Facebook Twitter صحيفة إلكترونية مستقلة... إعلام لعصر جديد
Althaer News
- افرام يعلن عدم مشاركته في جلسة الموازنة غدا... - مطارنة صيدا صلوا في بلدة القرية لأجل وحدة الكنائس - مكتب وزير الصحة نفى وجود إصابة بالكورونا في لبنان - كنعان عن جلسة اقرار الموازنة: دستورية ... تتضمن اصلاحات وتخفيضا للانفاق وضمانا للودائع - سامي الجميل: لن نشارك في الجلسة غدا - المكتب الإعلامي للحريري: هذا ما يملكه الحريري من عقارات - نهاد المشنوق: ازددت قلقا على السنة بعدما رأيت شبيحة يهاجمون الجديد - وزني نفى إرسال فذلكة جديدة للموازنة الى مجلس النواب - تدابير سير لمناسبة انعقاد جلسة مناقشة الموازنة العامة في مجلس النواب - الصين تعلن التوصل لدواء مضاد لفيروس "كورونا" القاتل - بنك بيروت يقاضي شارل أيوب والديار... - بالصور.. الصين تبني مستشفى في 10 أيام لمواجهة الفيروس - بعد قرارهما.. 10 "عذابات يومية" تخلص منها هاري وميغان - الجميّل: الحكومة استمرارية للنهج السابق والمنظومة الحاكمة - الأردن: لم نبلغ بـ"صفقة القرن" ولن نتراجع عن فك الارتباط مع الضفة الغربية - أسود: الثورة الحقيقية على أولاد زعماء الميليشيات - الراعي حيا انتفاضة الشباب السلمية: نقدر تضحياتكم - كويكب محتمل الخطورة يقترب من الأرض - بنك بيروت في خطر وعلى المودعين أن يسحبوا أموالهم قبل خسارة نصفها ..! - عبدالله: لضبط السوق السوداء

أحدث الأخبار

- لحوم من "خلايا الحيوانات".. على موائد الطعام قريبا - الفيضانات تقتل العشرات وتشرد الآلاف في البرازيل - تلوث مياه نهر بـ360 ألف لتر من النبيذ الأحمر - علماء يتمكنون بالشراكة مع غوغل من إنشاء أدق خارطة لدماغ ذبابة... فيديو - بالأرقام... تعرف على أكثر دول الشرق الأوسط تضررا نتيجة الكوارث الطبيعية - ارتفاع "تاريخي" بثاني أكسيد الكربون.. والسبب حرائق أستراليا - علماء روس يبتكرون طريقة للحصول على معادن ثمينة من النفايات - توثيق أغرب الظواهر الطبيعية غير المفهومة منذ بداية 2020... فيديو - الاتحاد الأوروبي يعتزم إنفاق تريليون يورو لخفض انبعاثات الكربون - عاصفة قوية في إسبانيا وتحذيرات شديدة من السلطات - عملية صيد وحشية... فيديو يثير الغضب في السعودية والسلطات تتحرك - 2019 ثاني أكثر الأعوام حرارة في التاريخ... فيديو - حفل زفاف تحت سحابة بركان ثائر... صور - رئيس مصلحة الابحاث: التلوث الى ارتفاع متزايد داخل بحيرة القرعون والمجاري المائية والبحر - لإنقاذ الكوكب... علماء يشددون على استبدال اللحوم بالطحالب - فيديو... شركة تستعين بالخضروات والطباعة الثلاثية الأبعاد لصناعة شريحة لحم - دراسة تربط بين التلوث وإصابة الأطفال بالسكري - وزير البيئة تفقد مشروع إدارة الملوثات العضوية في كهرباء لبنان البوشرية: نخفف عن لبنان نفايات خطرة جدا - انقراض أكبر أسماك المياه العذبة التي نجت منذ ملايين السنين... صور وفيديو - علماء يكتشفون "قدرة سحرية" بعد وضع نظارة ثلاثية الأبعاد على الحبار... فيديو

