Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 19-01-2019 - لماذا تريد سوريا إفشال القمة الاقتصادية؟! - الرياشي: مجرد انعقاد القمة هو أمر إيجابي - من دون حقن أو أقراص.. طريقة مبتكرة لتناول الأدوية! - جنرال إسرائيلي سابق يحذر من حرب شاملة ضد إيران وحزب الله وسوريا - أدوية المستقبل.. روبوتات صغيرة نبتلعها - مأساة غرق جديدة.. فقدان 117 مهاجرا قبالة السواحل الليبية - الأحمد زار بهية الحريري في مجدليون - رئيس الجمهورية استقبل نظيره الموريتاني في المطار - الخارجية السورية لمجلس الأمن: لوقف ما يقترفه التحالف الدولي من جرائم ضد الانسانية - سعد: كلام باسيل عن اعادة التطبيع مع سوريا اسقاط لقاعدة النأي بالنفس - قداس في روما احتفالا بتعيين كريستوف زخيا القسيس سفيرا بابويا في باكستان - أبي خليل: رئاسة الحكومة وافقت على مشروعين طارئين للهيئة العليا للاغاثة في عاليه - بزي لقائد اليونيفيل: لبنان لن يتنازل عن حقه السيادي في ملف حدوده البرية والبحرية - اجتماع في مركز التيار الوطني في تنورين: لتوقيف المعتدي على سهام مراد وانزال أقصى العقوبة لتهدئة الخواطر - الحريري في مؤتمر المشرق لتمكين المرأة: ملتزمون ببرنامج عمل وطني لتمكينها اقتصاديا - بالفيديو: الجيش اللبناني... يد تقاتل ويد تقتسم الرغيف مع الفقراء - عز الدين استقبلت آبانيارا وتابعت شؤونا بلدية وتربوية: لتمارس قوات اليونيفيل دورها في حماية سيادة لبنان - وصول وزير خارجية الكويت - طارق المرعبي: دور الشباب أساسي في نهوض الوطن

أحدث الأخبار

- لأول مرة.. خريطة أستراليا تتحول إلى اللون الأسود - بحيرة القرعون أكبر حفرة صحية - سم الخفافيش مصاصة الدماء مفتاح نجاة الكثيرين من الأمراض الخطيرة - هل دخل العالم عصر "البلاستوسين" Plastocene؟ - علماء يحذرون من "انقراض البن" خلال سنوات - ما الذي يجعلنا نمرض حقا؟ - الفراشات الملكية في خطر... انخفاض أعدادها 10 أضعاف منذ 2017 - البحوث الزراعية الأردنية تطلق تحذيرا من نبات سام قد يؤدي للموت - سعوديون ينتشرون في الصحراء لتعقب "ابن الوسمي" - جنبلاط زار بيت محمية أرز الشوف في معاصر الشوف - بقايا "وحش بحري" في مصر تكشف حقيقته المروعه! - سعر الكيلو وصل إلى 200 ريال... إقبال كثيف على الجراد في السعودية - حرارة المحيطات سجلت رقما قياسيا في 2018 وخطر يهدد الحياة البحرية - السم غير المرئي... مخاطر غير متوقعة للمنظفات - يالصور: كشف غموض إنتاج نحل لعسل أزرق اللون - الحركة البيئية اللبنانية ردت على ابي خليل:الإدارة السليمة للمياه الجوفية هي الحل الاول لضمان الأمن المائي في لبنان - ابي خليل: سد بقعاتا متين ومبني على صخر والعجز المائي لا يمكن سده الا باستكمال شبكة السدود - العواصف الفعلية لم تأتِ بعد ..! - بنى تحتية "ولادية"... لبنان لم يبلغ سن الرشد! - زعيتر ضبط كمية من المانغا غير الصالحة في المطار: البضاعة ستعود الى بلد المنشأ

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
لماذا تريد سوريا إفشال القمة الاقتصادية؟!
المزيد
محمد بن سلمان يشعل مواقع التواصل الاجتماعي!
المزيد
استهداف الوفود العربية في بيروت بهجمات إرهابية؟
المزيد
في إيطاليا.. اشتر شقة أرخص من فنجان قهوة
المزيد
كي لا تنهار الدولة!
المزيد
محليات

