Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- قائد الجيش تفقد الكلية الحربية وجهاز إسكان العسكريين المتطوعين - التيار الاسعدي: لا مؤشرات تنبىء باقتراب موعد تشكيل الحكومة - كيدانيان ممثلا الحريري في مؤتمر جمعية الشرق الأوسط وإفريقيا للأسواق الحرة: - البستاني: الديموقراطية تستقيم بحكومة ومعارضة عابرتين للطوائف - شبيب استقبل وفدا من قيادة الجيش هنأه بالاستقلال - الحريري استقبل سفيرة فنزويلا ووفدا من الجماعة ترامب مهنئا بالاستقلال - سارة أبي كنعان: "نجمة في الصحراء"... فماذا عن الغناء؟ - درويش انتقل الى سيدني وعشاء تكريمي في ملبورن - الخوري نعى زياد أبو عبسي - توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية لبنانية هندية لتعزيز قطاع النقل البحري - الياس معلوف نائبا لرئيس الهيئة التنفيذية للARAMET - وزير الزراعة إستقبل اللجنة الوطنية لمساعدة ضحايا الالغام - الوطني الحر يستغرب فتح السيد سجالا حول ما قاله باسيل! - الحريري في ذكرى المولد : نسأل الله ان تعود المناسبة على لبنان بمزيد من الاستقرار - الملك سلمان يعلن أولويات المرحلة المقبلة... وهذا ما وجهه إلى ولي العهد - هل تعود الأمور إلى "مجاريرها" في الرملة البيضاء؟! - قوى الأمن تعلن عن تدابير السير يوم الخميس بمناسبة عيد الإستقلال - المحامية أبي راشد: أشكر زملاء منحوني ثقتهم الغالية - 9 سيناريوهات لـ"نهاية العالم"..! - الزغبي: استفاقة طارئة على وضع لوحة الجلاء السوري ردا على التعطيل ولتحقيق مكسب شعبوي

أحدث الأخبار

- في لقطات مرعبة.. موجة هائلة تجتاح مبنى وتدمر شرفاته - مناطق في تركيا ستختفي عن الوجود.. والحكومة في مرمى الاتهام - تركيا تحذر من العمل مع قبرص في التنقيب عن الطاقة - أسرار أعمق نقطة: العلماء يكتشفون أن الأرض "تلتهم" المحيطات - ذبح الأبقار والماشية يكافح "تغير المناخ" - الرملة البيضاء... و"مجرور" الفساد! - المأكولات البحرية تزيد من النشاط الجنسي وتسرع الإنجاب - التغير المناخي يطال خصوبة الرجال و خطر يهدد البشرية - العلماء يحددون "العمر الأجمل" للمرأة - فيديو صادم... ذئبان يتجولان في شوارع السعودية - للباحثين عن وزن مثالي.. 10 فواكه "حارقة" للدهون - المغنية الايطالية الليغريني غنت بصوتها النشيد الوطني في عيد استقلال لبنان - عودة نيمار لبرشلونة.. ابتسامة وصمت يكشفان الكثير - أفعى تغرز أنيابها في الأعضاء التناسلية لرجل! - ماذا تعني الإشارات التي يرسلها الجسم؟ - السيول تفضح الدولة... و"الإيدن باي"! - حردان ناقش مع فاعليات العرقوب مشروع الصرف الصحي: لنقل محطة التكرير تلافيا لتلوث نهر الحاصباني - الجيش: غرس أشجار أرز في محمية الشوف بذكرى الاستقلال - روكز: الشجرة ترمز للاستقلال وتشير للدماء التي دفعت ثمنا له - تغيير تاريخي.. البشرية تستغني عن "الكيلوغرام" كما نعرفه

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
جريمة خاشقجي... الـ CIA تنسف الرواية السعودية!
المزيد
هيفاء وهبي تنشر فيديو لها وتحجب عنه التعليقات
المزيد
9 علامات خطيرة قد تكون مؤشرا لنوبة قلبية
المزيد
تحضروا...عواصف أوروبا قادمة الى لبنان!
المزيد
ترامب: لا أعلم ما إذا كذب ابن سلمان حينما نفى مسؤوليته عن مقتل خاشقجي ولدينا تسجيل مروع للحادث
المزيد
محليات

الرئيس عون استقبل وفد "اللقاء التشاوري"

2018 تشرين الثاني 09 محليات

مراد: الحل هو في توزير احد اعضاء اللقاء والمخرج لدى الرئيس الحريري

#الثائر

استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون عند الثالثة من بعد ظهر اليوم في قصر بعبدا، وفد "اللقاء التشاوري" الذي ضم النواب: عبد الرحيم مراد ، فيصل كرامي، الوليد سكرية، قاسم هاشم، جهاد الصمد وعدنان طرابلسي. وقد استمع الرئيس عون من الوفد الى موقف اعضائه بالنسبة الى توزير احدهم في الحكومة العتيدة.