الصحافة الخضراء

Ghadi News - Latest News in Lebanon
الاكثر قراءة
بنك بيروت في خطر وعلى المودعين أن يسحبوا أموالهم قبل خسارة نصفها ..!
المزيد
رهف السعودية تفاجئ متابعيها بصورة جريئة على البحر!
المزيد
دراسات مخيفة عن الفيروس القاتل!
المزيد
بعد قرارهما.. 10 "عذابات يومية" تخلص منها هاري وميغان
المزيد
سياسي روسي: الولايات المتحدة وراء تفشي فيروس "كورونا"!
المزيد
منوعات

فيض النور المقدس من القبر المقدس بكنيسة القيامة.. كيف تجري هذه العجيبة على امتداد الزمن؟

2015 نيسان 11 منوعات tayyar.org

"الثائر"

هذه ظاهرة لا زالت تتكرّر، وفق الشهادات، منذ القرن الأول للميلاد. في كل سبت عظيم ظهراً، وفقاً للتقويم الفصحي للروم الأرثوذكس، تعود فتتكرّر أعجوبة النور الذي يفيض من القبر المقدّس في كنيسة القيامة المقدَّسة في القدس.

كيف تجري هذه العجيبة الثابتة، على امتداد الزمن، اليوم؟

في صباح السبت المقدّس تجري عملية التحضير للحدث العظيم. يُفَتَّش القبر المقدّس بدقّة للتأكد من عدم وجود أي مادة أو أداة يمكن أن تُحدث في المكان ناراً. بعد ذلك تعمد السلطات المسؤولة إلى ختم القبر المقدّس بالشمع والعسل، وتعمد كلٌّ من الجهات المشترِكة في المسؤولية عن القبر المقدّس إلى طبع ختمها الخاص على مزيج الشمع والعسل. تفتيش المكان يبدأ في الساعة العاشرة. تنتهي التحضيرات في الساعة الحادية عشرة.

يبدأ الاحتفال الخاص بفيض النور المقدّس الساعة الثانية عشرة ظهراً وفيه:

1. التطواف

2. دخول بطريرك الروم الأرثوذكس إلى القبر المقدّس

3. الصلوات التي يؤدّيها البطريرك طلباً للنور المقدّس.

تقليدياً، عند الظهر، يدخل بطريرك الروم الأرثوذكس في تطواف يضمّ المتقدّمين في الكهنة والكهنة والشمامسة إضافة إلى كاثوليكوس الأرمن فيما تُقرع الأجراس حزناً. قبل أن يدخل البطريرك يحمل قندلفت كنيسة القيامة إناء الزيت الذي يبقى مشتعلاً كل أيام السنة إلاّ في ذلك اليوم ليستضيء، ذاتياً، من النور المقدّس. يدخل البطريرك من المدخل الداخلي لكنيسة القدّيس يعقوب الرسول إلى كنيسة القيامة ويجلس على العرش البطريركي. ثمّ يأتي، تباعاً، ممثِّلو الأرمن والعرب والأقباط وسواهم ويقبِّلون يمين البطريرك ليكون لهم، بحسب التقليد، أن يتلقّوا النور المقدّس من يده. بعد ذلك، مباشرة، يبدأ التطواف، فيكون على ثلاث دفعات حول القبر المقدّس. ثمّ يقف البطريرك أمام القبر المقدّس حيث يكون الرسميّون واقفين.

بعد التطواف يُنزع الختم عن القبر المقدّس ويَنزع البطريرك ملابسه الأسقفية إلاّ قميصه الأبيض (الإستيخارة). يتقدّم منه كلٌّ من حاكم القدس ومدير الشرطة ويفتِّشانه أمام عيون الجميع ليُصار إلى التأكّد من أنّه لا يحمل شيئاً يشعل النار به داخل القبر المقدّس.

