للقيم - مدمرة أميركية تدخل البحر الأسود.. والأسطول الروسي يتحرك - حماده اعلن دعمه الكامل لبيان مشيخة العقل - حاصباني: أليسا اصبحت رائدة اكبر حملة توعية من السرطان - الحريري رعى افتتاح مقر السفارة العمانية في الجناح - بري دعا الى جلسة مشتركة الخميس - الجميل بحث مع المرعبي هموم الشباب اللبناني - حبشي من لوس انجلوس: لقانون انتخابات متطور لا ينحصر فيه دور المغتربين بستة نواب - الريجي بقاعا: لدعم القطاع وضم المزارعين الى صندوق الضمان

أحدث الأخبار

- لأول مرة.. خريطة أستراليا تتحول إلى اللون الأسود - بحيرة القرعون أكبر حفرة صحية - سم الخفافيش مصاصة الدماء مفتاح نجاة الكثيرين من الأمراض الخطيرة - هل دخل العالم عصر "البلاستوسين" Plastocene؟ - علماء يحذرون من "انقراض البن" خلال سنوات - ما الذي يجعلنا نمرض حقا؟ - الفراشات الملكية في خطر... انخفاض أعدادها 10 أضعاف منذ 2017 - البحوث الزراعية الأردنية تطلق تحذيرا من نبات سام قد يؤدي للموت - سعوديون ينتشرون في الصحراء لتعقب "ابن الوسمي" - جنبلاط زار بيت محمية أرز الشوف في معاصر الشوف - بقايا "وحش بحري" في مصر تكشف حقيقته المروعه! - سعر الكيلو وصل إلى 200 ريال... إقبال كثيف على الجراد في السعودية - حرارة المحيطات سجلت رقما قياسيا في 2018 وخطر يهدد الحياة البحرية - السم غير المرئي... مخاطر غير متوقعة للمنظفات - يالصور: كشف غموض إنتاج نحل لعسل أزرق اللون - الحركة البيئية اللبنانية ردت على ابي خليل:الإدارة السليمة للمياه الجوفية هي الحل الاول لضمان الأمن المائي في لبنان - ابي خليل: سد بقعاتا متين ومبني على صخر والعجز المائي لا يمكن سده الا باستكمال شبكة السدود - العواصف الفعلية لم تأتِ بعد ..! - بنى تحتية "ولادية"... لبنان لم يبلغ سن الرشد! - زعيتر ضبط كمية من المانغا غير الصالحة في المطار: البضاعة ستعود الى بلد المنشأ

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
قمة بيروت "فضحت" لبنان السياسي!
المزيد
نجحت القمة... ولبنان أقوى!
المزيد
سر برودة أطرافك في الشتاء... 6 أشياء يجب أن تعرفها
المزيد
سوريا تسقط 7 صواريخ إسرائيلية باتجاه مطار دمشق باستخدام "بوك" و"بانتسير"
المزيد
"وفاة غامضة" لطفل سوري في لبنان.. وبلدية بيروت تعلق
المزيد
مقالات وأراء

القمة الانمائية العربية وفرص لبنان الضائعة!

2019 كانون الثاني 10 مقالات وأراء

#الثائر

ما يزال صدى "القنبلة" السياسية التي فجرها بالأمس رئيس مجلس النواب نبيه بري بدعوته الى تأجيل انعقاد القمة الانمائية العربية في بيروت من 19 إلى 20 كانون الثاني (يناير) الجاري يتردد في أكثر من مكان وفي غير اتجاه، خصوصا وأن هذه الدعوة تحمل الكثير من الدلالات محليا وإقليميا، وتتطلب سقفا من التوافق الضمني، يجنب لبنان تجاذبات داخلية قد تكون لها نتائج تعمق الخلافات بين أركانه، ولا سيما بين الرئاستين الأولى والثانية.