مؤتمر عن تعزيز القطاع الزراعي في عكار ومطالبة بتشريعات للمنتجات الوطنية تحميها من المنافسة الخارجية

2018 تشرين الثاني 09 محليات

#الثائر


أقام مركز التنمية والديموقراطية والحوكمة CDDG، برعاية النائب وهبه قاطيشا، وبالتعاون مع حزب "القوات اللبنانية"، مؤتمرا تنمويا في عكار تحت عنوان "تعزيز القطاع الزراعي في محافظة عكار"، في إيلات، حضره النائب وليد البعريني، وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال غازي زعيتر ممثلا بالمدير العام للوزارة المهندس لويس لحود، رئيس مصلحة الزراعة في الشمال الدكتور محمد إقبال زيادة، منسق "القوات اللبنانية" في عكار المحامي جان الشدياق، ورئيس جمعية CDDG مارك زينون، وممثلون عن الجمعيات الزراعية في عكار.

إفتتح لحود المؤتمر ممثلا وزير الزراعة الذي غادر بعد الافتتاح، ثم تولى تمثيل الوزير رئيس مصلحة الزراعة في الشمال محمد إقبال زيادة.

بعد ذلك أقامت جمعية CDDG بمشاركة خبراء من وزارة الزراعة، ورش عمل عن القطاع الزراعي في عكار والمخاطر التي تهدده والحلول التي يمكن اعتمادها لتفادي هذه المشاكل.

قاطيشا
وتحدث قاطيشا في اختتام المؤتمر مرحبا بالحضور "الذي ساهم في طرح أفكار لدينامية جديدة في عكار على المستوى الحيواني والنباتي". وتلا توصيات المؤتمر التالية:

"دعم الإنتاج الحيواني والعمل على وضع برنامج لتسجيل الحيوانات وإنشاء قاعدة معلومات لهم، بالإضافة إلى تفعيل برنامج التلقيح الوقائي ضد الأمراض السارية والمعدية ووضع استراتيجيات وقائية، وتفعيل تسجيل المزارع ومشاريع الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة وتفعيل العمل الإنتاجي الحيواني، ودعم المرأة الريفية وتفعيل دورها في التصنيع الزراعي البيئي بشقيه الحيواني والنباتي، وإعادة العمل بمشروع دعم الأعلاف".

كذلك تضمنت التوصيات "وجوب تحكم وزارة الزراعة في سعر الحليب عبر الإشراف والدعم الفني والتقني على مستوى المزرعة من خلال تفعيل الإرشاد الزراعي والحيواني، بالإضافة إلى إنشاء مختبرات خاصة للإنتاج الحيواني".

أما لدعم الإنتاج الحيواني، فركزت توصيات المؤتمر على "استبدال أصناف التفاح التقليدية بأصناف جديدة بالتنسيق والتعاون مع وزارة الزراعة، ودعم إنشاء مشاغل حديثة ودعم التصنيع الزراعي من خلال التعاون مع الجمعيات والتعاونيات المحلية، واعتماد عكار نموذجا لتسمية المنشأ الجغرافي لزيت الزيتون".

ولفت المجتمعون في المؤتمر إلى أهمية "العمل على التشريعات اللازمة للمنتجات الزراعية الوطنية لحمايتها من المنافسة الخارجية، ولا سيما البطاطا والخضر في عكار، والعمل على إنشاء الصندوق التعاضدي لتأمين القطاع الزراعي من الكوارث الطبيعية".

وتطرقت توصيات المؤتمر إلى "إعادة تفعيل برنامج دعم الأعلاف والزراعات العلفية، ومساعدة المزارعين للحصول على شهادة ISO، وتفعيل التنسيق بين الجمعيات والهيئات المانحة في ما بينها ومع الوزارة".

وقال قاطيشا: "تبدأ التوصية بالمزارع ثم المصنع ثم السياسيين ثم وزارة الزراعة. وهذه التوصيات لدعم القطاع الزراعي في عكار تساعد على ربط المواطن وتمسكه بأرضه وتحول دون نزوحه إلى المدن". ولفت إلى أهمية "استهلاك المنتجات الزراعية العضوية الخالية من المواد المسرطنة والتي تبعد الأمراض".