كل الأنوار في كنيسة القيامة، إذ ذاك، تكون مطفأة. يدخل البطريرك حاملاً رزمة شمع تضم ثلاثاً وثلاثين شمعة غير مضاءة إلى داخل القبر المقدّس. يرافقه في دخوله ترجمان أرمني. يركع البطريرك ويصلّي وهو يتلو الطلبات الخاصة التي تلتمس من الربّ يسوع المسيح له المجد أن يُرسِل نوره المقدّس نعمةَ تقديسٍ للمؤمنين. فجأة في الهدأة الكاملة، فيما البطريرك يصلّي، يُسمع أزيز وللحال، تقريباً، تدفق شُهُبٌ زرقاء وبيضاء من النور المقدّس، من كل مكان، لتُشعل كل آنية الزيت المطفأة، عجائبياً. كذلك في القبر المقدّس عينه، تشتعل الشموع التي حملها البطريرك وهو يصلّي تلقائياً. في تلك اللحظات تتصاعد هتافات المؤمنين وتنفجر دموع الفرح والإيمان من عيون الناس وقلوبهم.

في الدقائق الأولى، بعد خروج البطريرك من القبر المقدّس ونقله النور المقدّس للشعب لا يكون النور المقدّس مُحرِقاً لبضع دقائق. بإمكان أيٍّ كان أن يمسّ نور ونار الشموع الثلاث والثلاثين ولا يحترق. ثمّ بعد ثلاث وثلاثين دقيقة يصير اللهب عادياً. كثيرون، في تلك الأثناء، يعمدون إلى تمرير أيديهم في النار ومسح وجوههم بها كما ليغتسلوا. وكثيرون يتحدّثون عن مشاعر فائقة الوصف تنتابهم من جرّاء هذا الفعل، سلاماً عميقاً مفرحاً يفوق الإدراك.

اللافت أن عجيبة النور المقدّس لا تتم، بنعمة الله، إلاّ على يدي بطريرك الروم الأرثوذكس. عدّة محاولات فاشلة جرت على أيدي غير الروم الأرثوذكس في التاريخ أبانت صحّة هذا الاستنتاج. أبرز المحاولات الفاشلة، كما يُحكى، أنّه في زمن بطريركية صوفرونيوس الرابع على القدس، سنة 1549 م، تمكّن الأرمن من رشوة السلطان العثماني مراد. هذا سمح لهم بأن يدخلوا هم، دون بطريرك الروم، إلى القبر المقدّس لأداء الصلوات. فلما أذنت الساعة دخلوا ولبثوا نصف ساعة في الداخل وبطريرك الروم، في الخارج، ساجداً حزيناً قريباً من أحد الأعمدة هو وحاشيته يصلّي. فجأة خرج النور المقدّس من العمود الذي كان بطريرك الروم بقربه ولم يخرج من القبر المقدّس. العمود من القرن الثاني عشر وقد انشق ّ. أشعل النورُ مِشعلَ البطريرك كالعادة ومنه أخذ الحاضرون البركة. ويُحكى أيضاً أنّ أحد ممن يتبعون احدى الديانات السماوية الاخرى كان يتفرّج من مكان مرتفع مقابل للكنيسة. هذا عاين ما حدث فهتف: "عظيم إيمان المسيحيّين! واحد هو الإله الحقيقي، إله المسيحيّين! أؤمن بالمسيح الناهض من بين الأموات، وأسجد له كإلهي". ثمّ ألقى بنفسه من أعلى المرتفع فلم يُصَبْ بأذى. وقد ورد أنّ جماعته ألقوا القبض عليه وقطعوا رأسه وأنّ رفاته محفوظة، إلى اليوم، في دير العذراء الكبير في القدس.