بعد اللقاء تحدث النائب مراد الى الصحافيين فقال:
"الغاية الاساسية من هذه الزيارة هي ان نطرح وجهة نظرنا في ما يتعلق بما يسمونه للاسف العقدة السنية. وقلنا انه عندما توافق دولة الرئيس المكلف وفخامة الرئيس الى حد كبير على ان يكون تشكيل الحكومة بحسب نتائج الانتخابات النيابية، اي ان تكون الحكومة ميثاقية وتمثل الجميع، وحدد وزيراً لكل 4 او 5 نواب، تم بالفعل اختيار الوزراء وفقاً لهذه الاسس. وكان فخامة الرئيس خصوصا، يصر على ان تكون الحكومة ميثاقية بحيث تتمثل فيها كل القوى التي افرزتها الانتخابات، وبرز ذلك بوضوح مع الطائفة الدرزية عندما لم يقبل فخامته ان يكون الوزراء الثلاثة من فريق واحد بل ان يكون هناك من يمثل الفريق الآخر.

اللقاء التشاوري يمثل حاليا 6 نواب حصلوا على نسبة 30 % من الرأي العام السنّي. ولكن عندما يقول الرئيس المكلف انه لن يسمي اي شخص من خارج "تيار المستقبل"، فهذا يتعارض مع كل ما فعلوه. الشيعي سمّى الشيعي، والدرزي سمّى الدرزي، والمسيحي سمّى المسيحي ولم يعارضهم احد، لماذا السنّي فقط يحتكر التمثيل ويقول انه لن يسمّي احداً خارج مجموعته؟ هناك مجموعة اخرى يجب ان يعترف بها، والا ما معنى التمثيل النسبي؟ فخامة الرئيس اكد انه لن يقبل الا ان تكون الحكومة ميثاقية ويتمثل فيها جميع من نجح في الانتخابات النيابية. نحن نمثل فريقا، وطالبنا بتمثيلنا عبر واحد من الاعضاء الستة دون اي نقاش، وبالتالي لم نحدد الشخص ولا الحقيبة، وتركنا الخيار للرئيس المكلف، وطلبنا من فخامة الرئيس ان يساعد على حل هذا الموضوع على القاعدة التي طالبنا بها".

اضاف :" فخامة الرئيس تفهم تماماً وجهة نظرنا وقال "ان شاء لله خيراً دعونا نفكر بالموضوع ونتعاطى معه بهدوء "، ونحن كل ما نفعله هو توضيح وجهة نظرنا لمختلف القوى التي نتواصل معها".

سئل: الرئيس الحريري قال ان التئام هذه الكتلة قيصري، وانكم استقدمتم نائبا من كل كتلة بعد الانتخابات النيابية وليس قبلها، دون اي برنامج واضح لهذه الكتلة السنية المستقلة.
أجاب: منذ اليوم الاول وبعد صدور نتائج الانتخابات، كنا يداً واحدة، واجرينا لقاءات مع بعضنا. واود الاشارة الى الكتلة التي انشئت فيما بعد مع النائب طلال ارسلان والتي ضمت 3 مرشحين من التيار الوطني الحر، وتمثل بعدها النائب ارسلان بشكل مباشر او غير مباشر.

سئل: هل سمعتم من رئيس الجمهورية طرحاً جديداً، وهل فتحتم مجالاً من اجل توزير شخصية ترضي الطرفين؟
اجاب: الحل الوحيد هو ان نتمثل بأحد اعضاء "اللقاء التشاوري". ولا اجد اي مبرر لاختيار شخص يرضي الامير طلال ارسلان كي يكون هناك ميثاقية في تشكيل الحكومة، ولا نتمثل نحن في الحكومة.

