Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- قائد الجيش تفقد الكلية الحربية وجهاز إسكان العسكريين المتطوعين - التيار الاسعدي: لا مؤشرات تنبىء باقتراب موعد تشكيل الحكومة - كيدانيان ممثلا الحريري في مؤتمر جمعية الشرق الأوسط وإفريقيا للأسواق الحرة: - البستاني: الديموقراطية تستقيم بحكومة ومعارضة عابرتين للطوائف - شبيب استقبل وفدا من قيادة الجيش هنأه بالاستقلال - الحريري استقبل سفيرة فنزويلا ووفدا من الجماعة ترامب مهنئا بالاستقلال - سارة أبي كنعان: "نجمة في الصحراء"... فماذا عن الغناء؟ - درويش انتقل الى سيدني وعشاء تكريمي في ملبورن - الخوري نعى زياد أبو عبسي - توقيع اتفاقية شراكة استراتيجية لبنانية هندية لتعزيز قطاع النقل البحري - الياس معلوف نائبا لرئيس الهيئة التنفيذية للARAMET - وزير الزراعة إستقبل اللجنة الوطنية لمساعدة ضحايا الالغام - الوطني الحر يستغرب فتح السيد سجالا حول ما قاله باسيل! - الحريري في ذكرى المولد : نسأل الله ان تعود المناسبة على لبنان بمزيد من الاستقرار - الملك سلمان يعلن أولويات المرحلة المقبلة... وهذا ما وجهه إلى ولي العهد - هل تعود الأمور إلى "مجاريرها" في الرملة البيضاء؟! - قوى الأمن تعلن عن تدابير السير يوم الخميس بمناسبة عيد الإستقلال - المحامية أبي راشد: أشكر زملاء منحوني ثقتهم الغالية - 9 سيناريوهات لـ"نهاية العالم"..! - الزغبي: استفاقة طارئة على وضع لوحة الجلاء السوري ردا على التعطيل ولتحقيق مكسب شعبوي

أحدث الأخبار

- في لقطات مرعبة.. موجة هائلة تجتاح مبنى وتدمر شرفاته - مناطق في تركيا ستختفي عن الوجود.. والحكومة في مرمى الاتهام - تركيا تحذر من العمل مع قبرص في التنقيب عن الطاقة - أسرار أعمق نقطة: العلماء يكتشفون أن الأرض "تلتهم" المحيطات - ذبح الأبقار والماشية يكافح "تغير المناخ" - الرملة البيضاء... و"مجرور" الفساد! - المأكولات البحرية تزيد من النشاط الجنسي وتسرع الإنجاب - التغير المناخي يطال خصوبة الرجال و خطر يهدد البشرية - العلماء يحددون "العمر الأجمل" للمرأة - فيديو صادم... ذئبان يتجولان في شوارع السعودية - للباحثين عن وزن مثالي.. 10 فواكه "حارقة" للدهون - المغنية الايطالية الليغريني غنت بصوتها النشيد الوطني في عيد استقلال لبنان - عودة نيمار لبرشلونة.. ابتسامة وصمت يكشفان الكثير - أفعى تغرز أنيابها في الأعضاء التناسلية لرجل! - ماذا تعني الإشارات التي يرسلها الجسم؟ - السيول تفضح الدولة... و"الإيدن باي"! - حردان ناقش مع فاعليات العرقوب مشروع الصرف الصحي: لنقل محطة التكرير تلافيا لتلوث نهر الحاصباني - الجيش: غرس أشجار أرز في محمية الشوف بذكرى الاستقلال - روكز: الشجرة ترمز للاستقلال وتشير للدماء التي دفعت ثمنا له - تغيير تاريخي.. البشرية تستغني عن "الكيلوغرام" كما نعرفه

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
جريمة خاشقجي... الـ CIA تنسف الرواية السعودية!
المزيد
هيفاء وهبي تنشر فيديو لها وتحجب عنه التعليقات
المزيد
9 علامات خطيرة قد تكون مؤشرا لنوبة قلبية
المزيد
تحضروا...عواصف أوروبا قادمة الى لبنان!
المزيد
ترامب: لا أعلم ما إذا كذب ابن سلمان حينما نفى مسؤوليته عن مقتل خاشقجي ولدينا تسجيل مروع للحادث
المزيد
محليات