تاريخياً، أقدم الشواهد الموفورة في شأن النور المقدّس تعود إلى القرن الرابع الميلادي. والقدّيس غريغوريوس النيصصي، ثمّ القدّيس يوحنا الدمشقي، فيما بعد، ينقلان معاينة الرسول بطرس للنور المقدّس في القبر المقدّس بعد قيامة الربّ يسوع المسيح. ومن شهود القرن الرابع الميلادي الرحّالة الإسبانية Etheria التي سافرت حوالي العام 335 م إلى فلسطين ونقلت خبر احتفال جرى في القبر المقدّس. في هذا الاحتفال خرج نور من الكنيسة الصغيرة التي تضمّ القبر.

يُذكر أنّ بين الحاضرين مَن ينقل النور بالطائرة إلى دياره كما إلى بلاد اليونان، مثلاً، وإلى جبل آثوس ليُصار إلى إيصاله للمؤمنين والأديرة في قداس الفصح نصف الليل أو صباح الأحد باكراً ولكي تُضاء القناديلُ التي لا تُطفأ حتى في بيوت الأتقياء للسنة القادمة. العرف يقضي، في هذا الإطار، بحضور رئيس وزراء اليونان الاحتفال ثمّ نقله النور معه إلى مطار أثينا حيث يكون رئيس الأساقفة وجمع كبير في انتظاره ، و في عام 2008 سعى عدد من الكهنة من الاردن و لبنان و سوريا إلى الحصول على فيض من هذا النور و تم نقله من فلسطين عبر الاردن إلى لبنان و سوريا و ببركة راعي كنيسة مدينة بانياس تم نقل فيض من النور المقدس إلى كنيسة سيدة البشارة – بانياس الساحل ليتبارك منه المؤمنون . نرجو أن تتكلّل جهودهم بالنجاح وأن يُصار إلى إضاءة الكنائس عندنا، على مدار السنة، بنور القبر المقدّس، كما هي العادة في كنائس أرثوذكسية أخرى.
اخترنا لكم
كنعان عن جلسة اقرار الموازنة: دستورية ... تتضمن اصلاحات وتخفيضا للانفاق وضمانا للودائع
المزيد
رهف السعودية تفاجئ متابعيها بصورة جريئة على البحر!
المزيد
دراسات مخيفة عن الفيروس القاتل!
المزيد
المتظاهرون يستبقون جلسة مجلس النواب: لا ثقة لـ حكومة المحاصصة
المزيد
اخر الاخبار
افرام يعلن عدم مشاركته في جلسة الموازنة غدا...
المزيد
مكتب وزير الصحة نفى وجود إصابة بالكورونا في لبنان
المزيد
مطارنة صيدا صلوا في بلدة القرية لأجل وحدة الكنائس
المزيد
كنعان عن جلسة اقرار الموازنة: دستورية ... تتضمن اصلاحات وتخفيضا للانفاق وضمانا للودائع
المزيد
قرّاء الثائر يتصفّحون الآن
بري: كل ما يُحكى عن صيَغ حكومية لا أساس له
المزيد
MTV تتفاوض مع نادين الراسي.. هل سترقص الى جانب هؤلاء النجوم؟
المزيد
ستريدا جعجع تابعت موضوع الخلاف حول بركة ري جرود بشري الضنية
المزيد
حكم نهائي بالسجن المؤبد لزعيم المعارضة في البحرين بتهمة التخابر مع قطر
المزيد

« المزيد
الصحافة الخضراء
لحوم من "خلايا الحيوانات".. على موائد الطعام قريبا
تلوث مياه نهر بـ360 ألف لتر من النبيذ الأحمر
بالأرقام... تعرف على أكثر دول الشرق الأوسط تضررا نتيجة الكوارث الطبيعية
الفيضانات تقتل العشرات وتشرد الآلاف في البرازيل
علماء يتمكنون بالشراكة مع غوغل من إنشاء أدق خارطة لدماغ ذبابة... فيديو
ارتفاع "تاريخي" بثاني أكسيد الكربون.. والسبب حرائق أستراليا