سئل: لماذا لا تتوافقون على اسم خارج "اللقاء التشاوري"؟
اجاب: هل عليّ ان اعدد اسماء النواب الستة في "اللقاء التشاوري" لاختيار احدهم؟

سئل: يقال بأن من يقوّي موقف اللقاء هو الدعم الذي تتلقونه من قوى.
اجاب: نحن تاريخياً، وقفنا الى جانب حلفائنا في حركة المقاومة ونعتز بدعمنا للمقاومة وانتمائنا للخط العروبي، وانا اعتز ايضاً بناصريتي وبدعمي للعروبة. وبالتالي، من حق الحلفاء ان يدعموا من يتحالفون معه.

سئل: اليس هناك من مخرج او مسعى للخروج من هذا الموضوع؟
اجاب: المخرج يجب ان يكون لدى الرئيس الحريري، وآمل ان يعاوننا فخامة الرئيس لاقناع دولة الرئيس بهذا الامر. ونتمنى تشكيل الحكومة في اسرع وقت ممكن، وان ينطلق هذا العهد بقوة، ولكن لا يجوز ان يكون ذلك على حسابنا وان نكون وحدنا الضحية في هذا الموضوع.

سئل: هل اقتنع الرئيس عون بطرحكم؟
اجاب: وعد فخامة الرئيس خيراً بإذن الله.

سئل: هل ينتمي النائب سكرية والنائب هاشم الى كتلة الوفاء للمقاومة وكتلة التنمية والتحرير ام هما خارج السياق؟
اجاب: الا ينتمي النائب سيزار ابي خليل الى التيار الوطني الحر؟
واجاب النائب سكرية، فقال انه ينتمي الى كتلة الوفاء للمقاومة واللقاء التشاوري الذي يضم مجموعة من النواب السنّة ينتهجون الخط نفسه، "وقد وصلنا الى مجلس النواب بالقانون النسبي بعد ان كان تمثيلنا ملغى في القانون الاكثري. وقد تحالفنا منذ نتائج الانتخابات للتعبير عن هذا النهج والخط، ونحن متمسكون به وان يكون احدنا وزيراً لتمثيل هذا النهج. لقد تشكلت الحكومة بمحاصصة مذهبية، فمن يعيّن الوزراء السنّة؟ هل هناك من حزب اخذ من طائفة ثانية؟"

سئل النائب سكرية: هناك 19 نائباً مسيحياً خارج الكتل المسيحية الممثلة بالحكومة.
اجاب: فليشكلوا كتلة وليطلبوا ما يشاؤون.
وسئل النائب هاشم عما اذا كان الوفد يعتزم زيارة الرئيس الحريري، فأجاب: "اكيد".
اخترنا لكم
المحاصصة تحمي الفاسدين!
المزيد
جريمة خاشقجي... الـ CIA تنسف الرواية السعودية!
المزيد
الرملة البيضاء... و"مجرور" الفساد!
المزيد
بالصور: كلمات قليلة ومواقف مؤثرة... من عزاء جمال خاشقجي بمنزله في السعودية
المزيد
اخر الاخبار
قائد الجيش تفقد الكلية الحربية وجهاز إسكان العسكريين المتطوعين
المزيد
كيدانيان ممثلا الحريري في مؤتمر جمعية الشرق الأوسط وإفريقيا للأسواق الحرة:
المزيد
التيار الاسعدي: لا مؤشرات تنبىء باقتراب موعد تشكيل الحكومة
المزيد
البستاني: الديموقراطية تستقيم بحكومة ومعارضة عابرتين للطوائف
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
مشروب "سحري" لخفض السكر في الدم
المزيد
جنبلاط عبر تويتر: متى ستحرر المرأة في لبنان من قوانين الاحوال الشخصية الظالمة
المزيد
الشمس الصينية العظيمة تحقق المستحيل.. وتتفوق على الطبيعة
المزيد
الياس معلوف نائبا لرئيس الهيئة التنفيذية للARAMET
المزيد
« المزيد
الصحافة الخضراء
في لقطات مرعبة.. موجة هائلة تجتاح مبنى وتدمر شرفاته
تركيا تحذر من العمل مع قبرص في التنقيب عن الطاقة
ذبح الأبقار والماشية يكافح "تغير المناخ"
مناطق في تركيا ستختفي عن الوجود.. والحكومة في مرمى الاتهام
أسرار أعمق نقطة: العلماء يكتشفون أن الأرض "تلتهم" المحيطات
الرملة البيضاء... و"مجرور" الفساد!