مؤتمر عن تعزيز القطاع الزراعي في عكار ومطالبة بتشريعات للمنتجات الوطنية تحميها من المنافسة الخارجية

2018 تشرين الثاني 09 محليات

#الثائر


أقام مركز التنمية والديموقراطية والحوكمة CDDG، برعاية النائب وهبه قاطيشا، وبالتعاون مع حزب "القوات اللبنانية"، مؤتمرا تنمويا في عكار تحت عنوان "تعزيز القطاع الزراعي في محافظة عكار"، في إيلات، حضره النائب وليد البعريني، وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال غازي زعيتر ممثلا بالمدير العام للوزارة المهندس لويس لحود، رئيس مصلحة الزراعة في الشمال الدكتور محمد إقبال زيادة، منسق "القوات اللبنانية" في عكار المحامي جان الشدياق، ورئيس جمعية CDDG مارك زينون، وممثلون عن الجمعيات الزراعية في عكار.

إفتتح لحود المؤتمر ممثلا وزير الزراعة الذي غادر بعد الافتتاح، ثم تولى تمثيل الوزير رئيس مصلحة الزراعة في الشمال محمد إقبال زيادة.

بعد ذلك أقامت جمعية CDDG بمشاركة خبراء من وزارة الزراعة، ورش عمل عن القطاع الزراعي في عكار والمخاطر التي تهدده والحلول التي يمكن اعتمادها لتفادي هذه المشاكل.

قاطيشا
وتحدث قاطيشا في اختتام المؤتمر مرحبا بالحضور "الذي ساهم في طرح أفكار لدينامية جديدة في عكار على المستوى الحيواني والنباتي". وتلا توصيات المؤتمر التالية:

"دعم الإنتاج الحيواني والعمل على وضع برنامج لتسجيل الحيوانات وإنشاء قاعدة معلومات لهم، بالإضافة إلى تفعيل برنامج التلقيح الوقائي ضد الأمراض السارية والمعدية ووضع استراتيجيات وقائية، وتفعيل تسجيل المزارع ومشاريع الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة وتفعيل العمل الإنتاجي الحيواني، ودعم المرأة الريفية وتفعيل دورها في التصنيع الزراعي البيئي بشقيه الحيواني والنباتي، وإعادة العمل بمشروع دعم الأعلاف".

كذلك تضمنت التوصيات "وجوب تحكم وزارة الزراعة في سعر الحليب عبر الإشراف والدعم الفني والتقني على مستوى المزرعة من خلال تفعيل الإرشاد الزراعي والحيواني، بالإضافة إلى إنشاء مختبرات خاصة للإنتاج الحيواني".

أما لدعم الإنتاج الحيواني، فركزت توصيات المؤتمر على "استبدال أصناف التفاح التقليدية بأصناف جديدة بالتنسيق والتعاون مع وزارة الزراعة، ودعم إنشاء مشاغل حديثة ودعم التصنيع الزراعي من خلال التعاون مع الجمعيات والتعاونيات المحلية، واعتماد عكار نموذجا لتسمية المنشأ الجغرافي لزيت الزيتون".

ولفت المجتمعون في المؤتمر إلى أهمية "العمل على التشريعات اللازمة للمنتجات الزراعية الوطنية لحمايتها من المنافسة الخارجية، ولا سيما البطاطا والخضر في عكار، والعمل على إنشاء الصندوق التعاضدي لتأمين القطاع الزراعي من الكوارث الطبيعية".

وتطرقت توصيات المؤتمر إلى "إعادة تفعيل برنامج دعم الأعلاف والزراعات العلفية، ومساعدة المزارعين للحصول على شهادة ISO، وتفعيل التنسيق بين الجمعيات والهيئات المانحة في ما بينها ومع الوزارة".

وقال قاطيشا: "تبدأ التوصية بالمزارع ثم المصنع ثم السياسيين ثم وزارة الزراعة. وهذه التوصيات لدعم القطاع الزراعي في عكار تساعد على ربط المواطن وتمسكه بأرضه وتحول دون نزوحه إلى المدن". ولفت إلى أهمية "استهلاك المنتجات الزراعية العضوية الخالية من المواد المسرطنة والتي تبعد الأمراض".