وثمة من رأى في دعوة الرئيس بري إلى تأجيل القمة "خطوة سلبية"، لجهة أنها تؤكد أن لبنان يعيش واقعا سياسيا مأزوما وضاغطا، فضلا عن أن لبنان في ظل الظروف القائمة مع تعثر تشكيل الحكومة لنحو ثمانية أشهر وغياب التوافق بين قواه السياسية لن يكون قادرا على تحمل انقساما يزيد من تعقيدات، فهل نكون أمام مواجهة محتملة جديدة بين رئاسة الجمهورية المعنية بملف هذه القمة الإنمائية من جهة، ورئاسة مجلس النواب من جهة ثانية؟

هذا السؤال يستجلب مرة جديدة إشكاليات متصلة بموضوعي الصلاحيات الدستورية للرئاسات والفصل بين السلطات، ذلك أن ما طرحه الرئيس بري، ثمة من رأى فيه "تدخلا" من قبل السلطة التشريعية بملفات مرتبطة بصلاحيات كل من السلطة التنفيذية ورئاسة الجمهورية على نحو خاص.

وما يثير مخاوف أكبر يبقى متمثلا في عدم التوافق على دعوة سوريا إلى القمة الاقتصادية، بالرغم من استكمال التحضيرات لعقدها بعد تسعة أيام، من دون مُمثل عن دمشق، وهذا ما يدفع باتجاه تسعير الخلافات الداخلية، بحيث لن يكون لبنان قادرا على لعب دور فاعل في موضوع الانفتاح العربي على سوريا، وربما لهذه الأسباب جاءت دعوة الرئيس بري العلنية إلى تأجيل القمة، وهذا ما يتطلب ملاقاة هواجس رئيس مجلس النواب والخروج بسقف من التوافق يحصن الساحة المحلية، بدلا من أن يبقيها مشرعة على خلافات محتملة ومتوقعة.

وسط كل ذلك، يبقى انعقاد هذه القمة في لبنان خطوة مهمة، وسانحة سياسية واقتصادي من الضروري تثميرها لصالح تعزيز التنمية وتفعيل الاقتصاد، وهذا يعني أن لا خيار إلا حل كل الإشكاليات الماثلة حول القمة في حد ذاتها أولا، وحول العلاقة مع سوريا التي تتطلب توافقا وتوجها واحدا سقفه مصلحة لبنان ثانيا، وإلا سنكون مرة جديدة محكومين بتكريس سياسة الفرص الضائعة!
اخترنا لكم
نجحت القمة... ولبنان أقوى!
المزيد
نحن في «6 شباط» يوميّ
المزيد
شيخ عقل واحد ولا أعراف فوق القانون!
المزيد
القمة العربية... دروس وعبر!
المزيد
اخر الاخبار
بالفيديو... امرأة تحمل مرتين خلال أسبوع وتلد ثلاثة توائم
المزيد
الهيئة الوطنية لشؤون المرأة أثنت على قرارات القمة الاقتصادية
المزيد
سرقة منزل في كفركلا
المزيد
ماريو عون: مواقف جديدة من ملف تأليف الحكومة
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
أسود: من راهن على مرور الجثث في الانهر.. سيسقط!
المزيد
اكتشاف طريقة جديدة لتحفيز المناعة لتدمير السرطان
المزيد
الطبش: ننوه بقرار مجلس الشورى السعودي بمنع زواج القاصرات
المزيد
سوكلين: هل بات كل متضرر او رافض لخطة الحكومة اللبنانية برفع النفايات يتوجه الى سوكلين بالاعتداء على الموظفين
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
لأول مرة.. خريطة أستراليا تتحول إلى اللون الأسود
سم الخفافيش مصاصة الدماء مفتاح نجاة الكثيرين من الأمراض الخطيرة
علماء يحذرون من "انقراض البن" خلال سنوات
بحيرة القرعون أكبر حفرة صحية
هل دخل العالم عصر "البلاستوسين" Plastocene؟
ما الذي يجعلنا نمرض حقا؟