البعريني
ثم استهل النائب البعريني كلمته بأمله استكمال هذه الجهود لدعم القطاع الزراعي، قائلا: "دعم المزارع هام جدا، عبر التفات الدولة إليه. ولكن للأسف ليس فقط المزارع بل كل عكار منسية". وشدد على أهمية "تحسين نوعية البذار وتطويرها لكي يستطيع المزارع العكاري أن يجد أسواق تصريف لمنتجاته ويبقى في أرضه".

واعتبر البعريني أن "تأخير تأليف الحكومة هو ما يؤثر على كل القطاعات الزراعية وغير الزراعية في لبنان". وقال: "يترقب كل المواطنين بفارغ الصبر تشكيل الحكومة العتيدة لأنهم يأملون منها خيرا ولأنها السبيل الوحيد للخروج من شفير الهاوية، خصوصا أن الوضع الاقتصادي لم يعد يحتمل".

زيادة
وكانت كلمة لزيادة ممثلا وزير الزراعة، وقال: "إن وزارة الزراعة، على الرغم من الموارد المحدودة، تسعى جاهدة إلى تطوير القطاع الزراعي في لبنان. هذا القطاع الذي يعتبر قطاعا استراتيجيا، وهو إن لم يكن من أكبر القطاعات مساهمة في الإنتاج الوطني فهو يشكل جزءا مستقرا للإقتصاد الوطني، حيث قدرت في عام 2011 مساهمته في الإنتاج المحلي بنسبة 7 في المئة، في حين لم يتعد الإنفاق الحكومي على الزراعة 1%. كما سجل هذا القطاع عام 2013 تدفقا للعملة الوطنية بقيمة 730 مليون دولار، وبلغت نسبة الصادرات الزراعية 19% من إجمالي الصادرات".

وتحدث عن استراتيجية وزارة الزراعة بين 2015 و2019 عن طريق توفير غذاء سليم وتعزيز مساهمة الزراعة في التنمية الإقتصادية والإجتماعية وتعزيز الإدارة المستدامة للموارد الطبيعية. ونوه بهذه الاستراتيجية "التي تمحورت حول وضع سياسة وطنية لسلامة الغذاء، وتعزيز سلسلة الإنتاج ورفع القيمة المضافة للمنتجات الحيوانية والنباتية".

ولفت زيادة الى أن "تنفيذ هذه الاستراتيجية يتطلب رفع موازنة وزارة الزراعة والتعاون مع الجهات المانحة الدولية".
اخترنا لكم
لماذا تريد سوريا إفشال القمة الاقتصادية؟!
المزيد
زعماء لبنان... مع الدولة وضدها!
المزيد
كي لا تنهار الدولة!
المزيد
طفح الكيل!
المزيد
اخر الاخبار
مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 19-01-2019
المزيد
الرياشي: مجرد انعقاد القمة هو أمر إيجابي
المزيد
لماذا تريد سوريا إفشال القمة الاقتصادية؟!
المزيد
من دون حقن أو أقراص.. طريقة مبتكرة لتناول الأدوية!
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
سينودس الروم الكاثوليك: ليضع الجميع المصالح الضيقة جانبا ويتعاونوا للاسراع في تشكيل حكومة وتخفيف الآثار السلبية
المزيد
ما هي أخطر بلدان العالم لقضاء العطلات؟
المزيد
محمد بن سلمان يشعل مواقع التواصل الاجتماعي!
المزيد
توقيف مركب صيد على متنه 43 شخصا مقابل شاطئ القلمون
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
لأول مرة.. خريطة أستراليا تتحول إلى اللون الأسود
سم الخفافيش مصاصة الدماء مفتاح نجاة الكثيرين من الأمراض الخطيرة
علماء يحذرون من "انقراض البن" خلال سنوات
بحيرة القرعون أكبر حفرة صحية
هل دخل العالم عصر "البلاستوسين" Plastocene؟
ما الذي يجعلنا نمرض حقا؟