البعريني
ثم استهل النائب البعريني كلمته بأمله استكمال هذه الجهود لدعم القطاع الزراعي، قائلا: "دعم المزارع هام جدا، عبر التفات الدولة إليه. ولكن للأسف ليس فقط المزارع بل كل عكار منسية". وشدد على أهمية "تحسين نوعية البذار وتطويرها لكي يستطيع المزارع العكاري أن يجد أسواق تصريف لمنتجاته ويبقى في أرضه".

واعتبر البعريني أن "تأخير تأليف الحكومة هو ما يؤثر على كل القطاعات الزراعية وغير الزراعية في لبنان". وقال: "يترقب كل المواطنين بفارغ الصبر تشكيل الحكومة العتيدة لأنهم يأملون منها خيرا ولأنها السبيل الوحيد للخروج من شفير الهاوية، خصوصا أن الوضع الاقتصادي لم يعد يحتمل".

زيادة
وكانت كلمة لزيادة ممثلا وزير الزراعة، وقال: "إن وزارة الزراعة، على الرغم من الموارد المحدودة، تسعى جاهدة إلى تطوير القطاع الزراعي في لبنان. هذا القطاع الذي يعتبر قطاعا استراتيجيا، وهو إن لم يكن من أكبر القطاعات مساهمة في الإنتاج الوطني فهو يشكل جزءا مستقرا للإقتصاد الوطني، حيث قدرت في عام 2011 مساهمته في الإنتاج المحلي بنسبة 7 في المئة، في حين لم يتعد الإنفاق الحكومي على الزراعة 1%. كما سجل هذا القطاع عام 2013 تدفقا للعملة الوطنية بقيمة 730 مليون دولار، وبلغت نسبة الصادرات الزراعية 19% من إجمالي الصادرات".

وتحدث عن استراتيجية وزارة الزراعة بين 2015 و2019 عن طريق توفير غذاء سليم وتعزيز مساهمة الزراعة في التنمية الإقتصادية والإجتماعية وتعزيز الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية. ونوه بهذه الاستراتيجية "التي تمحورت حول وضع سياسة وطنية لسلامة الغذاء، وتعزيز سلسلة الإنتاج ورفع القيمة المضافة للمنتجات الحيوانية والنباتية".

ولفت زيادة الى أن "تنفيذ هذه الاستراتيجية يتطلب رفع موازنة وزارة الزراعة والتعاون مع الجهات المانحة الدولية".
اخترنا لكم
المحاصصة تحمي الفاسدين!
المزيد
جريمة خاشقجي... الـ CIA تنسف الرواية السعودية!
المزيد
الرملة البيضاء... و"مجرور" الفساد!
المزيد
بالصور: كلمات قليلة ومواقف مؤثرة... من عزاء جمال خاشقجي بمنزله في السعودية
المزيد
اخر الاخبار
قائد الجيش تفقد الكلية الحربية وجهاز إسكان العسكريين المتطوعين
المزيد
كيدانيان ممثلا الحريري في مؤتمر جمعية الشرق الأوسط وإفريقيا للأسواق الحرة:
المزيد
التيار الاسعدي: لا مؤشرات تنبىء باقتراب موعد تشكيل الحكومة
المزيد
البستاني: الديموقراطية تستقيم بحكومة ومعارضة عابرتين للطوائف
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
أرسلان: والله عيب... إذا بعد في حدا بيفهم معنى العيب
المزيد
هيفاء وهبي تنشر فيديو لها وتحجب عنه التعليقات
المزيد
كشف ثوري "يجنبك" مرض السكري قبل 20 عاما من إصابتك به
المزيد
توقيف مركب صيد على متنه 43 شخصا مقابل شاطئ القلمون
المزيد
« المزيد
الصحافة الخضراء
في لقطات مرعبة.. موجة هائلة تجتاح مبنى وتدمر شرفاته
تركيا تحذر من العمل مع قبرص في التنقيب عن الطاقة
ذبح الأبقار والماشية يكافح "تغير المناخ"
مناطق في تركيا ستختفي عن الوجود.. والحكومة في مرمى الاتهام
أسرار أعمق نقطة: العلماء يكتشفون أن الأرض "تلتهم" المحيطات
الرملة البيضاء... و"مجرور" الفساد!